المقالات
السياسة
من الراعي وحتى الطبيب شعب نادر الخصال والصفات
من الراعي وحتى الطبيب شعب نادر الخصال والصفات
03-07-2015 12:28 AM



طالعت في صحيفة البندر الإلكترونية صورا لشاب سوداني يعمل في منطقة من مناطق المملكة العربية السعودية كغيرها من مئآت الآلاف من السودانيين الذين تقذف بهم بلادهم يوميا الى خارجها بفضل تجبر وتعنت وظلم القائمين على أمرها مما جعلني أقف قليلا متأملا هذا الشعب الذي يرسل لنا كل يوم صفة لا تكاد تجد لها مثيلا بين من يتواجدون من جنسيات مختلفة الجنسيات العربية. فقد جاء في تلك الصحيفة – العتيبي يكرم طبيب وممرضة بالمظيلف. وعلى الرقم من إنبهاري بهذا الشعب الفضيل والذي يثبت كل صباح عظمته الإنسانية إلا أني لم اندهش عندما تأكدت من إسم الطبيب وهو المقداد حمد محمد قسم السيد من قرية التكلة ابشر ولاية الجزيرة. لقد كانت لي صلة بأسرة هذا الشاب حتى قبل ولادته حيث كنت زميلا لأبيه بجامعة أمدرمان الإسلامية في نهاية الستينات من القرن المنصرم ولكن ظروف الحياة العملية فرقت بيننا بعد التخرج على الرغم من أننا نعمل معا في حقل التعليم حتى نهاية السبعينات من نفس القرن وبعدها بدأت موجات الهجرة للعمل بخارج السودان بتنسيق مع الدول فهاجرت الى المملكة العربية السعودية بينما استمر حمد في العمل بوزارة التربية بالسودان. وتواصلت علاقتي معه ومع أخوته فترة طويلة خاصة مع عمه عبد الله والذي كان طالبا بجامعة لخرطوم في بدية الثمانينات ثم انقطعت علاقتنا لآكثر من عشرة أعوام ولم أوفق حتى في الذهاب لتعزيتهم عند سماعي بوفاته منذ أعوام حتى قرأت هذا التكريم من خلال وسائل الإتصال الحدثة الذي أرجع لي أيام شبابي وعنفوانه وذكرياتي وبدأت أبحث عن عبد الله محمد قسم السيد لأسأله عن معرفته بالمقداد حمد وصلته به وكانت المفاجأة أنه ابن حمد رحمة الله عليه.
هذا الشاب الطبيب تم تكريمه من قبل المسؤلين في المنطقة التي يعمل بها كطبيب بينما أجبرته دولته بالخروج منها باحثا عن فرص للعمل وتحسين الأحوال وحافظ على سمعة بلده مثل غيره من آلاف السودانيين فيجدر بنا كدولة الإفتخار بمثل هذه الخبرات وتكريمها فهل يسمع أهل السفارة في الرياض والقنصلية في جدة بهذا النداء وهل قبل هذا سمعوا بهذا التكريم.
[email protected]

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1259

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1222541 [عصام الجزولى]
0.00/5 (0 صوت)

03-08-2015 09:56 AM
أنا زعيم بأن الاسلام هو قبلة العالم منذ اليوم وان القران هو قانونه وأن السودان اذ يقدم ذلك القانون فى صورته العملية المحققة للتوفيق بين حاجة الفرد الى الحرية الفردية المطلقة وحاجة الجماعة الى العدالة الاجتماعية الشاملة هو مركز دأئرة الوجود على هذا الكوكب ولا يهولن أحد هذا القول كون السودان جاهلا خاملا صغيرا فأن عناية الله قد حفظت على أهله من ( أصايل الطبائع ) ما سيجعلهم نقطة التقاء أسباب الارض بأسباب السماء
محمود محمد طه
1951


#1221955 [الممقوس الصابر]
0.00/5 (0 صوت)

03-07-2015 12:12 PM
تكريم الدكتور المقداد حمد محمد قسم السيد سيقوم به اهله في التكلة ابشر فهو ابن القرية واسرته تستاهل التكريم المتواصل لآنها اسرة لم تعرف فقط بالعلم والكرم والنخوة والهمة في خدمة الاخرين ولكنها عرفت بالترفع عن الدنايا والتملق للاخرين خاصة في دوائر السياسة. لهذا فتدخل الحكومة غير مطلوب فق\ بل معترض عليه تماما ولو قدر لنا ان نسال أعمامه وأبناؤهم رجالا ونساءا الذين تخرجوا الآن في الجامعات لأكد جميعهم لك ذلك.


#1221847 [seory]
0.00/5 (0 صوت)

03-07-2015 09:28 AM
نسال الله ان يحمى ابننا الطبيب من اهل السفارة والقنصلية ويكفى ما حدث للمهندس التاى .


ردود على seory
European Union [المجنون القادم] 03-07-2015 12:25 PM
ايو سفاراتنا مشغولة بجمع الدولار وتعذيب السودانيين ويكفي على راسها كرتي الدباب بتاع الامن وبيوت الاشباح وحتى الين قبله مثل مصطفى إسماعيل هذا الشافع ليس له حبرة العمل الدبلوماسي. لذلك وتحت سياسة التمكين التي اتلا بها الترابي الملعون ملت الخارجية بمثل عتالة سفرة جدة الإرهابيين. لا نريد ان يكرم علماءنا من قبلهم ونحن نعرف متى نكرم مثل هذا الطبيب واعمامه الذين اشرت اليهم يا الهادي في مقالتك التي نعتز بما جاء فيها ولكن نرفض مطالبة السفارة بتكريمه. وأحسب ان عمه د. عبد الله قسم السيد الكاتب المعروف سيرفض ذلك.


#1221812 [الحلومر]
0.00/5 (0 صوت)

03-07-2015 08:43 AM
يبدو ان ممثلين بعثتنا الدبلوماسية بجدة من حملة شهادات الملاكمة وحمل الاثقال والكارتيه وكل من يهوي الصفع والركل ويحب ممارسة الملاكمة علية الإسراع الذهاب الي هناك عزيزي المواطن انتخبوا القوي الأمين حتي تنالوا مزيد من الصقع والركلات والبنية والشلوت


الهادي أحمد الهاشمي
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة