المقالات
السياسة
ولاية الخواضين
ولاية الخواضين
09-14-2015 05:32 PM

image

يقولون ولاة الأمر اي من يتولون الأمر وولاة الأمصار أي من يتولون بلداً من البلاد وولاة الولايات من يحكمون وتحكمون في ولاية سودانية في عهد الانقاذ اما ولاية الخواض والولاة الخواضين فلم يرد لها ذكر في لسان العرب!!

نفس الملامح والشبه والخوضة ذاتها وبدلته تكرار لنفس المشهد في عامين مختلفين من واليين غير مختلفين يخوضون في وحل التأزم والتشرذم والعجز المهني والفكري لمشكلة تطل برأسها في كل عام ولا يجدون لها حلاً سوي الخوض مع الخائضين!!

ولعمري انه الخوض ذاته طيلة 26 عاماً من عمر الزمان نفس الوحل تخوض فيه ما تسمي بحكومة الانقاذ مما أدي لبيع الحتات وتشريد الشتات في مختلف بقاع العالم يبحثون عن وطن بديل لوطن جميل ونبيل تم تشويهه وتقبيحه من قبل طغاة مفسدين في الارض فأصبحنانحن لعهد نميري وعبود وحتي المستعمر وحكوماتنا الوطنية منذ العام 1955 وحتي تاريخه 2015 لم تقدم للوطن ما يستحق بان يصير كبير افارقة وعرب ووصل الأمر مداه في عهد المشروع الحضاري الذي قسم وشرد وقتل واستباح وباع واشتري ولم يكن سمحاً في يوم من الأيام.

الللهم أبدلنا حكاماً غير هؤلاء مفكرين لا جاهلين هاديين لا مضلين أمينين لا مفسدين .. وأعد لشعبنا قوته بعد وهن ولوطننا وجهه الباهي الجميل.

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 724

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1339770 [abushihab]
0.00/5 (0 صوت)

09-14-2015 06:42 PM
ما اعاظني في الصورة اعلاه هؤلاء الطبالين والرقاصين والارزقية والقوادين, المرافقين لسعادتو, تف عليكم,.


ردود على abushihab
[ابو فاطمة] 09-15-2015 10:38 AM
الجماعة ديل كل سنة في فصل الخريف المعروفة مواعيده

يسوقوا الوالي ويقولوا ليه المطرة صبت يللا نلعب ونطمبج هيييييي


عمر الفاروق عبد الله
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة