في



المقالات
السياسة
البذاءة والإسلاميين ..
البذاءة والإسلاميين ..
04-11-2015 12:15 AM

image

فى بداية عهد الانقاذ اشتهر الرائد يونس بشتائمه وخطابه المقذع والتحريضى العنيف ضد جميع من وقف معارضا او مساندا لمعارضي النظام.
كلف الرجل بدور كلب السلطة الاعلامى الذى يجهر بما لا تود السلطة الخوض فيه لفظيا وقام بدوره كاملا فى ذلك الحين كانت السلطة تؤسس لمنظومة كاملة من ادوات التمكين فى الامن والجيش والشرطة والخدمة المدنية مستخدمة سيف الصالح العام .. والقوانين الاستثنائية التي تبيح الاعتقال والتشريد التعذيب والاغتصاب وحتى التصفية الجسدية ...
اكتمل التمكين واصبحت الدولة ومؤسساتها مجرد واجهة للحزب وهنا انكشف الوجه الحقيقى لاخلاق للاسلاميين وقيم الاسلاميين التى تربوا عليها ...

كان الرائد يونس اتفه البيادق مقدرة على الشتم ومقذع الالفاظ ..تفنن الانقاذيون فى نثر خطابات البذاءة والكراهية والشتم جميعهم بلا استثناء ا..
على مختلف المراحل والمناصب والتبدلات امين حسن عمر .. نافع .. مصطفى عثمان، وكامل جوقة القبح والسباب وصولا لياسر يوسف الذى وصف مقاطعي الانتخابات بانهم ارازل القوم .. الا ان الذى يتولى قيادة المنظومة حاليا هو راسهم الأول وفى حملته الانتخابية الجالية ...فى فيديو سابق اعترف الترابى الذى تربى جميع اسلامييى السلطة على يديه ان مكافحة الفساد - المال السلطانى حسب توصيفه اللزج للمال العام - لم تكن من ضمن مقررات تربية جماعته وان العفة لغة غريبة على الاسلاميين ... قياسا على تصريح الترابى فان الاسلاميين ايضا لديهم مدرسة كادر تخرج كوادر تخصص شتيمة وسباب ....

يوسف حسين





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1934

خدمات المحتوى


التعليقات
#1244623 [Amin]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2015 02:11 PM
أسؤ ما قدمه الترابي وعياله للإسلام أنهم فصلوا التدين عن ألأخلاق
بل وفي أحايين كثيرة تعاملوا معهم كنقيضين

جعلوا التدين طقوس جوفاء لا تنهاهم عن المنكر


(ويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون)


فويل لهم مما كسبت أيديهم .





أنت كوز إذاً أنت بلا أخلاق ,,, وإن أظهرت العكس


#1244360 [متوكل عبدالحفيظ]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2015 01:19 AM
فرضا ان كل ذلك كان وهو ماضى ماذا ترى اليوم هو الاهم من لايرى ذلك هو اعمى بالفطره بالرغم من ضنك العيش وصعوبة الحياه الا اننا نحس بالامان اين نحن من فلسطين اين نحن من العراق سوريا وكل دول الربيع العربى وما تعانيه من قهر واذلاال مصر هى الدليل ماذا وجدت من ربيعها المزعوم ليبيا كل تلك الدول هل تتمنى مثل هذا الربيع انكم ناكرون للجميل لن تحيو الافى مستنقعات القهر فالحريه والديمقراطيه هى التى جعلتكم ابناء عاقين بالوطن الذى رباكم وبذل الغالى والنفيس وسيرى الذين ظلمو اين منقلبا ينقلبون عاش السودان حرا ونحن فداك ايها الوطن الحبيب


ردود على متوكل عبدالحفيظ
European Union [ود يوسف] 04-12-2015 08:56 AM
تعليقك هذا هو خير دليل على ما ورد في المقال ... بجهلكم تفضحون أنفسكم !!!

European Union [محمد الصادق] 04-12-2015 12:05 AM
نحن نربأ بأنفسنا من مهاترة طفل بالغ اننا نرثي لك بؤس منطقك وضعف حجتكومع ذلك نجد لك العذر لانك مصاب بلوثة العداء للسلام والحرية والعدالة وهو مرض لايقل خطورة عن داء السعر ونتمنى لك الشفاء

United States [حمدان] 04-11-2015 12:34 PM
كل بليد أبله لا يرى أن سوريا و العراق و اليمن و ليبيا كانت تنعم بالأمن و السلام كما يقول هذا الدعي عن السودان و لكن لأن تحت الرماد وميض النار التي لا يراها الأغبياء فقد جاء يوم انفجارها و نفس التراكمات من الظلم و السرقة و النهب و القهر و الكبت و القتل موجودة عندنا و بصورة أشنع فستنفجر الأوضاع يوما عندنا و بصورة أفظع ... واهم من يظن أن الدول تبنى بالقهر و الكبت فيوم الإنفجار آت و يومها لن يجد البذيئون ملجأ ... كل العهر و اللواط سيجد دواءه و لات حين مندم ... الاغبياء البليدون لا يمكن أن يروا ...

European Union [عزمي سند صالح] 04-11-2015 10:59 AM
يامتوكل عبد الحفيظ (لو كان هذا هو اسمك الحقيقي )
واضح جدا انك فاقد تربوى والدليل انك حتى عاجز عن
الاستشهاد بكلام الله بشكل صحيح رغم ادعئكم بأنكم اسلامويون

أما البذائه والسفاله التي عرفتم بها لانستغربها فالأناء
ينضح بما فيه اذ انه من المعروف كيف تم تجنيدكم بعد هتك
شرفكم وعرضكم بالصوت والصوره حتى لايقوى أحدكم علي النظر
في وجه من هتك مؤخرته أو الاعتراض علي مايتم تكليفه به من
مهام قذره ومن ضمنها ماتقوم به .

لن تقوم للسودان قائمة ثانيه مالم يتم اقتلاعكم نهائيا من
أرض السودان الطاهره والمساله مسألة وقت ليس الا وعندها فقط
سيعام الظالمون اى منقلب ينقلبون صدق الله العظيم هكذا تكتب الآيه
يافاقد تربوى وليست كما كتبتها لفرط جهلك وحموريتك .

حتي كلام الله تحرفونه ايها الأوغاد السفله لعنة الله تغشاكم دنيا وآخره.


يوسف حسين
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة