المقالات
منوعات
رسالة الى توفيق صالح جبريل
رسالة الى توفيق صالح جبريل
03-13-2015 07:14 AM



كان صبحاً جهم المحيَا كئيبا *** إذ تركنا حديقة العُشَّاق

نأتِ الغيدٌ والقواريرُ عنها *** والأباريقُ بتن في إشفاق

قبَّح الله وجه ذاك السّاقي *** ليس فيما لديه حلُّ وثاقي

أين سان جيمس العريق طليقاً *** و دخان الشِّواءِ في الآفاق

يا ابنة القاش قد أتى الحكم قسراً *** واعتلى الدين كاذباً فكيف التلاقي

بين كوزٍ في نهبه متلاشي *** وانتهازي مستغرقٍ في نفاق

سرقونا بشرعهم فلّسونا *** ما لنا في خزينةٍ من باقي

والغواني الحسان بين يديهم *** ويدينا تنوء بالإملاق

وقضايا الفساد صارت جهاراً *** سافراتٍ أما لها من واق؟

والشبابُ الغريرُ أضحى طريداً *** لشتاتٍ وغربةٍ منساق

كيف بالله حين كنا ندامى *** كل شيئ ببلدنا في اتساق؟
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 786

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1226777 [abdelrazag]
0.00/5 (0 صوت)

03-14-2015 08:24 AM
رحم الله توفيق صالح جبريل الذي اجاد وامتع قراء الشعر...اللهم ارحمه
رحمة واسعة ملء السماء واﻻرض....شكرا للقاضي لمجار ا ته طبعا الفرق ليس ببعيد...


د. معتصم سيد احمد القاضي
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة