12-02-2015 07:08 AM


* هبطت البركة فجأة على وزير الاعلام السودانى الدكتور أحمد بلال وتحول بقدرة قادر الى فقيه وعالم دين وعالم تاريخ وعالم جغرفيا، وأفتى امام رهط من الصحفيين العرب بأن (جزيرة توتى) هى (الصخرة) المذكورة فى القرآن الكريم التى (نسى) فيها سيدنا سيدنا موسى عليه السلام (الحوت) والتقى بنبى الله الخضر وأخذ منه الحكمة عند (مجمع البحرين) الذى هو (مقرن النيلين)، ونصح الحاضرين بزيارة المقرن (ربما للتبرك وأخذ الحكمة)، ثم زيارة اهرامات البجراوية ( التى هى أقدم من الاهرامات المصرية بألف عام) !!

* ولا تعنينا هذه الفتوى والله فى شئ، وهى وجهة نظر تستحق النظر من الشيوخ وعلماء الدين والجغرافيا والتاريخ، فلربما تصدق ويكرمنا التاريخ أخيرا بحصول أحد أبناء السودان البررة على (جائزة نوبل) فى التاريخ أو الجغرافيا حتى لو لم تكن هنالك جائزة بهذا الاسم، ونكون على الأقل قد فزنا بجائزة حتى لو كانت وهمية لم يفكر فيها السيد نوبل شخصيا قبل ان يذهب لملاقاة ربه، ولم تحسب لها لجنة الجائزة التى تحمل اسمه تخليدا لذكراه أى حساب حتى اليوم، وليس لدى ادنى شك أن الجائزة ستتشرف بهذا الفوز العظيم !!

* غير ان هذه الفتوى المباركة ستجعلنا فى حيرة عظيمة وشك كبير فى ما نعرفه كسودانيين، ونحفظه عن ظهر قلب حتى أطفال الروضة، بأن (توتى) تقع عند ملتقى نيلين وليس بحرين، هما النيل الأزرق الذى ينبع من الهضبة الاثيوبية، والنيل الأبيض الذى يأتى من يوغندا، ثم يلتقى النهران فى الخرطوم على مقربة من (الصخرة) ـ عفوا، من توتى ــ ويكونان نهر النيل الذى يجرى شمالا الى مصر ويصب أخيرا فى البحر المتوسط. هذا ما نعرفه ونحفظه عن ظهر قلب، فماذا نفعل الآن بعد فتوى سيدنا بلال؟!
* ماذا نفعل إذا سألنا الاخوة الضيوف من الصحفيين العرب عن صحة الفتوى وما يعرفونه عن حقائق التاريخ والجغرافيا، هل نقول لهم بأن السيد الوزير كان يمرح معهم على غير عادته، والدليل انه بشرنا قبل يومين فقط قبل ان تهبط عليه البركة السماوية بالمحكمة الايجازية للصحافة التى تحرم الصحفى من المحاكمة العادلة .. أم نقول أن النيلين الأزرق والأبيض قد هبطت عليهما نفس البركة التى هبطت على الوزير فجأة فتحولا الى بحرين، وتحولت توتى الى الصخرة التى نسى فيها سيدنا موسى الحوت "فاتخذ سبيله فى البحر سربا"؟!

الجريدة
[email protected]





تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 6202

خدمات المحتوى


التعليقات
#1379390 [تىرير]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2015 11:51 PM
بعدين الحيتان تعيش فى النيل ولا فى البحار والمحيطات ؟


ردود على تىرير
European Union [عبدالحميد عبدالله عبد الحميد] 12-03-2015 02:26 AM
في القصر الجمهوري وفي كافوري


#1379207 [Insan89]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2015 01:04 PM
البحر قد يعني النهر او النيل كما في اية المالح والعذب بس دي ما المشكلة استاذي زهير ، بذمتكم توتي دي يعني ممكن يكون عندها علاقة بالموضوع مع كل الحب والاحترام لاهالي توتي والحال من بعض


#1379163 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2015 11:42 AM
والله نحن الاتخذنا سبيلنا في بحر الاوهام سربا- عالم ادمنت الاستهبال واستعباط الناس


#1379151 [توفيق عمر]
5.00/5 (3 صوت)

12-02-2015 11:15 AM
بالمناسبة يا زهير الراج توتي جزيرة قع في النيل الازرق فقط


#1379134 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2015 10:42 AM
ياخي لو قال توتي مهبط كل الديانات والرسالات المستثمرين العرب مابهببو ليو الراجل وبقية الكيزان ماسكين في يديهم كنز ارض من اخصب اراضي العالم التي اصبحت نادرة ندرة الماس الازرق وبعد ده يستعمل في اسلوب الدعاية الرخيصة والعبيطة ...ده اسمو عبط الكيزان
والكيزان ريالتهم بتسيل لما يشوفو الدولار


#1379074 [ودالبحر]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2015 09:14 AM
الراجل خرف..زمن سيدنا موسي لم تكن جزيره توتي موجوده...لان النيل يغير مجراه بمرور الزمن..


#1379051 [habbani]
4.75/5 (6 صوت)

12-02-2015 08:40 AM
لا يصح فى حق هذا الرجل الا ما قاله احد المعلقين فى الراكوبة :( دا صنف جديد دخل البلد .. ههههههه )


#1379038 [مراقب بعين واحدة]
4.75/5 (5 صوت)

12-02-2015 08:12 AM
التحية للاستاذ الكبير زهير على هذا المقال ... وعندي سؤال (خارج النص) إنت صبغت شنبك واللا شنو ؟ بقى أسوااااد كده كيف؟


#1379017 [توتي]
5.00/5 (3 صوت)

12-02-2015 07:50 AM
وهل توتي هي صخرة أم أرض زراعية يتهددها الفيضان كل عام ؟


#1378995 [بكري الصائغ]
1.25/5 (6 صوت)

12-02-2015 07:28 AM
١-
***- ننتظر رأي وزارة الشئون الدينية والاوقاف!!
***- ننتظر رأي هيئة (علماء) السودان!!
***- ننتظر رأي امام جامع والد عمر البشير!!
***- ننتظر رأي حسن الترابي!!
***- ننتظر رأي الصادق المهدي!!
***- ننتظر رأي المؤرخيين!!
***- ننتظر رأي اساتذة ودكاترة كليات التاريخ بالجامعات!!

٢-
***- ننتظر رأي الاطباء حول اذا ما كان وزير الاعلام في كامل قواه العقلية...


زهير السراج
زهير السراج

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة