الانقاذ والمهدية شبه شديد 3
09-12-2015 05:17 PM


الحمد لله ان الكثيرين قد عادت اليهم الحياة. لا يضيرني بل يفرحني ان اهاجم . فهذه ظاهرة تعني ان الناس تهتم . وفي بعض الاحيان نحس بان الناس قد مات فيها الاحساس . تكلمت مع سيدة سودانية في القاهرة ، قبل ايام. وعرفت ان معها خادمة ...فتاة سودانية ، وتتمتع بالادب والاخلاق . وهي تخاطبها ب ,, يا بتي . والفتاة تناديها بامها . ,, هن في انسجام . وعرفت ان الوكالة التي توظف الخدامات عندها جيش من السودانيات . ويسألون عن المنطقة التي يفضلها المستاجر ..... جنوبية غرباوية ... الشرق ..الوسط .. الشمال .... الخ والبص صار يكلف اقل من الف جنيه من السودان لمصر . والبعض صار يفضل السودانيات لامانتهن .
نفس السيدة حكت لي انها اثناء اقامتها السابقة في القاهرة ، استعانت بخادمة سودانية . وعندما اتت متأخرة بعض دقائق كان سائق حافلة روضة الاطفال قد اتصل بها . فاخبرته بانها في طريقها للمسكن ولكن الشغاله موجودة . وعندما وصلت كانت حفيدتها تجلس خارج العمارة وهي تبكي والخادمة تحاول تطمينها من البلكونة بان جدتها ستصل سريعا . وبالسؤال لماذا لم تنزل الي الطفلة قالت انها كانت تظن ان الباب مقفول بالمفتاح كعادة من كانت تعمل معهم من قبل . ولا تخرج الا بأذن سيدة الدار بعد تفتيشها خوفا من تكون السودانية قد سرقت شيئا . هذا ما وصلنا اليه .
فتاة تحمل شهادة الماجستير ذهبت الي السعودية للعمل كمديرة اعمال وانتهي بها الامر ككثير من السودانيات كخادمة رغم انفها . وكتبت قبل ايام عن معاناتها ومعانات الكثيرات ونشرت صورتها.
قديما في كل مكان كان السوداني يجد الاحترام ويقدم في كل المحافل . والآن تمارس تجارة البشر علي السودانيين . ويستخدمون كقطع غيار حتي للمصريين . ويغرقون في البحار والمحيطات وهم يهربون من نظام الانقاذ الذي صار يرتكز علي احفاد المهدي والميرغني . لقد كنا نكرم شيوخ واهل الخليج . وبعضهم يفتخر بصداقتنا ويحكي عنها . وكنا نبادلهم الاخاء والود السوداني الصادق . والآن صار السوداني مهانا . لماذا ؟؟ الخرافة والهوس الديني صارت تسيطر علي السودانيين ونسمع عن بله الغايب وآ خرين . واستكان السودانيون وقبلوا بالذل . ونري ابن الميرغني الذي لم يسمع به احد يقوم بطرد كبارنا ويصفهم باسوا الالقاب .وانتم صامتون . ويقول حتي اعضاء البرلمان ان ابن الميرغني يقوم بالمعجزات . وبكيت علي حماد ابو سدر وتمساح الكدرو وابوسن ويوسف العجب ابو جن .وبوث ديو وجشوا ملوال وكوسموس ربابا وبولين الير ... الخ . الدكتور منصور يوسف العجب صار مع الكيزان الآن .
نحن يا سادتي لا يمكن شرائنا او اخافتنا . لاننا لا نخشي بشر ولا يهمنا غني او فقر . لا نأخذ من الدنيا كثيرا . مارسنا الا نضباط الذي تعلمناه من كبارنا واهلنا الانصار . لم نشرب ابدا الخمر ولم ندخن اي شئ ولا اشرب حتي الشاي . ونأكل ابسط الاكل . البارحة خلصت من ترحيل صديق انتقل الي شقة جديدة . واخذ الامر اربعة ايام . وهذا الصديق عراقي له اثنان من الاشقاء والبلد مليئة بالعراقيين . وهذا الصديق واثنين من العراقيين كانت سياراتهم مسجلة باسمي لسنين . وهذه سيارات فاخرة . كانوا يخافون عليها لان عليهم ديون او يتلقون اعانات . والجميع يعرف ان السوداني لا يخون او يغدر . لا نزال نحفظ دروس اهلنا الانصار ظهرك ومالك وعلمك لغيرك . ولا نكذب حتي في العمل التجاري . لا نهتك عرض ولا نخلف وعد . فلتسألوا كل من قابلنا او عاش معنا وهم كثر .
ما يدفعنا للكتابة هو ألمنا لاهانة السوداني وانحطاط الانقاذ التي تسكت علي الاهانة المصرية واحتلال حلايب . وتكافئ المصريين بتقديم السيارات للفريق القومي المصري الذي فاز علينا . والحوم لمصر و مئات الملايين من الدولارات لحماس . وتعطي مندوب حزب الوفد مليون فدان وكأنها احد الاناتيك من سوق امدرمان . وتحتل اثيوبيا الفشقة وتسكت الانقاذ . لان البشير مثل الخليفة عبد الله لا يهمه الا سلامته الشخصية .واتجه الي الدجل .الشعوذة للسيطرة علي الناس . والترابي كان يعرف ان موضوع القرود التي كانت تساعدهم في الجنوب والسحاب الذي يغطي مجرمي ومحاربي الانقاذ كذب . ولكنه يمارس الكذب ليبقي في السلطة . والبشير يكذب بلا تردد .
اقتباس
حضر النبي الخضر عليه السلام وصلى على فروتي ركعتين وبعد ان سلم قال لي ربك يقرؤك السلام والملائكة يقرؤوك السلام والنبي صلى الله عليه وسلم يقرؤك السلام والمهدي عليه السلام يقرؤك السلام ويقول لك بارك الله في ماصنعته في الدين ويقــول لـي الخضــر عـليـه السَّـلام: قـال لـك المهـدي .. إن الله أخبر جبريل وجبريل عليه السَّلام أخبر النبيَّ صلى الله عليه وسلم والنبيُّ أخبر المهدي والمهدي أخبرني أنا بأن أخبرك بأن الله جعلك هديَّة في الأرض من مشرقها إلى مغربها .. ثم قال لي الخضر إن المهدي أخبرني أن أخبرك أن نبشِّـر الأصـحاب الذيـن لزمـوا الصُّـفوف الثمـانية مـن ابتداهـنَّ إلـى الآن ومحـبين فـي الله ورسوله والمهدي فيكم إنهم مضمومين. ثم سألت الخضر عن سبب انقطاعه مني منذ انتقل المهدي عليه السَّلام، فقال لي .. كنت غافراً على شعرة من شعر المهدي أمَّنها لأحمد سليمان .. وأنا أخشى أن تقع منه في الهبوب أو تقع منه في محل وسخ وتروح منه .. فلم يزل مغفر عليها ليلاً ونهاراً وبعد أن بلعتها أنت أمس استرحت أنا”
محمد سعيد القدال؛ تاريخ السُّودان الحديث، ملحق/4
كتاب بابكر بدري قم بدراسته وتحقيقة مجموعة من الانصار المتعلمين . اولهم كان الاستاذ عبيد عبد النور والاستاذ موسس مدارس النهضة محمد شبيكة. ومن اطلع علي الكتاب قبل تقديم السيد عبد الرحمن ، الاستاذ عبد الرحمن علي طه وهو اول وزير سوداني للمعارف . وكان ملازما للسيد عبد الرحمن في كل اسفارة خارج السودان ، والاستاذ المهندس ابراهيم احمد والد المناضلة سعاد ابراهيم احمد . كان هؤلاء وبالاضافة الي عبدالله خليل ، محمد علي شوقي ومحمد صالح الشنقيطي وآخرين يمثلون مجلس حزب الامة والانصار. عبيد عبد النور وهو مؤسس مدرسة بيت الامانة . واول من قال هنا امدرمان في الاذاعة السودانية في الاربعينات . ولقد رفض العسكر دفنه في مدرسة بيت الامانة . ولكن بعد اكتوبر قام الزعيم الازهري بنقل رفاته الي المدرسة . والازهري وعبيد عبد النور كانا اول مبعوثين للجامعهة الامريكية . وعبيد عبد النور هو الذي قال يا ام ضفاير قودي الرسن واهتفي فليحيا الوطن. وقال يا رجال البلد الامين السكات ده بيصح لا متين ؟ انت غالية وهم رخصوك وانتي سمحة وهم وسخوك . وهذا ما يحدث الآن. ويشارك في الجريمة احفاد المهدي الثاني والميرغني . ولا يزال يسيطر علي الكثيرين حفيد المهدي الاول ... الترابي . ولقد كتبت كثيرا عن جد الترابي الذي ادعي المهدية في الحرم الشريف وهذا قبل مئة سنة من محمد احمد المهدي . وجلد محمد النحلان في الحرم واستتيب وتاب. وكان ذالك بحضور الشيخ الصابونابي المدفون خارج سنجة عبدالله وكان البشر يحلفون بحياته عندما كنت طفلا في سنجة. وقتله الدينكا في احدي غاراتهم . والصابونابي مثل الشيخ حمد المدفون في بحري بعد عن الخرافات . وكا يقول لمن لامه لانه ليس له كرامات مثل بقية الشيوخ الدجالين ,, الاستقامة خيرمن الف كرامة ,, .
النحلان اشيع كذبا ومزكور في الطبقات ان والدته ماتت وهو في بطنها وبعد دفنها يتذكر احدهم انه قد نسي جزلانه في القبر وعندما رجعوا وجد الطفل قد خرج من رحم امه المتوفية وخرج من التراب . وعرف بود الترابي وتحمل اسمه بلدة ود الترابي . وله معتقدون يقدسونه . هذا هو الذي يحركنا . وليس الحقد او الحسد .
في حوادث مارس قتل البوليس الذي لم يكن مسلحا بواسطة الانصار الذين اتي بهم حزب الامة من غرب السودان . وكنا ندرس في مدرسة بيت الامانة الاولية بالقرب من قبة المهدي . وكانت اشلاقات البوليس علي مرمي حجر . ومنزل العم عبد العزيز كان في الصف الاول المواجة لسجن امدرمان ,, الساير ,, . وكان ابناء البوليس يشاركونا الدراسة . وشاهدت صديقي الحميم الفاتح عبد العزيز وهو يشير الي القبة ويقول شن القبة والراس في اوربا . وكان شقيقه ناصر صديقا لشقيقي الشنقيطي وزميله في الفصل . وتملكني الغضب لدرجة الجنون . ولو كان في امكاني لقتلته يالرغم من صغر سني. وطرحته ارضا امام البوابه الجنوبية وانهلت عليه ضربا . وكانت امطار الضراع المبكرة تاركة بعض البقر علي الارض و وابتلت ثيابنا . ولا ازال ازكر الحيرة في عيني الفاتح البريئتين . وانا مصاب بهوس ما كنت اسمعه من جدتي واهلي وخال والدي المحارب الانصاري ادريس ود احمد الذي عاش معنا الي موته في يوم الجمعة 30 نوفمبر 1961. جدي ادريس كان يحكي عن والدة احمد ود ادريس الذي كان من اوائل الانصار وكان يصحبه معة للمعارك وهو صبي صغير . وبينما هو ينفخ النار تحت الكنتوش اتت طلقة وحطمت الكنتوش ففزع وهرب فاوسعة والدة ضربا لان الانصاري لا يخاف . جدتنا الرسالة كانت تحكي عن والدها الذي يحضر ممزق الثياب . وتلومه وهو يضحك .فتغسل زوجته ثيابه وتخيط جبته وتملآ له الجراب بالذاد ويذهب الي الحرب ويعود . ثم ذهب ولم يعد .
عندما كنا في مدرسة ملكال الاميرية كنت اتحدث كثيرا عن المهدية وشجاعة الانصار . والاخ الاديب السفير علي حمد ابراهيم كان من زملاء الدراسة في ملكال وكان اكثر تشبعا بالانصارية . وفي احد الايام ضاق بعض الجنوبيين ذرعا بكلامي . وسخر الاخ تعبان مايكا من كلامي وقال,, المهدي بتاعك ده خليه في الشمال هني في الجنوب ماعوزين نسمع الكلام ده ,, وتنمرت . فقام صديقي عيس سولي وهم من الباريا بتهدئتي .وفتح عيني ، لان المهدية كانت تعني البؤس والشقاء للجنوبيين . وكان يقول لي ان البعض قد فقد اهله واشقاءه لان تجارة الرق نشطت في عهد المهدية بعد ان توقفت في نهاية العهد التركي ,, . فالمهدية بعد هزيمة راشد و رث الشلك واستلام الخليفة للسلطة اوقع بهم هزائم رهيبة . شحن الشلك في الصنادل ومات بعضهم بالاختناق . وبيع الآخرون في امدرمان . ونشط كركساوي واخاه كرم الله في بحر الغزال باصطيلد البشر . ,, وصار الجنجويد يعيثون فسادا في دارفور وكردفان والآن في الخرطوم ,,.
وكاد الفرتيت في مثلث راجا ان يفنوا بسبب الاسترقاق . وشارك في مناقشتي من كنت احترم جدا الاخ العظيم وعضو الحزب الشيوعي فيما بعد اسماعيل سليمان من كاجو كاجو . وبدات انظر الي الامر بطريقة مختلفة . فانا وعيت بالدنيا في الجنوب .
عندما تزوج الدكتور علي ابراهيم قاسم مخير من كريمة الدكتور سلمان بدري سأل المأذون عن المهر فقال العميد يوسف بدري عشرة جنيهات ... وعندما سأل عن مؤخر الصداق قال العميد انحنا انصار ما عندنا مؤخر صداق . وسخر البعض من انصارية اهلنا . وكان الرد ان الانصارية هي طريقة حياة ,, لايف استايل ,, وليس هنالك دين جديد اسمه المهدية . والمهدي مصلح اجتماعي وثائر ضد الظلم ، وليس بنبي يوحي اليه . والمهدي لم يكن وحيدا كان حوله الشيوخ والمفكرين ورجال الطرق الصوفية احدهم الفيلسوف والعابد والمحارب الشيخ العبيد ود بدر الذي نعظمة كمفكر . ونحترم ابنه الشيخ حسب الرسول . ولكن الامر لم يسر كما ظن المهدي واتباعة الاوائل . ويوسف بدري طبق الاقدام والتجرد والعطاء والتواضع . لم يمسك فلوسا في يده لعشرات السنين ولم يشيد حتي مزيرة . وابنه قاسم يتفوق عليه وسيشقي الي ان يموت بدون ان يتوقع اي شئ من اي انسان . والاحفاد مسجلة باسم الشعب السوداني ز قاسم لا يمتلك طوبة واحدة .
يوسف بدري كان يقول ان المهدية ثلاثة ميمات .. مقدام ومتجرد ومعطاء . واضفت انا لها متواضع . ونطبق هذه الاشياء في حياتنا اليومية .
عندما سألت الخالة زهرة نقد ابنة خالها والدتي عن موعد ختاننا . قالت والدتي اننا قد ختنا ، علي طريقة اهلنا . بدون ان يعلم جيراننا . واستلمت من الخالات وهرة وزينب 15 عشر رشا ,, حق ود الطهور,, وكان والدي ذا ثروة ومركز . ولكن بسبب خلاف المهدي مع شيخة بسبب ختان ابناء الشيخ الفاخر . ختن الانصار اولادهم ببساطة . وكنا نعود من المدرسة ونجد اشقاءنا مجندلين بسبب ختانهم .
تزوجت عدة مرات وكنت امتلك المال ولكن لم يزد الامر عن بعض الافراد فقط . وبدون هيلمانة . ينتهي العزاء بانتهاء مراسم الدفن . استنها الصادق بدري عندما مات والدة القاضي ورجل الاعمال فيما بعد احمد بدري . وكان المذيع حمدي بدر الدين ، حسب الامر مزحة في البداية ورفض اذاعته . ولكن عندما قابله الصادق بدري الذي يعرفة وهو محافظ الجزيرة واحد اعلام امدرمان . قام بقراءة الخبر في النشرة التالية . ماتت عمتنا آمنة وهي في العاشرة وبعد دفنها في المقابر في رفاعة . ركب بابكر بدري حمارة ولم يرجع الي المنزل وواصل الي الدويم عابرا كل الجزيرة الي يوسف بدري الكبير. وكان العميد يوسف بدري يقول عندما ندفن احد اهلنا مافي فراش . الحزن انكسار ومزلة . ويذهب الي العمل بعد الدفن . جدتي الانصارية دفنت شقيقها وبعد ثلاثة ايام ابنها ابراهيم ولم تبكي . ومات ابي امامي واسلم الروح . ولم ابكي عليه . كان قبلها قد طبع كروتا في مطبعة التمدن انيقة . وارسلها لمعارفه في كل انحاء السودان يستودعهم الله . وبعد عدة اشهر اسلم الروح . وكان في انتظار الوت وكانه ينتطر عزيزا غاليا .
وانا في براغ ابلغني الملحق الثقافي الاستاذ النضيف موت اربعة من اخوتي غرقا في شاشينا . ولم تتغير ملامحي . وقال لي بعد ان دعاني للحضور في المساء للعشاء مع مجموعة من الناس واكلت بشهية وتحدثت مع الاخرين بطريقة عادية . فقال لي الاستاذ احمد اسماعيل النضيف . ,,انت يا شوقي حجر ؟ آ ها .. انتو ما انصار ما بتبكو ,,. نعم نحن انصار نقول الحقيقة ولا ندخر مالنا ولا نبخل بوقتنا وجهدنا ولا نترفع من مجذم او مريض او شحاد . ولكن نرفض الخرافة والدجل .
شاهدت جدتي زينب بت الحرم المشاوية وسط اهلنا دناقلة بيت المال وسط نسوة وهن يقمن بالحي ووب والاهتزاز بطريق هستيرية وضرب الارض مع صوت الدنقر .. القرع الموضوع في الماء ويضرب في المأتم . واخبرت جدتي الانصارية الرسالة بن احمد، التي اخذتني لبيت المال . وهددت جدتي بمقاطعتها اذا ,, سوت الحي ووب ,, وجدتي المشاوية والتي كانت زوجة سر التجار لم تكن تشرب السكر ولا تأكل اي شئ حلو او لذيذ الطعم بعد موت زوجها وترتدي شبشب بنعل من اطارات السيارة . وتغسل ملابسها الخشنة بماء الشاي حتي لا تكون ناصعة البياض . ولا تستعمل الدهن او اية عطور . ومات بعض اشقائي. ولم يكن هنالك من يجزع في منزلنا وهذه روح الانصار . واهم شي هو عدم الخوف والتمسك بالحقيقة حتي اذا كانت ضدك او ضد اهلك .
والسيد عبد الرحمن كان يستدعي موسي ناصر الانصاري والذي يعمل في بار اليوناني لمنيوس في المحطة الوسطي ، واشتهر باسم ود نفاش وهو اكبر ظرفاء امدرمان وهو خال ابناء الشيخ دفع الله الغرقان صاحب القبة في امدرمان . وكان السيد عبد الرحمن يسأل موسي عن ماذا يقول الناس في امدرمان ؟ وهو فلفل كثير من القعدات . وكان يقول له ,, الناس ياسيدي بقولوا انت خليت درب ابوك . ابوك كان متكرب بالبرش ,, حزام من الزعف ,, وبياكل القرض . وانت دلوكت لابس الحرير وراكب عربية رولزرويس وعايش في سراية وكزام بيعمل ليك الكيك ,, . وكان السيد عبد الرحمن يقول له قول للناس ، الزمن اتغير انا كان اتكربت بالبرش واكلت القرض مافي زول بيسمع كلامي ,, . وعندما مدح الشاعر عكير الدامر السيد عبد الرحمن وقال له انه لا يناسبه لبس القفطان ولكن لبس الدروع وركوب عتاة الخيل صفق الناس طربا . لكن السيد عبد الرحمن قال ان ما يناسبه هو لبس القفطان وليس الدروع لأن الزمن قد تغير . والسيد عبد الرحمن بعد ان جرح في الشكابة حملة طه ود عبودة المعروف بكمتور من قبيلة رفاعة بلدة الشبارقة ، علي ظهره . وهذا الكلام اكده لي اخي الدكتور محمد جميل النطاسي في المانيا وهو من الشبارقة . اوصله بعد جهد الي ود شقدي الانصاري الدنقلاوي في جزيرة الفيل وشفي . وعرف الظلم في الدنيا وشظف العيش ، لهذا كان عظيما . واعطاه سلاطين وونجت مسكنا بالقرب من السردارية وحدد له مبلغ 5 جنيهات لعيشه وامه واهله . في هذا المنزل ولد الصادق المهدي وكثير من اسرة المهدي . وتعهد الشيخ البدوي والذي قبته علي خطوات بتدريسه . والشيخ ود البدوي لم يكن مقتنعا بفكرة المهدية . وهو الذي اقنع السيد عبد الرحمن بالحقيقة . ولهذا دعي السيد عبد الرحمن بالجهاد المدني . ورفض ان يتعاطف مع ثورة علي المهدي وكل الانتفاضات الاخري .واحاط نفسه بكبار المتعلمين ولم يكن اغلبهم من الانصار . والصورة التي يبدو فيها السيد عبد الرحمن غاضبا ووجههه متجهم بجانب الازهري عزاها البعض لغضبه في يوم الاستقلال . ولكن السيد عبد الرحمن كان يبكي بالمفتوح وكان سعيدا بالاستقلال . وكاد ان يغشي عليه وحمل الي سيارته بسبب فرحة . قال بابكر بدري ان السيد عبد الرحمن كان يقول له انه لا يمانع ان يحكم السودان عبد شلوفتو مقدودة . ولكنه كان طبعا يفضل ان يكون هو ملكا علي السودان كما طالب اعوانه . والاستقلال كان طلبه الاول .
والشيخ البدوي هو من البسه المهدي الجبة ولف العمامة حول رأسه بنفسه . بعد ان نزع عنه الزي الازهري . وبعد ان قتل الخليفة ثلاثة من رؤساء القضاء . استلم ود البدوي القضاء . واستطاع بحكمته الاحتفاظ بحياته . . نعم لقد تغيرت الدنيا ولكن احفاد الميرغني والمهدي يريدون ان تتوقف الدنيا ، يركبوا علي ظهور الناس . وها هم مع الانقاذ .والصادق المهدي يقول البشير جلدنا وما بنجر فيه الشوك . وعندما كان البشير معرضا للقبض عليه في جنوب افريقيا كان الصادق يحذر . هل نحن شعب اضينة ؟
واليوم يدافع الناس عن الانقاذ والبشير . وبعد سنين سيأـتي من يهاجم البشير وسينبري له من يهاجمونه . وسيقولون البشير قد مات ولا يصح الكلام عن الاموات . ولا يمكن محاكته بظروف ذلك الزمان . وسيجد من يدافع عن نافع وقوش وعلي عثما والترابي زعبد الرحيم والخضر والمتعافي ومحمدعطا .... الخ . وسيجدون لهم التبرير . وسيقولون انهم وحدوا الامة وناطحوا امريكا ورفعوا راية الاسلام طبقوا شرع الله . ووسعوا التعليم وفجروا البترول واستخرجوا الذهب واقاموا الكباري والسد ، وعرفوا العالم بالسودان . ومذابح الجنوب ودارفور وجبال النوبة وجنوب النيل الازرق وكل السودان سببها المتمردون والخونة والعملاء ومدفوعي الاجر والحاقدون ومن يعانون من الامراض النفسية والعقد والخرف . فلتتحسسوا رؤوسكم . نحن لم يبق لنا الكثير . ولا نطمع في مال جاه او منصب . ولا نخاف من احد . فلنسالوا من زاملنا في امدرمان، في الجنوب او الغربة . والسبب والذي اضاع حقنا وعرضنا للاخطار هو اننا تربينا تربية انصار . لقد وقفت في الستينات في مؤتمر طلابي وطالبت بادانة الاحتلال الروسي لتشيكوسلوفاكية وهرب البعض من القاعة . والدبابات الروسية كانت لا تزال في الشارع . كنت اتصرف بطريقة تربية الانصار . وقد نصل الي درجة الرعونة والتهوز والقاء النفس في التهلكة . وليس في جسمي مكان ليس فيه طعنة او جلخة . واول مرة اطعن فيها كان عمري 11 سنة في امدرمان . وطعنني صبي اسمه خالد عبد الكريم كان والده عبد الكريم عجلاتي في السوق في شارع كرري كنت امنعة وشقيقه من المرور بحينا علي الطريقة الامدرمانية القديمة . وهو ابن خال حسين الجزولي و كمال الجزولي واشقاءهما . يؤلمنا ان الوطن الذي حملناه علي حدقات عيوننا قد صار لعبة والسبب اننا لا نريد ان نواجه الحقيقة .
اقتباس
واورد الآن ايضا …
ويقول محمد عثمان الميرغنى فى كتابه ( مناقب صاحب الراتب- صفحة 102 قال : ( من صحبك ثلاثة أيام لا يمت الا وليّا . وان من قبل جبهتك كأنما قبّل جبهتى . ومن قبّل جبهتى دخل الجنة . ومن رآنى أو من رأى من رآنى الى خمس ، لم تمسه النار ) .
في منشورات المهدي و ما ادعاه المهدي بالمهديه ان من لم يؤمن به فقد كفر وان يحل ماله وعرضه ودمه . هذا موجود في الاثار الكامله للامام المهدي و هو خمس مجلدات جمع وتحقيق الدكتور محمد ابراهيم ابو سليم دار جامعة الخرطوم للنشر. وهذه الوثائق موجوده في دار الوثائق السودانيه التي كان الدكتور محمد براهيم ابو سليم مديرها وراعيها. وهنالك وثائق محفوظه في مكتبة جامعة درام تحت رقم 100-1-2 ووثائق محفوظه في جامعة درام تحت رقم 100-1-4 و مصنف رسائل محفوظه بمكتبة كامبريدج بانجلترا ومصنف رسائل بمكتبة ييل بالولايات المتحده و الجزء الاول من مصنف رسائل محفوظه في الخزائن الوطنيه الفرنسيه مصنفة بواسطة محمد المجذوب بن الطاهر المجذوب ومصنف رسائل صنفها حسين الجبري و محفوظه في جامعة الخرطوم. مصنف رسائل بالمكتبه الاصفيه بحيدر اباد. خطب مصنف خطب مطبوعه بالحجر و مصنف رسائل عند العمده ادم حامد في الجزيره ابا. مصنف يتضمن خطب المهدي يملكها العاقب با درمان ووثائق حامد سليمان والي بيت المال في المهديه قديما. وثائق مختلفه باسم المهدي مجموعة المهديه بدار الوثائق السودانيه. اماكن اخرى كثيره من دور الوثائق لا يتسع المجال لذكرها .. في رسائل المهدي الاولى قبل ادعائه المهديه كان يختم رسائله قائلا الفقير الحقير محمد احمد عبد الله ، كرسالته شعبان 1298 هجريه وهي رسالته الى احمد بن محمد الحاج شريف . كما اورد ابو سليم في الجزء الاول صفحة 41 رساله بخط المهدي جامعة درام انجلترا. و بعد ادعائه المهديه كان يبدأ رسائله : من عبد ربه محمد المهدي ابن السيد عبدالله الى الفقيه احمد الحاج البدري و الى الفقيه احمد زروق كما في صفحة 111. كما اورد ابو سليم في صفحة 119 الى اهالي خور الطير وغيرهم فمن عبد ربه محمد المهدي ابن السيد عبد الله اعلموا ان رسول الله صلى عليه وسلم امرني بالهجره الى ماسه بجبل قدير و امرني ان اكاتب بها جميع المكلفين فمن اجاب داعي الله ورسوله كان من الفائزين ومن اعرض يخذل في الدارين . ويقول المهدي في صفحة 135 في نفس المجلد في خطابه الى احبابه في الله المؤمنين بالله و بكتابه. و اخبرني سيد الوجود صلى الله عليه وسلم انني المهدي المنتظر و خلفني صلى الله عليه وسلم بالجلوس على كرسيه مرارا بحضرة الخلفاء الاربعه و الاقطاب و الخضر عليه والسلام وايدني الله بالملائكه المقربين و بالاولياء الاحياء و الميتين من لدن ادم الى زمننا هذا, وكذلك المؤمنين من الجن . و في ساحة الحرب يحضر معى امام جيشي سيد الوجود صلى الله عليه و سلم بذاته الكريمه و كذلك الخلفاء الاربعه و الاقطاب و الخضر عليه السلام و اعطاني سيف النصر من حضرته صلى الله عليه وسلم و اعلمت انه لا ينصر علي احد ولو كان الثقلين الانس و الجن.
[email protected]

تعليقات 122 | إهداء 0 | زيارات 7783

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




صفحة 1 من 3123>
التعليقات
#1340456 [ود صالح]
3.00/5 (3 صوت)

09-15-2015 04:31 PM
"شوقي وغيره سيذهبون ولكن الدجل والكهنوت سيبقي لمدة طيلة جدا في السودان".

ما كنت أودّ أن أعقّب بعدك فقد قطعت جهيزة قول كلّ حطيب و لكن كدت أشرق بالدمع لعبارتك عظيمة الدلالة و المعنى و التي نزفها قلمك دماً لأجل مستقبل بنات و أبناء شعب السودان الفضل فطوبى لك و بشري.


ردود على ود صالح
[ود الحلة] 09-17-2015 12:48 AM
يا ود صالح وينها الاستنارة دي؟
حكاوي حبوبات خرفات وونسة الصوالين وقصص الاندايات وستات العرقي هل هذا تنوير؟؟؟؟؟ ما تسوو لينا الهة عجوة ساكت وبعدين لما تجوعوا تقومو تاكلوها

[ود صالح] 09-16-2015 09:57 AM
إلى العزيز "المتشعلق"

كنت هنا أعبّر عن مشاعر إنسانيّة حقيقية تجاه شعب سيخسر كثيراً بذهاب دعاة الإستنارة وسيخلّي بينه و بين الكهنوت و الدجل و على الشباب أن ينهض لحمل المسؤولية و ذلك بمعرفة حقائق التاريخ و تكوين تصوّر شامل و شفّاف عن كيف كانت الأمور تسير و عندها فقط يمكن الحديث عن المستقبل "وأمّا الزبد فيذهب جفاءا".

[المتشعلق] 09-15-2015 08:10 PM
كدت أشرق بالدمع ؟؟!!!! كسير تلج شدييييد


#1340395 [shawgi badri]
1.13/5 (6 صوت)

09-15-2015 02:48 PM
طوبي لشعبي المسكين الذي لا يستطيع متعلميه ومثقفيه الفكاك من نير التبعية والعبودية الاختيارية . لايهمهم ان الملايين يساقون كالبهائم . بكذب واضح فيه تغول علي الله سبحانه وتعالي ورسوله صلي الله عليه وسلم . 300 مداخلة ، اغلبها لا يريد ان يخرخ من العبودة الاختيارية و اتحدي اي انسان يقول ان ما اورد محمد احمد عبد الله والميرغني في راتب الختمية ومنشورات المهدي صحيح. ..... نعم اتحدي ... واتحدي حتي ابناء هذه البيوت للتصريح بأن جدهم كان علي حق . ولماذا يركب احفاد هؤلاء عي ظهوركم الآن وغدا ؟ لانكم من انحنيتم لهم فرحين . شوقي وغيره سيذهبون ولكن الدجل والكهنوت سيبقي لمدة طيلة جدا في السودان . يفككم البشير يركب علي ظهوركم الميرغني والمهدي .
في اثناء الحرب الا هلية في امريكا حارب 39الف من العبيد بجانب نجنرال لي وحاربوا من ارادوا تحريرهم من العبودية . وضحوا بحياتهم دفاعا عن سادتهم . محن .. محن سودانية .


ردود على shawgi badri
[الجيلي] 09-15-2015 06:26 PM
نحن من اكثر الرافضين لسيطرة البيوتات والسادة وورثة امجاد الماضي ولكن تاكد لي من تعليقك انك انت وهم وجهان لعملة واحدة , داير طوالي الناس يشكروك , انت افهم زول وانت اوعي زول واعظم بطل ملاكمة مر علي تاريخ افريقيا واشهر كاتب وكلامك لايأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه , ودا كله ما ببقي يا شوقي بدري!!!!!
.فعلا الجمل ما بشوف عوجة رقبته

[انسان] 09-15-2015 05:49 PM
٣٠٠ تعليق كلهم غلط انت الصاح؟ ياخي انت النرجسية دي بتقتلك
!!!!

[متابع] 09-15-2015 05:26 PM
بابكر بدري قال في نهاية الجزء الاول من حياتي بالنص - ( لا أعلم اي شئ اكتبه عن عمل الحكومة العليا في المهدية في أعمالها الرسمية لأَنِّي اصغر ممن يتصلون بها لشغلي بالتجارة وامتناعي عن السياسة ) .
كلام واضح وصريح الاخ شوقي ينسف كل ادعاءاتك وفبركاتك المفضوحة .
المهدية ما كانت مكملة لها ما لها وعليها ما عليها ولكن لا ينكر الا مكابر انها كانت دعامة السودان الحديث جمعت للقبائل السودانية المفرتقة ، وحدت السودان و طردت الاستعمار المصري التركي والإنجليزي . الانقاذ فعلت العكس فرتقت القبائل واثارت النعرات وجابت لينا الآلاف المؤلفة من قوات اليوناميد وقوات حفظ السلام اسم الدلع للاستعمار الحديث.
انت مثلك مثل الذين تنتقدهم تماماً يضيق صدرك... وتنتفض وتتنمر لو خطّاءك الناس... تفتش لعيوب الآخرين و لا تري عيوبك ....... وتعتقد انك رسول العناية الإلهية لإخراج السودانيين من الظلمات الي النور .. وهكذا سقطت في اول اختبار لتقبل الرأي الاخر


#1340153 [مصطفي العاجب]
5.00/5 (2 صوت)

09-15-2015 09:39 AM
ان تلويث وتزوير تاريخ الثورة المهدية الذي بنى قومية سودانية لاول مرة يتفق عليها الجميع هو عملية مستمرة من لدن سلاطين ولن ينتهي بشوقي بدري او حمور زيادة
وهو كيد المستعمرين سياسيا حتى بعد خروجهم
ده كوم برا

نحنا قي قصص الخيانة التي انتهجها اقوام من بني جلدتنا ووقوفهم مع المستعمر قبل الثورة المهدية وحتى خلال فترة الثورة المهدية ضد اهلنا وضد كل ابطال الثورة المهدية لدرجات تصل الى حد السحل والاغتصابات الجماعية بكميات غريبة ومخجلة في كثير من المناطق

وهي قصص متواترة لا يمكن انكارها

بالاضافة الى توطين الرق في السودان واصداؤه التي ترجع الى اتفاقية البقط في السودان القديم ذات التفاصيل التي يشيب لهولها الولدان والتي اعتبرها كرست وشجعت هذه المهنة القذرة حتى القرون الوسطى وما قبل الحديثة في تاريخ السودان
وباختصار من كان يبيع الرقيق غير اهل شوقي بدري الرباطاب وكبير تجار الرقيق الذي علمهم السحر الزبير باشا رحمة وشوقي بدري وجده بابكر بدري من اشد المعجبين باكبر تاجر رقيق عرفته افريقيا اسمه الزبير باشا. باعوا السودانين في جبال النوبة وبحرالغزال وضيعوا السودان والليلة يزوروا التاربخ يخفون به سؤتهم.
حكام الانقاذ اليوم هم احفاد هؤلا السفلة يا شوقي بدري ولكنك جبان لا تكتب التاريخ الحقيقي
لا يسعني الا ان اقول ياللعار الابدي


#1340132 [زين العابدين]
5.00/5 (2 صوت)

09-15-2015 09:28 AM
بابكر بدري قال في نهاية الجزء الاول من كتاب حياتي بالنص - ( لا أعلم اي شئ اكتبه عن عمل الحكومة العليا في المهدية في أعمالها الرسمية لأَنِّي اصغر ممن يتصلون بها لشغلي بالتجارة وامتناعي عن السياسة ) .
كلام واضح وصريح الاخ شوقي ينسف كل ادعاءاتك وفبركاتك المفضوحة .
المهدية ما كانت مكملة لها ما لها وعليها ما عليها ولكن لا ينكر الا مكابر انها كانت دعامة السودان الحديث جمعت للقبائل السودانية المفرتقة ، وحدت السودان و طردت الاستعمار المصري التركي والإنجليزي . الانقاذ فعلت العكس فرتقت القبائل واثارت النعرات وجابت لينا الآلاف المؤلفة من قوات اليوناميد وقوات حفظ السلام اسم الدلع للاستعمار الحديث.


#1340101 [علبر سبيل]
4.50/5 (4 صوت)

09-15-2015 08:59 AM
الثورة المهدية من اعظم ثورات العالم في القرن ال19 يا اخي شوقي

قد تنكر العين ضوء الشّمس من رمد ... وينكر الفم طعم الماء من سقم


#1340090 [شاكر]
5.00/5 (3 صوت)

09-15-2015 08:51 AM
في ماذا انت حيران يا شوقي يا بدري ! محمد احمد المهدي حينما كتب ما كتب وقام بالثورة كان شاب في الثلاثينات من عمره ونحن نعتبره بطلا فذا ملأت شهرتة الآفاق وقاتل من اجل عزتنا وكرامتنا بغض النظر اذا كان مهدي منتظر او غير منتظر نسأل الله له المغفرة والرحمة اذا احسن بالزيادة واذا اساء التجاوز وهو بين يدي الرحمن. يا استاذ ما قلته لايخلو من الغرض وافتعال المعارك بلا معترك لايخدم أي غرض خاصة انت تتحدث عن بطل يعتبر رمز عزة السودان وتشبه ثورات الشعب السوداني بالانقاذ ما هذا العبث بتاريخ الوطن ؟ اذا كان لك خصومة مع الصادق او ال المهدي فعليك به فلا داعي للتطاول علي مقدرات ومكتسبات الامة.


#1340076 [عبدالوهاب]
5.00/5 (3 صوت)

09-15-2015 08:39 AM
اولا يا شوقي بدري انت رجل انصرافي وتخلط المرارات الشخصية بالعام والخاص ..ما هذه الهراء الذي تهدر فيه وقت الناس معاك؟؟؟؟ ...هناك طغمة حاكمة متجبرة اسمها الانقاذ خلينا في الحاضر وكيف نكنسها وتذهب الي مزبلة التاريخ ....هناك مناضل معتقل اسمه الوليد الحسين كيف نطلق سراحه ...مشكلة مقالاتك دائما off point .... بعد انجاز هذه المهام يمكن ان تتفرغ لمقارناتك الغبية التي لا طائل منها بين الانقاذ والمهدية ....بين السلطنة الزرقاء وحكم عبود.....بين مملكة نبتة و نظام مايو


#1339963 [قول الحق]
5.00/5 (2 صوت)

09-15-2015 02:39 AM
الاخوة المعلقين. تحية واحترام.
لو سمحتم لي تعليق خارج هذه "العجاجة".
لاحظت ان المعلقين اكثر من 100 حتى الان ، واذكركم ونفسي بضروره نشر حملة التوقيع لاطلاق سراح الاستاذ وليد الحسين. اتمنى لو كل واحد فينا الزم نفسه بتبليغ من يستطيع. من العيب ان ننسى فضل من يقومون باعطاءنا هذه المساحة مجانا للتعبير عن الرأي والرأي الاخر.


#1339901 [tarig]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2015 10:31 PM
عليك الله ياأستاذ شوقي جاوبني بصراحه كده بتقدر تحصر لي عدد المرات التي ذكرت فيها آل بدري في مقالاتك ؟؟؟؟!!!! قطعا لن تستطيع لأن العدد قد تجاوز الاف المرات (بصورة مبالغ في أبو أهلها زاتو) ,, هسي يا أستاذ شوقي لو كنت بريطاني هل كان المجتمع المتحضر داك حيرحب بمقالاتك وانت مصدع رؤوسهم وما عندك سيره غير آل بدري آل بدري ؟؟؟ّ!!! يفتكر انكم اسهمتوا في تقدم السودان ده وعملتوهو ألمانيا عديل من حيث التقدم والرفاهية وحفظ حقوق وكرامة الإنسان !!!! كده بالله قوموا لفوا كل العوائل التي تدعي انها لها قصب السبق في مختلف مجالات الحياة في السودان مشتركين في انكم استثمرتوا في بساطة وطيبة وجهل المجتمع السوداني في ذلك الزمان وهسي جاي ابوسنينة يضحك على ابو سنينتين فما في داعي تتكلم عن موضوع تضخيم الذات ساي وتفتح على نفسك ابواب كانت موصده


#1339877 [جاكيم]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2015 09:30 PM
طيب وقت شجاع كدة وعامل فيها تربية أنصار مالك في الغربة يا شوقي بدري


#1339837 [ali]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2015 08:21 PM
الامام المهدي والثورة المهدية علامة فارقة في تاريخ امتنا العظيمة. واجدادنا الابطال الذين ضحوا من اجلنا يحق علينا ان نعظمهم اليوم ففيهم تعظيم لتاريخنا المجيد. اخجل حين أرى سودانيا وليته ليس سودانيا يسيء لتاريخنا العظيم. ولكن أمثال هولا هم احفاد من خانوا الشعب ووقفوا معا المستعمر ضد أبناء وطنهم وهولا معرفون ولايزالون فاعلين سلبا في تقويض مكتسباتنا التاريخية. سحقا لهولا وسحقا لاعداء الشعب السوداني المجيد. المجد للثورة المهدية ولابطالها والعارفين بقدرها.


#1339830 [SMAN]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2015 08:07 PM
منشور يذكرني بقلم سلاطين باشا اليهودي ما فرق بين هذا المقال وما كتبه المنافق سلاطين باشا قبل قرن من اليوم؟؟؟


#1339828 [الهادي]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2015 08:05 PM
وأخيرا ظهر سلاطين عصرنا الحديث......


#1339825 [مراقب]
5.00/5 (1 صوت)

09-14-2015 08:00 PM
ومَبْهُوُر جَـدْ بِـجـيش الـمَهْـدِي لَمَّنْ حَاصَر الخُـرْطُوم


شوقي بدري يمارس العهر الفاضح ويصف السودانيون بما فيهم جده هكذا : (( كلهم مرتشين و زناة ونهابين وقوم فاحشة )) أي حقد أعمى و أصم يكنه شوقي بدري لبلاد السودان وأهلها وجيشها على مر الحقب المختلفة عندما يقول الحاقد شوقي الاغتصاب الجماعي في السودان كل الجيوش كانت تمارسه يعني نحن شعب همجي بلا أخلاق ولا وازع ديني . لكي يثبت شوقي عدم أخلاق الشعب السوداني أجتهد كثيراً وحشد مصادر تاريخية , الله وحده يعلم مدى صدقها من عدمه يبدو ما استشهد به شوقي من مصادر معظمه إن لم يكن كله كتبه المستعمر أو أعوان المستعمر ليشوهوا صورة شعبنا الأبي المسالم وأنصار الله الذين مرغوا أفن المستعمر في التراب شيء طبيعي أن يجتهد المستعمر وأعوانه في فبركة هذا التاريخ الذي يحتفي به الحاقد شوقي بدري , معلوم الأنصار كانوا بسطاء اغلبهم لا يعرف الكتابة ولا القراءة فلذلك لم يكتبوا التاريخ إنما كتبه أعوان المستعمر حتى وإن كان بعضهم يتدثر بالأنصارية و لماذا نذهب بعيد عندنا سلاطين باشا خير دليل على الذين تدثروا بالأنصارية وكتب هو الآخر تاريخ عن المهدية . لكن سلاطين طلع أفضل من أعوان المستعمر الذين صبوا جام غضبهم على الأنصار والمهدي الإمام أكثر من المستعمر نفسه يعني ديل ينطبق عليهم لفظ التركي ولا (المِتّورك ) على كل حال بعد أكثر من مئة عام ظهر المِتّورك شوقي ليقول لنا انتم شعب فالصو بلا قيم ولا أخلاق وكأنه يجد المبرر للإنقاذيين في جرائمهم التي ارتكبوها في دار فور من إبادة جماعية وخلافه كان المِتّورك شوقي يريد أن يقول لهم انتم لستم وحدكم كل هذه الجرائم متأصلة في الشعب السوداني لا حول ولا قوة إلا بالله شيء مقزز أن يصل حقد المِتّورك شوقي على السودان وأهله و الأنصار لهذه الدرجة يا شوقي المِتّورك . أنا أنصاري وافتخر بأنصاريتي برغم حقدك والتاريخ الذي دونه جدك الذي كان يشجع تجارة الرقيق ويزني ويسرق ويرتكب الموبقات وما شرائه المزعوم هكذا :

(بابكر بدرى يذكر فى نهايه مذكراته الجزء الاول انه بعد زواجه من الجده نفيسه احمد المليجى , انه اكتشف انها كانت فقيره وليس لها خادم وكانت تطحن العيش بيدها لان والدها واربعه من اخوتها المصريين قد قتلوا عندما فتح المهدى الخرطوم الخرطوم . فاشترى لها خادم بستين ريالاً كانت اجمل ما فى سوق الرقيق الذى كان مزدهراً فى ايام المهديه )

وبعدين يا شوقي جدك بابكر بدري اشترى خادم بستين ريال , حتى هنا الموضوع وضح لنا تماماً كان يشجع تجارة الرقيق التي قال عنها كانت مزدهرة في عهد المهدية لكني وقفت كثيراً في اشترى خادم , لماذا اشترى خادم ولم يشتري خادمة ؟ عندك فكرة يا شوقي والغريب بابكر بدري لم ينسى أن يقول لنا كانت أجمل ما في سوق الرقيق , عشان تعرف الفبركة يا شوقي بابكر بدري قال اشترى خادم ولم يقول خادمة على كل حال حتى تعلم قارئ العزيز مصادر المِتّورك شوقي بدري أنظر كيف هي مصداقية بابكر بدري الذي مولع بالمصريات يقول شوقي بدري عن جده :

(من الاشياء الغريبه ان بابكر بدري في تاريخ حياته لم يذكر زواجه بحواء زوجته الاولي . و لكن بابكر علي بدري بمساعدة خضر بدري اخ بابكر بدري ذكرا هذا الزواج )


أتخيل قارئ العزيز بابكر بدري يخفي زواجه من زوجته الأولى لكن بمساعدة أخيه خضر ظهرت الحقيقة في الحالة دي يبقى بابكر بدري سقط في اختبار المصداقية في ما يتعلق بالتاريخ تماماً إذا أخفى زواجه بزوجة الأولى فكيف نثق في تاريخ كتبه بابكر بدري الذي قال عن نفسه وقلت عنه انت انه زاني وسارق ومرتشي .. وهكذا سقط مصدر تاريخي اخر من مصادر شوقي بدري . على كل حال ألعب غيرها يا فالح شوقي ستبقى الثورة المهدية أعظم ثورة وطنية ضد المستعمر حررت البلاد والعباد من الظلم . و أنا زيك مبهور يا صاحب ديوان عجائب الدنيا الثامنة , الأستاذ محمد المهدي حامد :

ومَبْهُوُر جَـدْ بِـجـيش الـمَهْـدِي لَمَّنْ حَاصَر الخُـرْطُوم
وسَـهَّـــدْ سَــالِـبَـــا وشَــهَّـــاهُـــو حَــتَّـىَ الـنُّــــوُم
وبـي وَدْ الـنُّـجُـــومِـي الـعَــاتِـي خَـــاتِـي اللُّــــوُم
نِـهَــارةَ الـوَاقْــعَــة ( فِــي شِـيـكَـــان ) صُــقُــوُرَا تَـحُــوُم
وبِي عَــزْمَ الخَلِيفَة القَـاد أسُود كَرَرِي وصُدُورَا تَزُوُم
وعُـــثـْمَــان دِقـْــنَــة طَـــــلَّ مِــن المَـشَــــارِق نُــور

وكرري تحدث عن رجال كالأسود الضارية

أيها الناس نحن من نفر عمروا الأرض حيث ما قطنوا
يذكر المجد كلما ذكروا وهو يعتز حين يقترن

نحن سودانيين نعتز ونفتخر بسودانيتنا برغم التاريخ المزيف الذي كتبه المستعمر و أعوانه وأذنابهم


#1339806 [بابكر حسن]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 07:32 PM
نعم قرأت النقاش غير الموضوعي وغير المثمر لكتابات ود بدري في الحلقة السابقة وضيق الوقت منعني من الرد في حينه.. كثير من المعلقين على الحلقة الأولى خرجوا (أوف بوينت) .. واحد تحدث عن ورع الإمام المهدي وتقواه وأن بابكر بدري صلى وراءه وكان الإمام المجاهد يبكي بخشوع في صلاته ,, وكيف ان الإمام الزاهد صرف وجهه عن الذهب في بيت المال مستغفرا.. . مع أن المقال ليس فيه أي شيئ عن هذه النقطة\.. لم يقل مثلا أن المهدي غير تقى أو شيئا من ذلك.. آخر تحدث عن عظمة المهدية وكيف أنها معلم بل أكبر معلم وشهادة على شدة مراس السودانيين .. طيب دائما من رأيي أن مصطلح المهدية مصطلح عام جدا .. يضم تحته مراحل مختلفة كثيرة حتى وإن كان هناك رابط بينها .. هناك مرحلة الدعوة والثورة الأولى وهي التي جمعت أكثرية من السودانيين تحت رايتها وتحت قيادة الإمام المهدي بعضهم لإيمانهم المطلق بالجانب الديني ومهدية المهدي وآخرون باسباب تتعلق بمظالم الحكام.. حتى انتصرت الثورة بفتح الخرطوم ومقتل غردون.. الإمام توفي بعد أشهر قليلة جدا من سقوط الخرطوم وحتى خلال هذه الفترة القصيرة ربما لم يمارس الحكم والرئاسة للدولة التي وضع لبناتها إلا لأيام قليلة ثم أوكل سياسة الأمور كلها لخليفته ... توفي المهدي رحمه الله ورضي عنه ( في ظروف ما زلت أرى أنها غامضة جدا رغم محاولاتي قراءة هذه الحادثة الكبيرة من مصادر مختلفة.. صحيح الموت حق وقدر مقدور ولكن فقط الشكوك تراود حول موت هذا الرجل العظيم في التاريخ .. وهو في ريعان الشباب تقريبا حوالي 40 سنة أو أكثر قليلا ومشهور أنه كانت له بنية قوية .. الله أعلم) جاءت بعدها مرحلة حكم الخليفة عبد الله وهي المرحلة التي تناولها ود بدري في مقاله الأول وأيضا هنا في حلقته الثانية .. وهي مرحلة لا أظن أن هناك من يغالط _ إلا إذا جاهلا بالتاريخ - أنه حدث فيها انكسار للوحدة التي حققتها مرحلة الثورة وشهدت (عمايل فظيعة) ضد قبائل كاملة من شرق السودان لغربه لشماله لجنوبه (ممكن نفصل لو أتيح الوقت ) بل لقادة كبار في نفس الثورة تم اعدامهم بطرق وحشية مثل الزاكي طمل وغيره ثم لجميع المقربين من الإمام المهدي إلا آحاد أفراد .. وحتى قبائل الغرب وضمنها قبيلة الخليفة نفسه لم تنج من حملات (عثمان جانو) الانتقامية التي وجهها الخليفة عليهم فقتلت وسبت وأحرقت ونهبت.. ثم عرج الخليفة على أهل المهدي وأسرته فنكل بهم أيما تنكيل وبعث بمجموعة منهم إلى أقاصي الجنوب حيث تم قتلهم ضربا بالعصي.. هذا تاريخ بغير سباب .. من كان عنده تاريخ آخر فليأت به ونحن مستعدون نقرا ونقيم في حدود ما نعرف.. الشكرية والكبابيش والجعليين وقبائل الغرب بما فيهم التعايشة والرزيقات وغيرهم كلهم كانوا ضحايا لتلك الفترة .. بعد ذلك كانت مراحل ما سمي بالمهدية الجديدة تحت قيادة السيد ع الرحمن المهدي وكانت تركيزها استثماري اقتصادي إضافة إلى الجانب السياسي بالطريقة الحديثة (حزب الأمة).. ثم الفترة الراهنة بقيادة (امام الانصار الحالي)
كانت توجد معارضة للمهدية من أولها وتضاعفت المعارضة في عهد الخليفة وما ترال إلى الآن .. كان هناك علماء دين لهم رأيهم في علامات المهدي المنتظر ومدى انطباقها على صفات قائد الثورة وكثير من المعارضات المتفرقة
ليسي صحيحا ما أورده أحد المعلقين من تقسيم المعارضين للمهدية من أنهم إما خائن أو ما دون ذلك هل كل القبائل التي ذكرتها خونة بالجملة؟ كما أعتقد أن بعض المعلقين كانوا يكيلون السباب بلا تمييز لأن في بالهم الدفاع عن زعيم الأنصار الحالي أو كتابات أخرى لشوقي حنقوا عليه بسببها .. من كان له أي تاريخ آخر مرحب بيه .. المهدية ليست تاريخا بعيدا جدا .. ما زال أحفاد جميع من ذكرتهم موجودون على قيد الحياة ولا شك أنهم يعرفون تاريخ أسرهم وقبائلهم وهو مطابق لما رواه بابكر بدري في كتابه ووافق عليه إمام الأنصار السيد ع الرحمن المهدي كما في مقدمته لكتاب الشيخ بابكر بدري .. هو انتو أنصار أكثر من السيد ع الرحمن ود المهدي وللا أيه؟
استشهاد الخليفة الرائع في أم دبيكرات لا يلغي أبدا مكانية تقييم فترة حكمه واعتقد أن عنوان المقالة فيه نوع من التعميم حين يذكر المهدية بينما هو يتناول فترة محددة .. رغم أن لشوقي آراء منشورة عن الفترات الآخرى .. ولكن التعليق كان يجب أن ينصب على ما ورد في المقال .. لا على جوانب أخرى .. والله المستعان.. سلام


#1339803 [ابوبكر السر]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 07:30 PM
يا شوقي بدري لماذا كل هذا الحقد على تاريخك و وطنك واخوانك..والله مقالاتك تفوح منها رائحة كراهية و حقد دفين كما انها خالية تماما من اقل درجات الموضوعية و التحليل العلمي المنطقي..يا رجل عيب عليك تقارن ثورة قومية حررت البلاد و العباد من نيران ذل الاتراك و المصريين بنظام الانقاذ الفاسد المفسد وهو في حقيقة ليس بنظام سياسي مجرد عصابة استولت على الحكم.......والله كرهت الراكوبة بسبب مقالاتك المسمومة الحاقدة...لا موضوعية لا ادلة ....ياخي كرهتنا حياتنا...وكشفت انك رجل اي كلام مجرد زول حاقد و مريض نفسيا ....اتوجه بنداء لادارة موقع الراكوبة بعدم نشر مقالات لهذا المدعو شوقي بدري..هذا الرجل ينتهك تاريخنا و حاضرنا و يبث ما في داخله من امراض و احقاد ...هذا موقع محترم، نعم المجال مفتوح والحق مكفول للجميع للتعبير عن ارائهم و النقد البناء في اي موضوع..لكن مقالات هذا الرجال ما تندرجت تحن هذه النوع من الكتابة..مجرد تعبير عن نفس مريضة تفوح رائحتها النتنة مع كل مقال..


#1339799 [كيمو]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 07:28 PM
مقالك ما موفق المرة دي يا عم شوقي
لو كتبت لينا عن الاستاذ وليد الحسين او شهداء سبتمبر كان أفضل . محاكمة التاريخ بادوات اليوم عملية متهورة


#1339786 [باحث عن الحقيقة]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 07:14 PM
دا راجل ما فاهم حاجة في اي حاجة ..هههههههههههههه خلوه يقول العاوزه...الراجل متخيل نفسو كاتب و ناقد وعايش الدور....اصغر ابنائي في المرحلة الثانوية يجيد اللغة العربية بشكل افضل من اخونا شوقي فقري دا هههههههههه


#1339773 [حداد]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 06:48 PM
زمن سفاهات شوقي بدري


#1339767 [سودانى ناقش]
4.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 06:34 PM
التاريخ الذى يجب أن نعتز به فقط , يقبع في اهرامات البجراوية تاريخنا الحضارى بدأ وانتهى هناك, الممالك النوبية ترهاقا و الكنداكات, وكل ما حدث بعد ذلك هي عبارة عن سلسلة من الانتكاسات والاخفاقات بما فيها المهدية والمشهد المريع الذى أمامنا الآن وهو نتيجة ترادف تلك الانتكاسات.


#1339760 [حمدين]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 06:05 PM
شوقي بدري إنسان تائه نفسيا تأكدت من زمن بعيد ان من يقرإ تخاريفه عبار عن إنسان بضيع في زمنه


#1339752 [احمد]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 05:50 PM
الثورة المهدية كانت ملحمة بكل المقاييس وشهدائها الكرام هم شهدائنا أجمعين كسودانيين .. تقدموا نحو حتفهم بشجاعة نادرة من اجل الوطن أدهشت حتي اعدائهم! . وتركونا نحن جيل الاسفيريات لنتلهي عن مأساة وطن يتمزق أربا.. بمقارنات بيزنطية بائسة يقودها أمثال شوقي بدري .. فيهرب بعضنا لنصب المشانق التاريخية لقادة المهدية .. يا سادتي.. فرسان المعدي خلدهم تشرتشل حين قال ( انهم اشجع رجال مشوا علي وجه الارض ).. وكفي بذلك خلودا ! فانظروا انتم بماذا سيخلدكم التاريخ ؟! يا جيل البكائيات و جيل ثقافة الحديث عن المسكوت عنه .. لا أسكت الله لكم حسا ! .. ولكن ذهنية الثرثرة علي حوائط الاسافير لن تبني وطنا ولن تحارب قبلية وعصبية استوطنت فينا.. فاعمتنا عن حقائق الماضي والحاضر ..وحتما ستأتي أجيال بعدكم لتحاكمكم بمشانق اشد فتكاً .. وبضدها تتبين الاشياءٰ ! المهدية بكل انتصاراتها وانكسارتها انقضت في فروة ام دبيكرات الأبية .. لأن هذه هي حتمية وصيرورة احداث التاريخ منذ بدء الخليقة .. ولكن عظمتها تكمن في انشغال الناس بتحليل أحداثها علي الرغم من مرور اكثر من قرن من الزمان علي نهايتها فانقسموا ما بين مؤيد مغالي و معادي جحود لا يخاف بخسا ولا رهقا .. وبشوقي بدري ضرب الله لكم الأمثال لعلكم تعقلون ! .. وقديما قال ابن خلدون في مقدمته الشهيرة ما معناه : ( تاريخ الامم وامجادها يصنعها الجيل الاول .. ثم يأتي الجيل الثالث ليهدم كل شئ كما اهل بيزنطا بجدلهم العقيم )..


#1339736 [جلباق]
3.07/5 (9 صوت)

09-14-2015 05:00 PM
الأخ شوقي الحقيقة التي يعرفها الجميع أن المهدي لم يكن مهدي الله المنتظر و أن الخليفة عبد الله التعايشي لم يكن تعايشيا و انما كان من غرب أفريقيا و كان متأثرا بالفكر الشيعي الذي يقول أنه في رأس كل 100 سنة هجرية يظهر مهدي و المهدي نفسه ينحدر من أسرة شيعية جعفرية من مصر. الدول قديما الاسلامية قديما كانت تعتمد على الولاءات القبلية أو الأسرية أو الطائفية . المهدي خلق ولاء طائفي له . الخليفة وجد منافسة لحكمه من سكان ضفاف النيل و لذلك اعتمد على عيال الغرب و حاربهم و حارب أكبر قبيلتين و هم الشايقية و الجعليين و أساء معاملتهم للحد البعيد , كما أجبر غير المسلمين لاعتناق الاسلامو سماهم المسالمة , و لا زالت الذاكرة الجمعية تختزن الكثير و الكثير من الحكاوي , راجعوا ما كتبه المؤرخون في الدول العربية عن المهدي السوداني و فترة المهدية.


#1339730 [برعي]
4.50/5 (5 صوت)

09-14-2015 04:45 PM
اتفق مع الغالبية بان المهدية ثورة عظيمة اشترك فيها جميع السودانيين تقريبا ، ولكن لاسباب مختلفه ، وقد نضجت ظروفها ومواعينها ولذلك انتصرت انتصار رائع وافرزت اشياء جميله لا مجال لسردها ، ولكن...
المهدي نفسه دعوته فاسدة دينيا ( مع احترامي له ) وكان شخصية فذه وقائد عظيم واستغل الكثير من الجهل الذي كان سائدا حينها ، اما الخليفة عبدالله التعايشي فقد كان جاهلا لا يتمتع باي ذهنية دينية او خلافه وقلب الموضوع كلو لي حكم جائر متخلف وهو ما ادي الي تذمر الناس وانتصار كتشنر لاحقا....
المهم انا اتفق مع شوقي بدري ( بغض النظر عن التفاصيل وطريقة طرحه للموضوع ولكن المهم الفكرة والنتيجه ) فيما ذهب اليه من الشبه الكبير بين حكم الخليفة عبد الله التعايشي وحكم عمر البشير واتمني من الله تعالي ان يمن علي السودان بحل يشبه احتلال الانجليز للسودان ( بس بدون دماء )، وطبعا ده حلم غير واقعي الان ،و ما تبع ذلك من تطور ومدنية وحضار ة اوصلت السودان والسودانيين الي قمة المجد في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي.
وقد بدا الانهيار رويدا رويدا علي يد الحكومات الوطنية بدءا من حكومة الازهري ،والاستقلال كان مليئا بالاخطاء وبعده السودان مشي في طريق مظلم خاطئ .. وانتهي بنا الحال في اسفل الحفره مع وصول الترابي وجماعته لسدة الحكم ومن ثم استفراد البشير وزمرته بالعرش ...
نسال الله ان يصلح حالنا بعد هذا الحال


#1339723 [عبدالرزاق]
3.63/5 (10 صوت)

09-14-2015 04:24 PM
شكرا للاستاذ شوقي الذي كشف لنا بكل شـفافية ووضوح اسباب تدهورنا وتخلفنا بهذه المقالات الواضحة الصريحة التي كشفت عن امور كان بعضنا يجهلها والبعض الآخر يتجاهلها حبا في التمادي والانغماس في الرق والعبودية حتى صرنا نساق كالبهائم ونقدس ابناء المهدي والمرغني وشيوخ الطرق والدروشة والتخلف ولهذا صرنا وصارت بلاد السودان في ذيل ومؤخرة الامم عن جدارة واستحقاق..
كثير من التعليقات تدل على ان اصحابها قد اسـتمرأوا الذل والهوان والعبودية (ومن يهن يسهل الهوان عليه) ويحسبون ان المجد هو اشعال حروب تأتي على الاخضر واليابس يقودها دجالون لا يخفى كذبهم على احد..
قاتل الله الجهل والجهلاء..
تحية طيبة للاستاذ شوقي بدري حفظه الله..


#1339652 [محمد خليل]
5.00/5 (2 صوت)

09-14-2015 01:43 PM
( من صحبك ثلاثة أيام لا يمت الا وليّا . وان من قبل جبهتك كأنما قبّل جبهتى . ومن قبّل جبهتى دخل الجنة . ومن رآنى أو من رأى من رآنى الى خمس ، لم تمسه النار ) .

بختكم يا ختمية و مبروك عليكم البشارة التى حتى الصحابة لم يبشروا بها، رسول الله صلى عليه و سلم لم يقل من صحبنى ثلاثة أيام لا يمت الا وليّا كما لم يقل من رآنى لم تمسه النار".


#1339589 [عثمان الحاج]
4.75/5 (6 صوت)

09-14-2015 12:00 PM
مقالة كلها مغالطات وجغمسة اعجبني احد المعلقين وصف كلام الكاتب بانه كل سطر يرد علي السطر الذي بعده ، كل زمن عنده فهمه وافكاره المهدي كان قائد ثورة تحرير وعرف كيف أتكلم لغة زمنه لو كان منشوراته بتتكلم عن اللبرالية و او قوي اليسار او الوجودية او قوي الشعب العاملة ودكتاتورية البروليتاريا ..... ما كان في زول تبعه فمالكم كيف تحكمون ؟
اللافت في المقال دة انه شوقي بدري أتخلي عن سيرة غردون حبيبه المفضل والذي يكتب عنه بانه القديس الحالم الرؤوف المحب للشعوب المستضعفة وكأنوا يكتب لجمهور من القرّاء عنده قنابير !!!!

منو القال ليك غردون كان أشفق من النملة الشفوقة علي الشعب السوداني زي ما داير تقنعنا ؟
غردون دا ما ياهو اول زول بدا الحرب البايلوجية في التاريخ لما نشر جرثومة الجدري وسط السودانيين الأبرياء عشان يحارب بيها الثورة المهدية ؟ أخبث حرب لشخص خسر الحرب في الميدان حتي الإنجليز اسياد اللحم والراس ما سلم من انتقادهم اللاذعة ليوم الليلة ، لكن نسوي شنو ما دام في سودانيين زيك يزينوا الباطل ويزوروا التاريخ ويشكروا اي مستعمر قتل وسلب ونهب ثروات خلق الله !!!
غردون دا ما ياهو الإعدام احمد العوام لمجرد انه قال كلمة حق عند سلطان جائر ؟ وما ياهو الرسل صالح ألمك وقطع راس الشريف احمد وطه أمير المهدي في الجزيرة وعلق راْسه في الخرطوم لمدة 3 ايام يستلذ بمشهد الرأس المقطوع . غردون قال في مذكراته انه اذا وقع في يده عثمان دقنة والعبيد ود بدر سيعاقبهم بالذبح وتعليق الرأس في الخرطوم مثل الامير الشهيد احمد ود طه ، امشي اقرأ مذكرات غردون لعلك تتعظ وتتعلم شغال تمجد لينا في مستعمر طاغية وعيونه زرق وتشتم في الرجال الحرروا البلد و سوو ليها كرامة بالله انت سوداني انت ؟
كتابة التاريخ دي ما ونسة يا استاذي الفاضل


ردود على عثمان الحاج
[ود المختار] 09-14-2015 01:57 PM
شكرا جزبلا عثمان الحاج قولت الحق


#1339473 [نيالا]
5.00/5 (2 صوت)

09-14-2015 09:25 AM
ده عبارة عن حجي حبوبات ساكت


#1339472 [Zoalcool]
3.47/5 (10 صوت)

09-14-2015 09:25 AM
العم شوقي
بعد السلام والتحايا والاحترام
لم التقي بك من قبل واسال الله ان نلتقي.حتي ننهل من معينك الذي لا ينضب
انطباعي عنك سوداني اصيل و ود بلد
الا اخوانا السودانيين ديل ما بحبوا الحقيقه ويفضلوا المجامله والنفاق علي الوضوح وزي ما قال دكتور حيدر ابراهيم علي السوداني لا يعبر عن مشاعره تجاه اي شي بصدق
لذلك اكتب ولا تنتبه لاي كلام غير موضوعي كثير من الناس يتابع كتاباتك باهتمام شديد
لك مني خالص الود والاحترام


#1339464 [قارئ زهجان]
5.00/5 (3 صوت)

09-14-2015 09:15 AM
أيها الشوقي بدري ياخي خلى عندك دم و بطل محاربة طواحين الهواء و للمرة الثانية نذكرك بأن معظم كتّاب الراكوبة كتبوا عن "وليد" المعتقل في السعودية أهو جاتك الفرصة وانت لسة تهدر وقتك في المهدية وبابكر بدري والاحفاد وفاطمة ابراهيم بدري ياخي انت لا تعرف تكتب غير في المواضيع التلاتة ديل

ارحمنااااااا


#1339445 [مامون النقر]
5.00/5 (3 صوت)

09-14-2015 08:52 AM
لا يزال الأغبياء يتصورون أن ثورات التاريخ قابلة للهزيمة.

- تشي جيفارا


ردود على مامون النقر
[القانوني] 09-14-2015 01:59 PM
وكبير اغبيائهم شوقي بدري


#1339431 [ناصح منتصح]
5.00/5 (3 صوت)

09-14-2015 08:36 AM
همسة في اذن العم شوقي بدري
أنت وجدك بابكر بدري و ووالدك ابراهيم بدري لم تخلقوا هذا العالم لتفرضوا على الآخرين شروطكم ورؤياكم للاشياء , قوموا انفسكم أولاً لتكونوا قدوة للآخرين قبل أن تطلبوا منهم أن يصدقوكم.


ردود على ناصح منتصح
[Ema] 09-14-2015 11:28 AM
الجمل ما بشوف عوجة رقبتو
والسودانية الوهم يخلقوا الكذبة ويعيشوا فيها
كيف تربى اجيال وانت أساسا ما متربى وما عندك مثل ولاقيم السودان بلد العجائب بلد التبعية والشوفونيه نخلق الأصنام ونعبدا
كيف تكون معلم وانت بذي اللسان قبيح الكلمة كاشف لعورات الناس وتسجلا فى مجلدات ونجى نحن نحتفى بيها نحتفى بى كشف الحال ودق الطار
امرنا دينا الحنيف بالسترة


#1339425 [دنيا دبنقا]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 08:23 AM
الثورة المهدية تميزت بظاهرة الهجرة إلى الأرياف البعيدة الحصينة، فكرة حربٍ شعبية مُبدعة، قبل أن ينمو هذا المصطلح ويصير له شأن في منتصف القرن العشرين. إن اختلفت أنت يا شوقي بدري حول الوسائل حينذاك أم اتفقت، فالتاريخ هو صنيعة الزمان والمكان، وليس لنا الحق في انتزاع الحدث من مرقده لنُجري عليه مفاهيم وقيم عصرنا، ولكن وفق زمانه كان إبداعاً قيادياً للمهدي، وللشعب السوداني الذي نصر فكرته .


#1339419 [abdelsalam humida]
5.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 08:17 AM
مستعربة الشمال النيلي وتزوير التاريخ بحكاوي الحبوبات

قولت لي كرهنا حكم البقارة يا شوقي بدري ؟

المهدي اول رئيس سوداني الوحيد يشطب بالقلم الاحمر ثقافة الاستعلاء العرقي للمجموعة النيلية . جانا في الهامش متواضع وزاهد وقال نكون سودان يضم كل الأجناس والقبائل . بدأ بنفسه فصاهر الفور والنوبة والدينكا و زوج بناته للبقارة الذين تلعن ابو خاشهم اليوم . الثورة المهدية اول من نادت بتوزيع الثروة والسلطة في السودان وقدم المهدي خليفته من الغرب وجاب عثمان دقنة من هامش الشرق وأمر حمدان ابوعنجة من جبال النوبة . التشكيلة الجديدة المتساوية في السودان أزعجت ربائب الاستعمار من الجماعة المقربين من الحكم التركي ولي يوم الليلة مجتهدين في تشويه تاريخ السودان بقصص حبوباتهم . شوقي بدري بغبائه هو سطر جديد من ثقافة مستعربة الشمال النيلي التي ستقضي علي ما تبقي من السودان . وإلا بالله عليك ما هو الفرق بينك وبين الكيزان ؟ انت وهم وجهان لعملة واحدة. المفروض يكون العنوان شوقي بدري والكيزان شبه شديد


#1339416 [من البداوة الي الحضور]
5.00/5 (3 صوت)

09-14-2015 08:12 AM
01- يا شوقي بدري ... يا أخوي سلام عليك ... الله يشفينا ويشفيك ... من العلينا والعليك ... لكن عمّك بابكر بدري ... زوّج بنته ... للمهندس محمود محمّد طه ... صاحب الرسالة المحمّديّة الثانية ... وقالت هي أمّ المؤمنين ... أخير المهدي قال هو مهدي ساكت ... ؟؟؟

02- بعدين يا أخي ... المهدي ... عليه السلام ... هو الذي حرّم تجارة الرقيق ... وقام بإعتقال تجّار الرقيق ... ثمّ قام بنفيهم ... أي سجنهم في أماكن نائية ... سل عن ذلك أحفاد تجّار الرقيق ... وهم قاعدين ... خلّيك من كتابات عمّك بابكر بدري اللّعين ... الجمهوري اللئيم ... و من توثيقات إبي سليم ... و هرطقات عبد الله علي إبراهيم ... و قلّة ادب حيدر إبراهيم ... إلى آخر فلاسفتك و رسلك الجمهوريّين ... وخلفائهم التقرانيّين ( د.القرّاي ) مثالاً ... وخلفائهم الصوماليّين ( دالي ) مثالاً ... القصّة دي طويلة ... ومعقّدة ... أعني قصّة الإغتيالات السياسيّة ... وحكاية عداء الشيوعيّين والجمهوريّين للإمام عبد الرحمن ... ولطائفة الأنصار ... وعبثهم بتاريخ المهديّة ... وإستغلالهم السيئ لواقع الحياة القبليّة والسلاطينيّة والصوفيّة و حتّى واقع الحياة التعليميّة السودانيّة ... ؟؟؟

03- ثمّ ثالثاً يا أخي ... السودان ... في أواخر العهد التركي ... مرّت به مرحلة زمنيّة ... إسمها زمن الصولات والجولات ... سل عنها الأجداد والحبّوبات ... و اكتب ما يُقال لك ... بعيداً عن تلك الكتابات ... التي كتبها أصحابها كوسائل لتحقيق بعض الغايات ... والمهديّة من حيث الإجتماعيّات ... كانت إمتداداً لتلك الصولات والجولات ... ولغيرها من الظواهر والتنميطات الإجتماعيّات ... مع أنّ ... تلك أمّة قد خلت ... إلى آخر الآيات ... ؟؟؟

04- أدّيك مثال واحد ... أنا الشهر الفات ... كنت قاعد مع إبن عمّي في بيته ... بمدينة المهندسين ... بأمدرمان ... فقال لنا أحد أقربائنا الذين كانوا معنا ... إنّ جدّنا ... عبد الرحمن الحاج حمد ... الحجازي الأنصاري ... إبن القادمين من أودية المدينة المنوّرة ... إلى أرض النيل ... نيل أمّنا هاجر النوبيّة ... عليها السلام ... عندما هاجم البديريّة الدهمشيّة ... المنطقة التي كان يقيم فيها ... وأخذوا النساء الحجازيّات ... في زمن الصولات والجولات ... ما كان منه ... إلاّ أخذ بندقيّته ... وذهب إلى حيث يقيم البديريّة الدهمشيّة ... ودخل معهم في معركة حامية الوطيس ... فانتزع منهم زوجته ... وقتل الرجل الذي كان يستعبدها ... وأخذها هي وزوجة القتيل ... إلى حيث كان يقيم ... ولكنّه قد تزوّجها ... كزوجة ثانية ... وأنجب منها ...

05- غير أنّ ... كلّ الذي ذكرته أنت يا شوقي بدري ... نقلاً عن بعض المراجع ... هو في الحقيقة واقع ... يفتخر به إنسان السودان ... لأنّه أحسن من واقع الإنسان ... في أماكن اخرى ... و لولا أنّ أجدادنا فعلوا ذلك ... لانقرض إنسان السودان ... المسألة كانت مسألة بقاء ...ولم تكن مسألة بغاء ... ؟؟؟

06- مسألة البقاء ... العامّة هذه ... بالإضافة إلى ظاهرة الصولات والجولات ... هي التي أجبرت الأفارقة ... يبيعون بعض أبنائهم وبناتهم لتجّار الرقيق ... لكن بموافقة السلاطين ... ؟؟؟

07- بل مسألة البقاء هذه ... في عهد السواقي ... هي التي جعلت الشباب السوداني بألوانه المختلفة ... و من الجنسين ... يبيعون شبابهم ... بأنفسهم ... لأصحاب السواقي ... لكن بموافقة أهلهم وشيوخ عربهم وسلاطينهم وشيوخ صوفيّتهم ... بمبلغ معروف ... أربعين جنيه فقط ... ويا لها من أربعين قطعة ذهب ... يعني تشتغل عبد ... أو خادم ... حتّى يصبح عمرك أربعين سنة ... عشان يدّوك الأربعين جنيه الذهبيّة دي ... لكن بتبقى من أصحاب السواقي ... أو صاحبات السواقي ... والبلدات ... ذات المساحات التي تبلغ عشرة كيلومترات في عشرة كيلومترات ... على الأقل ... تقول لي المرأة السودانيّة كانت ما عندها قيمة ... والرجل كان عبد ... ؟؟؟

08- أنا غايتو ... نصيحتي ليك ... يا شوقي بدري ... لا تكتب كلّ ما خطر على بالك وجاء على لسانك ... قول لي ليه ... لأنّ سيّدنا عمر بن الخطّاب رضي الله عنه ... كان يضرب الذي يفعل ذلك ... بقبضة يده ... بين ثدييه ... حتّى تخر لاسته ... ثمّ يقول له ... قبّحك الله ... أ ... وَ ... كلّ ما خطر على بالك ... وجاء على لسانك ... نطقت به ... عمّكم بابكر بدري دا ... والله كان حضروا سيّدنا عمر بن الخطّاب ... كان لحّقوا الزينين ... يا أيّها الجمهوريّين ... المُتخلّفين ... الما أصيلين ولا أيّ حاجة ... قال درجة الأصالة ... قال ... أو كما قال ... رسول الرسالة ... فيلسوف حزب درجة الأصالة ... وشيخ طائفة الأصالة ... رحمه الله وتولّى أمره ... ؟؟؟

09- على كُلّ حال ... السودان غرقان في الطين ... وبيحتاج لمن يرفعه ... من ضنبه ... وينضّفو من الطين ... عشان يقوم ... و يقدل نضيف ... ويرعى في قش الخريف ... بطّلوا قلّة الأدب والتزييف ... وشمّروا سواعدكم أبنوا الترس و الرصيف ... وأنتجوا العيش النظيف ... ما تنوموا ساكت تمدّدوا الكرعين وتمدّوا الشلاليف ... وتشخروا شخير عنيف ... ؟؟؟

10- التحيّة للجميع ... مع إحترامنا للجميع ... ؟؟؟


ردود على من البداوة الي الحضور
[خالد] 09-14-2015 01:40 PM
المهدي عليه السلام دي في ياتو آية وللا ياتو حديث ورونا بس عشان نتعلم.

[حامد عوض] 09-14-2015 12:59 PM
جهلك مميز وفريد من نوعه .. مبروك جائزة أغبي تعليق.

[حامد عوض] 09-14-2015 12:58 PM
جهلك مميز وفريد من نوعه .. مبروك جائزة أغبي تعليق.


#1339341 [Ema]
4.50/5 (4 صوت)

09-14-2015 02:31 AM
فى كتاب اسمو تراينف اوف زا صن باللغة الانجليزية يوريك المهدية دى شنو
كيف تقول المهدية تواضع وتجرد وشنو مابعرف
وناس المهدى كنزوا الأموال ولما نميرى جوعهم أدهنسوا ليه وصالحو بى صادقهم
ولما جاعوا تانى دخلوا مع الإنقاذ ومرق الأب الصادق يناضل وخلا ولدى عشان قفة الملاح وبيت نمرة اتنين وعشان السفرجيه الطباخين
ناس المهدى لا متواضعين ولاشى ناس المهدى يسكنون القصور ويركبون العربات الفارههة ويلبسون الحرير ويقضون إجازاتهم فى أوربا إنجلترا على وجه الخصوص ولما مستواهم نزل قصدوا مصر عدوتهم الاولى حتى حسنى مبارك قبلوا قدميه


#1339337 [مشاهد]
3.00/5 (4 صوت)

09-14-2015 01:47 AM
يا شوقي بدري نهشت لحوم الناس حيين وميتين لا تراعي حرمة موت ولا اخرة وجعلت سيرة الأسر واعراض البيوت لبانة تلوكها في مقالاتك الركيكة الاسلوب لعل وعسي تشبع بها عقدك ومركبات نقصك . الان أشرب من نفس الكأس وعلي قول الشاعر :
لسانك لا تذكر به عورة امرئ ... فكلك عورات وللناس السنُ


#1339303 [اسماء محمد]
5.00/5 (4 صوت)

09-13-2015 11:36 PM
المقارنة معدومة ولا يوجد أدنى شبه بين الاثنين لتصبح الإنقاذ نسخة من المهدية ،فالمهدية مضى عليها أكثر من قرن من الزمان واصبحت تاريخا ، والإنقاذ ما زالت قائمة وتسعى إلى المستقبل .. المهدية قادها رجال لا يشبهون أهل الانقاذ في شيء ، وهي ولدت من رحم المعاناة والعذاب والقهر في حين أن الإنقاذ ولدت من رحم مختلف تماما لا يشبه الرحم الذي ولدت منه المهدية بالمرة ، لذلك من يشبه الإنقاذ بالمهدية يرفع من قدر الإنقاذ و ويقلل من قدر المهدية، وهذا ظلم.
ولكي يفهم الناس أن الفرق بين الاثنين شاسع كفرق الأرض والسماء ، أو الليل والنهار ، أو كالفرق بين اللونين الأبيض والأسود ، لابد أن نذكر الناس بالأسباب التى جاءت بالمهدية وجعلتها تختلف عن الإنقاذ اختلافا كاملاً .أقول كلامي هذا ليس دفاعا عن المهدية فليس هناك ثمة سبب يدفعني لذلك سوى قول الحق و لأن المقارنة بها ظلم كبير لا يجب ان يصدقه الناس ، وكذلك من أجل إنصاف المهدية بتبرئتها من شبه (شبه) الإنقاذ وأيضاً إنصاف الإنقاذ من خلال تعريفها بقدرها .
الحكم التركي المصري كان هدفه تحقيق الأهداف التى جاء من أجلها إلى السودان ، ولذلك عمل على تغيير الوضع السياسي والإقتصادي والإجتماعي دون الاهتمام بمصالح أهله أو حتى تحقيق مصلحة المواطن ومصلحته في آن واحد وأنما اهتم بمصلحته فقط ، ولذلك فإن سياساته المبنية على تحقيق أهداف طرف واحد أدت إلى تعقيد الحياة البسيطة الموجودة أصلاً في المجتمع السوداني، وساءت أحوال المواطنين وعاش الناس ظروفاً قاسية من الظلم والقهر والعنف، وهو بالضبط الوضع الذي خلقته الإنقاذ في السودان منذ وصولها وحتى الآن .
في الحكم التركي لم تجد القيم والأعراف المحلية المرتبطة بالشأن القبلي والإدارة المحلية اهتماماً يذكر، وحاول تسخيرها بصورة غير مقبولة لخدمته ، وقد أدى هذا الأمر إلى إحداث خلل في الروابط القبلية نتج على إثرها الكثير من المشاكل والصراعات والغبن مثلما فعلت الانقاذ تماما .
الإمام المهدي كان يطمح إلى تحقيق شيء واحد ، هو تأسيس دولة إسلامية عادلة بدليل البراعة التى كان يقود بها ثورته ، وقد نجح في تأسيس الدولة فعلا ولكنه لم يستطع الحفاظ عليها لأسباب كثيرة جدا ، وقد كانت الثورة المهدية أقرب إلى حركات الإصلاح الإسلامي ، أما الانقاذ فقد تاجرت بالدين وفشلت في تطبيق أدنى معايير الإسلام حتى على نفسها وهي تعمل بخبث ومكر لم تعرفه الثورة المهدية أبدا . .
المهدية لظروف كثيرة خارج ارادتها لم توفر فرص تغيير البنية المادية في المجتمعات السودانية ، منها قلة الوعي وصعوبة المواصلات، وبالتالي بقيت الحاجة إلى الآصرة العشائرية تحت سطح الولاء القومي الذي أوجدته هي نفسها. ولذلك لم تنح في تغيير الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي خلفها الحكم التركي نتيجة لما آلت إليه الأوضاع العامة فكل الظروف كانت ضدها، أما الإنقاذ فقد وجدت كل الأجواء مهيأة لأحداث التغيير والنقلة الكبيرة في المجتمع وكل الظروف معها ولكنها لم تفعل.
كانت المهدية ثورة وطنية شعبية دينية الولاء الشخصي لدعوة المهدي الوطنية الاسلامية ، فلم تقم باستغلال القيادات العشائرية والقبائلية كما فعلت الإنقاذ . والمهدية ساعدت في تنامي الإحساس الوطني لأول مرة وعكسها تماما فعلت الإنقاذ التي عملت على خلق مشكلة كبيرة أسمها الهوية ولذلك لا يمكن ان تكون الإنقاذ نسخة من المهدية .. الإنقاذ لا تشبه إلا نفسها


ردود على اسماء محمد
[برعي] 09-14-2015 04:46 PM
اتفق مع الغالبية بان المهدية ثورة عظيمة اشترك فيها جميع السودانيين تقريبا ، ولكن لاسباب مختلفه ، وقد نضجت ظروفها ومواعينها ولذلك انتصرت انتصار رائع وافرزت اشياء جميله لا مجال لسردها ، ولكن...
المهدي نفسه دعوته فاسدة دينيا ( مع احترامي له ) وكان شخصية فذه وقائد عظيم واستغل الكثير من الجهل الذي كان سائدا حينها ، اما الخليفة عبدالله التعايشي فقد كان جاهلا لا يتمتع باي ذهنية دينية او خلافه وقلب الموضوع كلو لي حكم جائر متخلف وهو ما ادي الي تذمر الناس وانتصار كتشنر لاحقا....
المهم انا اؤيد شوقي بدري ( بغض النظر عن التفاصيل ) فيما ذهب اليه من الشبه الكبير بين حكم الخليفة عبد الله التعايشي وحكم عمر البشير واتمني من الله تعالي ان يمن علي السودان بحل يشبه احتلال الانجليز للسودان ( بس بدون دماء )، وطبعا ده حلم غير واقعي الان ،و ما تبع ذلك من تطور ومدنية وحضار ة اوصلت السودان والسودانيين الي قمة المجد في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي.
وقد بدا الانهيار رويدا رويدا علي يد الحكومات الوطنية بدءا من حكومة الازهري ،والاستقلال كان مليئا بالاخطاء وبعده السودان مشي في طريق مظلم خاطئ .. وانتهي بنا الحال في اسفل الحفره مع وصول الترابي وجماعته لسدة الحكم ومن ثم استفراد البشير وزمرته بالعرش ...
نسال الله ان يصلح حالنا بعد هذا الحال


#1339294 [من الاخر]
3.46/5 (9 صوت)

09-13-2015 11:13 PM
الله فعلا كما تكونوا يولى عليكم...مستغرب اشد الاستغراب من البدافعو عن السفاح ود تورشين...اكيد ديل هم نفس المقتنعين بحكم البشير وسايقم زي الغنم لمصير قاتم ومعلوم...وواحد عامل فيها فرويد زمانو يقول ليك شوقي منهزم نفسيا!!!خلاااااص يالتجاني الماحي please wake up and smell your coffee كفاية خرافات و حياة في تاريخ بايس وبطولات زائفة...وين الشجاعة انو الخليفة يقرر يطلع بمئات اللاف من االسودانيين في السهلة سااااااي كدا قدام اعتي ماكينة عسكرية في العالم انذاك وكان عندوالمعلومة زي جوع بطنو.؟يا غباء محكم يا متورط بشكل ما خاصة وانو حملة توشكي ديك ما كان في ليها اي مناسبة اللهم الا التخلص من اطراف معينة خاصة وانو ما كان في توشكي اولادو او جراب الراي اواواو..وبما انو لم يشتهر بالغباء يبقا ماف تاني احتمالات كتيرةاخري ولاشنوووو؟الفتنة نايمة ماف شك لكن الناس لازم تكون شوية اوبجيكتيف ...اقرب نظام للبشير من ناحية السوء و الدموية هو دولة ودتورشين شئتم ام ابيتم...زي شوقي دا المفروض يكرم يا بجم!!!!!


#1339293 [NjerkissNjartaa]
3.44/5 (7 صوت)

09-13-2015 11:11 PM
لا اشك البته ان عمنا المحترم شوقي يابه لترهات الذين يهاجمون حامل الرسالة عوضا عن الرد الموضوعي على الرسالة نفسها فعمنا شوقي سابق لزمانه بلا شك، لكن ما يحيرني كل هذا الهجوم الشخصي او حتى مجافاة المنطق و طبيعةالاشياء من جموع الذين اتاحت لهم الظروف بان يكتبوا على الشبكة العنكبوتية و هم على حسب تقديراتي الخاصة لايتعدون 5% من شعب السودان!!!!!!
فاذا كانت الطليعة المحظوظة يتسم معظمها باللا منطق و تسود فيهم الخرافة لهذا الحد فكيف سنرى الضوء في نهايةالنفق.

لا اظن ان السودان الذي نعرف ستقوم له قائمة، و الله يكضب الشينة.


#1339290 [خالد حمد]
4.75/5 (3 صوت)

09-13-2015 11:08 PM
لا اعتقد ان المقارنة سليمة فانت لم تعايش المهدية الا في كتابات جدك، اما الانقاذ ففيها وفيها.
اولا المهدية ثورة حقيقية لاشك في ذلك اشترك فيها كل شعوب السودان بل حتى التراتبية التي حلت فيها نموذج لحال الترتيب في كل الثورات حيث يقدم الاكثر تضحية وجسارة، والانقاذ هي محض انقلاب ليل قام به حفنة من مدنيين معهم ظباط بل حتى قوتها في المجاهدين تفرقوا ايدي سبأ بين السوق والقبيله.
ثانيا اوضاع الحياة التي في المهدية وتفاصيل حوادث البطش والظلم باسم الدولة في المهدية لاتختلف عن اوضاع حقوق الانسان في القرن التاسع عشر في كل العالم مثلا في مصر او في تركيا العثمانية. اما الانقاذ فهي خارج التطور الذي حدث في فهم حقوق الانسان في القرن الواحد والعشرين ولذا كانت ادانتها دائما حاضره في المنتديات الدولية حتى وصلت للفصل السابع والمحكمة الجنائية
المهدية بمقاييس عديده من الظلم ان تسرج مع الانقاذ، واللافتة التي يهاجمها منها البعض هي الخليفه عبدالله الذي الحق الاستعمار باسمه قبيلته بعد انتهاء دولته وقبلها لم يكن يعرف باكثر من خليفة المهدي والدليل كل مكتوباته. والخليفة عبدالله من المهم النظر له بتجرد كرجل دولة في القرن التاسع عشر في افريقيا له ما له وعليه ماعليه، واعداءه في الداخل والخارج لم يكونوا ملائكه بالطبع. والتاريخ دائما يكتبه المنتصرون للاسف.


ردود على خالد حمد
[برعي] 09-14-2015 04:38 PM
اتفق معك بان المهدية ثورة عظيمة اشترك فيها جميع السودانيين تقريبا ، ولكن لاسباب مختلفه ، وقد نضجت ظروفها ومواعينها ولذلك انتصرت انتصار رائع وافرزت اشياء جميله لا مجال لسردها ، ولكن...
المهدي نفسه دعوته فاسدة دينيا ( مع احترامي له ) وكان شخصية فذه وقائد عظيم واستغل الكثير من الجهل الذي كان سائدا حينها ، اما الخليفة عبد التعايشي فقد كان جاهلا لا يتمتع باي ذهنية دينية او خلافه وقلب الموضوع كلو لي حكم جائر متخلف هو ما ادي الي تذمر الناس وانتصار كتشرنر لاحقا....
المهم انا اؤيد شوقي بدري ( بغض النظر عن التفاصيل ) فيما ذهب اليه من الشبه الكبير بين حكم الخليفة عبد الله التعايشي وحكم عمر البشير واتمني من الله تعالي ان يمن علي السودان بحل يشبه احتلا النجليز للسودان ( بس بدون دماء ) ما تبع ذلك من تطور ومدنية وحضار ة اوصلت السودان والسودانيين الي قمة المجد في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي ،ومن ثم بدا الانهيار رويدا رويدا علي يد الحكومات الوطنية بداؤ من حكومة الازهري والاستقلال كان مليئا بالاخطاء وبعده السودان مشي في طريق مظلم خاطئ .. وانتهي بنا الحال في اسفل الحفره مع وصول الترابي وجماعته لسدة الحكم ومن م استفراد البشير وزمرته بالعرش ...
نسال الله ان يصلح حالنا بعد هذا الحال


#1339284 [حامد عوض]
5.00/5 (1 صوت)

09-13-2015 10:43 PM
من قتل السراج .. ولماذا ؟


#1339283 [كمال المحينة]
5.00/5 (2 صوت)

09-13-2015 10:39 PM
رايتنا..
منسوجة بالصبر الحديد
محجوبة بالراي السديد
حافيها روح دقنة العنيد
مخضوبة بي دم الشهيد
مولودة فى بائين ولام
حاميها توراً شين اغر
عجمو السهام الفي الجراب
سهمو السليط كان الأمُر
سمعو الكلام قول الصواب
كان مبتدا وكان الخبر
وفى الفروة كان حسن الختام
يا امة ..
يا امة ترضع من زمن
لبن البطولة
وورثت السيف والقوافي
من عمومة ومن خؤولة
يا عفارم..
يا عوافي..
من عرض ارضك لطولا
فى ضميرك انزرعنا
شونة لريق القبيلة
ومن جبينك اتولدنا
شعلة
ضوت باقى ليلة..
غرة فى جبهة بلدنا
وعزة فى هامات نخيلة
بكرة نتشابا ونقولو العديلة
وعزة لاقت بعد طول حرمان خليلا
وعزة لاقت بعد طول حرمان خليلا
ومن جيل جديد..
رافع شعار ..
يا عزة قومي وما تسمعي
الهمس البقول
يا امة نومي
واستيقظي وفكي الحصار..
واتوشحي الامجاد ازار
ارمي الجمار عدي البحار
ما تغرقي وفى اللجة عومي
وكان فتر عزمك وخار..
استلهمي الروح من جناك
ود النجومى..
يا طابية بتدافع عن ام درمان ونيلا
وامة بتعلم شباب كيفن يكون معنى الرجولة
وكيف يرفع عالي علم الوطن فوق النجوم
واعنف هجوم..فى الدنيا ما بقدر بطولا
ويقول قصائد فى الوطن
بارودي ما بقدر بقولا.
يا عفارم..
يا عوافى..
من عرض ارضك لطولا..
اللواء الشاعر ابو قرون عبد الله ابو قرن


#1339232 [سوداني انا]
5.00/5 (2 صوت)

09-13-2015 08:32 PM
نعم لا علاقة بين المهدية والانقاذ فالمهدية هي اهم دعوه لاصلاح الدين والزود عن حياض المسلمين اما الانقاذ فهي دعوة بعض المسلمين لتوظيف الدين من اجل الثراء والتمكين.....المهدية صارعت الاستعمار والإنقاذ خضعت لدول الاستكبار حتى صار السودان تحت الحماية الدولية...المهدية رسمت حدود السودان وخلقت الاطار الموضوعي للوحده والانقاذ قسمت السودان وفصلت الجنوب...المهدية اساس الشخصية السودانية والانفاذ بعثت العصبيات والقبليات والجهويات بل جعلت السياسة قائمة على الفبائل والعشائر وحطمت الشخصية السودانية القومية واشعلت الحروب والمعارك الهامشية من اجل الثراء والتمكين فاضاعوا هيبة الدولة والدين بل تاكد عمق ولائهم للاستعمار والمستعمرين


#1339223 [احمد سعد]
5.00/5 (4 صوت)

09-13-2015 08:03 PM
غايتو شخصيا لست مع المهدية او ضدها ولا اعرف مدي صحة الكلام موضوع المقال ولكن الحقيقة استاذ شوقي بدري دائماً عنده مشكلة في اللغة العربية اخطاء إملائية و ركاكة في الصياغة انصحه بمراجعة المقالات قبل نشرها


#1339215 [الدنقلاوي]
2.74/5 (9 صوت)

09-13-2015 07:51 PM
الآن يمكننا أن نعود إلى بيوتنا سعداء ونأوي إلى مهاجعنا يهدهدنا الفخر فقد انتصرنا على العم شوقي وكلنا له القليل من النقد الموضوعي والكثير من الشتيمة الشخصية ما زاد زواتنا المنفوخة انتفاخاً.
يمكننا أن نعود الآن إلى أسيادنا من الجن والبشر
إلى بلة الغائب وبلة الحاضر
إلى لتنا وعجننا الأزلي
إلى تاريخنا المقدس الذي لا يحمل نقطة واحدة اضفناها إلى علوم البشر وتقنياتهم
إلى أمراضنا النفسية الجماعية التي نعبدها
وإلى أمراضنا العضوية التي لم تعد توجد إلا في متاحف الباثولوجي
إلى سكاكيننا الطويلة التي قتلنا بها انبياءنا وكل من حاول هز أوهامنا الجليلة "محمود محمد طه، عبدالخالق محجوب، وجون قرنق"
يمكننا الآن أن نعود سودانيين من الطراز الأرفع نحيا على ذكرى ماض تليد من البطولات الخرافية، ماض لم يوجد إلأ في أهامنا الجماعية الراسخة.
نحن لا ندري ولا نريد أن ندري أن أوهام الماضي هي ما يصنع بؤس الحاضر.


ردود على الدنقلاوي
[مواطن] 09-13-2015 10:34 PM
وما المشكلة في ذلك اخي دنقلاوي ؟
كلهم اسهموا في بناء الشخصية الاعتبارية السودانية ..لكل لامة تراث وارث ونحن كسودانيين نفخر بكل خلية تكون منها جسد هذا الوطن الجميل.. منذ ترهاقا وبعانخي .. الامام المهدي وعثمان دقنة ..ود حبوبة وعلي عبداللطيف ..الازهري والمحجوب ..وانتهاءا بعبد الخالق محجوب والشهيد محمود محمد طه..تاريخ الوطن ليس قصرا علي تيار سياسي او عقائدي معين او ثلاثة شخصيات بعينها!
الاستنارة والحداثة لا تقتضي ان نتصادم مع الماضي فليس في ذلك ادني حكمة او اعتبار ..بل علي العكس الذي يحمل مشاعل التنوير هو من يتصالح مع ماضيه ويقبل به ويستصحب بوارق واشراقات الامس ليبني وطن اليوم ..لا من ينكأ جراح امة خلت ليحاسب بها اهل الحاضر ويجلدهم بسياط الغلظة والتشفي ! الوطن الذي نرجوه اكبر تلك الازقة الضيقة..وقديما قال جورج اورويل ان المثقف الذي التي يتصادم مع ارثه لن يبقي له مكانا في ذاكرة االاوطان !


#1339192 [ود صالح]
3.00/5 (9 صوت)

09-13-2015 07:08 PM
(الحمد لله ان الكثيرين قد عادت اليهم الحياة. لا يضيرني بل يفرحني ان اهاجم . فهذه ظاهرة تعني ان الناس تهتم . وفي بعض الاحيان نحس بان الناس قد مات فيها الاحساس).



شكراً لك يا شوقي بدري فلقد حرّكت ساكناً وفي الحركة بركة كما يقولون.
وكما ذكر بابكر بدري فإنّ السودانيين لا يحبّون الحقيقة طالما هي تؤلمهم و أزيد إلّا من رحم ربّي.
كنّ على الدرب سائراً لا يضرك من يهمز و يلمز و لا تلتفت فأنت تقوم بعمل شاقّ يسهم في نشر الوعي و الإستنارة فلك التحيّة أبداً.


نرجو أن نرى نقداً موضوعيّاً يستخدم فيه مع القلم و القرطاس الفكر و ليس العواطف الجيّاشة فهنا ليس موضعها.


#1339185 [احمد الجيلي]
5.00/5 (2 صوت)

09-13-2015 06:58 PM
المهدية كانت ثورة ضد الطغيان وتجارة الرقيق والضرائب واذلال السودانيين وشارك فيها حتى الكجوريين من جبال النوبة وجنوب السودان..ونحن فعلا في حاجة الى ثورة جديدة ضد الذل والاستكبار مكن الحثالة الحاكمة الحالية يقوم بيها زول نظيف جدا ذى الامام محمد احمد المهدي...

وكمان يا حليل السيد عبدالرحمن المهدي الاسطورة وصانع استقلال السودان ويا حليل ناس ديوقراطية وست منستر من الرعيل الاول قبل الاستقلال 1902-1956قبل ان ياتي حثالة الصهيونية الامبريالية "القوميين + الاخوان المسلمين intelligentsia الى سدة الحكم عبر الاتقلابات القوميين العرب 1969 والاخوان المسلمين 1989...وما دخل السودان"الاصل " في كل ذلك..60 عاما في المتاهة

السودان في حاجة الى اعدة كتابة التاريخ باسس جديدة من دخول الاتراك السودان من اجل الذهب والعبيد لحدي 2015...واخر وجوه الخذى المؤدلج المستورد الرئيس المعتوه البشير ورهطه المفسدين"الاخوان المسلمين + مخلفات مايو من القوميين وهم يخططون لتنفيذ دناءتهم الاخيرة-فصل دارفور
هل هناك ادنى مقارن, بين سودانيين وست منستر 1902-1956 وسودانيين الصاغ صلاح سالم ومصر الخديوية؟؟في الوعي او في السلوك حتى >>>والله حفيد السيد عبدالرحمن السيد الصادق ده هو السبب في تسلل هذا الوباء الى السودان منذ ثورة اكتوبر العجيبة 1964 والحديث ذو شجون
الانتلجنسيا الخبيثة -The Malignant Intelligentsia
واتاكدو المشروع الامبريالي الصهيوني"الراسمالية الاحتكارية الدولية التي يقودها شيلوك تاجر البندقية"البنك الدولي عملاءها هم"الاخوان المسلمين "الماسونيين-الرسامالية الطفيلية وبرنامج الخصخصة والجرعات وافقار واذلاال الشعب السوداني وافضل من طبقه في الشرق الاوسط هو عمر البشير والترابي عبر العصور


#1339172 [حامد عوض]
2.75/5 (5 صوت)

09-13-2015 05:55 PM
شعب ليس له الحق في القراءه .. حتي ان كثير من المطبوع في دور النشر العالميه لايسمح بدخوله للبلاد بحكم اننا شعب غبي ويجب ان تفرض علينا الوصايه الثقافيه وتحجر علينا الاستناره .. نحن شعب اذا اراد ان يعبر للخارج يجب ان ياخذ اذنٱ من الحاكم بامر الله وزبانيته وزراء الداخليه .. نحن شعب بدون انجازات .. شعب يحب الاساطير والكرامات

معليش ياوالدي وياوالدتي ولكن ليتكم لم تكونوا سودانيون ولم تنجبوني سوداني موهوم .. فما انا الا موهوم كبير من صلب شعب موهوم ببطولات دون كيشوت..... شعب ملكه الله ثلاثة انيال وبيشترى كيلو الطماطم ب 30 جنيه


#1339150 [ود العماري]
5.00/5 (1 صوت)

09-13-2015 05:07 PM
يقول الحق عز وجل تلك امة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسالون عما كانوا يعملون . صدق الله العظيم
ما هي الفائدة من كل هذه الجلبة يااخي شوقي؟


#1339146 [جناح أم جكو]
2.35/5 (8 صوت)

09-13-2015 05:04 PM
الظاهر شوقى بدرى استفزه مشاعر دراويش القرن الواحد وعشرين.


#1339131 [ود المختار]
5.00/5 (4 صوت)

09-13-2015 04:29 PM
قصيدة الشاعر التجاني يوسف بشير في مدح الامام المهدي نقلا عن ديوان اشراقة :

في دجى مطبق ويوم دجوجي وليل مقفقف مقرور
ولدت ثورة البلاد على احضان كوخ وفي ذراعي فقير
عوذوا طفلها وصونوا فتاها بجديد من الرقي أو أثير
وأقرأوا حوله المعوذة الكبرى وذروا عليه بعض الذرور
وأعقدوا وأكتبوا من الكلم العليا حفاظاً على المهدي الصغير
وى هلم أنظروا سياجاً من النور على مهده الوطيء الوثير
وي هلم أسمعوا الملائك يعزفن بميلاده نشيد السرور
وي هلم المسوا تحسوا جناحاً خضلاً في الثرى وحول السرير
مالها زلزلت وماجت بنا الأرض ألم تغتمض عيون القبور ؟
والجى نائم يغط أما يصحو شيء في جانبيه خطير ؟
أوشكت حوله المنازل أن تنقفض من فوقها سماء القصور
باركوا الطفل في قلوب وصلوا في المحاريب للعلي الكبير
قر يافوخة وازغب في صغري خراف من نفسه أو شكير
ومشى في الصبا قسيم المحيا هيئت نفسه لكبرى الأمور
وأغتدى زاهد الشباب وصوفي بنى قومه ومصباح نور
سالكاً في الحياة نهج طريق طيبي معبد ميسور


#1339105 [زانكس]
4.50/5 (5 صوت)

09-13-2015 03:38 PM
شوقي بدري وفاطمة شاش .. شبه شديد !

لا حول ولا قوة الا بالله
بالله عليكم هسا شوقي بدري دة فرقو من فاطمة شاش شنو ؟
فاطمة شاش قالت اي بيت سوداني فيه زاني وحرامي وفاسق وهذا شوقي بدري الان يفسق هذا الشعب السوداني الأصيل ويبدأ بجده بابكر بدري و يقول فيه ما لم يقل مالك في الخمر وبعد داك شغال يوزع شتائم يمين وشمال ويخوض في الاعراض ولا يتورع من ذكر اسماء أشخاص بأسرهم . انا قايل فاطمة شاش اخير منك زاتو يا أيها العجوز المتصابي


#1339102 [ودامدرمان]
5.00/5 (3 صوت)

09-13-2015 03:32 PM
لولا المهدية لا ما كانت امدرمان


#1339064 [kareem]
4.50/5 (5 صوت)

09-13-2015 02:39 PM
كاتب المقال ما عارف هو داير شنو بالضبط وبفتكر انه تاريخ السودان بدا ببابكر بدري وانتهي بي ابوه ابراهيم بدري !!! دا زول داير يتسلي وخلاص اصلو عجوز متصبين عايش علي معونات الضمان الاجتماعي في السويد لا شغلة ولا مشغلة لكن نقول ليك لو عندك وقت فاضي امشي قضي في شغلة تانية لأنو الهدف من قراية وكتابة التاريخ الاستفادة لمصلحة السودان الليلة بالشي اليخليو يحافظ علي سلامه الاجتماعي ووحدته . وو رب البيت اخطر شي انصاف القراء للتاريخ لا بفيدو ولا بستفيدوا وأهو الانقاذ فلحت في دردقة الشعب السوداني لي قبيلتي وقبيلتك وجدي وجدك - و لحدي ما تبقوا شعب زي بقية شعوب الله بتعرفوا بلدكم وبتحبوا ابطال تاريخكم اكتر من قبايلكم -نقول ليكم ودعناكم الله وربنا يحفظ البلد من البزرعوا في الفتن ويتوروها صباح صباح


#1339054 [TIGERSHAK]
4.63/5 (6 صوت)

09-13-2015 02:26 PM
.For some reasons some commentator do not like your "exposing" writing **Sudanese people hate the truth about their false, fabricated history

No wonder "Albashir" is ruling the country for the past 26 years


#1339053 [الديمقراطي]
3.71/5 (9 صوت)

09-13-2015 02:26 PM
بارك الله فيك عمنا شوقي لقد كشفت لنا غطاء بالنسبة لنا نحن الشباب كان محجوبا عنا لاندري بفعل فاعل ام بالجهل حقيقة فوجئنا بالحقائق المذهلة عن فترة من تاريخنا وواضح من سردك انها فترة بائسة عمها الجهل والتخلف الشديد ووضح جليا ان الطائفية قامت علي اساس باطل وعلي خرافة مضحكة انت صادق جدا يا عم شوفي وقدمت لنا خدمة جليلة بتبصيرنا بحقائق مذهلة ما كنا ندري عنها شئ وتاكد لنا بان تاريخنا فيه فترات مظلمة عمها الجهل والتخلف المركب لايعيب الشعوب حقائق معيبة وسيئة من تاريخها بل يعيبها الكذب والتضليل
شكرا شوقي شكرا شوقي شكرا شوقي
لقد قدمت الاستنارة واستنرنا


#1339051 [اب كروة]
5.00/5 (4 صوت)

09-13-2015 02:23 PM
العم العزيز شوقي بدري
ولله وتا الله ندعوا لكم في كل صلاة ان يشفي الله قلوبكم من داء الحقد وتصفية الحسابات التاريخية اللي حارق فشفاشكم حريقة , الثورة المهدية ثورة كل الشعب السوداني ضد الانجليز والاتراك والامام محمد احمد المهدي سواء ان كان مهدي منتظر او ما كان الا انه بطل قومي ورمز لكل الشعب السوداني زيه زي نهرو و المهاتما غاندي في الهند وعرابي وعبدالناصر في مصر هذا باعتراف الانجليز ذات نفسهم مثل تشرشل و وولسلي فما قيمة الشخابيط البتكتبوها دي مع كلام شخص مثل تشرتشل ؟؟؟؟
تدعي معارضة الانقاذ وانت تزرع في الفتن بنفس اسلوبها شفالك الله وعافاك


#1339043 [حمدان]
5.00/5 (2 صوت)

09-13-2015 02:11 PM
قبل ان تنزلق في هذه السكة اللزجة اخي شوقي يجب ان تعلم ان الثورة المهدية في الخمس سنوات الاولى(1881م-1885م) قلبت موازين العالم وإرهاصات الفلاسفه والعلماء آنذاك ككارل ماركس وإنجلز وملوك بريطانيا كونها ثورة شعبية محركها الدين الاسلامي الذي وحد السودانيين وقادهم لتحرير أنفسهم من قبضة المستعمر الغاشم البريطاني والأتراك. وكانت أمل ومرتجى المقهورين في إيرلندا وإسكوتلندا وسائر إنحاء العالم تحديداً في الصين -ماوتس تونغ فيعام 1947م قام بثورته الشعبيه عمادها الفلاحين من الريف وطوق بها النظام الملكي الحاكم في المركز-كمثال-.أما المهدية في شقها الثاني " نظام الخليفه عبدالله التعايشي (1885م-18898م) فقد حوربت حرباً شعواء نتيجة الاخطاء التكتيكية والحروبات القبلية والتمردات نتيجة لمقابلة الخليفة لها بالحزم الللازم لحفظ الوطن من التشرزم وتشجيع المستعمر لهم ( وهي قبائل معينة ينشط احفادهم اسفيريا في تزوير تاريخ المهدية والسودان) فكانت النهاية الشجاعة في كرري و امدبيكرات التي احترمها حتي الاستعمار الانجليزي.


#1339037 [zidan]
5.00/5 (1 صوت)

09-13-2015 02:01 PM
من أوبريت الشريف الهندي

سلام يا البقعة ، مبروكة الإله والدين ..
حباب السودنوك وخلوك سمارة وزين
حباب قصرك ضبح "غردون " من اللَّضنين ..
حباب الخَندق .. العجن الجلود بالطِّين .
حباب المهدي فيك ، كِبر حرارة ودين ..
حباب أسد العرين ، عبد الله ود تورشين ..
حباب النُّور، عقيد الخيل ، عقود الشَّين ..
عَنقرة المَعَزَّة .. الأصلو ما بِتلين .
حباب ودَّ النُّجومي القَبرو في توشكين ..
حباب عثمان سواكن دقنه في الدَّورين ..
حباب يعقوب ، حباب يعقوب
، حباب محمود ، وشيخ الدِّين


صفحة 1 من 3123>
شوقي بدري
شوقي بدري

مساحة اعلانية
تقييم
1.58/10 (21 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة