المقالات
السياسة
نظرية.. (الفار) و(الحوار)!!
نظرية.. (الفار) و(الحوار)!!
08-31-2015 10:11 PM

حكاية سودانية شعبية فيها حكمة عميقة.. يقال إن رجلاً وُلد وهو كفيف.. وعاش حياته كلها حتى شب وكبر وهو فاقد لنعمة البصر.. لكن يوماً ما وفي لحظة إعجازية خاطفة فتح عينيه فإذا بالضوء يغمرها فيشرق بصره. أول ما وقع على عين الرجل فأر كان يقف أمامه.. تأمل الرجل في الفأر قليلاً ولكن قبل أن يفيق من تأمله أظلمت الدنيا مرة أخرى وعاد إلى حاله الأول أعمى.
صورة واحدة فقط احتلت خيال الرجل عن الدنيا التي لم يرها.. صورة الفأر.. فصار كلما تحدث وأراد وصف شيء استخدم المقياس الوحيد الذي رآه في حياته، الفأر.. (أريد قماشاً بطول ثلاثة فئران) أو (أبنى لي حائطاً بارتفاع خمسين فأراً..) يسأله بائع البطيخ.. هل تريد بطيخة كبيرة أم متوسطة.. فيرد عليه (كبيرة؟؟ قدر كم فأر كدا..) وهكذا.. تحول الفأر في حياته إلى وحدة قياس وتوصيف حصرية.
واحدة من محبطات تقدم سوداننا.. نظرية (الفأر).. المسلمات التي تغلق عقولنا وتختصرها في مسار واحد.. بمقياس واحد..
مثلاً.. دعني أختار لكم مثالاً حكاية التعويل على (الحوار الوطني) كتعويذة تنقذ البلاد من الأزمة السياسية.. حتى صار مجرد النطق بكلمة (الحوار) أشبه بإيمان الأعمى بـ(الفار) المعيار الحقيقي لقياس الأشياء في غياب أي مقياس آخر.
حسناً.. الآن بعد أكثر من عام ونصف من بداية (الحوار الوطني الشامل) لم يتحرك قيد أنملة من محطة الانطلاق.. لا يزال تنتظره شهر ونصف إضافية للموعد (الجديد المتجدد) المضروب ليصل للمحطة التالية.. لماذا نصر على التمسك بمقاييس (الحوار)! كما يريدها حزب المؤتمر الوطني؟..
لماذا لا نخرج من مستمسكات الأعمى الذي لم يوفر له القدر صورة ضوئية سوى للفار؟.. فأصبح مقياسه الأوحد.
مطلوب نسخة جديدة من (الحوار) لا تشبه الحوار المتوفر حالياً ورسمياً.. حوار مرجعيته وضامنه وحارسه هو الشعب السوداني.. لا أمبيكي ولا مجلس الأمن ولا السجن ولا السجان باق..
الشعب السوداني يتحلى بوعي ثاقب,, واستنارة قادرة على استكشاف الطريق نحو مستقبل مشرق.. والذين يفترضون أنه مجرد كتلة سكانية صماء تنتظر بركات الساسة والحوار سيتفاجأون يوماً أن قرر الشعب السوداني أن ينطق بكلمته.. فتلك الطامة التي ليس من الحكمة أن يتمناها أحد.. إلا أن كان من الممكن أن نتجنب شرها ونحصد خيرها..
يا جماعة الخير.. افترعوا حواراً جاداً لا يلغي الحوار السائد.. لكنه لا ينتظره.. حوار يتجاوز نظرية (الفار)..

التيار





تعليقات 21 | إهداء 0 | زيارات 3509

خدمات المحتوى


التعليقات
#1332544 [واحد داقس]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 11:53 PM
يا عثمان مرغني الناس الفي الراكوبه ديل بحبوك كده ليه!!!


#1332520 [شبتاكا]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 09:44 PM
تحن محتاجين مظاهرة مدنكلة بشعارات الشعب يريد اسقاط النظام ونحن مرقنا مرقنا ضد الناس السرقو عرقنا و يا خرطوم ثورى لن يحكمنا لص كافورى .......تجى من ناحية جامعة الفرع زمان واخرى من كركر وتالته من السوق العربى وكلية الطب والصيدلة بشارع القصر ورابعة من جامعة الخرطوم وخامسة من لفة القبه وسادسة من برى وسابعة من الشجرة والحمداب وثامنة من الحلفايا وتاسعة من سوق سته وعاشرة من الموردة وابوسعد والثورة .........................الخ واخريات فى جميع مدن السودان... عشان فارات الحركة الاسلاربوية مع فارات المؤتمر البطنى مع فارات الشيخ الماسونى مع فارات الخال الرئاسى مع فارات دبدوب الانقاذ الاعظم مع فارات التصليح الان مع فارات سدنة مايو مع فارات دعونى الحس..................الخ يولون الدبر....
سعادتك انتم لما عملتم انقلابكم الفاشى حاورتم زول....ولما مارستم ممارساتكم القبيحة فى بيوت الاشباح شاورتم زول......وهسع بعد ان اوصلتمونا الى رقم قياسى فى الفشل والانحطاط دايرين تحاورونا لشنو وعشان شنو بعد ما لغفتم البلد.....

شعبنا الطيب ومع تجدد زكرى الشرفاء والشريفات من شهدائنا الابرار بحلول زكرى انتفاضة سبتمبر المجيده الدعوة للخروج العفوى فى كل الميادين والساحات لاسقاط سلطة الحثالة البشريه الفاسدة واقتلاعها من جزورها المتعفنة.......


#1332507 [حمدي]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 08:49 PM
الاستاذ / عثمان ميرغني يقصد ( فار الفحم ) الذي لخبط البلد فوق تحت و خارج نفسو بملايين الدولارات و سافر كرجل اعمال و مستثمر بين تركيا و مليزيا ---
ترطيبتك عينة يا فارنا ---- كان ممكن تشغل قروشنا دي في السودان علي الاقل توظف عدد من الشباب العاطل ---
حرامي و بخيل --- و ما فيك فايدة -- قال فار قال --


#1332352 [داوودي]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 02:58 PM
كلامك دا من الفار الطلع من الجحر ......


#1332316 [ابو كندى]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 01:48 PM
نسأل الله ان يغفر لنا لأننا أبناء الحركة الإسلامية ايدناهم ولكنهم ظلموا الانسان الذى كرمه الله فاعمى الله بصيرتهم وشق عليهم ولن يفلحوا لان معظم مقاصدهم ونياتهم هي اذية الاخرين وغير صادقين فاشغلهم الله بالدنيا ويمكرون والله خير الماكرين


#1332249 [قرفان من عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 11:55 AM
الشعب السوداني يتحلى بوعي ثاقب,, واستنارة قادرة على استكشاف الطريق نحو مستقبل مشرق.. والذين يفترضون أنه مج
كلام منمق ومكرك ودهائك خلف السطور شكرا


#1332242 [ابو سحر]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 11:42 AM
Aشايف امس ولاية الخرطوم والوالي الجديد برضوا بداوا حوار؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وكمان قال حوار سوداني سوداني
الناس ديل مسكو في كلمة الحوار دي تاني ما حيخلونا
كما كان الصادق يقول دايماالسنين الفات ماسك في كلمة ما فكاها الي قريب نسيت اسمها والله؟؟؟
يعني الناس ديل
الميرغني في لندن
والصادق في القاهرة
واولادهم في القصر
يعني هم معارضين ومشاركين في وقت واحد زي الجوال ابو شريحتين
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟يشتغل معارض من الخارج ومشارك من الداخل وفي القصر الجمهوري مع الرئيس؟؟؟؟؟؟


#1332206 [سلوكة]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 11:02 AM
عملتها ظاهرة يا عثمان .. خليكم مخدرين بوثبة الحوار و تفرعاته من 7 + 7 و 5 + 1 .. حتي وصلنا الي المجتمعي !! الي أن نصل الميس في 2020 .. و الاختشوا ماتوا .


#1332156 [atbarawi]
5.00/5 (1 صوت)

09-01-2015 09:57 AM
اسلوبك ركيك ومبتذل - لا ارى لك اية بلاغة ولا لغة فالافضل ان تحتجب بقية حياتك فلست شيئا


#1332155 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 09:57 AM
السودانيين قبل انقلاب الحركة الاسلاموية كانوا متجهين لحوار جامع سلمى لا حجر فيه لاحد قامت الحركة الاسلاموية عملت انقلاب لتمشى اهل السودان على برنامجها وفكرها وبعد ما اكتشفوا فشلهم بقوا هسع فى التخارجهم من الورطة التى هم فيها القتل والافسد اداريا وماليا الخ الخ الخ انتو هسع قايلين ناس الحركة الاسلاموية خايفين على السودان ؟؟تبقوا مساطيل او جهلة او فاقد تربوى ناس الحركة الاسلاموية بيفتكروا ان اى حزب او زول غيرهم لا يستحق ان يحكم السودان مع انه اتضح انهم بعد حكمهم للسودان انهم لا يستحقوا ان يديروا انداية او زريبة بهايم خليكم من وطن زى السودان!!!


#1332117 [faris]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 09:21 AM
واحدة من محبطات تقدم سودانا (فلسفة عثمان نظريةوامثاله)


#1332099 [رعد]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 08:55 AM
ما عندك موضوع وكلام الطير فى الباقير
الوزارة ما قربت


#1332095 [جنو منو]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 08:50 AM
تعرف ياشيخ عثمان مسالة الحوار دى أصبحت مثل قصة توم اند جيرى .. برضو هى نفس
الصوره كديس وفار .. وهو عداء جدلى لاطائل منه كما حواراتكم مع الاحزاب والحركات
المسلحه .. بعدين صاحبك ده مازول حوار ولاحاجه .. الم تسمع باخر تصريحاته ..قال
من رفض الحوار فقد أذنا بالحرب عليه .. جماعتك ديل سوف يلوكوا ويعجنوا فى هذا
الحوار حتى يفعل الله مايريد ..!!


#1332053 [قهران]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 07:36 AM
كفاية علينا حسين خوجلي في برنامجه ( غصبآ عنكم ) و عد لهندستك يا هندسة .


#1332035 [سوداني]
4.50/5 (2 صوت)

09-01-2015 06:30 AM
يا عثمان التحت ده كلامك في آخر المقال :


(سيتفاجأون يوماً أن قرر الشعب السوداني أن ينطق بكلمته.. فتلك الطامة التي ليس من الحكمة أن يتمناها أحد.. إلا أن كان من الممكن أن نتجنب شرها ونحصد خيرها..)

أنت لا تريد تغيير .. انت تخاف على جماعتك من حدوث التغيير .. قلتها وبعظمة لسانك

بالله يا عثمان نحن ما ناقصنك عشان تعمل لينا فيها مفكر وواعظ ..


#1332008 [شالكا]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 02:39 AM
( لماذا نصر علي التمسك بمقاييس الحوار كما يريد حزب المؤتمر الوطني ) ؟؟؟

خيرآ تحدثت بلسان قومك (المتأسلمين) في الاصرار علي مقاييس حوار .. لم يبدأ بعد !!!

و أين هو الحوار ( السائد ) كي يفترعوا له آخرآ جاد ؟؟؟

فلتقل خيرآ أو تصمت ...


#1332002 [خير]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 01:46 AM
الزول دا بتكلم مع منو و جماعة الخير ديل منو ..ياربى الشعب السودانى المغلوب على امره ام الجانب الاخر الذى صرح قائده بان من يرفض الحوار اذنا بالحرب عليه


#1331998 [باندا]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2015 01:24 AM
و كيف للحوار أن ينطلق طالما كانت عقلية المؤتمر الوطني تفكر بمبدأ ( أنهم لن يسلموا رقابهم للآخرين ) .. في اعتراف ضمني بما كسبته أيديهم من جرائم في حق الوطن و شعبه و مدي انتهازيتهم لدرجة الاذن بالحرب علي من لا يقبل بالحوار ( حسب أجندتهم ) كما صرح البشير بالأمس القريب .. و حسبنا الله و نعم الوكيل .


#1331985 [عوض الله جابر]
5.00/5 (1 صوت)

09-01-2015 12:31 AM
عصمان ميرغمي..إنت عارف والله عارف وأنا عارف والبشير عارف وناس المؤتمر الشعبي والوطني عارفين وناس المعارضه عارفين وأمبيكي عارف وأكاد أجزم إن 99.9 من الشعب السوداني عارف إنو لا في حوار ولن يكون ولا في وثية ولا يحزنزن..أرحمونا وقوموا أعملوا أي حاجة ما تقرفونا أكتر ما نحن قرفانين وزهجانين منكم ومن كضبكم ووعودكم.. يرحمكم الله..


#1331983 [منصور]
5.00/5 (2 صوت)

09-01-2015 12:28 AM
قبل زمان بعيد كان المشتغلين بالفكاهة ، يستعينون بالبعيوات و الكسيحين و البكم والعميان لاضحاك الجمهور و لكن بعد ان اخذت البشرية في التقدم و احترام الانسان خاصة ذوي الاحتياجات الخاصة ، اصبح تناول شئؤن هؤلاء الاخوة في البشرية للتفكه و التندر عيبا اجتماعيا و يدل على تدني الوعي و فيه سفاهة لا تليق بمن يدعي الريادة في العمل الجماهيري ، مثل الصحافة. اختشي يا عم ، واللا الاختشو فلسوا ؟


#1331964 [julgam]
5.00/5 (2 صوت)

08-31-2015 11:08 PM
مطلوب نسخة جديدة من (الحوار) لا تشبه الحوار المتوفر حالياً ورسمياً.. حوار مرجعيته وضامنه وحارسه هو الشعب السوداني.. لا أمبيكي ولا مجلس الأمن ولا السجن ولا السجان باق..
النسخه الجديده والمطلوبه للشعب السودانى هى حوار الخروج للشارع وكنس زبالتكم ياعثمان الى مزابل التاريخ بسجنهم وسجانيهم،،،،،


ردود على julgam
European Union [ود البطانة] 09-01-2015 11:26 AM
حوار يضمنه الشعب السوداني وكيف يحدث ذلك وهل هذه العصابة جادة لا بد من ضامن دولي يضغط عليها وهي لا تعترف بحوار ولا بغيره إلا إذا انهزمت و لا تؤمن إلا بالقوة وأي مشكلة ممكن تحلها بالقوة لن تلجأ إلى حل آخر لها.


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة