المقالات
السياسة
حوار انتخابات والشعب هو الفيصل
حوار انتخابات والشعب هو الفيصل
05-15-2015 03:58 PM


بسم الله الرحمن الرحيم

حوار انتخابات والشعب هو الفيصل

مدخل:-
الحوار وما ادراك ما الحوار
الانتخابات وما ادراك ما الانتخابات
لا شك بان ما فعله الشعب السودانى فى الانتخابات الاخيرة حدث يجب ان نقف فيه ونتامل مقاصدة..
دخل الحزب الحاكم الانتخابات بحثا عن الشرعية وتمديد سلطته ولتقوية وضعيته فى الحوار اذا تواصل اساساً..
دخلت القوى المعارضة على امتداد اطيافها المدني والمسلح وأن أغلبها تبنى حملة "أرحل" لهثا لاثبات المثبت (عدم الشرعية – التوقيت - عدم الشفافية..)..
الشعب هو الفيصل ..
الدهشه:-
بالنسبة للحكومة أتت الرياح بما لم يشتهي السفن, فالمشاركة المتواضعة للناخبين ضربت بعرض الحائط كل الرهانات والاوهام..مما استدعى كتاب النظام او ماسحى احذية النظام الى إجراء مقارنة بائسة تفتقر لأدنى الشروط الموضوعية زاعمة أن تدني نسب المشاركة في الانتخابات مثلها مثل تلك التي تحدث في بلدان عُرفت بعراقة ورسوخ أنظمتها الديمقراطية واستقلالية مؤسساتها..
اما عامل الدهشه لم يصب النظام الحاكم فقط ولكن اصاب القوة المعارضة ايضا, لا يمكننا ان ننكر الجهود التى بذلت واسهامها إلا أنه بالتأكيد ليس بحجم ما تحقق فعلاً, كما يمكننا القول بان فشل المؤتمر الوطنى فى تقديم اي برنامج ساعد فى التسويق عبر قنواته الى حملة ارحل ..
ما حدث من انصراف شعبي عن المشاركة في عملية الاقتراع لم يكن مجرد مقاطعة للانتخابات الراهنة من باب اللامبالاة أو الزهد أو لانعدام التنافس, ولا حتى استجابة لحملة المعارضة الداعية لذلك, بل كانت تعبيراً مقصوداً واعياً عن موقف سياسي مكتمل الأركان إزاء نظام الحكم القائم..
الحوار الوطنى :-
الحوار الوطنى الحقيقى هو حوار مع اصحاب الوطن انفسهم هو الحوار مع الشعب, وحوار الشعب يتم بطرح البرامج ويجاز بصناديق الاقتراع, وقد كان, الانتخابات هي عبارة عن حوار الشعب والمقاطعة هى عبارة عن راي الشعب فى الحوار, ويمكننا ان نقول بكل قوة الحوار مع الشعب اعلن الانتفاضة الثالثة, وهى انتفاضة ناعمة بعض الشئ ولكن بالنظر الى دول الجوار والربيع العربى ونتائجه نجد بان الشعب السودانى قرر ان تكون ثورته فى صمت وبقوة, فتح الشعب الباب على مصرعية للمعارضة كي تتلملم وتتقدم, قفل الباب واحكم القفل للحكومة لاثبات اي شرعية..
لن يحدث اي تغيير للنظام دون موافقة الشعب..
اطاح الشعب السودانى بنظامين عسكريين عتيدين..
الشعب يفجر ثورته الثالثة بشكل جديد..
الشعب احق بالحوار اكثر من تجار السياسة..
يا معارضة يمكن ان نتفق والدليل المقاطعة..
يا حكومة يمكنكم ان تكونوا حكام ولكن نحن لست بمحكومون..
ولن ترضى عنك الحكومة والمعارضة حتى تتبع ملتهم..

وليد معروف
[email protected]

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 857

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




وليد معروف
مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة