المقالات
السياسة
خريف الغضب السوداني 2016
خريف الغضب السوداني 2016
07-20-2016 11:49 PM


عندما كنا أطفالا صغارا وتصب " المطرة " نغني " يا مطيرة صبي لينا في عينينا .." غير عابئين بما تخلفه الأمطار من خسائر بينما دموع الرجال والنساء
تنهمر ، في زمن ما إلتحقت بالمسرح القومي بأم درمان ، الصلع الثالث في االحوش " الإذاعة والتلفزيون " ، كان المسرح القومي يروح في بيات خريفي من يوليو وحتى أكتوبر ، فهو مسرح يشبه ملاعب كرة القدم ، غير مسقوف عدوه بلا منازع المطر فيأخذ إجازة إجبارية خوفا على مقاعد المتفرجين ، وأظن لهذ السبب أو أسباب أخرى كتب الشاعر الفنان المسرحي عم الطيب الدوش مسرحسته " نحن نمشي في منازة المطر " ، وما يدعم هذا الرأي قررت لجنة أمتية من وزارة الطرق والمواصلات على عهد نميري بمنع المسرحية وتم عرضها لجمهور خاص بمسح الفنون الشعبية " المسقوف " وكان يسمى " المرشدات " ، كما أن قصيدة بدر شاكر السياب " مطر مطر " كانت ممنوعة .
بدأ موسم الأمطار في السودان ، وللغبيان وما دريان ماتت إمرأة وتهدم 40 منزلا ، ودي طبعا " شمومة " ، فقد جاء في بيان رسمي للهلال الأحمر السوداني :
أن قرى الجموعية بالريف الجنوبي لأمدرمان والصالحة، والقيعة ومناطق العزبة في بحري وشارع المطار، ومنطقة السليم شرق الفكي هاشم ومناطق الفتح بمحلية كرري، كانت أكثر المناطق التي شهدت ارتفاعاً في معدلات أمطار الأربعاء الماضي
وقال البيان أن الخرطوم ستشهد أمطاراً فوق المعدلات الطبيعية، مما يتطلب تضافر الجهود الرسمية والشعبية لمواجهة تحديات الخريف، خاصة بمناطق الهشاشة، التي تشمل مناطق غربي أمدرمان وشرق النيل وجنوب جبل أولياء.
يا سبحان الله الأمطار في كندا تغسل الشوارع والبنايات وفي السودان تخرب الشوارع وتهدم البيون وتضاحك قطاطي القش وتقول للحرب الأهلية في كرفان ودارفور والنيل الأزرق" خليهم لي " .
كنت وصديق مصري نستمع لإذاعة ام درمان في يوم إفتتاح البث الخارجي ، قال المراسل : لقد هطلت أمطار غزيرة في السروراب فخرجت الثعابن والعقارب وهاجمت السكان و.. " ضحك وقال لي : هو إنتو عندكم عقارب في السودان ؟ ضحكت مثله وقلت : وكمان عندنا عمر البشير وعلي عثمان طه وعوض الجاز وكثير من الأسماء التي تبدأ بحرف العن .
منذ 30 يونيو 1989 أي قبل 27 عاما تعلن السلطات عن الإستعدادات لموسم الخريف ، وها هو " خريف الغضب السوداني 2016 " قد جاء ، ولكن جودو لم يجيء !!!!!
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1825

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1491158 [BEDAWI TAGO]
0.00/5 (0 صوت)

07-21-2016 12:10 AM
MARVELOUS, INTACT AND GREAT, BADR


بدرالدين حسن علي
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة