06-08-2015 09:33 AM


لايام حدثتنا الصديقة أسماء حديد المقيمة مع اسرتها بملاوي عما يعانيه جنس الكلاب في بلادنا وماذا يحيق بها من ضيم ومايعتريها من بؤس نحن سببا فيه....ودعت استاذتي الي الرفق بالكلاب وبالحنو عليها ...وسرنا معها نشيد بالفكرة ونسخر منها في ذات الوقت...(فالكلب كلب ولو ترك النباح) .
اليوم جاءني الصديق العزيز فائز عسل وهو خبير رياضي معروف افتقدته اروقة الرياضة في السودان لقرابة ربع قرن حيث جاء الي استراليا وطاب له المقام...فحصل علي جنسيتها وبقي فيها .
يعمل مهندس تبريد ولمن ترتفع حواجبهم عجبا وتجول عيونهم في محاجرها متسائلة اقول لهم نعم مهندس تبريد فاستراليا رغم بردها القارص في الشتاء وزمهريرها...الا ان حرها في الصيف تلحم...بعد ان تلخم.
جاء فائز وهو يقاوم ضحكته التي غلبتها بسمة حتي انك تمني النفس بسماع طرفة تكاد تراها متوارية بين شفتيه...
(عجائب )....يبتدرك وهو لم يجلس بعد.
كان خبر اليوم لاهو بالطرفة وان كان...ولاهو بالدعابة وان كان ولاهو ايضا بالجد الذي توصد له الابواب ولا بالسر الذي يخفي عن الكذاب.
اجتمعت كل حواسي ومسامات حب الاستطلاع عندي وانا انتبه الي ماسيقوله الباشمهندس.
(البت)...واصل...(طبعا الجامعة في اجازة ...ووجدت نفسها وحيدة فاخذت الكلب الي الحديقة...ولما كان رباط عنقة الاصلي مغسول...لم يجف بعد...فقد ربطته بمايشبه الدبارة.., مع الجري والقفز والتنطيط ضاق الرباط علي الكلب فاختنق او كاد فأرغي واذبد ووقع مغميا عليه...ففزعت الصبية ولم يكن هناك احد فطرقت علي باب احد الجيران ..., عندما راي الجار الكلب فاقد الحركة متقطع الانفاس , اسرع باحضار عربته واخذ البنت والكلب الي المستشفي.)
هنا استفحل عجب فائز وهو يحكي وافتر ثغري عن ابتسامة الدهشة وانا اسمع .
استعدل صاحبي جلسته ....وصب لي وله الشاي وواصل
(في المستشفي ...الذي هو مستشفي الكلب ....,اخذ الكلب الي قسم العناية المركزة (نقول كلب ونعير بذلك امعانا في الشتم...بينما يختلف الامر هنا ).
اهتم الفريق الطبي بجت وهذا اسمه وصرفت له الادوية والمسكنات من الألم والمهدئات من الصدمة العصبية التي تعرض لها أثر جزعه من تجربة الاختناق التي تعرض لها.
بعد الكشف والعلاج التي شملت الاشعة العادية واالمقطعية والتحاليل المعملية قرر... الاطباء ضرورة بقاء جت بالمستشفي لتلك الليلة ليكون تحت المراقبة الدقيقة.
تنفست الصبية الصعداء وهي تحاول ان ترسم بسمة الرضي علي شفتيها فرحا بتعافي جت وتمتمات تقريع النفس وزمها تضج في فمها.)
الي هنا والاهتمام مبالغ فيه لاكنه لايستغرب من الفرنجة الذين طال حنوهم حتي الحيوانات فاسسو لها جمعيات الرفق والعناية وسنو القوانين...لكن الاتي هو المدهش والمثير للعجب حقا.
بعد رشفات متتالية من الشاي ...كور صاحبي قليل من (السعوط) المعطر وفق طريقة (المؤسسة ) واودعها شفته السفلي...واصل قصة جت وانا كلي أذان صاغية .
(طلب الطبيب مني أن ادفع الفاتورة التي سلمها لي ....
لم انتبه وقدرت أن المبلغ لن يتجاوز بضع دولارات....وكان تعجبي لايماثله عجب..., لقد كانت تفاصيل الفاتور كالاتي:
550 دولار عناية مركزة والفحوصات والاشعة وكشف العيون.
200 نظير مبيت جت ليلة بعنبر الحالات تحت المراقبة .
160 قيمة الادوية التي نصح الطبيب أن ياخذها جت بالمنزل حتي يبلغ تمام العافية
(تمالكت نفسي ) قال الباشمهندس( وانا ادفع للمحاسب (بالكريدت كارد ) ليخصم المبلغ )
كانت خلعة الكلب جت بي 810 دولار استرالي اي مايعادل 579 دولار امريكي التي تعادل 5500 جنية سوداني فقط لاغير...
لم يهتم فائز عسل بالدولارات بقدر اهتمامه بالبسمة التي عادت ترتسم علي وجه الصبية ...تحسرت علي بلادي فانسانها مظلوم وكلابها مظلومة ....وهناك في هذه الدنيا من لايجد العناية التي تتلقاها الكلاب في استراليا ...
حسن النور

06/06/2015 ليزبردج بارك/استراليا

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2427

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1281257 [أبوقرجة]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2015 12:19 PM
طبعاً نحن في عهد الانقاذ .. أصبحنا أقل من الكلاب في العالم .... الرعاية التي يجدها مثل هذا الكلب في استراليا .... لم يجدها إنسان السودان البسيط.

لكن تجدها الكلاب السمان ..


حسن النور
مساحة اعلانية
تقييم
2.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة