في



أخي عرمان وأحزان السودان !!
06-27-2016 11:18 AM



*من نصدق ومن هى الأصابع الخفية التى تنقل التضاربات التى تخلو من الحصافة والحنكة السياسية ، فالأخبار تنقل (قال قيادي بحزب المؤتمر الوطني إن الأمين العام للحركة الشعبية ياسر عرمان طلب لقاء مع الرئيس البشير، فيما رفض رئيس الوساطة الأفريقية ثابو امبيكي أي مفاوضات جديدة حول خارطة الطريق، قائلا إن الآلية الرفيعة باعتبارها مسهل لن توقع على أي مذكرات تفاهم مع أي من الأطراف السودانية. ) فحكايتنا مع الآلية صارت حكاية دخلت نملة وأكلت حبة وخرجت نملة وأكلت حبة ، والساقية تدور فالقيادى بالمؤتمر الوطني الذى أعلن عن طلب القائد / ياسر عرمان للقاء البشير لانظن انه صاحب أي أفق سياسي ، فماهى القيمة المرتجاة من هكذا لقاء؟إن كان ياسراً قد قدم هذا الطلب ، ومن اين اتى بهذه المعلومة؟

*وقد أعلن مساعد رئيس الجمهورية ونائب رئيس المؤتمر الوطنى المهندس ابراهيم محمود حامد عن اتصالات مباشرة مع الآلية رفيعة المستوى ، وجدد حديثه بأن مجموعة الأربعة التى تضم حزب الأمة القومي والحركة الشعبية شمال وحركة جيش تحرير السودان وحركة العدل والمساواة ، ستوقع على خارطة الطريق ورهن محمود لقاء المشير البشير بعرمان بالتوقيع على خارطة الطريق . واستبعد مساعد رئيس الجمهورية تقدم عرمان بطلب لمقابلة البشير وقال : ( عرمان لديه وفد مفاوض وهو ليس فى مرحلة تستدعي مقابلة الرئيس ، وعليه ان يوقع وسوف يلتقي الرئيس) .

*عفواً سيادة المساعد ونائب رئيس المؤتمر الوطنى ، جزء من حديثك مفهوم أما غير المفهوم هو لماذا ترهن مقابلة الرئيس بالتوقيع على خارطة الطريق ؟ لقد كان ياسر جزء من اتفاقية السلام وكان مرشحاً ضد الرئيس البشير ، فماهو الجديد الآن ؟ وماعلاقة مقابلة الرئيس بخارطة الطريق؟! والرئيس رئيس جمهورية السودان وليس شيخ طريقة تتم مقابلته بإذن ، ولطالما ان مجموعة الأربعة ستوقع وغداً ستكونون جسماً واحداً فلماذا تعلنون بلا إتفاق بأن ياسر طلب المقابلة وتتناقض مع زميلك حين تعلن شكك فى طلب المقابلة ؟ يبقى السؤال للاستاذ ياسر هل فعلا تقدم بالطلب ؟ ان كان تقدم فلماذا ؟ وان لم يكن قد تقدم بالطلب فمن ولماذا الترويج لمثل هكذا فكرة؟! عموماً لم نندهش لصيغة تعامل الحزب الحاكم مع الملفات ، ولم نندهش من الحديث عن ياسر وغير ياسر ، ولكن مايدهشنا بحق اذا صمت ياسر ولتوقيع الأربعة نعود ، وسلام يااااااوطن ..

سلام يا

محزن جداً تهويل مايجري فى الجنوب وإحتفاء وسائل التواصل الاجتماعي بمايجري فى الجنوب فان الدم فى الجنوب اذا سال فلن يسلم من آثاره الشمال ، حفظ الله شعب السودانين من دموية اؤلئك وهؤلاء ..وسلام يا

الجريدةالإثنين٢٧/٦/٢٠١٦





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2820

خدمات المحتوى


التعليقات
#1481199 [من لف لفهم]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2016 01:49 PM
أيها الصحفى الحربوية أنت لا تشبه أخلاق الاخوة الجمهوريين في شيء....وبطل الهمز واللمز...المناضل الكبير ياسر عرمان يعرفه القاصى والدانى بأنه ترك الخرطوم وهو ما زال شاب صغير وأنضم الى الحركة الشعبية لتحرير السودان وكانت تجربة جديرة بالتأمل ومدهشة في آنا معا_ إذ كيف تسنى لهذا الشاب الغض إختراق حاجز اللون والجنس واللغة وكان إضافة حقيقة للدكتور جون قرنق. ياخى قوم فز يا وز وأترك عرمان الذى لا يكره سوى المتأسلمين إخوان الشيطان وصحفيو الغفلة من أمثالك؟؟ والله صحى يا حيدورى أنت زول Naïve >>>>>>>>>>>>>>>>>>


حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة