05-15-2015 12:49 AM


ليس لاحد ان يتحدث عن عربات طلاب المؤتمر الوطنى التى اشتريت ب22 (حمار).... عفوا فانا لا اعرف تمييز الرقم22 هل هو ( حمار) اومسيار او منيار، فنحن قوم لا زلنا نمييز ارقامنا بالبقر والغنم والسنبلات اليابسات .... (7)بقرات سمان .. و(7) سنبلات يابسات ... ومن البقر ( 2 ) ... ومن المعز ( 2 ) ...ولا نعرف من الاعداد الا (الف الالف ) ونميزه ايضا بالبقره او المعزه او الشاة ، ولا نعرف ان هناك تمييز للعدد يسمى (سياره) الا بعد ان جاءت سيارات غلمان الحزب السفيه... فالسياره الوحيدة التى نعرفها هى سيارة يوسف التى ادلت حبلها فاسرته بضاعة كاسده ...والسودانيون اكثر اهل الارض معرفة بلفظ السفيه و مشتقاته (السفه )و(المسفوفة) و(السفسفه).....السفيه عادة لا يعرف كيف يتصرف فى ماله الخاص ويجب الحجر عليه وتعين وصى عليه او ولى او ولية لايهم فكيف اذا ولى على مال عام؟ ...نحن نعصى الامر الربانى بدفع اموالنا الى هذه الحكومة السفيهه نحن ندفع للحكومة لتتسافه ....الرئيس سفيه فى رئاسته ... الوزير سفيه فى وزارته .....الوالى يسفه فى ولايته ... حتى طلاب الحزب الحاكم الذين لم يبلغوا الحلم ولكنهم بلغوا ( الحكم صبايا) ولم نانس فيهم رشدا يتسافهون ب22 (حمار)..... والشعب يدفع للسفهاء امواله التى جعل الله لهم فيها قوامة.....25 سنه والحكومه و اتحاد غلمانها الذين لم تطر شواربهم يتسافهون ب22الف الف الف دابة ...نحن ندفع المال الى سفهائنا فى المؤتمر الوطنى ليسفهوا فى الارض ويزدادوا سفها وتيهاء ثم ندعو الله ان لا يؤاخذنا بما فعل السفهاء منا!!! هو يقول لنا ( ولا تؤتوا السفهاء اموالكم) ونحن نعطى وندعوا... هم يتسافهون ونحن ندفع وندعوا!!!!.... ليس لا حد منا ان يتحدث عن فساد الحكومة ... فهذه الحكومة ليست فاسدة و صدق الرئيس فى تحديه ان ياتى احد بدليل يثبت ان هناك فساد وهذه حقيقة يعرفها الرئيس جيدا... الرئيس ليس بفاسد لكنه يعلم انه سفيه...... والوزير والوالى وطلاب الوطنى ومكتبه القيادى هم ليسوا يفاسدين ، لكنهم سفهاء ولاهم الناس على اموالهم وبذلوها لهم ولم يحجروا عليهم ولم يمنعوهم من السفاهه.... الاولى ان نحجر على هؤلاء السفهاء ليس لانهم بددوا المال ولكن لاننا لم نانس منهم رشدابل انسنا فيهم سفها وصلفا وجلافة...السفيه يبدد ماله فى ملاهييه والمؤتمر الوطنى يبدد مالنا فى ( غلمانه) ب22(حمار)..... والله خلق الحمير لتركبوها وزينه وطلاب الوطنى لا يعصون اوامر الله فهم ياخذون زينتهم 22مرة (حمار فى ضهر حمار) ....نحن فى شنو وغلمان الوطنى يتسابقون ب22حمار!!!سؤال لامانة غلمان الوطنى: كم تساوى علفة الحمارة الواحدة فى اليوم؟
نحن امة تضع (السفة) لتعدل المزاج و نوقف السفيه والسفهاء من اهلنا او الاقرباء عند حده...لكن متى نوقف سفه هذه الخكومه التى بان سفهها ب22 (حمار)هذه السفيهه التى تدخل على الشعب السودانى فى اوقات عوراته الثلاث قبل ولادته وحين يولد وبعد مماته فلا تبقى فى يده مايستر عورة او يسد خلة او ينفع غلة... بل وتاخذ نهده لتشترى به 22(حمار) لغلمانها....قف انت مؤتمر وطنى اذن انت سفيه

[email protected]



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1050

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مصطفى عبدالرحيم
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة