06-08-2016 02:48 PM


من حَق الشعب السوداني أن يُطالب بحل البرلمان مادام رؤساء لجان البرلمان ونوابه (ما شغالين وقاعدين ساكت) كما ورد على لسانعضو البرلمان المُستقل محمد الطاهر عسيل.. إذاً لا داعي للميزانية التي تُصرف تجاه البرلمان(فاتورة مياه وكهرباء وعربات داخلة وخارجة، وجلسات وفي نهاية الأمر يطلع برلماني ويشهد بأنهم عَطَالَة (ساكت) ليس هذا فحسب، بل أكد للذين لهم شكوريبةفي البرلمان أنّ الهيئة التشريعية القومية احدى مشاكل السودان وأنّ تعديل الوضع الحالي مَرهونٌبتغيير البرلمان.. نتّفق معك في أنّه احدى مشاكل السودان من خلال واقع تجربة الشعب مع برلمان الإنقاذ.. البرلمانالذي ينطق نوابه دائماً بكلمة (نعم) لنيل رضاء المُؤسّسة التنفيذيّة، المُعترضون دائماً قلة عددها لا تتجاوز أصابع اليد.. نوابه يتقنون التصفيق بقوة لإجازة الميزانية بعلاتها، ورفع الدعم عن السلعالضرورية للمُواطن، وحديث وزير العدل عن عدم تطابق القوانين السودانية مع التشريعات الدولية خير دليل على مسألة القوانين لم تكن من أولوياته، كما أنّهم غير مَهمومين بالقوانين المُقيّدة للحُريات. كل هذه تُعد مُشكلات أساسيّة للشعب السوداني.
مادام هُناك شُهودٌ من داخل البرلمان شهدوا بأنّ البرلمان عاطلٌ فإنّ الكرة في ملعب الشعب للمُطالبة بحل البرلمان وبهذا الوصف لاقيمة لوجوده مادام الجهة التي ينبغي أن تقف بجانب مصالح الشعب وتحمي حُقوقه من قرارات السلطة التنفيذية يتلقى رؤساء لجانهاالتعليمات من الجهاز التنفيذي على حد قول الغسيل، ويأتون للبرلمان لتنفيذها.
بالرغم من انّ تصريحات النواب الذين ينتقدون هذه الأيام الحكومة وبرلمانها تصريحات غير مُعتادة تبدو غريبة على نواب البرلمان السوداني، إلاّ أنّ الموضوعية تتطلّب من الشعب والأحزاب ومُنظّمات المجتمع المدني والأهلي أن تتخذ مواقف واضحة من البرلمان.. قبل أسبوعين وجّه عبدالله مسار رئيس لجنة الزراعة بالبرلمان انتقادات عنيفة للحكومة، وَقَالَ إنّ الدولة فشلت الدولة في احتـواء الضَائقة المَعيشيّة وإنّه استعجل الحكومة للقيام بإجراءات عَاجلة واستثنائية لمُحاصرة الغلاء، أمس الأول أيضاً وجّه الغسيل انتقادات حادّة لرؤساء لجان البرلمان وقال البرلمان (قاعد ساكت).. يعني ببساطة عندنا برلمان عاطل بالرغم من أنّ الشعب يدفع لنوابه رواتب ومُخصّصات من (عرق جبينه) في ظل دولة الجباية التي تستند ميزانيتها على الرسوم والضرائب.
باختصار شديد، نحن مُحتاجون لبرلمان يُمثِّل صوت الشعب ويكون الرقيب على السلطة التنفيذية، والمعلوم إنّ البرلمان السوداني لم يستطع بعد أن يمثل الشعب بصدقية ويدافع عن حُقوقه بشهادة عضو البرلمان العسيل الذي قال: استبعد استطاعة البرلمان لتعديل الوضع الراهن الذي تعيشه البلاد، ليس هذا فسحب، بل اعترف بأنّ وجوده في البرلمان (تسلية) لعدم تمكنه من تغيير الواقع والأشياء التي تمضي بصورة غيرصحيحة. (قاعدين ساكت.. طيِّب ما تقوموا تروّحوا).
التيار

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2777

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1473465 [صابر الصابر]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2016 11:51 AM
دا برلمان وهمي عملتو الحكومة "باب فلكاب من الكلاب" ..


#1473413 [abu ahmed canada]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2016 10:27 AM
عضو البرلمان المحترم الآن فقط توصل لهذه المسلمات ..... العضو الوحيد الذي كان يعدل كفة البرلمان كان اسمه السلمابي عليه رحمة الله أيام ناس النميري أما بعده فعينك لا ترى إلا النور .......


فاطمة غزالي
فاطمة غزالي

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة