في



(أرحل)
03-22-2015 08:41 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

أرحل لان البدء كانت عندك الخديعة.
ارحل لان ام مجدي ترفع اكفها تضرعا لله بعد ان كسرت خاطرها وجلت قدرته لابد ناصرها.
ارحل لان دم جرجس واركانجلو ما زال معلقا في رقبتك.
ارحل لان شهداء رمضان خلفوا اسرا تدعو لهم وعليك .
ارحل لان شهداء سبتمبر وغيرهم من شهداء الحق السليب لهم رب يحميهم ويقتص لهم ولو بعد حين.
ارحل لانك اصبحت رقصا تضرب الارض كانما تخرقها وترفع عصاك كمن يبلغ الجبال طولا.
ارحل لانك عاهدت بالوحدة الجاذبة فخنت العهد واطلقت خالك لقيادة الانفصال الخشن فاصبحنا سودانا بوطنين متحاربين.
ارحل لان الجنوب في عهدك صار دولة مسيحية مقتطعا من فضاء دولة متعددة الاعراق والاديان .
ارحل لانك اوقفت نشر دعوة الاسلام بالحسني في الجنوب وما تلاه من محيط افريقيا.
ارحل لانك جلبت ديانات اخري في دارفور المسلمة في معية قوات اجنبيه فاق عددها ما احتل السودان في قديم الزمان.
ارحل لانك وعدت ( الرد بالسد) فاذا السد يسد طريق الخير والنماء في تلك الديار.
ارحل لانك عاهدت في اصياف عديدة بدحر التمرد ثم تمدد الي ان غمر ام درمان واويت انت الي ركن من التمرد فكان لك منهم حميدتي وهلال ولا ندري اي شمس تنتظر لتعبدها فهي اكبر.
ارحل لانك واصلت تدمير اغلي ما نملك بحملات محاربة صلة رحمنا في الجنوب في اصياف العبور الذي عبرت منه ثروات الجنوب من شجر وبترول الي وطن اخر.
ارحل لانك واصلت تدمير اغلي ما نملك بتعطيل الشباب واهدار طاقاتهم وعلمهم فاصبحت عاطل/ عاطلة مهنة تسجل في صحائفك الرسمية.
ارحل لانك دمرت في ربع قرن ما شيده وعمره الاستعمار في خمسين عاما.
ارحل لانك يجب ان ترحل بمشيئة الله العلي القدير ومن ظلمتهم يدعون الواحد الاحد جلت قدرته ان ياخذك وزمرتك اخذ عزيز مقتدر.
ارحل لان اخر دعوانا هي حسبنا الله ونعم الوكيل والحمد لله رب العالمين.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
مخلصكم / أسامة ضي النعيم محمد
[email protected]





تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 983

خدمات المحتوى


التعليقات
#1232257 [شاهين]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2015 05:22 PM
ارحل .. لأن الفساد يمشي علي قدمين بين بطانتك و أسرتك .. و تتعامي بغض الطرف عنه .


#1231851 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2015 08:56 AM
تسلم الاخ اسامة وشكرا على اسهاماتك الطيبة في الراكوبة معلقا وكاتياً


ردود على المتجهجه بسبب الانفصال
[osama dai elnaiem] 03-22-2015 10:39 AM
لكم الشكر والتحية -- الغصة ما زالت في حلوقنا لانفصال الجنوب فالتجهج عام زادته هذه الايام حمي الاحباط الذي اراه يسيل مع كل حرف من الزملاء كتاب ومعلقي (الراكوبة) وبالرغم من عدم معرفتي الشخصية بهم الا ان بصمات الحرف وصريرالاقلام علي الواح ( الراكوبة) قربنا الي بعض وعدنا نعرف بعضنا واي ( موود) نحن عليه كما الحيران في الخلوة وامل اخي/ اختي الكريمة ان لا يصل بنا الاحباط الي تلك الدرجة التي قال فيها الوزير الفلبيني وهو يخاطب ضحايا الاغتصاب من رعاياه في احدي الدول ( RELAX AND ENJOY IT) امل ان تشرق شمسنا ويزيل الله عنا اغتصاب البشير وزمرته ولا نقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل--- لك مودتي وحبي.


#1231846 [معمر حسن محمد نور]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2015 08:50 AM
أرحل لأن ضي النعيم يكرهك وهذا يكفي ..لك التحيية


أسامة ضي النعيم محمد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة