المقالات
السياسة
ادركوا المنتحرين... منع من النشر بصحيفة الصيحة
ادركوا المنتحرين... منع من النشر بصحيفة الصيحة
09-14-2015 11:07 AM


كشفت وزارة الداخلية في تقريرها أمام مجلس الوزراء الأسبوع المنصرم عن معلومة خطيرة جداً انتظرت زهاء الأسبوع على أمل أن يعلق عليها أي مسؤول حكومي، وليتني ما انتظرت، إذ أن الحكومة عادةً ما تصمت في مثل هذه الحالات صمت القبور، وتترك المشكلة لتسقط بالتقادم.
المعلومة الصادمة التي حملها التقرير هي ازدياد جرائم الانتحار خلال الفترة من 30 أغسطس العام الماضي وحتى نهاية أغسطس من العام الحالي، وهي معلومة تعني أن درجة الياس وصلت بأعداد مقدرة من المواطنين مرحلة جعلتهم يصلون إلى قناعة بأن لا جدوى من حياتهم وفضلوا وضع حد لها بأنفسهم.
السؤال الذي يجب أن يُطرح هنا ما هي الأسباب التي تدفع مسلماً لإزهاق روحه في دولة تؤكد أنها تسوس الناس بالشريعة الإسلامية وتعاليمها التي تأمر بالعدل والإحسان.. والإجابة عن السؤال يا سادتي يختزلها ذلك الرجل الذي ذبح نفسه أمام مباني ديوان الزكاة بالخرطوم بعد أن (قنع من خيرٍ فيها).
جل أسباب الانتحار تعود إلى عوامل اقتصادية فشل معها رجل في توفير لقمة العيش لأطفاله أو فشل فيها شاب في تحقيق أحلامه في ظل مؤسسات هلامية تخدم الولاءات الحزبية والشخصية رغم لافتتات القومية التي تتلفح بها وخير مثال لذلك الاتحاد الوطني للشباب السوداني الذي لم يجد في ترتيب الحروف كلمة أفضل من (نفسي) ليتخذها شعاراً له وكأنه يرسل رسالة للشباب بأنك لست منا ما لم تدخل من بوابة المؤتمر الوطني، فالتجربة تؤكد أن المستفيدين من الاتحاد هم عضوية المؤتمر الوطني دون غيرهم تحقيقاً لشعار الاتحاد.
كم من شاب أقدم على الانتحار لأنه لم يجد فرصة في التوظيف في ظل سياسة التمكين التي أعلن رئيس الجمهورية عن نهايتها ولم تنته بعد، وهي السياسة التي تفضل أصحاب الولاء ذوي المؤهلات الصفرية على أصحاب الشهادات والمؤهلات التي تؤهله لشغل الوظيفة، وكم من رجل أقدم على الانتحار وهو يرى سياسات المؤتمر الوطني التي تحرمه من نيل معاشه حتى بعد إحالته للصالح العام.
نسبة الانتحار ارتفعت لأن ديوان الزكاة يصرف على بند العاملين عليها أضعاف ما يصرفه على بقية المصارف السبع بل وأضاف مصرفاً جديداً لم يذكره الله عز وجلّ في محكم تنزيله وهو بند الأصول التي يصرف عليها الديوان أكثر من بعض المصارف الشرعية.
ينتحر الرجال لأن العلاج المجاني أضغاث أحلام يهزمها تحويل الإمدادات الطبية لصندوق يعمل في (البزنس) ويتاجر في الدواء برأس مال الشعب،
وينتحر الناس بعد أن فعل بهم الفقر ما فعل في ظل غياب كامل لوزارة الرعاية والضمان الاجتماعي التي تركز على الاستثمار بأموال الضمان الاجتماعي أكثر من التركيز على دورها المنوط بها في حل المشكلات الاجتماعية التي تعترض المجتمع.
ينتحر المسلم لضعف في إيمانه وهذا دليل كافٍ على فشل المشروع الحضاري الذي جاءت به الإنقاذ وكان نتاجه بعد ربع قرن فساد أقرت به الحكومة واختلاسات تتصدر تقرير المراجع العام سنوياً
نحتاج بالفعل لسياسات حقيقية لخفض الفقر فما حمله تقرير الداخلية ناقوس يدق ويدعو للانتباه إلى أن المجتمع ما عاد عنده ما يخسره فمع علم المسلمين بعقوبة الانتحار في الآخرة ها هم يقدمون عليه أكثر وأكثر.

[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2669

خدمات المحتوى


التعليقات
#1340542 [همام]
0.00/5 (0 صوت)

09-15-2015 06:37 PM
أنا إن عجزت عن إطعام أولادي والعيش معهم ومع زوجتي بسبب سياسات البشير والطغمة المجرمة التي يسمونها مسئولي الحكومة فهل أنتحر وأنا أراهم جميعاً يعيشون مع زوجات مثنى وثلاث ورباع ويترفهون بمشقتي ومشقة الملايين من أمثالي؟والله ما أنتحر إلا بتفجير نفسي في البشير نفسه وعشرة من كبار زبانيته، ولو كان أكثر من عشرة لكان أفضل لي وللشعب السوداني كلو، لا بل وللعالم الإسلامي بأكمله! آل أنتحر آل!


ردود على همام
European Union [المقتول كمد وبطنه فايره] 09-16-2015 11:01 AM
طيب يا همام ما انت بتنتحر وتقر بالإنتحار. المشكلة في شنو ؟؟؟


#1339628 [منصور]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2015 12:12 PM
ان الذين يستطيعون الفرار من هذا الجحيم الممرض الداعر الذي صنعه الاخوان المسلمين في السودان ووقفوا عليه زبانية شداد غلاظ لا رحمة و لحظة ضمير و قد اسكرتهم ما يعبون به بطونهم من الطعام و ياكون من افخاذ جواي يشترونهن بمال منهوب من اليتامى و المساكين.ويسمونهن زوجات و ماهن كذلك. من يستطيع الانتحار و الفرار لله يكون قد نجا من عذاب الاخوان الى رحمة ربه الكريم.


ردود على منصور
[عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!] 09-14-2015 07:55 PM
عزيزى (برعى)لقد تشابه البقر على المسلمين وهم في كنف جماعة اخوان الشيطان على مدى ربع قرن وأكثر ملاؤا الدنيا جورا وظلما وإفكا وكذبا فساقوا الشباب زمرا الى المحارق في الجنوب واطل علينا كبيرهم بعد أن حضر بنفسه الى سرادق اعراس الشهيد وسحب بكل فجر تزكيته وقال عنهم إنهم قضوا فطائس واليوم نراهم يفجرون آنفسهم والنساء والأطفال والشيوخ في الأسواق والمساجد دون ان يهتز لهم جفن وترى زبانيتهم ومحرضيهم يصورون المشاهد وهم ينشدون الأناشيد ويهللون ويكبرون ،، وهكذا ارادوها أن تسير الآمور ورسولنا الكريم قال في حديث صحيح (إنما الاعمال بالنيات ولكل إمرىء ما نوى) والمنتحرون ربما عقدوا عزمهم وهذا هو الأرجح الهجره الى الله طمعا في رحمته الواسعه وكما هو واضح من المقاله الانتحار لم يك بسبب قصة حب او طمعا في مال احدهم او فشل في الدراسه والذين قصدوا رحاب الله ضاقت بهم الدنيا لان النظام فعلا ضيق عليهم دنياهم ورفع شعار أما الانضمام الينا صاغرا او فارق دنيانا بالطريقة التي تختارها لنفسك فصار الانتحار بالنسبه لهم أشرف واكرم من الانضمام الى قافلة الكذابين الافاكين المدلسين أصحاب كل الصفات التي ذمها الإسلام ونهانا عنها وما كان أسهل وايسر عليهم الخوض معهم ولكن ربما سبحانه وتعالى أراد لهم هذا المصير كى يعوضهم!!وعلينا في هذا المقام أن نتذكر (بو عزيزه التونسى)الذى قتل نفسه وكان سببا في إزاحة حاكم طاغيه وانا على يقين بأن هذا النظام الفاسد سوف يدفع ثمن أرواح هؤلاء الضحايا وقريبا جدا بإذن الله ،،

[abushihab] 09-14-2015 06:10 PM
لا يا منصور لا يأس من رحمة الله

[برعي] 09-14-2015 03:00 PM
من يستطيع الانتحار و الفرار لله يكون قد نجا من عذاب الاخوان الى رحمة ربه الكريم.لنتهي الاقتباس
ده كلا شنو يا منصور يا اخوي ....؟
الانتحار ياس كامل بدلا منه الموت في سبيل اي فكره او راي واهو اقلها بتموت موت عندو معني .... انشاء الله تصدمك عربية وانت شايل ليك طماطم بتبيع فيها ، لكن الانتحار .... اعوذ بالله .


محجوب عثمان
محجوب عثمان

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة