10-02-2016 11:44 AM




اذا توفي صديق لنا بلاشك سنقوم بواجب العزاء ، حتى ان لم يكن مسلما ، لايوجد من يمنعنا من ذلك ،لذلك لم يكن هناك من مانع من قيام وفد يمثل حكومتنا الرشيدة من القيام بواجب العزاء والمشاركة في مراسم الدفن في وفاة الرئيس الاسرائيلي الاسبق شيمون بيريز . ومن الواجب ان يحدث ذلك لولا الحياء ولا اظنهم يستحون. حتى الاصدقاء من جماعة حماس اكيد ذهبوا وقاموا بواجب العزاء سرا. وهذا ما عودنا عليه هؤلاء الجماعة.
وأكيد السنجك نيتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي الراجل طبعا شايقي من كريمة يكون فقد اهله السودانيين، في هذا الخطب الجلل المتمثل في فقدان احد مؤسسي الدولة العبرية الذي عمل اشياء جليلة لتثبيت واقامة هذا الكيان الصهيوني. وقد شغل ارفع المناصب الدستورية من رئيس دولة ورئيس وزراء ووزير خارجية ووزير دفاع إلى رئيس حزب العمل وغيرها من المناصب الدستورية . لذلك ان الفقد كبير ولازم نقف مع الاصدقاء.
وكان يجب على قناة ام درمان اعلان الحداد ووضع نجمة داود على الشاشة وذكر محاسن الفقيد، وهذا اقل من الواجب من الحاخام ، الذي يبشرنا كل يوم أن اقامة علاقات مع اسرائيل بلا شك سوف تحل مشكلات السودان كلها من رغيف الخبز حتى تدهور العملة وازمة المواصلات ، وتوفير كافة متطلبات الحياة اليومية وحدوث الرخاء الابدي الذي لا غلاء بعده. حتى اصبحنا نتمنى اقامة علاقات مع الدولة العبرية، ونحن ليس اقل من غيرنا في الولاء للقضية الفلسطينية حتى اسماعيل هنية يأخذ الغاز وكافة المنتجات البترولية ومواد البناء والطعام والشرب والكهرباء من الدولة العبرية ، اسماعيل هنية ما اخو مسلم برضو ، الحكاية ما فرقت كثيرا.
وبما ان اسرائيل تمنح القمح لحماس نحن اهل حماس يجب علينا ان نأكل من اسرائيل لأن طعام اهل الكتاب حلال حسب ماورد في القرآن والسنة ، ولا يوجد ضير من قيامنا باستيراد القمح وغيره من اسرائيل مادامت امريكا غير راضية عنا ، واقامة علاقات مع اسرائيل بلا شك سيسهم في اعادة العلاقات مع امريكا التي قمنا بشتمها وسبها كثيرا ، بسبب وغير سبب حتى نؤكد لشعبنا أننا اصحاب رسالة ونريد اعادة الخلافة الاسلامية وننصب الشيخ حسن الترابي خليفة راشد خامس على حسب قوله ، وقد أكد ذلك في احدي المقابلات الصحفية أنه اول من قام بتطبيق الشريعة الاسلامية بعد الخلفاء الراشدين الاربعة.
بما ان اسرائيل من اهل الكتاب التعامل معها حلال اكثر من الصين الشيوعية الملحدة التي قامت بتشييد القصر الجمهوري الجديد ومقر حزب المؤتمر الوطني ( الاخوان المسلمين) الجديد بعد كدة لايوجد أي مشكلة في التعامل مع اسرائيل بعد التعامل مع الصين الشعبية الشيوعية الكافرة الملحدة وأكلنا من طعامهم الحرام لأنه أهل لغير الله.
والعلاقات بين الاخوان واسرائيل غير مستغربة ، لأنها تمت منذ زمن بعيد ، وكان السماح لهم بالظهور هو ضمان سلامة اسرائيل وهذا ما حدث بين الاخوان في مصر وبمباركة المرشد العام، وحتى الباب العالي رجب طيب اردوغان المرشد العام للجماعة تنازل عن شرط اعتذار اسرائيل بخصوص قضية مرمرة ، وبلع قسمه ولا ادري إن صام 3 ايام ام لم يصم كما فعل سوار الدهب عندما انقلب على النميري. كما ذهب إلى روسيا وقدم اعتذارا للرئيس بوتين أمام العلا والملا عشان خاطر 6 مليون سائح روسي . البزنيس اولا قبل كل شيء. الشيخ يوسف القرضاوي منظّر الجماعة قال إن اسرائيل مسكينة ولايجب محاربتها بل يجب محاربة بشار الاسد وتفتيت سوريا وتشريد اهلها.
والله اصبحنا لانعرف اين الحق واين الباطل في دين الجماعة. الذين يأتون إلينا في كل يوم ببدعة جديدة. سبحان الله !!!!!!!!!

كنان محمد الحسين
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1435

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1526984 [العنقالي]
0.00/5 (0 صوت)

10-02-2016 11:02 PM
ابو الكااا
والله لكن بالغت فوكها ياصديق
نعزي الكيان الصهيوني الشقيق في فقيد الامة العربية رجل السلام شوشوباشا بيريز وللعزيز بشا الاهبل نسأل الله ان يلحقك به في اقرب فرصة انت وابو العفين والبقية بتاعتكم آمين


كنان محمد الحسين
كنان محمد الحسين

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة