المقالات
السياسة
ايام عسل الوزير..!!
ايام عسل الوزير..!!
07-19-2016 11:40 AM



قبل سنوات وأيام شراكة الوطني والشعبية كان المراجع العام في وزارة لها علاقة بالتعليم يدقق في اًرقام اقامة وزير بعاصمة اجنبية ..كان اكبر بند في الفاتورة بعد الإقامة هو نفقات الكحوليات..استفتى المراجع مسؤول ارفع منه ان كان بالإمكان اعتماد هذا البند في كشف اخلاء العهدة المالية.. بصعوبة بالغة تم إقناع السيد الوزير ان يتكفل بسداد تكاليف المزاج من جيبه الخاص..
امس انفردت صحيفتكم (اخر لحظة) بخبر أزمة شهر عسل الوزير..تفاصيل الخبر ان مدير عام وزارة بولاية الخرطوم شرع في سداد تكاليف شهر وزيره الذي تزوج للمرة الثالثة..صحيح ان اجهزة الضبط والمراجعة أحبطت العملية ومن المفترض ان يتحمل الوزير المسؤولية الادبية الناتجة من تصرفه الاخرق..اغلب الظن ان الوزير كان شقي حال لهذا وقع في القيد..واغلب الظن ان الكشف عن تفاصيل العملية جاء ايضا في اطار تصفية حسابات ..وبما ان هذا الوزير رديف في السلطة وليس من الاصلاء من السهل كشف عورته.
هنالك فساد مغطى بنفوذ السلطة..ماذا عن مسؤول رفيع تباطأ في الخروج من البيت الحكومي في الأجل الذي يحدد قانون شاغلي المناصب الدستورية..مسؤول اخر اعاد تقسيم البيت الحكومي الفسيح وشيد غرف إضافية من المال العام حتي يتمكن زوج ابنته المدللة من الإقامة في الصرح الممرد..ماذا عن الوزيرة التي هيات عربتها الحكومية ليسرح بها نجلها في الساعات الاولى من الصباح..هل تمت مسائلة الوزيرة عن هذه المخالفة.
هنالك حكايات عن نهب مصلح في سفريات كبار المسؤولين..احدهم كلما هم بسقف احد الطوابق العلوية في البناية السامقة اصطنع سفرية مفاجئة..بعض المسؤولين حينما يحلون بعاصمة في العالم الاول يستجيرون بمنزل السفير..ليس في التصرف رأفة بالمال العام..بل على النقيض من ذلك ..الفكرة تكمن في ترشيد الصرف حتى يزيد الادخار الشخصي من عوائد النثرية الدولارية .
في تقديري ان الخط الفاصل بين العام والخاص في السودان غير واضح..في دولة السويد اخطات الوزيرة مانا سالين في استخدام بطاقة الصراف الآلي حينما عبأت سيارتها بالوقود بمبلغ ستين دولارا..فبدلا عن استخدام البطاقة الشخصية استخدمت الاخرى المخصصة للمنصب العام..حينما وصل الامر للصحافة ومن ثم القضاء لم تجد السيدة الوزيرة غير تقديم استقالتها ومن ثم مقابلة طبيب العيون.
بصراحة..لا اتوقع مسائلة الوزير الذي حاول ان يقضى وطره محملا التكاليف لدافع الضرائب ..اغلب الظن سيتم تقريعه على راسه بحجة ان قلة مهارته جلبت الفضيحة..(السيستم) يسمح لذات الوزير وتحت بند دعم اجتماعي الحصول على تكاليف كل الزواج وليس شهر العسل وحده.
اخر لحظة

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2994

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1491429 [Hisho]
0.00/5 (0 صوت)

07-21-2016 12:49 PM
دا كلام ساكت لقد قالوها لكم الف مرة ومستعدين ان يعيدوها الف مرة اخرى .. (العندو مستند فى يدو يجيبو لينا .. )هكذا قالها المتخلف عقليأ المدعو على عثمان محمد طه منذ سنوات بسيطة وما ان توفر الناس على المستندات الا وراح هو نفسه فى ستين داهية .
هذا موضوع بسيط .. زواج شنو ومصاريف شهر عسل شنو ... ؟؟ يعنى كلها كم 50 او 70 مليون او حتى 100 مليون ..؟؟ طبعأ مسؤول مفوضية مكافحة الفساد التى هى تتبع لحامى وراعى الفساد شخصيأ , عندما يتناهى الى مسامعه مبلغ مثل هذا فانه يضحك ضحكة خفيفة ثم يسئل نائبه ( انت سماية بنت الوزير فلان .. غداء ولا فطور ) وانتهى الموضوع ..
عندما يعلم مدير ادارة النكاح بهيئة علماء السودان عن هذا الامر ,, فانك ستسمع همهمات هنا وهناك .. ماشاء الله ... ما شاء الله .. له ثلاثة حرمات الان .. هاهو فحل اخر يطل براسه فى دولة المشروع الحضارى ...
انها مرحلة الانحطاط والتى هى غالبأ ما تسبق مرحلة الانهيار فى دورات التاريخ .


#1490866 [سيف الدين خواجة]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2016 11:32 AM
يا سيدي لم يتم الكشف والتشهير بسبب الحرص علي المال العام وحتي الكشف مقصود لذاته من اجل ابتزاز الوزير لاحقا وتركه تحت الضغط من ناحية اخري انكشف الامر لان مدير مكتب الوزير لم يحسن التصرف مع الجهة المراقبة والتي تصدق اي لم يوفر لها نصيب في الكيكة لذلك ايضا انكشف الامرليس في السودان دولة في سلطة نهب مصلح الوزيرة قدمت استقالتها علي الاقل الرئيس رفض وماذا يعني الرفض غير استمرار الفساد


#1490783 [faris]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2016 09:35 AM
بس ماوريتنا الحصل ايام شراكة الوطنى والشعبي الوزير المذكور كان تبع الوطنى ولا الشعبي
كان كوز اسلامي بتاع مزاج ولا كان من بتاعين المزاج الاصلين
طيب العريس عندو زوجتين سابقين ودى الثالثة عايز يقضي وطرة فى الفندق من ضرائب ستات الشاى
واطفال الدرداقات وكمان اتحادى ديمقراطي مركب مكنة كيزان لانو دى من عمايل الكيزان التى فاقت عمايل الشياطين .


#1490469 [عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2016 05:23 PM
الموضوع وحله في غاية السهوله على الوزير الدعوه الى مؤتمر صحفى عاجل يوضح فيه كافة الملابسات واعتقد الوزير الغرير شاور جهات داخل الوزاره وقيل له هذا الطلب ممكن الاستجابة إليه!!نحن بعد متابعتنا لشهادات الهالك ترابى التي لم تكتمل فصولها بعد اصبحناآكثر شكا في تصرفات الكيزان وتسرب هذا الخبر فيه ريحة خساسة الكيزان (ديل مقلبوا شيخهم)وقضموهوا الحصرم فما بالكم في (شويفع)لم ينبت في حنكه شعر!!.


#1490349 [zoul]
5.00/5 (1 صوت)

07-19-2016 01:07 PM
الوزير يتبع للاتحاد الديمقراطي والمسئول الاداري يتبع لحزب الكيزان لذلك نشأ النزاع والمسئول الاداري الذي يقضي اجازته خارج السودان من المال العام ايضا وضع رأسه برأس الوزير مع انه مجرد مسئول اداري لكنه يتبع للحزب الحاكم الذي يعتقد منسوبيه ان المال العام دا حقهم براهم .
لو كان الوزير المسكين يتبع للمؤتمر الوثني لما تجرأ مسئول اداري او مالي بالوقوف امامه حتى ولو سجل الفندق للعروس باسمها من المال العام وليس مجرد اقامة كم يوم
والوزير تحدى كل من لديه اثبات انه قد دفع للفندق من المال العام والموضوع عبارة عن مكايدات واشانة سمعه


ردود على zoul
[منير سعد] 07-19-2016 04:54 PM
دفع للفندق من بعد ما عصلج المدير والمسئول المالي، وبعد ما إندقت الصفيحة وطلعت الفضيحة. وهم قصدوا يسربوها لآخر لحظة. ولو الكلام غير صحيح وفيهو إفتراء عليه، يمشي المحكمة.


اليسع..... الوالي ..... حسونة. من التالي في التصفية...؟؟


عبد الباقى الظافر
عبد الباقى الظافر

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة