06-05-2016 01:23 AM


التعاون العسكرى والمخابراتى بين النظام وامريكا لم ينقطع طيلة عمر النظام الا لمدة عشرة سنوات فى الفترة الممتدة ما بين 1993- 2003 اى ان التعاون مع الامريكان كان مستمرا طوال الاربعة سنوات الاولى من حكم الاسلاميين وانقطع ليعود مجددا فى العام 2003 .
تفاصل اكثر فى المقال الذى كتبه اندرو دبليو ملير فى الموقع الرسمى لقوات مشا ة البحرية الامريكية المارينز.فتحت عنوان قوات المهام المشتركة للقرن الافريقى تساهم فى رأب الصدع بين الولايات المتحدة والسودان وبتاريخ 20 مايو 2003 كتب الخبر الذى وضح فيه عودة الصلات الاستخباراتية والعسكرية بين الولايات المتحدة ووالنظام ففى السابع عشر من مايو العام 2003 هبطت طائرة امريكية عسكرية من طراز سى 130 هيركيوليز تابعة لقوات المهام المشتركة للقرن الافريقى فى مطار الخرطوم فى مهمة امداد لوجستى لتنهى فترة انقطاع عن هبوط الطائرات الامريكية فى المطار امتدت لعشرة سنوات اى منذ العام 1993 التاريخ الذى هبطت فيه اخر طائرة عسكرية تحمل مساعدات عسكرية امريكية قبل ان تقطع الولايات الامركية مساعداتها للسودان . طائرة الهيركيوليز نقلت افراد من طاقم القوات المشتركة للقرن الافريقى وكان فى استقبالهم العقيد دينس قيدنز ضابط اتصال وزارة الدفاع الامريكية الذى يدير مكتب الخرطوم بالاضافة لبعض الضباط السودانيين ووفقا لقدينز ضابط الاتصال الامريكى فى الخرطو فان سبب تدهور العلاقات يرجع لايواء الحكومة السودانية للعديد من المنظمات الارهابية وايوائهم لبن لادن الذى قضى ثلاثة سنوات فى السودان .لكن فى العام 2002 قامت الولايات المتحدة بافتتاح مكتب للاتصال العسكرى فى الخرطوم بدعوة من النظام السوداني U.S. Military Liaison Office in Khartoum.حيث انخرط النظام فى حرب على الارهاب مدشنا عودة العلاقات السودانية الامريكية العسكرية
---------------------------------------
*- العقيد دينس قيدينز : اختير العقد لتمثيل الجيش الامريكى لدى الجيش السودانى من قبل وزارة الدفاع مكتب شئون الامن الدولى وذلك لخبراته فى السودان فقد كان دوره كبيرا فى الوصول لاتفاق وقف اطلاق نار بين انظام والحركة الشعبية فى جبال انوبة فى يناير 2002...صرح قيدينس عن الحدث بقوله : ((تغييرات مهمة قد حدثت والعلاقات الان تشهد تجددا انا فخور بانجازاتنا مع هذه الحكومة..هبوط الطائرة اليوم .يشكل رمزا فالذى فرقنا قبل عشرة سنوات هو ما يجمعنا اليوم وهو الحرب ضد الارهاب ))
* الجانب السودانى كان ممثلا بعدة ضباط على راسهم العقيد حيدر محمد احمد مختار مسئول البروتوكول فى وزارة الدفاع السودانية.
image



CJTF-HOA helps mend rift between U.S. and Sudan

By Cpl. Andrew W. Miller | May 20, 2003
A Combined Joint Task Force-Horn of Africa United States military aircraft, on a logistics support mission, landed in Sudan May 17. It was the first time an American aircraft has landed in Sudan in ten years, according to Army Col. Dennis Giddens, a U.S. Defense Liaison Officer (DLO) in Sudan.

The C130 Hercules airplane transported CJTF- HOA service members to Khartoum International Airport (KIA), where it was met by Giddens and a number of Sudanese military officers.

The opportunity for CJTF-HOA personnel to visit Sudan highlights progress toward improving the overall relationship between the U.S. and Sudan. According to Giddens, native of Jacksonville, Fla., the deterioration of the relationship between the United States and Sudan began in 1989 when several terrorist organizations found Sudan to be a safe haven, and Osama Bin Laden lived there from 1993 to approximately 1996.

At that time, Giddens said, the United States downsized the embassy and terminated their U.S. military assistance to Sudan. No U.S. military aircraft has been there since 1993.

However, important changes have been made, and relationships are being renewed, according to Giddens. Approximately one year ago, the Sudanese government invited the United States Government to open a U.S. Military Liaison Office in Khartoum.

Lately, Sudan has also been proactive in the war against terrorism, working to deny terrorists safe havens and means to operate, Giddens said. The government recently jailed Hassan Turabi, the Sudanese leader, who in 1993, allowed Bin Laden and other terrorists to operate here.

"Today is an important part of history," said Sudanese Army Capt. Hidar Mohamad Ahmd Mokhtar, ministry of defense protocol. "Everyone in the airport was talking excitedly asking when the Americans were going to arrive."

Giddens was chosen to represent the U.S. Department of Defense to the Sudan Armed Forces by the Office of Secretary of Defense, International Security Affairs (OSD-ISA) based on his experience in the area. He was instrumental in the ceasefire negotiation between the Sudanese People's Liberation Movement Nuba Mountains and the Sudanese government in Jan. 19, 2002.

"I am very proud of our accomplishments with the government here," said Giddens. "Landing here today is symbolic because what pushed our two countries apart 10 years ago is now pulling us together and that is the war against terrorism."

http://www.hqmc.marines.mil/DesktopM...Article=552090

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 3523

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1471678 [SUDANESE]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2016 07:19 PM
شوف التخبط في المواقف وعدم دراستها من من راسبوا الشهادة السودانية و الذين يقلبوا الحكومات الديمقراطية؟؟؟
من امريكا دني عذابها لانبطاح تام...


يوسف حسين
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة