05-14-2015 08:32 AM


تنتظر كل ارض من بقاع الدنيا وهى عطشى ان تروى بالماء فان كان حلم الجعان عيش فهل يحلم العطشى الا بالماء ولكن لماذا ترتوى ارضنا بدماء اهلها.
هكذا خالفت السنن ارض اهلنا المعاليا والرزيقات ....هداهم الله ونــــــور بصائرهم حين اصبحت ارضهم الجدبــــاء من المحبة والمودة والالفة والوئام عطشى لــــزخات الدمــاء ونزيف الجراحات فقد ابت ارضهم الا ان ترتوى من دماء الاطفال والنساء والشيوخ ..
وماذا تنتج ارض تشربت الدم وارتوت حتى النخاع. قانية اللـــون الا مزيدا من القــسوة لا تبشر الا بالخراب .
ماذا تنبت ارض خضع اهلها لمنطق القتل وزهـــق الارواح وتحطيم الجمــــاجم بالفؤوس والسواطير وتفتيت الاعضاء بالقنابل والكلاشكوف والكاتيوشا...
تلك اشجار المعاليا والرزيقات تخصبها الاحزان لتثمر لهم الاحقـــاد والكــــراهية بغضاء ملعونة فى ارض كانت تنتظر منهم معانى المحبة والاخاء والتضامن والتماسك ...
ثمار شجرة الحرب الملعونة جثث وموتى عويل ثكلى ونحيب ارامل وصيـاح جرحى ..هل ياترى بلغ اهلنا من المعاليا والرزيقات درجة من الرفاهية والثراء ودعــــة الحال فقــالوا لنتحارب ونختبر قوتنا واسلحتنا فما الذ القتل وما امتع الموت فى سبيل الشيطان؟؟
ارض يضربها الفقر والعوز وتقتلها الحاجة فيابى اهلها الا ان يضيفوا لها المــــــزيد من الهوان والتشتت والضياع ...هل علمتم ياشيوخ المعاليا والرزيقات ان الحياة نعمة غالية الثمن عظيمة المكانة ان ذهبت لن تعود؟
هل علمتم ان من كرم الله عليكم ان خلقكم بشرا فدفنتم العقل والمنطق واخرجتم الحماقة والغباء والكيد الخاسر... ونسيتم ان هذه الارواح منحة جليلة غالية كان الاجدر والاجدى منكم ان تصونوها وتحفظوها لا ان تهدروها فتذهب ريحكم هباء منثورا.....
ان اجمل واعلى واسمى مخلوق ركبه الله سبحانه وتعالى فى الانسان هـو تلك الجـــوهرة التى تسمى العقل فان غاب العقل فلا معنى للانسان فاين دفنتم عقـــــولكم ورميتم المنطق وفقدتم الحلم والعفو والتسامح وقد اقسم الله بالكاظمين الغيظ فهل نسيتم الطيب ورضيتم الخبيث والكل فى منطق الحرب خاسر فلا معنى فى الحرب للانتصار بين الاخوة .
السؤال من هو المستفيد الاول من هذه المجازر ؟؟ هل هم تجـــار الســـلاح ومن خلفــهم من ايادى خبيثة لا تعرف الرحمة من الداخل او الخارج حتى تبــــــاع مخــــازن السلاح المتكدس فاين موقع الحكومة؟ وهى المتهم الاول فى جميع الاحـــــوال فان كان الســـلاح متداول وهى متفرج فاين دورها الرقابى ؟ وان كانت هى الرؤوس المدبـرة تلك الرؤوس التى تعفنت بالفساد من القيادات ....وهم يلعبوا اقـــذر الادوار للاغتناء لا كثرهم الله فاين من يحاسب اباطرة الفساد فى دولة الفوضى ؟
واذا ذهبنا الى افتراض اخر وقلنا هل هم تجـــــار المخدرات ؟؟ لان اللعبة اكبــر من حجم القبائل فهناك مجموعة لا تعيش الا على الماء الاسن وكلما زاد التوتر تهيات لها الاجواء لتداول المخدرات وتهريبها او استبدالها بالسلاح.... والحكـومة التى باعت الــمواطن فى كل المواقف الحياتية لن يضيرها كثيرا ان تبيعه فى المعاليا والرزيقات...
لكن رغم كل هذه الاحتمالات الا انها قطعا لا تمنح هـذه القبائل مبررا للاقتتال وسفــــــك الدماء وازهـاق الارواح البريئة...لانه وبكل بساطة ومنطق سليم لايقبـــــل الجــــدل ان الخسارة الكبيرة التى نتجت لا تدل الا على ان هذه المجزرة لا ولن تضيف للمـــــعاليا اوالرزيقات اوالسودان اجمـــع الا مزيدا من الحزن والاسف والضيــاع والتشتت والدمار ..والله المستعان


[email protected]

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2678

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1266597 [قائل حق]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2015 11:53 PM
المعاليا عم الضحية الرزيقات وقوات الدعم السريع هى التى اعتدت على المعاليا...فى قرية التبت...وفى قرية الغرضاية..وفى كليكى وفى ام راكوبة وفى ابوكارنكا اكثر من مرة...لا تخلطوا ما بين الضحية والجلاد


#1265852 [gogo]
0.00/5 (0 صوت)

05-14-2015 11:57 AM
PPlease people should be fair and just .They should not blame all parties equally , Please make little differences between offensive and defense that is most important to judge .


#1265774 [بركة]
0.00/5 (0 صوت)

05-14-2015 10:43 AM
يا اخي لا تقول اين دور الحكومة لان دورها معروف توزيع السلاح وسفك الدماء ولكن قول اين دور الشعب السوداني ان كان لهم دور


#1265646 [محمد احمـــــــــــــــــــــــــــــد]
5.00/5 (1 صوت)

05-14-2015 09:05 AM
الدولة العميقة انتصرت لمشروعها الحضاري بإبعاد عراب المشروع الحضاري وقتلت من اجله الزبير وابراهيم شمس الدين والمجذوب وكثير من ابناء جلدتها فكيف لا تقتل ابناء الهامش مباشرة وعن طرق اخرى مثل قض الطرف عن حمل السلاح وترويج المخدرات وحبوب الجنس. يا رقيب يا حسيب عجل بحسابهم في الدنيا قبل الاخرة.


منتصر نابلسي
منتصر نابلسي

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة