03-01-2015 08:12 AM


بسم الله الرحمن الرحيم



شاءت الحظوظ ان نكون فى ضيافة الاخوة البلغار فى مدينة صوفيا الجميلة٠ غرض الزيارة كان عمليا لذلك لم نرْ المدينة بعين السياح، بيد ان اعيننا لم تخذلنا فاخذت تجول فى تلكم المدينة المكتملة الاركان من ناحية الخدمات المدنية ومن نواحى البنيات التحتية، والشوارع المنظمة وسهولة التنقل من ركن الى اخر، وهذا بالطبع هو المقياس الاوربى لا محال ..
اعجبتني الشوارع التجارية في بعض الأماكن التى تعمل خلال النهار ،، فضلا عن المتاجر الكبير هناك متاجر صغير توجد نصفها تحت الارض والنصف الثانى فوق الارض وهى تجلت فيها إمكانية الاستخدام الأمثل للمساحات بل وبصورة جميلة ولافته للنظر ،، وواضح جليا التزام الجميع بالقوانين والنظم التى تحكم الاسواق من نظافة ومواعيد الفتح والإغلاق، وتعمل الأماكن باحترافية عالية من ناحية النظام والتعامل مع الزبائن تلك السمة التي جعلت منها اضافة جمالية أكبر (هناك بعض الصور) .. الطابع العام للمبانى فى المدينة ينضح اشتراكية؛ اي انك ترى بان الاتحاد السوفيتي المتلاشي قد مر من هنا قبل قليل، وليس مروراً عاما بل مروراً ذو بصمة تاريخية قوية. تدخل الرأسمالية بعنفوانها في الحياة الا انك تجد طعم الاشتراكية باقٍ وقابع في كل ركنٍ..


كنا فى وزارة العمل البلغارية لتكملة بعض الاجرات الخاصة باستخدام عمالة بلغارية في بلجيكا. الإجراءات لم تاخذ وقت كبير وذلك بفضل النظام المحكم والالتزام بقوانين العمل الصارمة.
غير ان الذي أخذ منا وقتا هو ما تناولته شخصيا من مواضيع وأسئلة عن كيفية تجهيز العمالة، وطرحت سؤال مقصود الى احد رجالات الوزارة والذى لم يبخل بالرد بإسهاب ودون ضجر ولم ينظر الى ساعته يده الجميلة بل اطلق العنان للحديث بروية وتمهل وبين بعض المعلومات فى كمبيوتره على شكل جداول ورسوم بيانيه كان السؤال هو..
لماذا يكون البلغاري وهو فى سن صغير مؤهل للعمل وله بعض الخبرات التى يمكن ان يرتكز عليها ويجود صنعته بسرعة؟
أذهلتني سرعة الإجابة وكانما كان ينتظر او يتوقع هكذا سؤال. قال لى وفى شرح مفصل "نحن فى وزارة العمل لدينا اتفاق مع الجيش البلغاري بان كل الخدمة العسكرية تكون تحت اشراف وزارة العمل، ومن هنا نحن نستجلب سنويا اعداد كبيرة من الشباب ونوزعهم على المحليات والبلديات فى شكل اتيام بعد ان نسمع منهم فى اي اتجاه يفضلون ان يعملوا؟.. اي مهنة او صنعة او تخصص يختار المجند ان يطورها للمستقبل؟ وهكذا يوزع كل شخص في المكان المناسب حسب رغبته وتطلعه للمستقبل"
تتراوح الخدمة من سنة الى سنتين، يوظف الجميع في بناء البنيات التحتية للدولة ومرافقها الحيوية .. يعمل الجميع تحت اشراف متخصصين بل يتم خلطهم مع شركات متخصصة وبعد اكمال فترة التدريب يكون المجند قد فهم كل اسرار المهنة واصبح جاهز الى سوق العمل ... هذا الحديث يشمل كل القطاعات كمبيوتر هندسات عمال مبانى دكاترة.....الخ..
فوائد الدرس لنا كسودانين :-
- دعم العمل الحرفي
- تشجيع وتدريب العمالة الوطنية
- التخطيط السليم لمعالجة مُشكلة العطالة.
- تقليل العمالة الوافدة (بالدولار)
- الاستفادة القصوى من الشباب بدلا من استجلاب شركات باسعار خرافية .
- تغيير مفاهيم الانسان السوداني للعمل الحرفي وقيمته العظيمة.
- تجهيز الشباب لسوق العمل.
- اكتشاف مواهب فى شخصيتك قد تكون خافية عليك من خلال تجريب أشياء مختلفة.
- حينما تكون جزء من البناء ينمو بينك وبينه ارتباط عاطفي من ما يسهل لك احترامه. مثال، اذا ما ساهمت فى حفر مجاري الخريف من الصعب عليك ان تسمح بردمها لارتباطك بان هذا شئ من اخراجك وانجازك..
- رفع قيمة الوطنية باحساس انك بتبنى فى بلدك ...
المطلوب :-
- اوقفوا الحرب كى نبدأ البناء ،، كل الخدمة الوطنية عندنا مستهلكه فى الحرب التى لاطائل منها من هنا نبعث برسالتنا لكل من له سلطة حكومة او معارضة نقول اوقفوا الحرب اوقفوا الحرب لقد هلكنا لا يمكن ان نحارب منذ الاستقلال حتى الان لقد طفح الكيل ..........
- قيادة جادة تستطيع ان تفجر طاقات الشباب والفوائد مشتركة للحكومة وللمعارضة وللشباب وللبلد...
- ابعدوا البندقية والهاون والكلاش والار بي جى .. ابعدوا السيوف وقربوا المسطرينة والقدة والقدح والشيربى والمحافير والكواريك والطواري ....
- لاتعلمنى كيف اطلق الرصاص علمنى كيف اكتب بقلم الرصاص..
لا تعلمنى قيامات الزحف واشارات وصفافير الميدان واستعمال السونكى. علمنى كيف احفر مجارى الخريف وكيف اخبز رغيف وابني الحيطان وكيف احرث الارض...
قولوا خير فى بلد الخير...

وليد معروف (زقلونة)
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 847

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1218307 [وليد معروف]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2015 08:50 PM
سلام باش مهندس سهيل قدرنا ان نظل نبحث عن وميض ضوء داخل نفق بلادنا المظلم.. دائما سعيد بمداخلاتك يا صاحب القلم الرشيق..


#1217853 [سهيل احمد سعد]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2015 08:32 AM
مليان حياة وحيوية عزيزنا الباشمهندس وليد معروف وتالينا بالدفعات وانت ترسل من بلاد يموت من البرد حيتانها رغم السنوات والجحود لعن الله اسبابه ببلدى ولكن لانملك الا ان نهواها رغم دموع الجراح


وليد معروف
مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة