في



المقالات
السياسة
مهزلة الزي المحتشم
مهزلة الزي المحتشم
07-08-2015 02:47 PM

في نهاية شهر يونيو الماضي القت شرطة النظام العام علي 12 شابة من الطائفة المسيحية في العزبة بحجة انهن يرتدين زي فاضحا ، هذا ما هو متعارف عليه في قانون النظام العام باسم فضفاض بالزي الفاضح ، هي من الطائفة المسيحية ، وسودانيات في الوقت نفسه ، وهذا التنوع الديني علي الواقع المعاش اليومي لا يجد الاحترام من مؤسسات الدولة التي لا رغبة لها ان تعترف بهذا التنوع والتعدد في البلاد ، رغم استقلال الجنوب السودان ، ويعتقد الرئيس انه بعد خروج الجنوب ان التنوع انتفي من السودان والواجهة الحقيقية ان السودان بلد اسلامي عربي من اراد ذلك فليبقي ام من لا يرغب في ذلك عليه ان يغادر البلاد ، ومن لم يغادر سيغادر بطرق اخري علي الاخوة المسيحيين الذين ضيقت عليهم الحكومة الاسلامية الخناق في الخرطوم من اغلاق وحرق للكنائس واعتقال رجال الدين ، وما كان من القاضي الا اصدر حكم بالغرامة المالية علي احدي الفتيات المسيحيات ، وعدم الدفع المالي يقود الي السجن مدة شهر ..

العديد من النساء السودانيات والفتيات تعرض لهذه السياط من الجلد المهين امام العامة ، لان ذلك ايلاما للضحية ومشاهده المارة والمحتشدين له ، قد تكون جزء من توبته ، وعدم تكرار الجرم مرة اخري ، علي الرغم من انه ليس جرما يستحق هذا السخف باسم القانون ، الا قانون النظام العام في حد ذاته قانون انتقائي للغاية ، هؤلاء رجال الشرطة وضباطهم اذا كانوا حضورا في حفلة لذوي النفوذ في العاصمة ، الزي الفاضح سيكون حضورا في ذلك اليوم الا ان جنود الشرطة وضباطهم اذا كان معهم مستحيل ان يأمر جنوده بالقاء القبض علي اي واحدة من المدعوين ، وقيادتها الي قسم الشرطة وتدوين بلاغ في تجاهها وتقديمها في اليوم التالي الي المحكمة ، لن يقوم الضابط بذلك ، لان القوة المادية في عهد الدولة الاسلامية هم يرتدون الزي الذين يرغبونه ، فالبقية علي ظهورهم تبقي الام السياط .

ان قانون النظام العام السوداني هو يعمل علي استهداف جميع السودانيات بالاخص العاملات في المجال العام والحقوقيات والمعارضات ، وهو قانون يؤكد ان المرأة في الفقه الاسلامي رغم تكرار المخل انه حرر المرأة من الموت والجهل والتخلف ، الا انه بهذا القول يثبت العكس تماما ، هذا الفقه ينظرللمرأة بعين الريبة والشك ، وينظرها اليها انها مصدر هذا الفسق والفجور والدعارة، ويجب مدارات كل عورة فيها حتي لا تغوي الرجل المسكين ، هذا يفكرون بعقلية (استحمارية) نسبة الي الحمير ، وكل ما هو سئ هو يأتي للمرأة عبر الفقه الاسلامي ، وقانون النظام العام هو التأكيد الاكثر وضوحا علي هذا الانتهاك الاسلامي للمرأة . والترابي في هذا الشهر الذي يطلق عليه كريما من قبل الجميع ، التقي الترابي باعضاء حزبه من النساء ، اكثر من الحديث عن حق المرأة في الاسلام ، لكن المرأة اصلا في الاسلام لم يكن لها حقا ، وهذا الاضطهاد اليومي لها وعدم الاعتراف من قبل المسلمين ، ويبرروا بذلك بالاحكام علي روايات تاريخية مضروبة ، وماهي الي نوع من التكذيب علي الناس ، ولكن النساء السودانيات يواجهن هذا الجبروت من قانون النظام العام بصيغته الدينية الاسلامية .

اما الان يرعب قانون النظام العام الذي هو ثمرة من ثمرات المشروع الحضاري الاسلامي ، هي مادة قانونية هدفها في المقام الاول هي اخضاع المرأة السودانية، واذلالها واهانتها ، وصيغت مادة الزي الفاضح كنوع من السلاح المصوب علي المرأة السودانية علي حريتها في الاختيار ، سواء كانت عقيدتها مسيحية مسلمة او علمانية متحررة من القيد الديني المجتمعي الذي يسعي عبر رجالاته وقوانينه تكبيل عقل المرأة وحريتها في الاختيار الشخصي ، لا كتابع يجب يقرر ما يريده العقل الذكوري ، هناك تأكيد علي المقولة الاسلامية التي تتكرر من دون وعي ان ( المرأة ناقصة دين وعقل ) وغيرها من المقولات الاجتماعية المتداولة في البيئة الدينية الاسلامية (المرأة لو فأس ما بتقطع الرأس) ، هذه المبررات لقهر المرأة السودانية والفتاة السودانية ، هي ما تؤسسه المنظومة الدينية الاسلامية في عهد الانقاذ منذ مجيئها الي السلطة لتنفيذ مشروعها الحضاري ، عبر البندقية والكتاب المقدس الاسلامي ، الذي احل الكذب والنفاق في سبيل خوض الحرب في جنوب السودان ، وتبرير الكذب في الاسلام مباح جدا ، اذا كان ذلك يقود الي نجاحه ، وهناك تناقض يكرره المسلمون من دون عي ، ان المؤمن يمكن ان يسرق ويزني واحتمال يقتل لكن لا يكذب المؤمن ، والدولة الربانية بني اساسها في السودان بالاكاذيب والدماء ، ان الاكاذيب هي من السمات الحقيقة للمشروع الاسلامي ، واستخدام الخداع والتضليل علي الاخرين باسم الله واسم محمد صلعم ، ويجاز لهم ذلك .

[email protected]





تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2402

خدمات المحتوى


التعليقات
#1300703 [عادل السنجك]
0.00/5 (0 صوت)

07-09-2015 11:23 AM
هل البنطال الحكومى فقط هو الشرعى و أى بنطال آخر (فاضح) ؟ الزى الرسمى (الحكومى) لطالبات الثانوى بنطال و الزى الرسمى للنساء فى القوات النظامية بنطال ..... يا للتناقض


#1300628 [AL MANAGIL]
0.00/5 (0 صوت)

07-09-2015 10:09 AM
والله الحشمة في السودان دخلت عالم الدغمسة واصبحت معظم الفتيات كاسيات عاريات والواحدة تمشي في الشارع وكل عوراتها مجسمة بالاسترتش فالزي المحتشم له ثلاثة شروط ١~ لايصف ٢~ لايشف ٣~لايكشف فهذه الشروط اصبحت شبه معدومة الان !!!!!!


#1300547 [موجوع شديد]
0.00/5 (0 صوت)

07-09-2015 08:21 AM
دعنا اخي من قانون النظام العام ومن الكيزان - هل رأيت بأم عينك هؤلاء الفتيات وما يرتدين من لبس فاضح وقبيح اقرب للعري وهذا هو المنكر الذي حدثنا عنه نبينا الكريم - وهل رأيت ما كانت ترتديه هذه البنت في المحكمة والله انا هنا لاحي ذلك القاضي - يا اخي لا تدع كرهنا لهذا النظام يجعلنا ندافع عن الباطل والا صرنا مثلهم - ارجو منك ان تلقي نظرة الي الشارع العام وبالذات في هذا الشهر الكريم وانظر ماذا يرتدي هؤلاء الفتيات الجنوبيات لبس يصيب بالغثيان - رحمنا الله واياكم


ردود على موجوع شديد
[موت بغيظك او...] 07-10-2015 03:15 AM
موت بغيظك او تدينا رايك في.. ليه القانون يطبق على فئة معينة وفي اوقات معينة؟؟؟ قريت حامعة ولا لا؟؟ شفت لبس ينطبق عليه كلمة فاضح؟؟؟ اها حكومتك ظل الله في الارض عملت شنو فيه؟؟ هل ودتك احلام اليقظة عفراء وروتانا والساحة الخضرا وبرج الفاتح وووووووو؟؟؟ هل في رايك او خيالك يوجد لبس فاضح؟؟؟ هل تحلم في اليقظة انو صحابة القرن بتاعينك عملوا او قالو فيه حاجة؟؟؟ اسف ضيعت زمن غالي معاك وما داير اواصل او جع قلبي اففففف يا منافق يا جاهل يا عايش في غيبوبة يا مبرراتي .. رد علي اسئلتي قبل ترد علي اوصافي الما عاجباك او انت سوي فقط..


حسن اسحق
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة