في



ولو كان الشيطان نفسه..اا
03-03-2011 01:03 PM

بالمنطق

ولو كان الشيطان نفسه!!!!

صلاح عووضة

٭ «طلعت في رأسي» ـ خلال الايام الماضية ـ فكرة ان استطلع آراء شرائح عشوائية من أبناء الشعب تجاه الوضع الحالي في ضوء ما يحدث حولنا من ثورات وانتفاضات وتغييرات..
٭ فكانت الخلاصة التي خرجت بها ان أكثر من تسعين بالمائة من الذين استطلعت آراءهم يتمنون زوال هذا النظام القائم اليوم قبل الغد و«لكن!!»..
٭ لقد «لكَّنوها» جميعهم تقريباً..
٭ فالذين هم في أعمار شبابية منهم يخشون أن «تسرق!!» تضحياتهم بالأرواح والدماء ـ اذا ما خرجوا الى الشارع ـ القوى السياسية ذاتها التي لا تعرف ثمن هذه التضحيات وما تستحق من ضرورات الحفاظ عليها..
٭ فهم يرون في هذه القوى السياسية خطراً على البلاد لا يقل عن الخطر الذي يمثله النظام القائم..
٭ يقول لي بعضهم في صراحة شديدة: «إن الكنكشة ـ مثلا ـ التي تعيب الانقاذ عليها يوجد مثلها وأكثر لدى بعض من أحزاب المعارضة»..
٭ فبخلاف كنكشة الرموز على مواقع القيادة ـ يقول هذا البعض ـ هناك ارهاصات للتوريث حتى قبل ان تدين لهذه الاحزاب السلطة..
٭ ثم ان هذه الاحزاب التي تقف الآن على الهامش ايثاراً للسلامة، وتمسك العصا من منتصفها، وتفاوض الانقاذ سراً وعلناً، وتقبض منها ثمن ذلك كله..
٭ الاحزاب هذه التي تفعل ذلكم الذي أشرنا اليه ـ حسب هذا البعض ـ لا تستحق قطف ثمار ثورة شعبية عبر ولاءات طائفية عمياء حين يحل أوان الانتخابات..
٭ هذا هو ـ تقريباً ـ مجمل رأي الشريحة الشبابية التي قُدِّر لي ان استنطق ـ عشوائياً ـ نفراً ليس بالقليل من المنتسبين إليها بحكم اعمارهم..
٭ أما الكهول الذين تلَّمست آراءهم فقد اجمع أغلبهم على فشل هذا النظام سياسياً واقتصادياً واخلاقياً و«دينياً!!»..
٭ قالوا انه يكفيه فشلا استهانته بظاهرة التفريط في الارض وهو الذي طالما تمشدق قادته بالهيبة والسيادة والغيرة على المكتسبات..
٭ وأشاروا الى ما عمَّ في زمانه من فساد أزكمت رائحته الأنوف.
٭ وتحدثوا باستفاضة عما لحق بكثير من ابناء هذا الوطن من ظلم وغبن وإفقار جراء سياسة الاحالة الى الصالح العام..
٭ وخلاصة رأي شريحة الكهول هذه ان نظام الانقاذ يجب ان يذهب و«لكن!!»..
٭ فقد «لكَّنوها» هم أيضاً..
٭ قالوا انهم يريدون ضمانا بأن لا يؤول الامر الى من هم اسوأ من الانقاذيين..
٭ فهم يخشون ـ او كثيرون منهم تحريا للدقة ـ ان يكون البديل لمن تاجروا بشعارات الدين متاجرون بشعارات «نقيضة!!» تضرب عُرض الحائط بكل قيم السودانيين ومُثُلهم واخلاقهم وعاداتهم..
٭ وقالوا ان تخوفهم هذا مستمد من «عُلو صوت!!» الذين يوصفوا بأنهم «علمانيون!!» هذه الايام..
٭ وحتى لا يتهمني البعض باستثمار هذا التخوف لتعضيد مواقف سبق ان جاهرت بها فإنني احجم عن ذكر امثلة اشار اليها هؤلاء في سياق تخوفهم هذا..
٭ وحين سألت هذا النفر المتخوف من شريحة الكهول عن كنه «الضمانة» التي يتطلعون اليها قطعاً للطريق امام من يرون انهم أسوأ من الاسلامويين لم يحروا جوابا..!
٭ هم يريدون ضمانة و«بس»..
٭ اما كيف تكون هذه الضمانة فهذا شأن لا يعنيهم..
٭ أو على الاقل؛ ليس لديهم تصور واضح لها..
٭ ونأتي أخيراً لشريحة الشيوخ والمسنين التي استطلعت آراء نفر من افرادها ازاء الوضع القائم..
٭ وقد يجدر بي أن اشير هنا الى ان اغلب الذين استنطقتهم في هذا الشأن من المنتسبين لهذه الشريحة وجدتهم في أماكن للعزاء..
٭ او بالاحرى؛ استسهلت العثور عليهم هناك في جماعات..
٭ وهؤلاء كان رأي حوالى سبعين بالمائة منهم هو ان كل الانظمة السابقة ـ منذ الاستقلال ـ كانت أكثر رأفة بالشعب السوداني من نظام الانقاذ هذا..
٭ ولخَّصوا «عدم الرأفة!!» من تلقاء الانقاذ بقسوة السياسات الاقتصادية والضرائبية والعوائدية والرسومية تجاه المواطنين..
٭ هذه عينات عشوائية ـ كما ذكرت ـ لشرائح عمرية مختلفة رأيت ان اقف من خلالها على رأي الاغلبية من أبناء الشعب السوداني تجاه الوضع القائم بعد اكثر من عشرين عاما من انقلاب الانقاذ..
٭ وهذا الذي قمت به ليس استطلاعا علميا يُعتّد به ـ بالتأكيد ـ وانما اجتهاد فردي أردت ان استشف عبره مآلات الاحداث في بلادنا على خلفية الذي يجري من حولنا في بعض بلدان العالم العربي..
٭ وما خلصت اليه هو ان الآلة الدعائية الاعلامية للانقاذ قد نجحت ـ الى حد ما ـ في زرع مخاوف من «المجهول!!» في تربة العقل الجمعي السودانوي..
٭ وهي مخاوف، ونقولها بكل الصدق، قد يكون لبعضها شيء من الصحة ـ مثل تلك المتعلقة باحزابنا التقليدية ـ ولكن لا يجب ان تكون المخاوف هذه مبرراً للانقاذ في التمادي في كل الذي تعيبه عليها الشرائح التي استنطقناها..
٭ فعلى مثل هذه المخاوف راهن نظاما مبارك وبن علي سنين عدداً الى ان جاءت لحظة «الانفجار!!»..
٭ ويراهن عليها نظاما القذافي وعلي عبد الله صالح هذه الايام كذلك..
٭ ونعني بلحظة الانفجار تلك التي تتغلب فيها ارادة التغيير على المخاوف مما هو قادم..
٭ حتى ولو كان القادم هذا هو الشيطان نفسه!!!!!!

٭ تنويه:
٭ بلغت الردود على كلمة «إنه من دبّاب» حوالي ستين رداً حتى لحظة الفراغ من كلمتنا هذه بخلاف المهاتفات والرسائل النصية..
٭ نرجو ان يتسع لها صدر «الدباب»..
٭ وصدور «إخوانه» جميعاً.

الصحافة





تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 3899

خدمات المحتوى


التعليقات
#105804 [ابو النصر الاتي]
0.00/5 (0 صوت)

03-04-2011 11:08 AM
ابشركم جميعا
البديل موجود وسوف يكون افضل

ببساطه لانه ليس هنالك اسوا من الموجودين فاي بديل سيكون افضل


طبعا العبارة من البديل اطلقها ناس امنهم وتلقفها البلهاء

الشريف ايام نميري قال البديل خضرجي من سوق الخضار مع الاحترام لكل العمال الشرفاء سيكون افضل ببساطه لانه شريف
لا يرضي ان ياكل اولاده مال مسروق من عرق الملاين

اما فصل الاحزاب عن الشباب مخطط خبيث

لكن شعبنا واعي

شباب واحزاب نقلع الفساد

معا
نساء طلاب شباب واحزاب

ضد منتهكي
العرض
والارض


#105799 [salah]
0.00/5 (0 صوت)

03-04-2011 10:40 AM
لبديل هو الديمقراطية ومن تأتي به صناديق الأقتراع الغير مدغمسة...والبديل هو دستور واضح المعالم يفصل ما بين السلطات وتستمد منه قوانين تحرس وتطبق بنظام قضائي مستقل....بعد هذا فاليحكم من يحكم طائفي جهوي أو حتي كوز باضانين!!!!! البديل شنو هي كلمة السر التي أبقت الإنقاذ 22 عاما عجاف ويجب على الأعلام المعارض محاربة هذة الكلمة بكل ما يملك من أدوات ويركز على مسحهامن ذاكرة السودانين شباب وعجايز.....الديقراطية وبدون آي رتوش هي الحل وهي البديل رغم ما بها من عيوب وقد علمتنا التجارب الإنسانية في كل العالم أن هذة العيوب تتلاشي وتضمحل بالممارسة المتكررة لذات الديمقراطية عكس النظم الشمولية وبكل سحناتها كلما دامت أكثر.. كلما زادت كوارثها ....ودونكم ما يحدث اليوم في ليبيا من قتال شرس في طريقه للتحول لحرب أهلية قبلية ستكون كارثية على المنطقة باسرها!!!!!!
thank you khalifa this is really important point
take care


#105717 [فدورة]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 11:47 PM
انشاالله القيامة تقوم باكر تريحنا


#105700 [Omar Humaida]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 10:53 PM



Sadly , i find my self consent with the views of the people you had interviewed , indeed the current regime is such an awful one, However , if you take a look at the political arena , immediately you realise that there is no hope looming for better future , but this is does not mean the regime should not go,,,it must go now


#105691 [أبورماز]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 10:27 PM
ودعووضه .. هسع نصدقك واللا نصدقهم .. هم بيقولوا 90% من الشعب السودانى دايرنا وإنت يا صلاح بتقول 90% ما دايرنهم ...فيك الخير إيه رأيك أدخل بيناتكم واسطه ..وأتم البيعه .. هم كلامهم صاح 90% دايرنهم يمشو و90% ما دايرين يشوفوهم وبكده نكون حلينا المشكله الحسابيه ومشكلة الدوران وعدم الدوران ونقول إنت وهم صاح .... بعدين يا صلاح أصحابك ناس الراكوبه ما إستفتيتهم ليه ... نيابة عنك أطرح عليهم هذا الإستفتاء ودونك رأيى ...أنا أرى أن يستمروا حتى آخر كلمه فى بروتوكولات بنى صهيون أقصد بروتوكولات نيفاشا وبعد كده حا نكون محميين بالأمريكان واليهود والغرب وكل الذين هم ضد توجهنا الحضارى ... ومين كان بصدق إنو أمريكا تحمى ميدان التحرير وإنو فى ليبى واحد يتجرأ ويقول الشعب يريد ذهاب العقيد .. صبرا آل سودان ...

خبر عاجل .. مؤتمر صحفى لأوكامبو بعد قليل .. مؤتمر صحفى لأوباما بعد قليل .. مؤتمر صحفى للعقيد بعد قليل .. مؤتمر صحفى لرئيس وزراء تونس الجديد بعد قليل .. ما كان خميس ده ....... خميس مواجع وما بتبلع أصلو ....


#105655 [سوداني 100%]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 08:18 PM
نقول للذين يخافون المجهول أن الحل كما قال الأخ ناصح الدستور المجمع عليه من كل القوى السياسية والذي سيتم التصويت عليه من كل الشعب السوداني، عشان تاني ما في واحد إجي ناطي من أصحاب الآفاق الضيقة ويستولي على السلطة. بالله عليكم يا جماعة لو قدر لديمقراطية السودان الثانية أن استمرت إلى يومنا هذا كيف كان سيكون الحال، أكيد كان خارطتنا السياسية تغيرت، وأكيد وضعنا الإقتصادي والإجتماعي سيكون أفضل، ولكن ابت فئة محسوبة على الإسلام من تعطيل كل هذا اللهم عليك بهم


#105648 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 07:55 PM
بيدنا نحن نصنع يومنا والغد والمستقبل لا بيد سفهاء الأحلام من النظام ومن يسمون أنفسهم بأحزاب المعارضة
فلنصنع ثورتنا بدمائنا ولنكن حماتها بأرواحنا ولا نسمح لأحد بأن يخطف ثمرتها
والا فلنعيش جبناء مذعورين نتحجج بعدم وجود البديل
البديل موجود وإن أردتم أن تعرفوا من البديل فأجيبوا بصدق على هذه الأسئلة:
هل عقمت حواء السودانية أن تنجب من يكون رئيسا للوزراء من غير الأحزاب؟
هل عقمت حواء السودانية أن تنجب من وزيرا للصحة من غير الأحزاب؟
هل عقمت حواء السودانية أن تنجب من وزيرا للدفاع من غير الأحزاب؟
هل عقمت حواء السودانية أن تنجب من وزيرا للتعليم من غير الأحزاب؟
هل عقمت حواء السودانية أن تنجب من وزيرا للخارجية من غير الأحزاب؟
هل عقمت حواء السودانية أن تنجب من وزيرا ......... من غير الأحزاب؟
إن كانت عقمت أن تلد فعلى السودان وعليكم السلام فلستم شعبا حتى تكون لكم حكومة ولتنعموا بجحيم الإنقاذ
وأحزاب المعارضة


#105643 [kalifa]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 07:37 PM
البديل هو الديمقراطية ومن تأتي به صناديق الأقتراع الغير مدغمسة...والبديل هو دستور واضح المعالم يفصل ما بين السلطات وتستمد منه قوانين تحرس وتطبق بنظام قضائي مستقل....بعد هذا فاليحكم من يحكم طائفي جهوي أو حتي كوز باضانين!!!!! البديل شنو هي كلمة السر التي أبقت الإنقاذ 22 عاما عجاف ويجب على الأعلام المعارض محاربة هذة الكلمة بكل ما يملك من أدوات ويركز على مسحهامن ذاكرة السودانين شباب وعجايز.....الديقراطية وبدون آي رتوش هي الحل وهي البديل رغم ما بها من عيوب وقد علمتنا التجارب الإنسانية في كل العالم أن هذة العيوب تتلاشي وتضمحل بالممارسة المتكررة لذات الديمقراطية عكس النظم الشمولية وبكل سحناتها كلما دامت أكثر.. كلما زادت كوارثها ....ودونكم ما يحدث اليوم في ليبيا من قتال شرس في طريقه للتحول لحرب أهلية قبلية ستكون كارثية على المنطقة باسرها!!!!!!


#105590 [الناصح]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 04:52 PM
المهم هو ايجاد دستور يضمن تبادل سلمى للسلطة و الالتزام به وان يبقى الدستور و القانون و يذهب الاشخاص ومع استمرار هذا الوضع سيتعلم من لا يعرف الديمقراطية وستتحسن ممارستنا لها و عشان ده يتم لازم تذهب الانقاذ


#105547 [هيثم]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 03:13 PM
لك الشكر على هذا الموضوع وراى للذين يتسالون من البديل بعد فقدو المصداقية فى القيادات القديمة وطالما هذه الاحزاب صارت ايضا وراثة ليفهم قادتها ان مع استدامت الديموقراطية وتعدد الدورات ان عدم تطبيق البرامج واتاحت الفرص للكوادر المتميزة يفقد الاحزاب جماهيرها حتى لو كان ارتباطها طائفى وتذكر قول الرائع محمد احمد المحجوب (لعالجة اخطاء الديمقراطية مزيد من الديمقراطية)


#105512 [ibngabal]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 02:13 PM
البخاف من الثعبان....لابد ان نتحرر اولا
ربنا ماشقا حنكنا ضيعوا- مدبر الامر كريم-

الشعب يتكاتف مع بعضه الكل سودانى زى ماحصل المصريين فى ميدان التحرير والليبيين فى شرق ليبيا - كلهم ماعارفين البديل لكن هبواهبة شعب واحد التحمت فيها كل الاعراق وانصهرت فيها كل الاديان


#105496 [محمد صالح العميد]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 01:45 PM
هذا هو ـ تقريباً ـ مجمل رأيك في الإنتفاضة المقبلة وأتعرف إنشاء الله ..


#105485 [muatin adi]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 01:22 PM
تخوف الكثيرين من مالات بعد التغيير طبيعي ومتوقع ولكن وجود قيادة حقيقية هي قطعا المخرج والضمان وهذه القيادة لابد ان تكون من ابناء الوطن الحادبين علي مصلحته ولم شمله واصلاح ما افسدته الانقاذ والاحزاب نتوقع لهذه القيادة ان تكون من ابناء الوطن من العلماء والخبراء وذوي الاختصاص ومن الشرفاء والاهم من ذلك ان لايكونو منضوون تحت اي حزب سياسي ولا اي عباءة جهوية او طائفية سئم الناس منها وفقدو الامل ومتي ما وجدت القيادة لن يتواني الشعب كله شيبا وشبابا من الانخراط تحت لوائها فهل من مجيب يا ابناء السودان ونحن ننتظر


#105482 [ساطع]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2011 01:18 PM
لاخوف ولاتخويف يجب ان يذهب هذا النظام اليوم قبل الغد هل هناك خوف اكثر من ان يبقى هذا النظام ولو ساعة اذا بقى ساعة واحده سوف لن يبقى مانخاف عليه قولوا معى الشعب يريد تغير النظام


صلاح عووضة
صلاح عووضة

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة