المقالات
السياسة
البرمجة الذكية..!!
البرمجة الذكية..!!
05-30-2016 09:15 PM


شركة الكهرباء تحتكر هذه الأيام بطولة مواقع التواصل الاجتماعي الأثيرية والحقيقية.. فكلمات (الكهرباء جات- والكهرباء قطعت) حققت الرقم القياسي على ألسنة السودانيين.
عندي فكرة سهلة وبسيطة تحل مشكلة قطوعات الكهرباء.. وطبعاً حكاية مولدات تعمل بالطاقة النووية أمر في كنف المستقبل البعيد.. وانتظار النيل ليرتفع أو ينخفض أمر في رحم الغيب.. فلماذا لا نبتكر فكرة ذكية لهزيمة العجز في الطاقة الكهربائية المتوفرة..
فكرتي سهلة.. يساعد في تنفيذها الطفرة التكنلوجية الهائلة في قطاع الكهرباء التي توفر القدرة على التحكم في توزيع الكهرباء على أدنى وأقل مساحة جغرافية.
بدلاً من (برمجة) القطع لعدة أحياء في العاصمة.. لماذا لا تمنح شركة الكهرباء حق الاختيار للمواطنين أنفسهم بين أن يرشِّدوا طوعاً واختياراً استهلاكهم للكهرباء أو يواجهوا (حرارة) القطع..
الفكرة؛ تعلن شركة الكهرباء لجميع المشتركين.. أن فترة القطع تتناسب طردياً مع استهلاك أهل الحي.. كلما رشَّد أهل الحي استهلاكهم إنخفض زمن قطع التيار الكهربائي عنهم.
مثلاً: حي في العاصمة يستهلك 2 ميقا وات كهرباء.. برمجة القطع العادي 8 ساعات (من الثامنة صباحاً حتى الرابعة عصراً).. إذا تمكن أهل الحي من التخلص من نصف استهلاكهم وصار 1 ميقا وات فإن شركة الكهرباء تخفض ساعات القطع إلى 4 ساعات فقط.. فإذا زاد أهل الحي ترشيدهم للكهرباء تناقص زمن القطع.
بحساب بسيط سيجد أهل كل حي أنه بإمكانهم التحكم في قطوعات الكهرباء بترشيد استهلاكهم.
وطبعاً الأمر يتوقف على (الفعل الجماعي).. قدرة أهل كل حي على التعاون لتحقيق القدر المطلوب من تخفيض الاستهلاك.. وهنا تأتي الفائدة الأكبر من مثل هذه السياسات.. تعليم وتدريب المجتمع على (الفعل الجماعي) المنتج.. فواحدة من أهم خصائص المجتمعات المتطورة أنها قادرة على تنظيم نفسها لتحقيق أكبر قدر من المصالح المشتركة.. وفي المقابل واحدة من أهم خصائص المجتمعات الفقيرة.. الأنانية وحب الذات والافتقار لروح العمل الجماعي المنتج.. خلافاً للفطرة التي تظهر حتى في الحيوانات والحشرات (النحل مثلاً) التي تضرب الأنموذج في العمل الجماعي المثمر..
ويساعد في تنفيذ هذه الفكرة توفر مولدات الكهرباء الخاصة لدى البعض.. فاستخدامها يوفر الطاقة العامة فيستحقون عليه تخفيض ساعات قطع الكهرباء..
بالطبع هناك ما هو أسهل من هذه الفكرة.. أن نمارس السخط فنلعن الظلام والحر ونشتكي لطوب الأرض بينما نمسح العرق المتصبب على جبيننا.. حيلة العاجز عن الفعل الإيجابي.. فما أسهل التذمر والتضجر..
فكرتي هذه لحين تركيب مفاعلنا النووي لتوليد الطاقة الكهربائية.. تصوروا هذا!! بلد مثل السودان يتمتع بأكبر نعم الدنيا.. شمس زاهية ساطعة طوال العام.. وبدلاً من التعويل على مصادر الطاقة (الشمسية) الرخيصة النظيفة الصديقة للبيئة.. نبحث عن الطاقة النووية بكل ما تجلبه معها من مصائب التلوث الإشعاعي ولأجيال قادمة..
فلنبدأ بتجريب هذه الفكرة في الأحياء (المستنيرة) التي اشتهر سكانها بالتناصر من أجل المصلحة العامة.. وسنرى كيف تنتشر التجربة بسرعة عندما يرى الآخرون ثمارها النضرة..

التيار

تعليقات 18 | إهداء 0 | زيارات 3586

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1469337 [على على]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2016 12:44 AM
يا هندسة وكت جابت ليها افكار
رايك شنو تكلم جماعتك ديل يرجعونا محل لقونا ونحنا ما طماعين يعنى من غير حلايب ولا جنوب ولا فشقة ولا اخلاق ولا سكة حديد ولا جزيرة ولا خدمة مدنية ولا جيش ولا سودان لاين ولا سودانير ولا اقطان ولا صمغ عربى ولا جبال نوبة ولا مصانع نسيج ولا غزل ولا البان كافور ولا ولا ولا الخ وهلم جرا الحقوا مالكم فى ماليزيا ونتلاقى يوم القيامة.


#1469303 [Ali Taha]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 10:03 PM
من حيث المبدأ فكرتك جميلة لكنها مستحيلة.. ذي جامعة الخرطوم زمان لما كانت جميلة ومستحيلة.. مشكلة السودانيين اليوم أنهم بقوا مستهلكين.. يعني ما بتقدر تقنعهم بترشيد إستهلاك الكهرباء ولا حتي السكر زاتو.. وزير المالية زات نفسه قال الشعب السوداني مستهلك وغير منتج.. ترشيد الكهرباء ده زمان كان بيعملوا ليهو شوية إعلانات في التلفزيونات والجرائد والشعب بيطبق ويرشد طوالي لكن هسع ويييييين.. هسع كل بيت فيهو 100 جهاز مراوح ومكيفات وتلفزيونات وموبايلات وكمبيوترات وثلاجات وديفريزيرات وديشات وغسالات وبيلستشينات ولمبات أبو 1000 شمعة.. ما بيقدروا يرشدوا.. الترشيد حار للشعوب المستهلكة.. الحل الوحيد أنهم يزيدوا تعرفة الكهرباء للمستهلكين الكبار.. يعني الـ 200 كيلو الأولي تكون رخيصة عشان الفقراء أما الـ 200 الثانية والثالثة والعاشرة فلازم سعرها يزيد زيادات فلكية عشان الأغنياء ديل يرشدوا أو يدفعوا ثمن كهربتهم أضعافاً مضاعفة.. والحسابات السياسية والاجتماعية برضو معقدة لأنه لو الحكومة ضغطت شديد علي الأغنياء حيشردوا من البلد دي ويسيبوها للفقراء فقط.. وتبقي مصيبة.

مفروض تسود ثقافة (مكيفات المياه) بدلاً من (مكيفات الغاز) لأن مكيف الغاز بيستهلك عشرات أضعاف مكيف الموية.. مكيفات الغاز هي أكبر مستهلك للكهرباء في فصل الصيف علي مستوي السودان كله.. أنا شخصياً بيتي فيهو مكيفات موية بس.. وعندي سببين.. أولاً مكيف الموية رخيص وإستهلاكه للكهرباء بسيط ذي المروحة بالظبط.. وثانياً: هواء طبيعي وصحي جداً.. بس المشكلة لازم تديهو موية وقش ذي البقرة.


#1469296 [منصورالمهذب]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 09:29 PM
البشير راكب على ظهورنا و عندما نتململ ياتي الاخ عثمان ليرشدنا على كيفية تحمل وزن البشير ! "يعني حتى البزاق مننا"


#1469219 [Abu_Mohammed]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 06:17 PM
بئس الفكرة.
الناس تفكر في إيجاد حل نهائي لقطوعات الكهرباء بإزاحتكم عن وجوهنا وانتم تفكرون في مزيد القطوعات

الله يقطعكم من الدنيا و من خير الاخرة. آميييييييييييييييييييييين


#1469115 [محمد علي]
5.00/5 (1 صوت)

05-31-2016 02:41 PM
انت كوز وستظل كذلك
بدل الأفكار المهببه
احسن زيادة الإنتاج
باستثمار أموال ضخمه في ذلك
بدل الصرف علي اهل التمكين



كسره
أخبار الحزب الجديد شنو


#1469016 [Hozaifa Yassin]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 11:54 AM
اذا افترضنا جدلا ان تنفيذ هذه الفكرة فنيا ممكن بان التحكم المنفصل سهل فى امداد الكهرباء لكل حى وسوق ومنطقة صناعية وخلافه.اذا افترضنا امكانية ذلك يصبح السؤال هو هل فعلا سيعود الفايض لمستحقيه ؟هل تعودنا على عدالة بهذا المستوى ؟ام سيذهب الفايض الى اصحاب النفوذ والسلطان.؟ولن يكسب المرشدون الامزيدا من العناء بينما ينعم النافذون بكهرباء فوق حاجتهم .ان مفاهيم وقيم العدالة بعيدة المنال فى مثل حالنا ويصعب توقعها من دولة تعانى من الفساد وعدم المحاسبة فى اغلظ صوره.


#1468925 [okasha]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 09:26 AM
لو كان السودانيون يستطيعون ذلك لما ظلت دولتهم متخلفة وعلى راسهم حكومة اكثر تخلفا. وبالمناسبة اين الحزب الجديد


#1468922 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 09:13 AM
خلينا نؤكد اولا ان حكومة المشروخ الحضاري التي تحكم و تتحكم في كل مفاصل البلد لاكثر من ربع قرن من الزمان فشلت حتى في توفير كهرباء و ماء للمواطنين حتى في العاصمة الحضارية رغم وجود اكثر من اربعة سدود على اكبر انهار في العالم و رغم كل التبجح و العنجهية و الشعارات و النفخة الكاذبة و تسمية انفسهم بالانقاذ!
بعد تاكيد الفشل الذريع للمتاسلمين الحاكمين دعونا نرى كيف يمكن ان نرشد استهلاكنا للتعامل مع فشل الاسلامويين ..
طبعا الاساس في خطة الترشيد المجتمعي تعتمد اساسا على موافقة الفاسدين الفاشلين الجهلة الذين بيدهم امر السلطة و الكهرباء ... و هؤلاء طبعا لا يرضون مطلقا باي حلول يمكن ان تقلل من معاناة الناس فهم بجانب فسادهم و جهلهم و فشلهم ساديون يتلذذون بتعذيب الخلق ...
ثم ان اي مقترح يجمع بين الناس و ينظمهم و يوحد كلمتهم سيقابلوه بالجنجويد و الاعتقالات و التعذيب ... فهم كالمنافقين يحسبون كل صيحة عليهم ...
اولا نظموا انفسكم لتزيلوا النظام الفاسد الفاشل ثم اصلحوا حالكم


#1468911 [mustafa]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 08:59 AM
البيت فيه 2 لمبة و مروحتين و تليفزيون و ثلاجة
كدى يا عثمان شوف لينا .... البيت دة ارشد كيف


#1468896 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 08:47 AM
عفوا الاستاذ عثمان هذه ليست ببرمجة ذكية وانما فشل في العقلية السودانية التي عجزت ولا تزال تعجز عن ادارة المشاريع وتوسيعها من ذات الدخل، وقد اصبح اغلب السودانيين على قناعة تامة بأن السودانيين جملة وتفصيلا يعجزون في " اقامة مشروع من الكراشبوينت وحتى مرحلة التشغيل والانتاج" بسبب صفة سيئة نتصف بها وهي التناكف والمكاجرة وادعاء المعرفة المطلقة والتخصصية في كل شيء ،،، والدليل على ذلك أن السودان بشكل عام لا يزال يعتاش بما تبقى من المشاريع التي تركها الانجليز ومنها هذه الكهرباء التي لم تعد ذكية من ناحية كفاية ( التيار) رغم ادخال الانقاذ للعدات الذكية،، ماهي المشروعات الضخمة التي اقمناها منذ خروج الانجليز وتساوي من حيث القيمة خزان سنار ومشروع الجزيرة والسكة حديد ،، لا شيء ،، همنا ذاتي أكثر من وطني ،، لنقارن حالنا بكينيا والهند وهما دولتان كانتا تحت الحكم الانجليزي ،،، في النهاية جاءت الانقاذ بالبدع وحتى جمع اشتراكات العضوية سيكون بتحويل الرصيد أي أن الاموال المتداولة بين شركات الاتصالات ستكون أكثر من الاموال المتداولة في البنوك أعني الـ Cash flow اليومي لا الارصدة ،، ما يقوم به الانقاذيون عبارة عن دمار شامل للبلد والذكاء الجد في اجتثاثهم،،،


#1468894 [ود يوسف]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 08:40 AM
يا باشمهندس خليك منطقي ، تقول ((عندي فكرة سهلة وبسيطة تحل مشكلة قطوعات الكهرباء )) !!! وهل فكرتك هذه ستحل مشكلة القطوعات أم أنها فقط ستقللها ؟؟؟
ثانياً إن مثل هذه الأفكار تدعو للتعايش مع الخطأ ، تدعونا للقبول بسوء الخدمات ، تدعونا للتغاضي عن عجز الحكومة ، وهذا أكبر دعم للحكومة لمزيد من التخلي عن واجباتها.
ثالثاً أحياء الصحافة والكلاكلة وأمبدة تمارس الترشيد تلقائياً وليس لديها ما ترشده ، الترشيد يجب أن يبدأ بالوزارات التي تغص بالسفهاء والفاقد التربوي والتعليمي ويستهلكون الكهرباء دون أن يقدموا شروى نقير للبلد ، الترشيد يجب أن يبدأ من منازل المسئولين الذين يستهلكون الكهرباء على حساب محمد أحمد ، الترشيد يجب أن يبدأ من كافوري والمنشية ، يجب أن يبدأ بتقليص عدد الوزراء والوزارات وجيوش المجالس التشريعية .
رابعاً لماذا لا تطعن الفيل وأنت مهندس ، أين الخطط ؟؟ أين العقول المدبرة ؟؟ لماذا لا تتم محاسبة الذين صدعوا رؤوسنا بالسد ؟؟ أين وعود رئيس الجمهورية بتخفيض تعرفة الكهرباء 25 % للقطاع السكني ؟؟ نحن نعلم أن هذا لن يتم في ظل النظام الحالي ، لذلك يكون الحل الجذري لكل مشاكلنا في ذهاب هذا النظام الفاسد .
زيادة الأحمال السنوية معروفة في الهندسة الكهربائية وتحدث في كل بلاد الدنيا ، وهناك طرق معروفة لحساب توقعات الأحمال لعدة سنين قادمة ويتم عن طريقها وضع الخطط وتنفيذ المشاريع لتفادي مثل هذا الوضع المزري الذي نعانينه الآن ، ولكن عندما يسند الأمر لغير أهله لا ترجو منهم غير الخراب .


ردود على ود يوسف
[tango] 05-31-2016 05:32 PM
اوافقك يا ود يوسف .لاكن نسيت عدد شركات الكهرباء وهن شركة السدود وشركة النقل وشركة التوزيع وشركة الخزانات تخيل بعد دا المهندس النجيب ود ميرغنى لديه فكرة ذكية .معليش ياباش نحن شعب أصلا غبى والا المفروض نصدر كهرباء كما الأطباء


#1468888 [الديمقراطى]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2016 08:35 AM
عليك الله يا عثمان فطور رمضان الفى شارع الله و الرسول دا فى العالم كلو فى عمل جماعى زيو ؟ طيب ليه بعد ما تفطر و ترجع البيت تلقى السكر والقمردين والتمر والعدسى والحاجات كلها سعرها زاد ؟ الحكومة دى شغالة بنظرية التناسب العكسى .


#1468812 [adilnugud]
5.00/5 (1 صوت)

05-31-2016 02:32 AM
هي اصلا قاعدين يقطعوها من الاحياء ليه مع ان معظم احياء السودان ليس بها استهلاك عالي للكهرباء................
وبالتالي استهلاك معظم الاحياء نهارا لايساوي شئ مع عدادات الجمرة الخبيثة......
السودان به عجز في التوليد ولابد من البرمجة مع العلم ان هنالك مناطق كثيرة لاتتمتع بالامداد الكهربائي...........
وصحفيننا اصبحوا مثل سياسيننا............


#1468787 [لتسألن]
5.00/5 (1 صوت)

05-31-2016 12:23 AM
البصيرة أم حمد، تنظر والناس في كبد!


ردود على لتسألن
[NAHID] 05-31-2016 06:24 AM
هههههههههههههههههههه .صدقت والله


#1468785 [عميد/ عبد القادر إسماعيل]
5.00/5 (1 صوت)

05-30-2016 11:56 PM
يا أخ عثمان نحن الحكومة و نقول الآتي : أولاً مثل هذه الأفكار التي تأخذ طابعاً جماعيا في تنفيذها ممنوعه منعاً باتاً و لو كانت علي مستوي الأسره الواحده ناهيك عن حي أو مجموعة أحياء . و السبب أنك لو سمحت للناس أن يتجمعوا أو يتفقوا علي أي عمل أو فكره قد يُستغل ذلك فيما بعد بغرض التجمع للإعتراض أو المطالبه بحقوق أخري مما يؤدي لإزعاج الحكومه و المسؤولين و تهديد كراسي الحكم و قد يتطور الأمر لتهديد المشروع الحضاري ذات نفسو .
ثانياً : يبدو أن بعض الصحفيين لا قبل لهم بفهم السياسات العليا .. قطع المويه و الكهربا دي حلها ما صعب لأنو الحيكومه و الحمدلله بها مليون وزير يحمل درجة الدكتوراه و أقل من مليون شويه يحملون الأستاذيه أو ال ( بروف ) لكن منع الكهرباء و المياه أدوات تساعد في إرهاق العدو .. و العدو معروف لديكم طبعاً مافي داعي نقول ليك عديل كده الشعب السوداني !..
ثالثاً : نؤمن بالمثل البقول ( كترة الراحات بتجيب التفكيرات ) و إحتمال التفكيرات ما تكون في صالح أهل القبله .. عشان كده خلي الناس في شقاها المخطط له
أخيرا : استراتيجية المؤتمر الوطني و الإنقاذ و الإسلامويين جميعاً مبنيه علي التفرقه و التشتيت و الإنفصال و الفُرقه و الفرتقه و لو تاني في أي مقال بصحيفتكم وردت كلمة فعل جماعي أو تجمع أو إتفاق سنقوم بالمصادره فوراً
و لكم وافر الشكر


ردود على عميد/ عبد القادر إسماعيل
[وحيد] 05-31-2016 09:15 AM
ابدعت سعادة العميد ... هذا هو الواقع .. شكرا لك

[ياسر] 05-31-2016 08:54 AM
ممتاز سعادتك .. ما عارف الزول دة ما شايف البغلة ولا ما شايف الإبريق ذاتو !


#1468774 [julgam]
0.00/5 (0 صوت)

05-30-2016 10:53 PM
لكن البجبر مستجدى كافورى شنو


#1468763 [حسن ادريس]
5.00/5 (2 صوت)

05-30-2016 10:28 PM
والله ماعندك موضوع


#1468759 [حكم]
5.00/5 (1 صوت)

05-30-2016 10:16 PM
يا هندسة حالتك دى قلنا انت العاقل
تتكلم عن طاقة نووية وانت مجارى ما عندك؟

قلت لى الكهرباء بقت جائزة للبيستهلك اقل؟
الكلام دا لى زول ما دافع مقدما.. لكن طالما الشركة استلمت قروش من الناس
المفروض تديهم الكهرباء.
ما ممكن اشيل منك قروش العيش واقول لك ننتظر اللورى.. وبعد شوية اقول ليك اللورى وحلان.. شلت قروش تدى كهرباء .. ومادايرين نتكلم عن العدادات المشترنها وباجروها لينا.

الحل معروف شنو .. المشاكل لا تتجزأ .. تتحل كلها مع بعض


ردود على حكم
European Union [ود الخضر] 05-31-2016 10:53 AM
لا في فكره احسن من كدا الناس تبطل تستخدم كهرباء خالص لا تلاجه لانور لاتلفزيون لا اي حاجه بالكهرباء ولا حتي غاز و لاحتي مويه اصلو الاعمار بيد الله في النهايه ولا كيف


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة