10-13-2015 11:00 PM


بسم الله الرحمن الرحيم


لو كتب أحدهم على محله (كوافير التقوى الإسلامي) لما سأله أحد. الحمد لله ليس بالبلاد بارات حتى يعلق أحدهم لافتة (بار الهدى الإسلامي). ولكن المصارف الإسلامية وشركات التأمين الإسلامية كثيرة والحمد لله.
والذي أعرفه والذي جعل التأمين إسلامياً وليس حراماً كما في شركات التأمين غير الإسلامية التي تتربح من المشاركين، الفرق هو ان التأمين الإسلامي المال الذي يدفعه المشاركون هو كصندوق خيري بينهم يعينون منه من لحقه ضرر وتدير هذا الصندوق إدارة مفوضة من المشاركين وعندما ينقضي عام يحسب الإداريون المفوضون كم صرفوا على المشاركين وكم التكلفة الإدارية ويرد الباقي للمشاركين أو يطلب منهم سد العجز إن كان هناك عجز.
الواقع المشاهد أن شركات التأمين أو بعض شركات التأمين أخذت من الفتوى ما يريحها وتركت الباقي وصارت شركات تأمين تجرجر المتضررين وتتهرب منهم حتى تحقق أكبر عائد ولا ترد على المشاركين شيئاً.
شكا لي د. عزالدين أنه أمن سيارته عند شركة التأمينات الاسلامية صاحبة الاعلانات الأكثر وصاحبة الشعار المشهور (أعقلها وتوكل) تعرضت سيارة عزالدين لسرقة قطع هامة جداً (الكمبيوتر والسايفون) وبلغ الشرطة التي كتبت تقريرها وقدمه لشركة التأمينات الاسلامية ورفضت تقرير الشرطة. جاءهم بتقرير وكيل النيابة ورفضوه لا نقبل إلا تقرير مهندسنا وعليك بسحب السيارة لورشتنا. وفعل. وسأل ثم ماذا قالوا اذهب للمهندس وهو في مكان آخر طلب منه المهندس سحب السيارة إليه فرفض عزالدين ورفض المهندس الذهاب للورشة.
الذي يجرجر الزبون كل هذه الجرجرة هل هو مالك لمال التأمين أم مؤتمن عليه؟ هذا هو السؤال الأول؟ كيف ترفض شركة تقرير الشرطة حامية الشعب؟ ألا يعتبر ذلك اعترافا ضمنيا بأن شركة التأمينات الاسلامية لا تحترم الشرطة ولا تعترف بدورها؟
مش كده وبس ورفض تقرير النيابة اليس عدم احترام او عدم اعتراف بالأجهزة العدلية؟ (بالله لو قالوا ليه اطلّب الله وما في ليك تعويض مش كان أحسن).
من هذه الحالة ومثلها ألوف لم تجد ما تشكو اليه، أما من جهةٍ تراجع ويهمها إسلامية التأمين؟ أم أسلمته مجرد شعار وتحت تحت مثله مثل أي تأمين حرام الزبون يدفع بنية أنه يريد أن يحمي ممتلكاته ولا يفهم في المشاركة الاسلامية التي في الفتوى نية انه دفع ما دفع ليرفع الضرر عن اخوة لا يعرفهم إذا ما وقع عليهم ضرر. والشركة تريد ان تتهرب من التعويضات لتحقق أكبر عائد لها.
اتحاد شركات التأمين لحماية الشركات أم لحماية الممولين؟ ليتنا نتلقى إجابة علَّ الله يرحمنا بمواسم خير ممطرة مباركة وما هذا القحط الا من الكذب على الله (كَبُرَ مَقْتاً عِندَ اللَّهِ أَن تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ) (3).
الصيحة

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 904

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1354658 [عباس]
0.00/5 (0 صوت)

10-14-2015 08:55 PM
دعك من محن التأمين الاسلامي وخلينا في محنك انت .
انت كنت وكيل شركة البحر الأحمر بالمسيد .
* انهارت هذة الشركة تحت وطأة الفساد والاختلاس ..
* ما زال عملاء تلك الشركة التي كنت (عميلها) انت يحملون مطالباتهم ..ولا حياة لمن تنادي .
* ماذا كتبت حينها يا صاحب الاستفهامات .
* ام انك تكيل بمعيارين كعادتك .
* بكم تم شراءك لكتابة هذا المقال . او انها المحسوبية
* يبدو انك لا تحتمل نجاح غيرك ..
* الله يصبرنا علي محن هذا الزمان ان كانت قبيلة الصحافة بها امثالك
* ختاما انت لا تستطيع ان تتطاول علي شركة بقامة التأمين الاسلامية


ردود على عباس
United States [عبده] 10-18-2015 02:15 PM
تقريبا هذا هو رد الشركة .. وواضح جدا مما ختمت به من نقاط (... بقامة التأمين الإسلامية) ..
لتضيف إلى سقوطها سقوطا جديدا .. عباراتها تعبر تماما عن نفس مريضة وادعاء فارغ .. فأين هو النجاح إذا سقطت في الشعار والممارسة .. أم أن معيار النجاح هو جمع المال ..وتقدير الأرباح
فكم من فاشل في كل شئ .. قد كنز الدرهم والدينار .. فما زاده شرفا .. ولا أكسبه خلقا
قواعد الرد يعرفها أصغر صحفي تحت التمرين .. الموضوعية.. بمعنى أن يكون الرد على الموضوع .. أما إن كنت ضحل الثقافة أو لا تملك المعلومات التي تمكنك من الرد فدع الأمر لغيرك ..
من المؤسف والعار أن توكل الشركات أمر الرد لصغار موظفي علاقاتها العامة قبل أن تنفق في تدريبهم المال الذي تتبجح بالنجاح في جمعه!!


#1354299 [Tag.]
0.00/5 (0 صوت)

10-14-2015 09:49 AM
سبق ان قمت بتامين سيارتى بذات الشركة المذكورة وقدتعرضت العربة لحادث . بعد تكملة جميع المستندات من تقرير شرطة وفواتير وكل ما طلب من بواسطة الشركة انتظرت لفترة ثلاث اسابيع كل يوم والتانى اتصل بالمختصين بالفرع ويقوا لم يتم الاعتماد النهائى وبعد كم مشوار لمكاتبهم تارة يقولوا ان المدير فى اجتماع فى الرئاسة ومرات يقولوا لك ان الملف قدتم رفعة للرئاسة للتصديق النهائى . باختصار تقريبا شهر كامل من الحادث بعدها قلت دى اخر مرة سوف اتصل عليهم وحمدت الله انهم قالوا لى الشيك جاهز يمكن ان تمر علينا لاستلامه وبعد استلام الشيك ومقارنةالمبلغ بفيمة تكلفة الصيانة رايت ان التعويض الممنوح لى اقل من التكلفة بكثير فردوا الى بانة قد تم خصم الاتى : 20% استهلاك اسبيرات + 10% تحمل + 17% ضريبة قيمة مضافة اى ان اجمالى الخصومات = 47% والباقى (53% ) هذا هو مبلغ التعويض والله احترت كثيرا وقلت فى نفسى الله يعوضنى وذهبت مع اننى مؤمن تامين شامل وبمعدل رسوم 2.5% من القيمة الاجمالية للسيارة بالاضافة للرسوم الاخرى والدمغات وكانت اخر مرة لى اقوم فيها بتامين بهذه الشركة.
هذا اسمه تلاعب باسم الدين الاسلامى واكل لااموال الناس باباطل . شركات التامين الغير اسلامية فى السابق ماكانت بتفعل تلك الافاعيل وافضلا ألف مرة من المسماه اسلامية.


احمد المصطفى ابراهيم
احمد المصطفى ابراهيم

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة