أحزان فى طريق موحل !!
08-23-2016 11:05 AM





*لم نكد نستفيق من هول الإزالات التى يقوم بها وزير التخطيط العمراني بولاية الخرطوم سعادة الفريق / حسن صالح وهو يدك منازل البسطاء فى منطقة الشجرة بدعوى التنظيم وحماية الاراضي الحكومية ، ثم يعدهم بوضع المعالجات بعد أن توعدهم وقال لهم : أنا حازيلكم واذا ماعاجبكم إتمردوا ، ثم تراجع بانه سيوجد لهم المعالجات ، وإستبشر المواطنين خيراً إستبشاراً لم يطل أمده وفوجئوا بالآليات تدكهم دكاً وظلوا فى حيرتهم يعانون الأمرين من سوء أوضاعهم وظلم قرارات الإزالة المجحفة بحقهم ، وهم الآن يرون الحياة بمنظار المجهول ومايخبؤه لهم من شظف العيش وغربة فى أرض الوطن فيرفعون أكفهم لله العالم بحالهم وهم يظلمون ظلماً جعلهم لاينتمون الى الموتى ولا الأحياء.

*وذات التعسف طال الحدائق العامة ففى الوقت الذى أزيلت فيه حديقة إشراقة التجاني يوسف بشير ، ثم هدم حديقة الزوادة ببحري ، بأسباب خالية من الحنكة والحكمة ، وذات الأسباب التى أزالت تلكم الحدائق نجد أن حديقة القرشي وأوزون ونادي الأسرة والساحة الخضراء كلها لم يرد لها ذكر حتى الآن من التخطيط العمراني ، وحقيقة لانعرف حتى الآن إن كانت هذه الحدائق موجودة عند وحدة الإزالات والشارع العام وإزالة المخالفات ، وهل سينطبق على هذه الحدائق ماوقع على الزوادة وإشراقة ؟! وسلم الأولويات فى هذا البلد الكظيم ، التخطيط العمراني ينشغل بهدم القائم من مبانى فى الوقت الذى أقل مطر فى هذا الخريف يجعل البلد كلها غارقة فى الوحل.

*وكل خريف نسمع نفس الأعذار وذات المناظر التى يخوض فيها المسؤولين المياه التى تسد المنافذ ، فهذه الصور المحفوظة والمواساة المألوفة صارت سمة ملازمة لكل خريف ، وتنشغل حكومة الولاية بالإزالات وفقه الإزالات ولازلنا ننتظر من المجلس التشريعي لولاية الخرطوم أن يصحو من غفوته ، ويخرج من تلك القبة ليرى المواطنين الذين لايملكون سوى الصمت النبيل والصبر الجميل ، وهم فى محنتهم الحالية منتظرين موقفاً من حكومة أدمنت عذابهم ، ومجلس تشريعي أدمن (الفرجة).

*وهاهى الامور تسير من ضيق لضيق ، والمعاناة تتفاقم ، والأزمات الحياتية بعضها يأخذ بتلابيب البعض والحياة اصبحت عبئاً فى حد ذاتها ، باختصار المسألة ماناقصة تضارب قوانين وخلل سلم أولويات ووحدة إزالات ، فيامجلس ياتشريعي أرحموهم يرحمكم الله فإننا إغتالتنا الأحزان فى هذا الطريق الموحل ، وسلام ياااااوطن,,

سلام يا

(كشف رئيس الحزب الوطني الاتحادي يوسف محمد زين، عن لقاء جمعه مع رئيس حزب الامة القومي الصادق المهدي بمقر اقامته بالقاهرة يوم امس، حول الوضع السياسي الراهن.
وقال يوسف انهم اتفقوا على ضرورة وحدة المعارضة لتوحيد جهدها من اجل ترقية العمل المعارض بهدف تعبئة الجماهير لاجبار النظام للاستجابة لتطلعات الامة السودانية في التغيير والتحول الديمقراطي بالحوار الشامل المتكافئ، والانتفاضة حال عدم استجابة النظام. ) أها ياجماعة ، إنتفضوا ساي نحنا بنراقب إنتفاضتكم ، وماتبقى طق حنك يابروف، وسلام يا..

الجريدة الأربعاء 23/8/2016

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1915

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1508976 [abdulbagi]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2016 09:52 PM
الانتفاضه لايصنعها من يعيش فى البروج العاجيه ولاتصنع بالبيانات والتمنيات ولكن يصنعها الذين يحسون بنبض الشارع ويعيشون وسط زحام الحياة ويلفهم غبارها وعندما يحمى الوطيس يقودون الجماهير فى الشارع .تحت هجير الشمس ورمضائها . الانتفاضه لها ناسها الذين تعرفهم ويعرفونها وتشبههم ويشبهونها


#1508818 [يوسف رملي]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2016 03:59 PM
الصادق والميرغني ينتظرون أقدام قيادة أيا كانت بتحريك
الشارع ليختطفوا الانتفاضة لصالحهم ولكنها باتت خطه
مكشوفة .. ولن تمر علي شعب بوعي السودانيين واذا
لديهم المقدرة علي فعلها فليقدموا وسنري ..وهم شركاء
في الفشل المزمن منذ الاستقلال ..


حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة