محمود (الكضَّاب) !!ا
03-08-2011 06:41 AM

محمود (الكضَّاب) !!

خالد عويس
روائي وصحافي سوداني
[email protected]


..... قبل توجهي إلى دار الحركة الشعبية لتحرير السودان في المقرن، قصدت أن أتجول لأكثر من نصف ساعة قرب المرافق الحيوية والسيادية لأرى مدى استعداد الجهات التي زعمت أن مخططاً تخريبياً تعده الحركة الشعبية لهذه الليلة. الاستعدادات الأمنية والشرطية المكثفة لحظتها فقط حول دار الحركة الشعبية حيث كانت الندوة التي دعت إليها. غريبٌ أن تتحدث جهات عن مخططٍ تخريبي في ليلة محددة ثم لا تضع أية قوات لمجابهة أي حدث حول المرافق الحيوية، لكن، في سودان الإنقاذ عليك ألا تستغرب شيئاً طالما أن محمود (الكضَّاب) موجود !!
..... صدقوني، الحديث عن تيارٍ إصلاحي وسط شباب المؤتمر الوطني لا يعدو أن يكون من قبيل تبادل الأدوار، وفي أحسن الفروض السعي لإبدال (أحمد) بـ(حاج أحمد) !! هؤلاء الشباب في ما يبدو يسيطر عليهم التفكير ذاته الوصائي الذي يفترض جهل الشعب السوداني وضرورة إرشاده وتوجيهه بواسطة الأذكياء: المؤتمر الوطني حصراً !!
..... الوكالةُ الأمنية الصحافية في سبيل تأكيد أخبارها (المفبركة) بشأن تضامن الدكتورة مريم الصادق مع القيادة الليبية وخاصةً السيدة عائشة القذافي، فبركت عن مسؤول ليبي قوله إن السيدة عائشة تلقت رسالة نصية - عبر الموبايل - من الدكتورة مريم باللون الأخضر !! أولُ مرةٍ في حياتي أسمع عن رسائل موبايل بـ(الألوان) !! إما أن المسؤول الليبي (مهلوس) أو أن الوكالة (مهلوسة) !! بالمناسبة أنا أطلعت على هذه الرسائل التي تتحدث عنها الوكالة المشبوهة، ولم أجد فيها حرفاً واحداً يدعو للاعتقاد بنزعة تضامن أو تأييد للنظام الليبي !
..... سأل صحافي السيد الصادق المهدي خلال مؤتمره الصحافي الأخير: ماذا لو استبق الشباب القوى المعارضة إلى الشارع؟ ما كان من رئيس حزب الأمة إلا أن رفع يديه للسماء قائلا: إن شاء الله !!
...... الشارعُ الشرق أوسطي يوّظف النكتة – الآن – كسلاحٍ سياسيٍ فتّاك ضد (المكنكشين). تُرى هل يقوم جهاز الأمن السوداني برصد النكات التي استشرت في أوساط الشعب السوداني وانتشرت انتشار النار في الهشيم، وكلها تغمز من قناة نظام الإنقاذ؟ تُرى هل يقوم جهاز الأمن السوداني بـ(تحليل) هذه النكات و(تحليل) دلالاتها وآثارها؟ آخر ما وصلني من هذه النكات.. صلاة استغاثة للحكام:
اللهم إنا نعوذ بك من الخلع كله عاجله وآجله
ونعوذ بك من الشعب الذي ينظر للأمام
والشعب الذي يكره الأصنام
والشعب الذي يريد إسقاط النظام
ونسألك اللهم رئاسة مدى الحياة
وشعبا شبيهًا بالأموات
اللهم ثبت كراسينا بالصمغ واللحام البارد
وباعد بين الشعب وبينها كما باعدت
بيننا وبين الشعب
واجعل لنا من أمامنا كرسيًا ومن خلفنا كرسيًا
وعن يميننا كرسيًا وعن شمالنا كرسيًا
ومن فوقنا كرسيًا ومن تحتنا كرسيًا
واجعل ثأرنا على من خلعنا
ومتعنا بكروشنا ما أشبعتنا
ولا تجعل الشعب مبلغ همنا
ولا مصدر خلعنا
وقنا عربة البوعزيزي
اللهم ومن طالب برحيلنا
فاجعله عصير صلصة
أو تونة غويزي
ربنا اصرف عنا يوم الجمعة
فقد ضاعت ليلة الخميس
وأصبحت غدرا طميس
اللهم اجعل ميدان التحرير لنا لا علينا
ولا تسلط علينا عيال النيدو
وأطفال الديجيتال
ولا تُشمِت المعارضة فينا
وقنا شر المتظاهرين والمتظاهرات
والمفسبكين والمفسبكات
الأحياء منهم والأموات
ربنا و لا تسلط علينا \"الجزيرة\"
كما سلطتها على الذين من قبلنا
اللهم أضعف إرسالها
وشوِّش تردداتها
وطهر \"رسيفرات\" شعوبنا منها
إلهي إلى من تكلنا
إلى شعوب تخلعنا
أم إلى معارضة تستضعفنا
أم إلى شباب لا يسمعنا
أم إلى مجتمع دولي يندد بنا
أم إلى سويسرا تجمد أرصدتنا
نشكو إليك ضعف شعبيتنا
وقلة حيلتنا
ونحس بطانتنا
وعجز قوتنا
اللهم لا تدع لنا شعبا إلا رحلته
ولا شبابا إلا خلعته
ولا معارضا إلا ألجمته
ولا مواليا إلا شجعته
ونسألك رصيدا لا ينفد
وثروة لا تجمد
و نعوذ بك اللهم من شعب لا يركع
ومن بطانة تأكل ولا تشبع
وساعة الجد لا تنفع ولا ترقع
ونعوذ بك من شباب لا يجزع
ومعارضة لا تقنع
ربنا اصرف عنا الديمقراطية
وأدم علينا البيروقراطية
واجعل الميزانية في جيوبنا
ودندل لنا كروشنا
اللهم هازم الأحزاب ومُسكِّن الشباب
رد شعوبنا إلينا ردا جميلا
ولا تجعل الكرسي علينا مستحيلا
ولا تجعل نهايتنا الرحيلا
اللهم بارك لنا في طائراتنا
لنقصف بها شعوبنا
وضاعف لنا مدافعنا
واجعل البازوكة بعشرة أمثالها
وارزقنا في كل خطوة دبابة
ربي اجعلني زين الجالسين
لا زين الهاربين
وبارك لنا أكثر من مبارك
وأعوذ بك أن يقول لي شعبي ارحل
وأعوذ بك أن أقول: أنا فهمتكم.
إذا الشعب يوما أراد الحياة فلا بد أن تقصفه بالطائرات.
رُبَّ كرسيٍّ ظلمت فيه فلما صرت في \"جدة \"بكيت عليه.
وآخر دعوانا أنِ اللعنةُ على زين العابدين
أولِّ الهاربين ومُغْوِي المتظاهرين.
.....(الصمت) هذه الأيام هو أكثر ما يقلق الحكومة السودانية. الحكومة تخشى أن يكون هذا الصمت هو (الهدوء الذي يسبق العاصفة) !!
.....مشهد تظاهرات شارع الستين تكرر في شارعٍ آخر في (بُري) بعد أن أودى حادث مروري بسيدة كانت تعبر الشارع. تجمع المئات من الشبان وأغلقوا الشارع فهُرعت أجهزة الشرطة والأمن إلى الموقع. في الليلة التالية، حين لم تستجب الحكومة – سريعاً – لطلبات الشبان بإنشاء مطبات اصطناعية، قام الشبان بحرق إطارات وإغلاق الشارع ثانيةً. مررت بالشارع الليلة (وهي الليلة الثالثة) فوجدته مغلقاً في مسار بسبب العمال الذين كانوا يعملون بجد في إنشاء مطب اصطناعي !! الشعب السوداني يعي الآن أكثر من أي وقت مضى أن الحقوق تُنتزع انتزاعاً. ولن يكون عسيراً الانتقال من الثورة على شارعٍ لم تجر صيانته إلى الثورة على الوضع كله !!
..... أي حوار مع المؤتمر الوطني لا يحوي شروطاً محددة لتهيئة الأجواء قبل الجلوس إلى طاولة الحوار سيكون كارثة لا على المؤتمر الوطني وحده وإنما الطرف الآخر أيضاً. هذه الشروط أهمها:
أولاً: إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين
ثانياً: إصلاحات عاجلة هيكلية ووظيفية في جهازي الأمن والشرطة تطال الصلاحيات أيضاً وتضع شخصيات قومية على رأس الجهازين.
ثالثاً: تعديل القوانين المقيّدة للحريات فوراً وكفالة حقّ الاحتجاج والتظاهر السلمي
رابعاً: فك الارتباط بين أجهزة الإعلام القومية وحزب المؤتمر الوطني من خلال إعادة هيكلتها وإصلاحها ووضع شخصيات قومية مستقلة على رأسها.
خامساً: تشكيل آلية قومية جامعة من أجل مكافحة الفساد ومحاكمة المفسدين، وآلية لـ(الحقيقة) من أجل التحقيق في كلِّ الاتهامات الموجهة إلى أجهزة وأشخاص بارتكاب جرائم من صبيحة 1 يناير 1956 وإلى غاية الآن.

تعليقات 9 | إهداء 3 | زيارات 4709

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#108397 [moonshussien]
4.12/5 (8 صوت)

03-09-2011 02:36 AM
المدعوا ابومحمد وسيف الحق بالله خلوا الكورة واطية, وما تستخفوا بعقولنا بأساليب الامنجية المندسين دي, وتحاولوا تصرفوا النظر عن موضوع المقال. بخت الرضا في عينك, والكلام ليك ياالمنطط عينييك. الرجل اطهر وانبل واشرف من ان ترموه بهذه الفرية, اظن قايلين الناس هبل ينخدعوا ليكم بالدين, لامن تنعدموا الحيلة؟ لابد انتوا من كيزان الجهاد الاسفيري الشهير, وكمان فاقد تربوي بأمتياز.


#108176 [أبورماز]
4.15/5 (9 صوت)

03-08-2011 04:02 PM
الليليه أولا المحس والسكوت مالم .. ودعووضه بيهناك نازل فى المهدى وسيدى فجخ وبيهنا عويس يعوس فى حاجه لا متلمه ولا مفهومه .. وكمان أده فرصه لناس التوجه .. بصراحه أمس إنت ودعمك عووضه متعشين مع منو !!!!!!

يا ولاد السكوت كان أحسن لكم السكوت ....


#108024 [ابومحمد السودانى- المانيا]
4.07/5 (9 صوت)

03-08-2011 12:11 PM
محمود من اسماء النبى صلعم واستعملت بعض اسماء النبى كمحمود وطه من قبل المستعمر فى كتب المطلعة فى المرحلة الابتدائية للاساءة للاسلام
استعمال هكذا عناوين بدون تروى ىجعلك ومن تهاجمهم فى مركب واحد
اخيرا
اصبت حين اخطـأت يا ابن الفرقجة


#108007 [ابومحمد السودانى- المانيا]
4.11/5 (7 صوت)

03-08-2011 11:47 AM
سلام
اختاراسم غير محمود لاى موضوع سالب يعن لك لان محمود اسم يطلق تيمنا بالنبى ص ع س كما تعلم

الا ستعمار ببخت الرضا هو الذى كان يحارب الهوية الاسلامية على شاكلة طه القرشى مريض ومحمود الكذاب
عدم الدفة فى اختيارعناوين مواضيعك يعنى انك ومن تهاجمهم سيان وفى الحالة هذة اخوان للشطان
لم اتشرف بقراءة موضوعك نسبة للعنوان اعلاه


#107960 [Saif Al Hagg]
4.15/5 (9 صوت)

03-08-2011 10:44 AM
تنبيه بسيط... محمود اسم من اسماء النبى صلى الله عليه وسلم فقد من الافضل ان لا يقرن هذا الاسم مع هذه القصة المتداولة القديمة ونختار اى اسم تانى غير اسمائه صلى الله عليه وسلم


#107954 [Saif Al Hagg]
4.15/5 (9 صوت)

03-08-2011 10:37 AM
بارك الله فيك

كم وكم من حادث مرورى ماتوا فيه الالاف وتكرر وكان الحل بسيطا ولكن للاهمال وعدم المتابعة و و... مات الناس ... قال سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه : لو تعثرت شاة فى العراق لكنت مسئولا عنها.

من هو الذى يريد التحاور مع العصبة؟

هذه الشروط سيقال لك جدا فى الاول وبعدها اى واحد يجلس سيشرب ولا يروى.

كيف تتحاور مع الظالم المفسد قبل ان يطهر نفسه. يجب ان يتطهروا اولا ثم ينظر بعدها ان كان هناك جلوس معهم.


#107907 [يعقوب مبارك ]
4.14/5 (8 صوت)

03-08-2011 09:47 AM
lمقال أكثر من رائع أستاذ خالد بس طبعآ الجزء الخاص بقناة الجزيرة بالنسبة للعصبة الحاكمة فى السودان فى دعاء الإستغاثة ما وارد لأنو عارفنها معاهم إلا لو كان من باب الحذر من المفاجأت لأنو الناس ديل ما مضمونين ( إول ثورة تاكل أبوها ) وكلو ممكن يخون كلو فى سبيل المصالح .


#107843 [عادل ]
4.10/5 (9 صوت)

03-08-2011 08:11 AM
النكته يا استاذي العزيز من تصميم اجهزة الاستخبارات تبثها عبر جماعاتها الكوميدية التي تملأ ساحات السودان والنكته هي تؤدي نفس عمل التظاهرات الفاشله أي الهدف منها تنفيس المجتمع وتوجيه الغبن والغضب في اتجاه السخرية بدلاً عن الاتجاه الصحيح وهو العمل ضد او الانتقام من مسبب الغبن والغضب لذلك لاتساعد في نشرها ودع الغضب يعمل عمله بالانسان لينتفض


#107819 [ودالبصير]
4.16/5 (12 صوت)

03-08-2011 07:41 AM
والله ما خليت حاجة يتمناها الكيزان ما ذكرتها والكيزان مستعدين يكونوا فى السلطة حتى لو مات كل الشعب السودانى من الجوع والحرب والفاقة وببساطة يبرروا للعالم بان الله قدر لهذا الشعب ان يموت وان الله اورثهم الارض .ياربى ازيلهم عنا ولاتسلط علبنا من لا يخافك ولا يرحمنا اللهم امين يارب العالمين


خالد عويس
خالد عويس

مساحة اعلانية
تقييم
1.91/10 (46 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة