12-03-2015 09:02 PM


صديقي وحبيبي ود البكري انسان حساس وواضح المعالم فهو يا ضل يا شمس لا يحب ان يكون بين بين عكسي تماما لا يحب الالوان الرمادية ، صديقي الاميز برغم الاختلافات المظهرية والجوهرية الواضحة بيني وبينه ، فهو مرتب في كل شيء ، وانا العشوائية بذاتها ، يحب ان يتعلم أي حاجة حتى فنون الطبخ في الوقت الذي لا احاول فيه ان اتعلم غسيل الكبابي .
برغم كل هذه التناقضات بيننا ظلت تلك العلاقة ولله الحمد راسخه ، لم تعتريها عوامل التعرية ، سافر ود البكري ، وبيقت انا امم وجهي تراب الوطن.
بدون مقدمات اخبرني ناس البيت ان صديقي ود البكري عاد الى الوطن في زيارة مفاجئة بعد سنوات بالغربة لأسباب خاصة متعلقة بأسرته .
بعد ساعات ذهبت لملاقاته ، كان اللقاء حميما فالعلاقة لم تأثر فيها سنوات الغربة ، بعد ساعات من الحديث استأذنت بالمغادرة حتى افسح المجال لباقي الاسرة .
عند المغادرة قال لي ود البكري انتظر دقيقة ، وذهب نحو الشنطة الخاصة به واحضر لي (صابونه) ومعها اعتذار بانه جاء فجاءة ومن غير ترتيب .
اخذت الصابونة موضحاً له ان الذي بيننا اكبر من كل هذا .
بيني وبينكم الصابونة اعجبتني فصاحبي ود البكري لا يشتري الا ما هو غالي (ماركة) أي انه لا يبخل على نفسه .
اما انا فقلت في نفسي صابون (العدة ) كويس معاي لا بعمل حساسية ومتوفر وما اخرب طبعي بصابون ود البكري ، فقررت ان احتفظ بالصابونة ولا اخرجها الا لضيف عزيز .
بعد يومين اخذت الصابونة وبدات اقراء مكونات الصابونة (عدم الشغلة) وفجاءة ضحكت بصوت عالي ، جعل ناس البيت يسالوني عن سبب الضحك البدون اسباب هذا ، ان ما اضحكني اني وجدت تحذير مكتوب على غلاف الصابونة كالاتي (هذا المنتج غير صالح للأكل ).
فقلت في نفسي يا ليت حكومتنا وخاصة وزارة العدل تكتب على كل المال العام (هذا المنتج غير صالح للأكل ) ، او انها تقوم باستخدام (صابونة ود البكري ) في غسل ضمائر كل من يتولون المال العام او شؤون المواطنين ، لان اشكالية البلد ليس في قلة موارد ولكن الاشكالية البلد في ضمائر من يتولون شؤون البلد ، ولكن يبقى السؤال كم نحتاج من الصابون لغسل تلك الضمائر ؟
وصحافتنا كل يوم تبرز فصل جديد من فصول الفساد ، وما خفي اعظم وابشع وافظع .
احد المسؤولين ذهب الى دكتور الصدرية يشكو من بعض الالام فأمره الدكتور بأجراء صورة اشعة ،وبعد اجراء صورة الاشعة قال له الدكتور ما عندك شيء لكن ضميرك تعبان .
شترة
مات الوطن عندما ماتت ضمائرنا
شترة خارج النص
البشير لقناة سكاي نيوز العربية امس
دخل المواطن السوداني 2500 دولار شهرياً
يا سيادة الرئيس رضيان شيل 2000 واديني 500
عافي ليك عفو الله ونسيت كل الفات
ملحوظة 500 قابلة للتفاوض
مع ضمان صوتي لترشحك للمرة القادمة
ان بقي في ذلك الوقت ناخب
بركة ناس القناة اتنقلوا الى احداث كلفورنيا فقد كفونا مفاجاءات حديثك .

[email protected]

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1974

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1380940 [دلدوم حجر التوم]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2015 01:41 PM
قايلك ود جبرة علا عرفتك من الشتره ،مو الكسره ليلت ود جبره, ربيع الواطى قال قبل كده الدخل الشهرى 800 دولار بس البشكير زود العيار كتير ،،


#1380922 [ام شلوخ]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2015 01:14 PM
مقال جميل، وكفى


لؤي الصادق
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة