المقالات
السياسة
المليشيات في السودان
المليشيات في السودان
09-28-2015 07:20 PM

أي دولة بها مليشيات غير الجيش القومي فمصيرها إلى الفشل والحرب الأهلية والدموية والمستقبل الأسود وتكون دائما في مهب الريح.. السودان..لبنان..فلسطين..الصومال..
الآن في السودان هناك أكثر من مليشيا ..الدعم السريع..ابو طيرة ..موسى هلال ..العدل والمساواة وغيرهم وكلهم لديهم سلاح. بمجرد بدء إنهيار النظام ستتوحش قوات الدعم السريع حين تفقد سندها الاقتصادي والنظامي أي جهاز الأمن وستتحول الى مليشيا من عصابات تنتتشر كانتشار يأجوج ومأجوج وتعيث في الأرض فسادا هذا إذا لم تنتظم كتكوين ذو مطالب سياسية أي بالمشاركة في اقتسام السلطة ..
عند انهيار النظام سيحمل الجميع السلاح ككرت ضغط حتى لا يتم نبذه ولفظه من أكل نصيبه في الكعكة. الآن أغلب حملة السلاح يحملونه من أجل التفاوض رغم الشعارات المرفوعة كذبا ﻻن السياقات الداخلية والتنظيمية تؤكد أن التكوين ليس سوى تكوين قبلي وجهوي وليس قوميا ، وأن الغرض منه الضغط على النظام من أجل التفاوض وليس من أجل مبادئ حقيقية . وبسقوط النظام يبدأ الصراع الحقيقي والدموي بين أصدقاء اليوم أعداء الغد ؛ وستتكون صداقات وتحالفات بين أعداء اليوم أصدقاء الغد . وسيختلط الحابل بالنابل.
مايمكننا أن نؤكده أن أحزاب سياسية وضعت السلاح ستضطر اضطرارا لحمله من جديد ستتشكل مليشيات جديدة لحزب الأمة وربما تتآلف مع الحزب الاتحادي باعتبار أنهما صاحبا التاريخ المشترك الذي يمثل قوى غير جهوية ولكنها قد تكون طائفية؛ في هذه الأجواء المظلمة سيكون المناخ مواتيا تماما لتشكيل تنظيمات ذات طابع ديني كداعش والقاعدة وربما حتى بوكوحرام ففي ظل الانفلات الأمني الكامل يكون كل شيء ممكنا.
إن الوضع الراهن ليس سوى قنبلة موقوتة يمكنها أن تنفجر في أي وقت.. فانتظروا إنا من المنتظرين
الكردفاني
[email protected]




تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1130

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1347188 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

09-30-2015 12:54 PM
اسلوب كيزاني
ياخي انتو هسي عايشين والله عيشتكم دي اخير منها الموت والاستشهاد
والتحجج بالخوف من الفوضي العارمة والصوملة حتي تبرروا هوانكم علي الناس واستكانتكم لاستعباد الكيزان ماهو الا جبن معلن
مليشيات الكيزان دي كلها ح تختفي فص ملح وداب بمجرد بزوغ فجر الثورة كما اختفي الاتحاد الاشتراكي والطلائع وجهاز امن نميري والطريق للقصر سيكون سالكا وماتسالني القصر القديم وللا الجديد


#1346490 [kashoma]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2015 09:33 AM
الكلام ده كله الناس عرفاهو يالكردفانى
حتى الأطفال الذين قنصوا فى قلوبهم الصغيره اسرهم عرفت والنساء الأغتصبوا عرفوا
والصادق المهدى واسرته هم ورثاء السودان المهدى والأزمة السودانية مدورة منذ الحكم التركى والجنوب تم فصبه بواسطة الانفصالين الشمالين اولا وفى الطريق سيفصلون غرب السودان بأكملة
شنو شابكنا فاشله فاشلة الحل ماهو الحل مقترحاتك للحلول هنا دور المثقفين الحادبين على هم بلد يلعب به المثقفون والنخب ومن يعتقدون ان هذا السودان مملكتهم المورثة من قبل المهديه واسرة المهدى هى الوريث الوحيد

مقترحات الحلول موش التخويف بالصوملة والذى حدث فى السودان تخطى هذه الصوملة


#1346336 [فيصل مصطفى]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2015 01:37 AM
لماذا تسعى الأنظمة الشمولية
الآيلة للسقوط لتكوين مليشيات ؟...
هل هذه المليشيات ، قادرة على
حمايته أم أنها ستكون الفاعل
الأقدر في تفجير الفوضى التي
لا تبقي و لا تذر ( عليَّ و على
أعدائي )
من أسوأ أفاعليل الأنظمة الحاكمة
تكوين المليشيات و الأكثر خطورة
تعددها و إنتماءها الى الجهوية
و القبلية و غيرها ؟؟!!....


#1346304 [الدنقلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2015 12:24 AM
يعني السودان قصة موت معلن ... مع الكيزان ولا بلا الكيزان.
إيه رأيك في الجماعة بتاعين لندن القالوا أنو ثبت علمياً أن الانتفاضة مفيدة للبادنجان!!!


د.أمل الكردفاني
د.أمل الكردفاني

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة