09-13-2016 09:55 PM


**ختمت قبل أيام السيدة عفاف تاور عضو البرلمان والحزب الحاكم زيارتها للقاهرة والتى أحاطتها بسرية بعد مشاركتها فى مؤتمر بالاسكندرية،وبعدها تفرغت من مقر اقامتها بضاحية المهندسين وجعل الرابط بينها ومجتمع القاهرة (عضو الحزب القومى الشهير) والذى ظل بالقاهرة سنارة المؤتمر الوطنى لزعزعة أبناء جبال النوبة بالقاهرة واستقطابهم لأجندة المؤتمر الوطنى المعارض المتسامح او الناشط المدنى الساعى للخير دون اى ثمن والذى تهمه مصلحة منطقته جبال النوبة من خلال هذه اللافتة ظل عضو الحزب القومى والقريب من المؤتمر الوطنى وأجندته (عيسى حامدين) هو المستقطيب لكثير من أبناء الجبال من اللاجئين والمعارضين وغيرهم وتقديمهم للمؤتمر الوطنى من خلال موقعه بصورة سرية أو علانية وبل وسيط للراغبين فى حوار او سلام او عودة او أىل ا ى كان..وهذا الذى أختصته السيدة عفاف تاور فى زيارته لمهمتها والتى تتلخص فى قيادة حملة وسط أبناء جبال النوبة لازاحة عرمان من قيادة وفد التفاوض والتحدث بأسم جبال النوبة،وهذا أمر طبيعى اذا صرحت قبل شهور قليلة السيدة عفاف تاور باستعدادها لتفجير حزام ناسف وسط عرمان وقيادات الحركة قطاع الشمال وهذا رأيه ومن خلال موقعها كحزب حاكم شريك أصيل فى الحرب التى تدار فى منطاقها ويدفع ثمنها اهلها وهى جزء من هذه المنظومة التى أشعلت الحرب والتى لم تخمده من زهاء أكثر من ثلاثين عام فى منطقة جبال النوبة لمعلومات السيدة عفاف.
@ ربما يكون عيسى حمدين وبعلاقاته المتشابكة يستطيع أن يستقطب بعض المرجفين كما اعتدنا فى السنوات الاخيرة واكتشفنا كثير من المعارضين عبارة عن جواسييس للنظام وجهاز امنه ىبالسفارة ،الا انه فى نفس الوقت الذى لايعلم فيه ان احد أبناء المنطقة بالقاهرة أحبط محاولة قبل تلك المحاولة والتى كان يشرف عليها نافع من خلف الأسوار وينفذها القنصل السودانى بسفارة السودان بالقاهرة وسط أبناء الجبال الا أن هذا المخطط فشل نتيجة لصحوة أحد الأشخاص الذين يعرفهم السيد عيسى حامدين جيدا من أبناء المنطقة ،،وبدلا من تغييبه وتعيينه حاجبا وحرسا لعضو المؤتمر الوطنى عفاف تاور والتى لاتختلف طموحاتها عن طموحات نافع او غيره بالقاهرة لحبجها عن أبناء المنطقة وعدم اعلان زيارتها ل أو هدفها لأى كان من أبناء المنطقة وفى نفس الوقت تكليفه بملف حملة اسقاط عرمان من اجندة قضية جبال النوبة وبقية قيادات الحركة لتسليك الطريق للمؤتمر الوطنى من القاهرة التى بها عدد كبير من أبناء المنطقة كانوا ضحايا ومنطقتهم للطرفين النظام والحركة.
**حتى لايخلط البعض الامر فى ما بين موقف الأختين تاور فالسيدة عفاف عضو الحزب الحاكم وجزء من المنظومة وصراعها مع عرمان يدخل فى باب موقفها الداعم لحزبها.
ام السيدة نور تاور فهى لاتحتاج لدليل على معارضتها لهذا النظام منذ امد بعيد وقبل أن يركب موجة النضال والثورة الأرزقية والجواسيس.
السيدة نور تاور قضيتها مع السيد عرمان هى بين معاصرين ورفيقى درب فى صفوف الحركة او غيرها ويعرفان بعض حق المعرفة فى مشوار النضال والثورة والثوار.
**قضية جبال النوبة وللأسف الشديد هى الكارت الرابح لكل أطراف النزاع السودانى،وشعبها وأرضها هو الوقود لهذا الصراع وظلت جبال النوبة تعانى من حرب أستمرت ولازالت لأكثر من ثلاثين عاما ورغم موقفها الداعم للطرفين الرئيسيين فى اللعبة الحركة والمؤتمر الاأنها لم تجنى الا مزيد من القهر والقتل والدمار والتدمير الممنهج،وحتى نيفاشا وهى التى قدمت ما قدمت ولازالت تقدم للحركة الشعبية لتحرير السودان تجاوزاتها نيفاشا من ضمن المغانم التى حصدتها الحركة وبعد الانفصال تركتها تواجه مصيرها ،أم النظام فحدث ولا حرج فقد يخدع أهلها وظل ولازال يقصف قراهم ومدارسهم دون ان يقدم لهم تنمية بل حتى ثرواتها أحتكرها من هم خارج حدودها من سدنة النظام ،وبعد كل زيارة مسئول حكومى يبشرهم بسلام وتنمية سراب تصبح الجبال على خبر قصف منطقة من مناطقه وتستمر مأسيها..
*هذا هو واقع جبال النوبة للأسف الشديد فى خارطة السياسية السودانية الملبدة بدخان الانفجارات ،ولاشىء يدعو للاستغراب فى ان يتصدى كثير من أبناء المنطقة للبحث عن مخرج لأزماتها ولكن دون أن يكون هذا التصدى مبنى على عنصرية او أثنية فجبال النوبة هى وطن وموطن للكثيرين من غير النوبة وشخصى واحد منهم .وهمها لايعنى النوبة وحدهم .
وكل عام وانتم بخير
والعفو والعافية

Farfoor_7@yahoo.com

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 7706

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1519405 [فيلق]
0.00/5 (0 صوت)

09-15-2016 11:07 AM
عليكم بالدعاء ليل ونهار وفي السجود علي عمر البشير وجماعته
ان الله سوف ينصرنا علي القتلة


#1519320 [الكاشف]
0.00/5 (0 صوت)

09-15-2016 03:01 AM
ياسر عرمان بطل قومي سيذكره التاريخ بانه وقف ضد العنصرية والكراهية وقاتل من اجل حرية المظلومين والمقهورين وله شرف اول من قاتل وقتل الكيزان من الخرطوم مروراً بالجنوب الى جبال النوبة والنيل الازرق اي شرف اعظم من ذلك لعنة الله على الكيزان وعلى من جمعهم في قبرة الف مرة


#1518970 [يوسف رملي]
5.00/5 (1 صوت)

09-13-2016 11:04 PM
كل أمنيتي أن يصمد إخوتنا بجبال النوبه في وجه كل
التحديات .. وإن لا تتسلل هواجس الحكم الذاتي الي
اجنداتهم وهي هديه يتمني المؤتمر الوطني نيلها عبر
شق الصفوف بآليات الفتن المفضوحه .. نحن نقول
لأبناء جبال النوبة بلا تمييز .. ادعموا الثوره القوميه
الهدف القوي الذي يتمناه كل سوداني ..


عبد الغفار المهدى
عبد الغفار المهدى

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة