07-06-2016 10:49 PM

النظام المصرى والأثيوبيا وقناة الجزيرة تأمروا على السودان!

قصدت أن اسمى الأشياء بأسمائها فلا أتهم مصر أو أثيوبيا أو قطر على نحو "عام" حتى لا يشمل إتهامى شرفاء فى تلك الدول حتى لو كان عددهم لا يتجاوز اصابع اليد الواحدة، إضافة الى ذلك فهذه القضية التى اثرت على تاريخ السودان الحديث فى جوانب عديدة لابد من التعامل معها على قدر عال من الأمانة، لأن المتورطين فيها ومن صمتوا عليهم من مسئولين كانوا فاقدين لأدنى درجة من الأمانة حيث عاقبوا الشعب السودانى كله بدلا من معاقبة أولئك المجرمين كما تقتضى أدنى درجات تحقيق العدالة.
تخيل لو كان المتهمون فى تلك القضية شخصيات سودانية "عادية" ماذا يتوقع مصيرهم وهل كانت مصر وأثيوبيا سوف يصمتان على عدم تسليمهم ومحاكمتهم؟
كتب الإعلامى أحمد منصور في هشتاق له نقل الى هذا الموقع تعليقا جاء فيه:
"من أراد أن يفهم أسباب فشل الإخوان فى مصر فعليه بمتابعة شهادة حسن ‏الترابى على العصر".
وكتب:
"الأخطاء التى يكشفها الدكتور حسن الترابى فى شهادته التاريخية على العصر فى ‏ممارسة الحركة الإسلامية فى السودان هى نفس الأخطاء التى وقع فيها الإخوان ‏المسلمون فى مصر وملخصها فساد فى القيادات واختيارها وغياب للمحاسبة ‏والمراجعة لها وعزل الفاسدين، ومحاسبة المخطئين. وأخطاء فى مناهج التربية ‏والإعداد، والتصعيد، والترفيع، وغياب لرؤية الدولة، ومفهوم الحكم، وغياب للشورى ‏وإلزامها، وتقديم المحاسيب، وأهل الولاء والطاعة العمياء، على أهل الخبرة والمعرفة ‏والطاعة المبصرة".
فى حقيقة الأمر حديث أحمد منصور قولة حق يراد بها باطل وهو يمثل شكل من اشكال الجهل أو هروب من الواقع ومن الإعتراف الصريح بعدم ملاءمة "المنهج" المستند على فروع القرآن "شريعة القرن السابع" لإنسانية العصر الحديث كما ابان الشهيد الأستاذ محمود محمد طه فى شجاعة ووضوح رؤية مع تقديم البديل الأمثل من الإسلام نفسه ومن قرآنه ذاته، بالرجوع للعمل بأصول القرآن أى بالآيات "المكية" التى تناسب ثقافة العصر وإنسانيته بدلا من الإصرار على "الفرع" وعلى "منهج" أبن تيمية وسيد قطب الذى لا يمكن أن يقدم للإنسانية غير المهووسين والمتطرفين والإرهابيين والدواعش، الذين يعذبون ويقتلون ويذبحون ويحرقون، مستندين على نصوص وأحاديث ذكرناها كثيرا بل وصل الأمر الى ابعد من ذلك والى قصف المسجد النبوى!
وإتباع الحق والعمل الجاد للإيجاد حل والخروج من المآزق ليس بالغريب فى الإسلام فقد قام من قبل الخليفة " عمر بن الخطاب" بالإجتهاد فى نص قرآنى واضح وقطعى وصريح هو الذى منع عن "المؤلفة قلوبهم" حقهم فى مال الزكاة، فلماذا يرفض إجتهاد يوفر حلا لأكبر مشكلات العصر التى تتمثل فى التطرف والإرهاب والقتل على الهوية والسبى وقتل الاسرى ووصف بنى آدميين بأنهم "عبيد" و"إيماء" بل يوفرمخارجة من فهم يضع (عتق رقبة) ضمن "الكفارات" وليتها كانت عتق رقبة فقط، فى الحقيقة هى رقبة "مؤمنة" رجلا كان أو إمراة، لا أدرى ما هى مبررات بقاء "مؤمن" كعبد ورقيق يطلق سراحه من أجل التكفير عن ذنوب؟
ثم الدليل على عدم ملاءمة ذلك المنهج أن الإخوانى أحمد منصور نفسه رغم الإقرار بتميزه المهنى و"جرجرته" للترابى كى يقدم إعترافات مهمة، الا أنه قد تورط فى المشاركة مع مجموعة من الأخوان المسلمين بينهم قاض "رفيع" فى تعذيب عدد من المصريين خلال ايام ثورة 25 يناير أى بعد أن اجرى ذلك الحوار مع الترابى بعام كامل والذى انقذه من الترحيل لمصر ومن محاكمته بعقوبة قد تصل للإعدام هو عدم تمتع النظام المصرى الحالى بتأييد ودعم قوى من المجتمع الدولى الذى يظن – جهلا- أن "الأخوان المسلمين" من حقهم الإستمرار فى السلطة طالما وصلوا اليها عن طريق صناديق الإنتخابات متناسين أن "النازى" هتلر الذى إنتحر وحوكم بالسجن المؤبد عدد من أعوانه كان قد وصل الى حكم المانيا عن طريق الديمقراطية وصناديق الإنتخابات.
ثم من خلال ما قدم حتى الآن يتضح جليا أن "قناة الجزيره" قد شاركت فى التآمر مع إثيوبيا ومصر على السودان وشعبه طيلة هذه السنوات، لأن القناة أمسكت عن بث ذلك الحوار كما هو واضح دعما لنظام "عمر البشير" وخوفا عليه من السقوط وقتها ومن تعرض أبرز قادته للمساءلة والمحاكمة حتى قامت ببثه أخيرا بعد أن أمتنع نظام البشير خوفا على نفسه من دعم الإخوان المسلمبن المصريين كما كان متوقعا وبعد إنضمامه على نحو صريح للمعسكر السعودى الذى يعد أكبر داعم للنظام المصرى الحالى، مما يعنى أن نظام البشير أصبح كذلك دعم لنظام السيسى، بصورة غير مباشرة.
أما تآمر النظامين المصرى – خلال فترة مبارك – والإثيوبى الذى لا زال هو نظام "ملس زيناوى" فهو لا يحتاج الى دليل فهذه المعلومات كلها كانت متاحة للنظامين منذ عام 1995، فلماذا لم تتقدم أى دولة منهما بطلب جاد لمحاكمة النظام السودانى أو على الأقل الشخصيات القيادية التى شاركت فى التخطيط وقدمت الدعم بجميع اشكاله لتنفيذ تلك العملية الإرهابية بل بذل النظام وبمشاركة مؤكدة من الترابى والبشير غاية الجهد لتهريب المنفذين للعملية التى فشلت من السودان الى دولة ثالثه "أفغانستان" عبر إيران؟
بدلا عن ذلك كان اؤلئك المجرمان على عثمان ونافع يدخلان الى البلدين "مصر وإثيوبيا" ويخرجان منهما دون أن يمسسهما سوء، بينما عانى الشعب السودانى الشريف الأمرين فى مصر وإثيوبيا ولا زال يعانى حتى اليوم.
على الدولتين الجارتين الإعتذار الصريح للشعب السودانى عن كل ما عانى منه خلال تلك الفترة والمضى قدما فى فتح ملف هذه القضية فورا والمطالبة بتقديم من شاركوا فى تلك العملية للمحاكمة فى اى مكان بدلا من الإستمرار فى التكتم عليها والمواصلة فى الإستفادة منها بالتعدى على الحدود السودانية وإحتلالها وإستغلال نظام ضعيف ومهتر لا يمتلك الشجاعة الا فى مواجهة شعبه وجلد حرائره بسبب إرتداء بنطال أو لعدم إرتداء طرحه!
تاج السر حسين – [email protected]


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 31045

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1485338 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

07-08-2016 06:22 PM
ردا على تعقيب لكاتب المقال المحترم :
1.اقتباس : وهل تقر بوجود عبيد وإماء فى هذا العصر كما كان فى السابق
رد : هل تقر بوجود دول لها حق النقض الفيتو و دول اخري مستعبدة لا تملك من الامر شيئا؟
هل تقر بأن يستحوذ مواطنوا الدول الغنية على اغلب خيرات الارض بينما يلهث فقراء الارض للحصول على ماء غير صحي للشرب؟

2.اقتباس :هل حينما ابطل الخليفة عمر بن الخطاب حد "السرقة" فى عام الرمادة، جاءه وحى أم إستخدم عقله؟ وما ينفع الناس ويصلح لهم؟
رد:عمر ابن لم يبطل حدا و لا يسنطيع أخد ان يقول بجواز ابطال الحدود و لكن ظروف نحقيق شرط السرقة و من الحكم باقامة الحد لم تكن متوفرة و هذا من عدل الاسلام و من كمال فقه عمر ابن الخطاب , فالحدود شرعت لردع المجرمين و لم تشرع للتلذذ بمعاقبة الناس و من يسرق كسرة خبز في زمن مجاعة لا يمكن اعتباره مجرما و في الاثر : الناس شركاء في ثلاث الماء و الكلأ و النار

3.اقتباس : وماذا تفعل مع أحكام القصاص وآيته واضحه "ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم القصاص في القتلى الحر بالحر والعبد بالعبد".
رد : شرحنا سابقا و في مرات هديدة لناج السر معنى هذه الاية و انها نزلت في حالة النزاعات او الحروب و لم تنزل للاحوال القضائية (الفردية)
و حتى يفهم صاحبنا المحترم نساله : اذا قام شخص بقتل ثلاثة اشخاص في جريمة قتل لمصلحته هو فقط , هل يقتص منه و اثنين من اخوانه او ابنائه؟
طبعا : الاجابة انه يقتل وحده


ردود على ود الحاجة
European Union [عبدالعظيم علي منصور] 07-10-2016 06:18 AM
استاذ ود الحاجة ما تغلب نفسك. مع الاستاذ تاج السر فلن يقتنع حتي لو خرج عليه عبدالله بن عمر من قبره. او حتي عبدالله بن الزبير ،،،،
هذا شخص معلقة معا وسلكو شابك في الجزيرة والسبي وخزعبلات في راْسه هو فقط ،،،
لا يوجد سبي. ولا جزية في جميع أنحاء العالم ولا يوجد منهج ينادي بهذا ولائحته أفراد شواذ،،، ذلك فقط في عقل ومخيلة تاج السر ،،، وللعلم انا تاكدت من مصادر مقربة ومن المؤسسين للحزب الجمهوري. وفكر الجمهوري محمود محمد طه. ان تاج السر عضو اصيل في الفكر والجمهور الجمهوري وهو فقط يدعي عدم الانتماء ولكن منهجه وخطابه وأسلوبه وتناوله لكل الأشياء منذ كان طالبا في الأهلية يثبت انه جمهوري حتي النخاع وان أنكر ذلك وتخفي في ثوب المعارضة ،،فو لا ينتمي لأي فصيل معارض وليس عضو او فرد فاعل في اي اتجاه معارض. فقط ينتمي. للفكر الجمهوري ،،،وهذا باين في عداءه لكل ما هو مخالف لمنهجه الجمهوري ،،،والدليل تجده يعادي كل التيارات والجماعات الاسلامية ويصفها بصفات ذميمة ويعترف بنصوص قرآنية معينة. ويسقط الكثير بحجة شريعة القرن السابع،،، وهل رسولنا الكريم ورسالته الغراء. أتت في غير هذا القرن؟ فلماذا يركز تاج السر لي وصف شريعة المسلمين بشريعة القرن السادس،؟. اهذا لا يدلل علي عدم اعترافه بالرسالة الأولي. ويسوق كما يسوق الفكر الجمهوري ومؤسسه الي الرسالة الثانية ،،،لذا يصف تاج السر الجمهوري القح رسالة خاتم الأنبياء التي نزلت في القرن السابع واكتملت بشريعة القرن السابع والتي لم يترك عيبا او وصفا قبيحا الا وصفها بها،،،
فيا اخوتي القرّاء لا تضيعوا وقتكم. مع تاج السر الذي يتلاعب بعقول الجميع فأسلوبه. وادعاءه التثقيف والتنوير ماهو الا نفس نهج الجمهوريين دايما يعتبرون أنفسهم هم الأعلم والأقدر. وذوي النبوغ والمقدرة لتثقيف وتنوير وتعليم الاخرين أمور دينهم لانهم لا يعترفون بالرسالة الأولي وأدعوا. انهم اصحاب الرسالة الثانية،،،بما يعني انه لهم رَايا في الرسالة المحمدية. لذا أطلقوا علي رسالتهم الثانية اي التصحيحية للرسالة الأصلية التي اتي بها النبي محمد صلي الله عليه وسلم،،، لذا يعيبونها بالآيات التي يرددونها. عن السبي والجزية. واحكام القصاص والصدقات والزكاة وكما هو واضح في اُسلوب تاج السر في جميع مقالاته ان كانت سياسية او رياضية تجده يحشر فيها الفكر الجمهوري ويمجد محمود محمد طه ويعيب علينا عقيدتنا. محاولا إفهام الجميع ان هناك جزء من القران يجب ان يسقط العمل به لانه أدي المهمة وانتهي وتجده مصرا بقتال المستميت ،،،وكل من يحاول ان يجادله ولو بالبراهين يصنفه داعشيا وأخوانيا وباقبح الاوصاف،،،مع العلم ان التصنيفات التي يطلقها عل كل من يخالفه لم تتجاوز العشر سنوات في حداثتها
بالواضح وبالبراهين تاج السر حسين. جمهوري التوجه والعقيدة والسلوك والمنهج وليس شيئا غير ذلك ،،،والمصادر أكدت ذلك

[ود الحاجة] 07-09-2016 05:52 PM
يا تاح السر : لا تناقض في القرءان و لكن التناقض في اصحاب الافكار الضالة أما تقسيمكم للقرءان الى اصول و فروع- و العياذ بالله - فهو بسبب هروبكم من فهمكم العقيم مما تسميه انت تناقضا.
الامر بالقتال يقصد مشروعية الجهاد في سبيل الله .
اذا تحدثنا عن واقع الدول غير الاسلامية مثل الدول النصرانية او العلمانية او الشيوعية في العصر الحاضر فكلمهم يرون مشروعية الحروب الاستباقية و مشروعية محاربة اعدائهم و مشروعية جعل العالم ( اكثر أمنا) و اتحداك يا تاج ان تنفي ذلك

[تاج السر حسين] 07-09-2016 01:09 AM
كلامك غير المقنع هذا ونفيك لوجود آيات اصول وفروع يتهم الذات الأهيه تنزهت عن ذلك "بالتناقض" هو فى الحقيقة فى فهمكم المضطرب الذى تصرون عليه وتسئيون بذلك للأسلام وأنتم تظنون وهما بالإنتصار اليه.
حيث نجد آيه تقول صراحة ودون لف أو دوران أو حديث عن زمن حرب أو سلم :
"فإذا انسلخ الأشهر الحرم فاقتلوا المشركين حيث وجدتموهم وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فخلوا سبيلهم إن الله غفور رحيم".
وآية أخرى تقول :"قَاتِلُوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ".
ويدعمها الحديث: "(أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله، وأن محمداً رسول الله، ويقيموا الصلاة، ويؤتوا الزكاة، فإذا فعلوا ذلك، عصموا مني دماءهم، وأموالهم".
و خلال ذلك بدأ "فتح" الأمصار وإدخال دويلات وممالك فى الإسلام بحد السيف، لم تعتد على المسلمين مثل "مصر".
بينما نجد فى آيات الأصول ما يلى:
"وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر".
و آية أخرى:
﴿ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ﴾.
________
واضح لمن كان له "عقل" وما أكثر الأذكياء، أن ذلك مستوى أنزل لقوم يناسبهم ويتماشى مع ثقافتهم و(غلظة) طباعهم وبداوتهم، حينما عجزوا عن أن يتواموا مع المستوى الرفيع الواضح فى الايات الأخيره التى ذكرتها والتى هى "أحسن" ما أنزل فى القرآن، والتى اصبحت البشرية بفضل الله وبفضل التطور مهيأة لها.
ثم لاحظت لك تحدثت عن مسألة ايقاف حد السرقة فى عام الرمادة وعمر بن الخطاب على جلال قدره لم يأتيه "وحى" لكنك لم ترد على منع "المؤلفة" قلوبهم عن نصيبهم من مال الزكاة، الذى أمر به كذلك الخليفة "عمر بن الخطاب" وهو لا يأتيه وحى ونصيبهم مذكور فى آية قرانية تقول:
"إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَ الْمَسَاكِينِ وَ الْعَامِلِينَ عَلَيْهَاوَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَ فِي الرِّقَابِ وَ الْغَارِمِينَ وَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَ ابْنِ السَّبِيلِ".
فهل أحق بالمسلم أن يجتهد لأيقاف القتل والذبح واللتطرف والإرهاب من قرآنه، أم أن يمنع المؤلفة قلوبهم من نصيبهم فى مال الزكاة؟
لماذا تضللون الناس وتسيئون للإسلام هكذا بعد أن اصبح كثير من غير المسلمين يلمون بدقائق وتفاصيل الأحكام الإسلامية؟
-----------
حديثك عن حق النقض والظلم الذى يقع على بشر ضعفاء مقارنة بالأغنياء لا قيمة له لأنه إنتقاد لفعل بشرى لا يمكن مقارنته بتشريع "الهى" يفترض فيه "الكمال" والكمال موجود فى آيات "الأصول" لا فى "الحر بالحر والعبد بالعبد" تلك الأيات التى قال عنها شيخى كما وصفته كانت أكمل ما تكون فى وقتها وملبية لحاجات أهل ذلك الزمان، مثلما أدخر الله فى القرآن لأهل هذا الزمان ما يلبى حاجاتهم.


#1485332 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

07-08-2016 06:00 PM
يا تاج السر انت ما عندك موضوع , فالقرءان ليس فيه فروع بل هو كله أصل عقيدة و شريعة . قال الله تعالى عن كلامه : "إنه لقول فصل و ما هو بالهزل".
و دعك من تخريف شيخك الضال


ردود على ود الحاجة
[ود الحاجة] 07-10-2016 08:45 AM
يا اخ الكاشف , لو سمحت اشرح لي اوجه منطقية تاج السر .
و ما هو الموضوع الذي يريد تاج السر ان يجد له مخرجا؟

لماذا لا يحدثنا تاج السر عن تلامذة زعيمه السياسي الذين يتقاتلون مع انه لا يوجد اسلاميون بينهم ؟

European Union [محمد نور علي] 07-10-2016 06:37 AM
يا الكاشف. اخوي ما تدافع ساي في الهوي،،، تاج السر ليس أسلوبه منطقي ولا يمت للحق بصله،،، قول الحق. ولا تماري ،،، تاج السر ليس منطقيا ولا يحاول ان يلاقي مخرج للموضوع،،، بل هذا هو اُسلوب الجمهوريين فهو جمهوري حتي النخاع ،،،وهذا منهجهم. دايما يلاقى مخرج للجدال بادعاء الحادثة والتجديد وهذا واضح في اُسلوب تاج السر ومحاولة شرحه للآيات القرانية وتقسيمها بفهم الجمهوري،،،ودايما الجمهوريين يركزون علي أشياء يبدو في تناولهم لها كعيوب في العقيدة او القران. وعندما تحاصرهم يهربون الي الادعاء بأنك تطعن في الذات الاليه. متناسين انهم هم اول الطاعنين. حيث سموا الأشياء بغير مسمياتها التي سماها لها الذات الاليه،،،
يقولون عن رسالة سيدنا محمد التي نزلت واكتملت في القرن السابع. الميلادي ،، انها شريعة القرن السابع وليست رسالة
يتناولون دايما في جدالهم آيات القصاص والحرب والجزية والزكاة والصدقات للانتقاص من القران المجيد وهو طعن واضح في الذات الإلهية ويقبلونها واضحة ان الذات الالية تأسس الي العبودية والسبي والقتل وأخذ الجزية. واشعال الحرب بهذه الآيات اذ يتهمون المسلمين بمباشرة العبودية. والسبي وفرض الجزية والقصاص وأخذ الزكاة والصدقات وهي أشياء أقرتها الذات الإلهية في محكم التنزيل وبايات وليس احاديث شرعها المسلمون

تاج السر يالكاشف عديييل كدة جمهوري. ولا يغرنك تقلبه في التصريحات والمراوغة فهو لا ينتمي لأي فكر غير الفكر الجمهوري برغم انه يتابع نهج المتشيعة احيانا،،،

[الكاشف] 07-10-2016 01:57 AM
يا ود الحاجة مع اني اعارض الفكر الجمهوري واعتقد انه يلف ويدور حول الحقيقة واعتقد أن الاصوليين يحملون الفهم الحقيقي للاسلام .. بس تاج السر منطقي اكثر منك بكثير ويحاول يلاقي مخرج للموضوع


#1485260 [جادين]
0.00/5 (0 صوت)

07-08-2016 11:42 AM
.


#1485255 [إثيوبي - رد للاستاذ تاج السر حسين]
0.00/5 (0 صوت)

07-08-2016 11:02 AM
وأنا أيضاً لا أدافع عن شخص ولا أي حكومة فقط سردت لك حقائق، ولكنك قلت لي أنت لا تعرف شيئاً نعم أنا لا أعرف شيء. دعني أقول لك ما أعرفه، لقد شارك 10 مصريين في تلك المحاولة نتج عنها مقتل خمسة منهم وهم عبد القدوس القاضي ومصطفي عبد العزيز محمد وشريف عبد الرحمن وعبد الهادي مكاوي ومحمد عبد الراضي، كما تمكن ثلاثة آخرون من الهروب وهم مصطفي حمزة وعزت ياسين وحسين شميط. وتم القبض على ثلاثة (أنت سألت عن مصيرهم) وهم صفوت عتيق، وعبد الكريم النادي، والعربي صدقي حكم عليهم بالإعدام ثم تم تخفيف الحكم إلي الأشغال الشاقة المؤبدة ولا يزالون مسجونين. هذه المعلومات نشرت عدة مرات في وسائل الاعلام. المهم في الأمر أنا آسف إذا تعرضت أنت أو أي سوداني شريف لمعاملة سيئة أو مضايقات في ذلك الوقت الصعب ولكن إذا تعرض 10 أو 50 من الشرفاء السودانيين لمعاملة سيئة ومضايقات في ذلك الوقت فما بالك أن تعرف أن آلاف من الاثيوبيين في السودان تعرضوا لأسوأ ما تعرضت أنت إليه وتم ترحيل وطرد عدد منهم لا علاقة لهم بالسياسة أصلا ولا يفقهون شيء في الأمر منهم من كان يعيش في السودان منذ عهد الملك هايلى سلاسي ومنهم من كان يعيش هناك قبل استقلال السودان.


ردود على إثيوبي - رد للاستاذ تاج السر حسين
[تاج السر حسين] 07-08-2016 09:07 PM
أخى الأثيوبى.
لا يهمنى كثيرا ما حدث لى شخصيا بسبب تلك الجريمه وإنما الذى حدث لوطنى.
يا اخى كيف تجرى أثيوبيا محاكمة سرية لمجموعة من الإرهابيين دون أن يضاف اليهم من خططوا ودعموا وبذلوا لهم الأموال؟؟؟
هل قرأت قبل فترة ليست بعيدة مقالا لسياسية وكاتبه يساريه مشهوره فى مصر تساءلت فى صحيفة مقروءة عن مصير المصريين الثلاثة الذين ذكرتهم، فهل يعقل الا تعلم تلك السياسية والصحفية المصريه المعروفة ما حدث للأرهابيين من بنى وطنها حتى تتسأءل عن هل قتلوا أم ماتوا أم ماذا؟
أرجو الا يغضبك حديثى هذا، صحيح أن النظام الأثيوبى أظهر نوع من العداء للنظام الأخوانى الأرهابى فى السودان بعد أن "هربت" كوادرهم من أثيوبيا، لكن الذى تابعناه بعد ذلك أن النظام الأثيوبى اصبح عسل على لبن مع نظام الإخوان المسلمين الإجرامى لدرجة أن رئيس الجاليه السودانية فى أثيوبيا كان محسوب عليهم، بينما نسمع من وقت لآخر أن اثيوبيا أبعدت فلان أو رفضت أن تمنح تأشيرة دخول لفلان.
يا اخى الشعب السودانى هو وقف الى جانب أخوته الأثيوبيين حتى تخلصوا من نظام منقستو، تخيل لو أن السودان أبعد الراحل "ملس" ورفاقه الى تشاد، هل كانت الثورة الأثيوبية سوف تنجح وأن تصبح أثيوبيا قوة إقتصادية كما هى عليه الآن؟
لا أدرى لماذا هذا الجحود الذى نراه من كآفة جيران السودان؟
قليل من الوفاء يا اخى فالثورات لا يمكن أن تنجح فى العصر الحديث الا بثلاثة عوامل:
إرادة وطنية ودعم إقليمى خاصة من دول الجوار ثم رضاء وقبول دولى.
العالم لم يعد كما كان فى السابق جزر معزولة عن بعضها البعض.


#1485051 [إثيوبي]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 04:36 PM
من المتآمر ومن الذي يعتذر؟؟؟ إثيوبيا لم تتآمر، ألا يكفي الإحراج الذي تسبب فيه هذا الحادث لإثيوبيا، لقد كادت القمة تنهار رغم الاستعدادات والخسائر الكبيرة التي صرفت في التجهيز لها، حدثت ربكة وغادر عدد من الرؤساء عائدين إلى بلادهم بحجة الأمن والسلامة. إثيوبيا اتخذت كل الإجراءات والخطوات القانونية اللازمة لتسوية هذه القضية من خلال ترتيبات ثنائية وإقليمية، وأعلنت رسمياً الجهة المتورطة في الحادث، قدمت شكوى إلى مجلس الأمن ولمنظمة الوحدة الأفريقية، وصدر قرار مجلس الامن رقم 1044 في 31 كانون الثاني/ يناير 1996 S/RES/1044(1996) ، وقد اتهم القرار السودان بدعم الارهاب ودعاه الى تسليم اثيوبيا ثلاثة اصوليين مصريين متهمين بالتورط في محاولة اغتيال الرئيس مبارك في حزيران/يوليو العام 1995. كذلك إثيوبيا رفعت قضية إلى منظمة الوحدة الأفريقية التي في دورتها الاستثنائية الثالثة لآلية منظمة الوحدة الأفريقية لمنع النزاعات وإدارتها وتسويتها المعقودة في 11 أيلول/ سبتمبر 1995 اعتبرت أن الاعتداء لم يكن يستهدف رئيس جمهورية مصر العربية وحده، ولا سيادة إثيوبيا وسلامتها واستقرارها فحسب، بل إنه استهدف ايضاً أفريقيا بأسرها. وصدر بيانين عن الجهاز المركزي لآلية منظمة الوحدة الأفريقية في 11 أيلول/سبتمبر 1995 و19 كانون الأول/ ديسمبر 1995. بجانب ذلك اتخذت إثيوبيا عدة خطوات أهمها طرد دبلوماسيين سودانيين وتخفيض أعضاء السفارة السودانية في أديس أبابا إلى 4 شخص فقط، وإغلاق مكتب الخطوط الجوية السودانية ووقف جميع الرحلات بين الخرطوم وأديس أبابا، كما صدر قرار وجوب تأشيرة الدخول للسودانيين بعدما كانت تعطى التأشيرة في مطار أديس أبابا. ساءت العلاقات بين البلدين لفترة أربعة أو خمس سنوات.


ردود على إثيوبي
European Union [محمد حسن فرح] 07-08-2016 12:29 AM
أقول للأثيوبي .. نحن لا تبرئ الزمرة الحاكمة والمتسلطة في الخرطوم ولا ندافع عنهم ولكن على الشعب الاثيوبي عامة وسلطتها الحاكمة من العام 1990 ان يشكروا الشعب السوداني ولا يحجدوا زمرة الخرطوم لانها الحقيقة والحق يقال ان الذين خلصوا وانقذوا اثيوبيا وشعبها من المتسلط هايلي ماريام هم هؤلاء ان اثيوبا وشعبها لا تستطيع ردها هذا الجميل والمعروف الذي صنعه السودان لهم .. ان على اثيوبيا شعبا وحكومة وكذلك ارتريا الى ينظروا للسودان وشعبه بفائق التقدير والاحترام والامتنان .. وان عليهم الا يحاولوا معاداة السودان وشعبه والا فان الضرر الذي يقع عليهم اكبر واضخم..

[تاج السر حسين] 07-07-2016 11:21 PM
الأخ الأثيوبى.
أنت لا تدرى حقيقة الأمر لذلك معذور.
نظامك سمح لأقزام الأخوان المسلمين بالهرب من أثيوبيا وبعضهم مشارك مشاركة فعلية فى تلك الجريمه، وبعد أن تأكد من هروبهم ونجاتهم بدأ فى إستهداف شرفاء السودان والبسطاء من شعبه وزج بهم فى السجون ولقد كنت أحد ضحايا ذلك التآمر، مع أنى ضد هذا النظام منذ اليوم الأول لإنقلابه المشئوم.
ثانيا: لماذا لم تجر إثيوبيا محاكمة للمصريين الذين أعتقلوا بعد مشاركتهم فى تلك العملية ولا يعرف مصيرهم حتى اليوم، وهل قتلوا أم ماتوا فى السجون الأثيوبى أم لا زالوا معتقلين دون محاكمة حتى اليوم؟
لماذا لم تجر تلك المحاكمة وأن تطالب أثيوبيا عن طريق الأنتربول بالقبض على المسئولين فى النظام السودانى لمحاكمتهم مع أولئك المصريين حتى تظهر كثيير من الحقائق وحتى يرتاح شعب السودان الذى ساعد أثيوبيا فى كثير من المواقف ومنذ زمن الأمبراطور هيلاسلاسى؟
يا اخى لا تدافع عن الباطل كل دولة من الدول المتضرره "اثيوبيا ومصر" ومعهم أمريكا استفادوا من تلك العملية وحققوا من ورائها مصالح ولم يهتموا بالشعب السودانى.
أرجع لملفات نظامك ايها الأخ الأثيوبى وأعطنى إسم شخص واحد أعتقل من جماعة الأخوان المسلمين .. وهل قام بتنفيذ تلك العملية الشعب لسودانى أم قادة النظام؟؟
هل تعلم يا اخى أن جميع السودانيين الذين أعتقلوا لا علاقة لهم بالنظام بل كانوا من معارضيه، وأن سدنة النظام وضيوف السفير السودانى فى ذلك الوقت لم يعتقلوا مع أن بعضهم كانت ٌإقامته فى أثيوبيا قد أنتهت بينما تم إعتقال المعارضين السودانيين، بعضهم لم ير السودان منذ 30 يونيو 1989 .. وجوازات سفرهم تؤكد ذلك، بل تم إعتقال جنوبيين ينتمون للحركة الشعبيه وقتها وقبل الإنفصال.
فهل هنالك تآمر على الشعب السودانى أكثر من هذا؟
لا عليك لأن القضية تهمنى فلدي الكثير من التفاصيل حولها.


#1485017 [البيتاالكوج]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 01:53 PM
الترابى ذاته لم يتكلم ليه فى حينها كان هو كان الرئيس .
ديل هم الظلمات السودان .


#1484996 [Ali]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 12:20 PM
القران دستور و منهج صالح لكل زمان و مكان . العيب فينا نحن وليس في الدستور او المنهج . اخطاء النظام ترجع الي الافراد انفسهم لانهم لم يكونوا مؤهلين لقيادة دولة بحجم السودان.


ردود على Ali
[Ali] 07-08-2016 12:12 PM
الاخ تاج السر
الم أقل لك ان المشكلة في التطبيق وليس المنهج . كل ما يفعله الدواعش و غيرهم ممن يتدثرون الاسلام شعاراليس من الاسلام في شئ. القران دستور صالح لكل زمان و مكان لان من انزله هو خالق هذا الكون و المتصرف فيه وحده . قصر فهمنا لهذا القران ليس دليلا علي فساد المنهج وعدم صلاحيته. لولزمت المصحف و فهمت نصوصه و تدبرت اياته لعلمت الكثير.

((كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ))
(( هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولو الألباب ))
((لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ ۖ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ ))

الرق والعبودية والسبي اشياء موجودة قبل الاسلام في كل المجتمعات والي اليوم فقط اختلفت المسميات . لكن الاسلام هو من ساوي بين الناس و هو من امر علي انهاء الاستعباد والرق . فقط انظر الي ايات الاحكام التي جعلت تكفير بعض الذنوب تحرير رقبة . و كذلك تعظين الاجر لمن فك رقبة عبد من الرق . اليس هذا كله دليل علي ان الاسلام كرم الله به بني ادم . و لعلمك أول من سن قوانين منع الرق والعبودية فيالعالم هم المسلمون في عهد الدوله العثمانية ارجع الي كتب التاريخ .
هدانا الله واياكم الي الطريق المستقيم و اصلح حال المسلمين

[تاج السر حسين] 07-08-2016 12:10 AM
الأحكام الواردة فى القرآن صالحة لكل مكان وزمان بحسب "وسع" الناس وحاجتهم وقدراتهم، لأن الله حكمته أقتضت أن يشرع "لنفص" البشر لا "لكماله" - "هو".
قل لى بحسب منطقك هذا كيف تتعامل مع قضيتى "السبى" و"الجزية" وقتل "الاسرى" على طريقة "قش اكسح ما تجيبو حى" فى هذا العصر الا تعد إرهابيا إذا فرضت الجزية على مواطن مسيحى ينتمى معك الى بلد واحد وهل تستطيع سبى نساء بلد دخل حربا مع بلدك حتى لو حققت إنتصارا كاسحا عليهم؟
وماذا تفعل مع أحكام القصاص وآيته واضحه "ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم القصاص في القتلى الحر بالحر والعبد بالعبد".
وهل تقر بوجود عبيد وإماء فى هذا العصر كما كان فى السابق؟
المشكلة ليست فى الأخوان المسلمين أو الدواعش .. المشكله فى المنهج الذى يتبعونه وتسندهم فى ذلك نصوص وفتاوى كانت صالحة لزمان غير هذا الزمان.
هل حينما ابطل الخليفة عمر بن الخطاب حد "السرقة" فى عام الرمادة، جاءه وحى أم إستخدم عقله؟ وما ينفع الناس ويصلح لهم؟
وهل جاءه وحى حينما أوقف نصيب المؤلفة قلوبهم الوارد فى الآية التى تقول:

لماذا يصر المسلمون على التمسك بأحكام كانت صالحه فى السابق لا يستطيعون تنفيذها اليوم، وإن فعلوا فهى وتسئ اليهم والى دينهم؟
ولماذا الأصرار على ذلك، طالما كانت "المخارجة" ممكنة ومن القرآن لا من خارجه؟
هل أكرم للمسلمين أن يشيعوا السلام وأن يتعاملوا مع الآخرين عن رضى وفى مساواة تامة بناءا على قرآنهم "المكى" أم أن يفعلوا ذلك فى ذلة ومهانة وبعد أن ترفع لهم أمريكا العصا؟


#1484963 [karkba]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 09:55 AM
مشكور استاذ تاج السر علي كلامك الواقعي


#1484942 [علم الهدي]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 08:31 AM
لا حوله ولا قوة الابالله


#1484910 [فال]
5.00/5 (3 صوت)

07-07-2016 05:12 AM
ابعدو لينا من القرآن دا ونظروا زي ماعاوزين


#1484902 [NjerkissNjartaa]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 04:10 AM
الأسلام هو الحل
الأسلام صالح لكل زمان و مكان
السلف مقدسون
ديل هم السلخوا الشعب بس لو تعرف أن اكتر من خمسين بالمئة من بني سودان (و هذه تقدبرات خاصة) بيعتقدوا أن الأنتماء للأسلام ياتي قبل الأنتماء للوطن عشان كده الأسلام السياسي ما راح يختفي!!!!!

هاكم قصة من السلف الصالح
2. الجعد بن درهم :
هو الجعد بن درهم ، مبتدع ضال ، قال بخلق القرآن ، ونفى صفات الله تعالى ، بل هو أول من نفى الصفات ، وعنه انتشرت مقالة الجهمية إذ ممن حذا حذوه في ذلك : الجهم بن صفوان عاملهما الله تعالى بعدله ، وزعم أن الله لم يتخذ إبراهيم خليلاً ، ولم يكلِّم موسى تكليماً ، هلك سنة 118 هـ.
انظر " ميزان الاعتدال " ( 1 / 399 ) و " شذرات الذهب " ( 1 / 169 ) .

3. القصة :
عن عبد الصمد بن محمد بن حبيب بن أبي حبيب عن أبيه عن جده قال شهدت خالد بن عبد الله القسري يخطب يوم النحر فقال من كان منكم يريد أن يضحي فلينطلق فليضح فبارك الله في أضحيته فإن مضح بالجعد بن درهم زعم أن الله لم يكلم موسى تكليما ولم يتخذ إبراهيم خليلا سبحانه عما يقول الجعد علوّاً كبيراً ثم نزل فذبحه .


ردود على NjerkissNjartaa
[بابور] 07-07-2016 10:45 AM
ما دي المشكلة زاتا,يمنعون التفكير وابداء الاراء,الم يكن اجدي لو ناقشوه وجاددلوه بدل ان ىذبح كشاة؟قتلوه سياسة


#1484875 [عمر]
5.00/5 (2 صوت)

07-07-2016 12:49 AM
كما ابان الشهيد الأستاذ محمود محمد طه فى شجاعة ووضوح رؤية مع تقديم البديل الأمثل من الإسلام نفسه ومن قرآنه ذاته!!!!!!

ياراجل استغفر ربك


ردود على عمر
[NjerkissNjartaa] 07-07-2016 04:08 AM
أستغفر ربك دي أرهاب مبطن
مين قال لبك الكاتب لا يؤمن بأن الرب قال كلام أنت بتعتبر الخروج عنه كفر
بطلوا صعلكة


#1484865 [سونا]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2016 12:19 AM
كفيت ووفيت


#1484859 [SUDANI]
0.00/5 (0 صوت)

07-06-2016 11:21 PM
اقتباس "هروب من الواقع ومن الإعتراف الصريح بعدم ملاءمة "المنهج" المستند على فروع القرآن "شريعة القرن السابع" لإنسانية العصر الحديث كما ابان الشهيد الأستاذ محمود محمد طه فى شجاعة ووضوح"

االلهم لا نسألك رد القضاء ولكن اللطف فيه.


ردود على SUDANI
[تاج السر حسين] 07-07-2016 06:59 AM
إذا كان فكر ورؤى الشهيد الأستاذ/ محمود محمد طه الذى يدعو للسلام والمحبة وإحترام خيارات الآخرين فيما يعتقدون من القرآن والإسلام فى اصوله، جعلتك تكتب "اللهم لا نسالك رد القضاء ولكن اللطف فيه" فى غير موضعها اليس من حق "الذكى" الآخر ألا يسأل رد القضاء ولكن اللطف فيه حينما يمر على حديث كان صالحا فى زمانه ومكانه يقول "عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اسمعوا وأطيعوا وإن استعمل عليكم عبد حبشي كأن رأسه زبيبة".
ولماذا يتمسك العديد من الجهلاء بالبشير رئيسا لأكثر من 27 سنة وهو لم يقدم لهم سوى الجهل والفشل والفساد؟؟

[تاج السر حسين] 07-07-2016 06:36 AM
هل الأكرم للمسلم أن يتبع منهجا موجود فى القرآن يقول "ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ".
أم أن يسقط شريعته خوفا من امريكا وبطشهاوهو يظن نفسه عامل بها؟
إذا لم يعجبك فكر الشهيد الأستاذ محمود محمد طه الذى دعا للسلام والمحبه بين أهل الأرض جميعا مستندا على آيات الاصول التى نزلت فى مكه، فما عليك ألا تصبح داعشيا تفعل ما يفعلون وأن ترى ابناءك بين صفوفهم.
لأن تلك الايات التى كانت مناسبة لزمانها ولقدرة بشر خارجون لتوهم من جاهلية غليظة تقول لهم "قَاتِلُوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ".
يؤيد ذلك الحديث الذى يقول : "عن ابن عمر رضي الله تعالى عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا رسول الله ، ويقيموا الصلاة ، ويؤتوا الزكاة ، فإذا فعلوا ذلك ، عصموا مني دماءهم وأموالهم".
فماذا تفعل "داعش" الآن غير ذلك؟
الى متى ندفن روؤسنا مثل النعام تحت الرمال؟؟


تاج السر حسين
تاج السر حسين

مساحة اعلانية
تقييم
5.50/10 (4 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة