06-26-2016 04:52 AM


:: منتصف مايو الفائت، تحت عنوان ( جلي الفكرة)، وبعد سرد أنواع المتاعب وأشكال المتاريس، ناشدت الحصيني بأن يرمي فكرة مشروع قلب العالم وراء ظهره ثم يرحل (حياً)، أي قبل الرحيل - مفجوعاً - بالتابوت..وبعد الزاوية بأسابيع، عقد المدير العام للمشروع مؤتمراً صحفياً بمنبر سونا، وعرض المشروع ومراحل التنفيذ وأزمنة الإفتتاح، ثم قال ( لقد بدأنا)..!!
:: وقبل أن تبارح آثار المؤتمر الصحفي قاعة سونا، آي بعد ثلاثة أيام فقط لاغير من تصريح (لقد بدأنا)، أصدر المجلس القومي للمناطق الحرة قرارا بإلغاء ترخيص شركة قلب العالم في جزيرة مقرسم .. ( يلا إتخارج)، أو هكذا لسان حال القرار الصادر بعد تصريح ( لقد بدأنا)..وعليه، عادت جزيرة مقرسم (كما هي)، مهجورة..ولم يعد هناك غير أن نخاطب الحصيني بلسان حال قائل : ( الجاتك في مالك سامحتك)..!!

:: وفي إطار الوثائقيات.. قبل خمس سنوات، وصل رجل الأعمال الحصيني إلى الخرطوم بحثاً عن فرص الإستثمار في مجال العقارات..ولكن بعض كبار القوم اقترحوا له الإستثمار في جزيرة مقرسم بالبحر الأحمر..وهي من الجزر التي لم يدخلها إنس ولاجان منذ أن خلقها الله .. لطبيعتها القاسية ولخلوها من الخدمات، كانت - ولا تزال - مهجورة إلا من بعض الزواحف والطيور..وبعد الإقتراح، قصد الحصيني أرض المشروع، و راقته الجزيرة التي تبعد عن الساحل ( 18 كلم)..!!

:: وطوَر الفكرة من بناء عقارات إلى إنشاء (مدينة كاملة)، ذات مناطق صناعية وتجارية ومطار دولي وميناء وفنادق وغيرها، وتساهم فيها أكثر من ( 80 شركة عالمية)..وافقت وزارة الإستثمار على المشروع، وخصصت الجزيرة لهذا المشروع..ثم إعتمد مجلس الوزراء ما وافقت عليه وزارة الإستثمار، وأصدر قراراً - بتاريخ إكتوبر 2012 - بتحويل مقرسم إلى (منطقة حرة)، ثم تخصيصها لمشروع قلب العالم..!!

:: وغادر الحصيني إلى بلاده متأبطاً القرارات و فواتير الرسوم المدفوعة (دولاراً وجنيهاً)، وكلها مختومة بأختام الحكومة..ثم عاد بالخرائط والكوادر والمعدات لينفذ المشروع حسب العقود وجداولها الزمنية الموثقة ..ولكن عند الشروع في التنفيذ، أصدر معتمد جبيت المعادن قراراً بإخلاء الجزيرة من هذا المستثمر وكوادره لحين الجلوس مع الأهالي حول الحقوق، وتوقف العمل بالمشروع عاماً..علماً بأن الجزيرة بلا سكان منذ أن خلقها الخالق..!!

:: وبالمناسبة، تم تخصيصها للحصيني بأمر كل السلطات، بما فيها رئاسة الجمهورية التي شهدت حفل وضع (حجر الأساس)، وكان المعتمد من الحاضرين..ومع ذلك، أوقف المعتمد العمل بتبرير حقوق الأهالي ..ثم تجاوزوا متاريس حقوق الأهالي بشهادة المعتمد ( ذاااتو)..وتواصل العمل.. ثم (فجأة) حكمت محكمة الطعون الإدارية بايقاف العمل مرة أخرى..!!
:: ثم تحويل حق الإستثمار في الجزيرة لصالح مواطن اسمه دياب ابراهيم..ظهر دياب فجأة، بعد الشروع في التنفيذ ..وبعد أشهر من التقاضي وتعطيل المشروع، أعادت المحكمة حق الإستثمار في الجزيرة للحصيني..فعقد المدير العام ذاك المؤتمر الصحفي وأعلن (إنطلاقة المشروع) ..ولكن بعد إعلان الإنطلاقة بثلاثة أيام، ألغت الحكومة - عبر المجلس القومى للمناطق الحرة - ترخيص الحصيني..!!

:: أسباب إلغاء الترخيص..لم يقدموا دراسة الجدوى الفنية، ولم يقدموا دراسة الأثر البيئي، ولم يقدموا دراسة المسؤولية الإجتماعية .. لم يقدموا تلك الدرسات، ولذلك نزعوا الجزيرة بعد سنوات من التسليم..ولو كانت الأشياء تُدار (كما يجب )، لما سلموها الجزيرة قبل أن يقدم تلك الدراسات .. فالإدارة العامة تقرر (أولاً) ثم تفكر (لاحقاً)، لتحصد الناس والبلد ( وجع القلب)، وليس قلب العالم ..!!

[email protected]

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 4281

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1480777 [Rajab]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 07:59 PM
السعوديين منهم الطيبين و منهم الصعبين جدا و كان حظ السودان جيدا من كلا النوعين. المشكلة انوا الطيبين من المستثمرين وهم كثر يصابوا بحالة من الستغراش من تصرفات وحرمنة اهل بلادي. لكن جلهم يرحل و هو ينعل اليوم الجابو السودان ويتخلي عن بقية ماله للجماعة الاباليس.. و اللستة كبيرة جدا للمستثمرين الاتنصب عليهم في السودان من ال٢٧ سنة الماضية. اولهم الشيخ محفوظ بن محفوظ وقصصه المثيرة مع عملاق الصمغ العربي وغيرهم. مرورا ب... وقصته مع ناس الحكومة بعد ما باعو ليه الموية في حارة السقايين. والحصيني لن يكون اخرهم.


#1480518 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 10:41 AM
طبعا الحصيني دا " صيدة" كبيرة لكل اصحاب الايدي المتوضئة و بقدر ضخامة المشروع تظهر الاشكالات و كل يوم جهة لم يسمع بها احد تعترض و توقف العمل حتى تنال " حقها" ... المثير للدهشة هو من هو سيد البلد دي؟ و من اين تظهر تلك الجهات التي لها صلاحية ايقاف العمل الاستثماري؟ و ابن التنسيق بين الاجهزة الحكومية ؟ و لماذ يصدق مجلس الوزراء و الرئيس الابله على مشروع ضخم دون ان ياتيهم clearance من الجهات ذات الصلة؟
المسالة كلها نصب و احتيال .. الحصيني الله يعينه ... و المجرمين يظهرون بالتقسيط فما ان يحل الحصيني مشكلة الا و يظهر له مبتز آخر.. طبعا ذلك يتم بعلم الكبار و ربما بايعاز منهم ..
هكذا الاستثمار في دولة الجريمة المنظمة و المسيرة القاصدة ...


#1480482 [د. هشام]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 08:31 AM
من هو دياب إبراهيم؟! أكيييييد جوكي لواحد من أفراد "العصبة ذوي البأس" كما سماهم الأستاذ فتحي الضو!!!


#1480465 [صادميم]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2016 06:04 AM
لدي احساس ان (الزعيم)عمر البشير توفى منذ فترة طويلة و ان الموجود حالياً هو بديل شبيه اتت به المافيا الكيزانية لتمرير اجندتهم فالرئيس السابق شهد عدة اتفاقيات مثل اتفاقية هذه الجزيرة واتفاقية الشركة الروسية لانتاج الذهب واصدر عدة قرارات لم تنفذ مثل قرار الغاء تاشيرة الخروج والغاء الجبايات وغيرها ولم نسمع بان الرئيس البديل قد احتج مرة واحدة علي تكسير قراراته مما يدل على ان البديل يؤدي دوره المرسوم بنجاح.


ردود على صادميم
[المتجهجه بسبب الانفصال] 06-26-2016 01:29 PM
الحاصل دة فعلا افلام خيال علمي والرئيس لا يهش ولا ينش ولا يمنع ولا يجدع ولا يجيب الحجار يفلق،، هل تدري أن الرئيس قبل عدة سنوات افتتح مشروع واحد ثلاثة مرات،، ويا كافي البلى ويا تارك المحن ما سأل ولا مرة انو المشروع ده فتحناهو تلاتة مرات مالو ما اشتغل وقد انتقده حسين خوجلي مرة في ذلك،،، يا صادميم يا أخوي ربما يكون كلامك صاح من الشايفنو ده،، يكون الموجود شبيه البشير زي شبيه صدام،،


الطاهر ساتي
الطاهر ساتي

مساحة اعلانية
تقييم
5.50/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة