المقالات
السياسة
صحة الحيوان .. وصحة الانسان فى هذا الزمان
صحة الحيوان .. وصحة الانسان فى هذا الزمان
09-18-2016 12:03 AM

جاء فى أخبار السودان :
- ان الاسهالات المائية – الكوليرا بالعربى – تنتشر فى النيل الازرق وقبلها فى شرق السودان . مع نفى وزير الصحة لصحة عدد حالات الوفاة لهذا السبب ، وان الامور الصحية مستتبة ، كما الامن !
- ان صحة الحيوان فى النيل الابيض "بمب " ولا وجود لاى نوع من الامراض . واذا وجدت فان امكانيات الولاية فى مجال صحة الحيوان كافية لدرء أى مخاطر على حيواننا العزيز . فبالولاية تسعة مراكز ثابتة وتسعة عشر متحركة لهذا الغرض .
- وان اربعة تلاميذ قتلوا رميا بالرصاص من قبل المليشيات بدارفور ، وثلاثة اختطفوا وثلاثة قتلوا بقنابل الطائرات بجبل مرة ، مع ان وقف اطلاق النار الذى اعلنته الحكومة من طرف واحد سار تماما !
- وان المهندس أحمد يوسف تم تعذيبه بواسطة اربعة من الامنجية والقى به فى العراء ، لانه تجرأ ودافع عن شرفه امام سيد القصر الحقيقى ، الذى حول قبل ايام كذا مليون من الدولارات من حسابه لحساب آخر . فهل يحق لاى احد ان يمنعه من فعل مايريد ؟ غير ان المشكلة التى ظهرت مؤخرا هى ان المهندس – الغلبان – بريطانى الجنسية ، أى انه صاحب جنسية لاتسمح باللعب مع اصحابها بمثل هذه الخشونة ، ولكن الجماعة ماكانوا عارفين !
- وان جماعة من اهالى النيل الابيض الحيوانية نفسها ، ظلوا يتابعون قضية الصرف غير الصحى التى يقوم بها مصنع سكر كنانة فى النيل الابيض الى ان توصلوا لحكم من المحكمة العليا بايقاف الصرف ، ولكن لم يتم التنفيذ " هذه مهداة الى المهندس عثمان ميرغنى ، الذى تحدث مرة بان افضل مايمكن عمله فى حالة التضرر هو اللجوء الى القانون !". ولااظن ان هؤلاء الاهالى سيكسبون القضية الا اذا أكدوا ان حيوانات النيل الابيض العزيزة تشرب من نفس هذه المياه الملوثة مما قد يضر بصحتها برغم وجود المراكز الثابتة والمتحركة.


عبدالمنعم عثمان
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 976

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1520221 [واحد من أياهم]
1.00/5 (1 صوت)

09-18-2016 01:54 AM
فى الأصح ان ان يكون العنوان الحيوانات الممسكة بزمام صحة الأنسان، هما على الأخص أبوقردة وحميدة هما مكمن الخطر وماعدا ذلك فالكوليرا فى النيل الأزرق والاقلاعية فى النيل الأبيض لا تخيفان أحد فبعد ان يموت عدد مقدر من بنى هذا الوطن ستقوم أدارة شئون المستعمرات فى الأمم المتحدة التى تحكم بقية السودان خارج التخطيط(من كافورى ولى غادى) بأرسال بعثة لتلافى الضرر الذى سيلحق بالمواشى والكلاب الهائمة من أكل الجيف البشرية المريضة!!


عبدالمنعم عثمان
عبدالمنعم عثمان

مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة