المقالات
الشعر
عيدية - غنائية للشاعر صديق ضرار
عيدية - غنائية للشاعر صديق ضرار
07-18-2015 11:04 PM

صديق ضرار



أبِيعُه عُمرِى وأْشتَرِيك

شعر : صديق ضرار

شُوفِى كِيف سَوَّاهَا فِينِى . . . وبَكَّى بالدمعَاتْ عيُونى
الفُراقْ الكُنتَ خَايفُه . . . وكُنتَ بَحْذَر يُوم يجِينِى
* *
( مَدَّ كيف أَحزانُه فِينِى . . . وبَكَّى بالدمعَاتْ عيُونى )
* *
لَوْ غَناوِى الوَجْدِ جَاتَك . . . مَاهْلَة تَخطُر فى مَشِيها
الحرُوف بالدمْعَة تحكِى . . . بالعَلَىَّ . . وبالْعَلِيها
هِى من إحسَاسِى جُوَّا . . . أَرجُو إنِّك . . تَفهَمِيها
دِى المَشاعر الفِيها صِادْقِة . . صَدِّقِينى . . وصدَِقِيها
* *
أَىُّ ذِكْرَى عَزِيزة عنِّك . . . أَىُّ خَاطْرَة وأىِّ صوُره
أىّ نَجمة وَمِيضَة مِنِّكْ . . . كُلُّ سَاحة وإنتِ نُورَا
إنتى للمُدن الجَدِيدة . . . ضَىْ صَباحَاتَها وحضورا
فِيكِى مِنْ مَعنَى التَّحدِّى . . . وفِيكى مِن عُنفَ الدَّمِيرَة
* *
يا مَغَانِى الحُب ويَامَا . . . أَوجَدتْ فِينا الوَسَامَة
كُنَّا فى الأَعيَاد عَلامَة . . . كُنا رُوحَها وانْسِجامَها
لَمَّا تَحْجِلى زَىْ حَمامَة . . . تَمشِى مِن حَوْلِك قِيَامَة
إنتِ يا الكَاسْيَاكْ مَهابَة. . . دُونَها تَقْصُر كُلُّ قَامة
* *
مَا بتَخُونِى العُشْرة ، حَاشَا. . ولا هَوَايا بهُونْ علِيكْ
كُلُّ مَا يُومِينْ تَمُرَّ . . . أَبْقَى أَقرَب مِنِّى لِيكْ
شِلْتَ لِيكِى الليلْ مَوَدَّة . . وعَهْدِى مَا قَصَّرْتَ فِيكْ
ولَوْ طَلبْتِ العُمْرِ مِنِّى . . أَبِيعُه عُمْرِى وأَشْتَرِيكْ
( أَبِيعُه عُمْرِى وأَشْتَرِيكْ . . أَبِيعُه عُمْرِى وأَشْتَرِيكْ )

صديق ضرار تلفون : 563695092 – 00966
E-mail : [email protected]

- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
سوَّاها فينى - أبيعه عمرى وأشتريك -2.doc





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 7183

خدمات المحتوى


مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة