في



أسجنوها بالله
04-13-2011 12:09 PM

ساخر سبيل

أسجنوها بالله

الفاتح جبرا

والله يا راجل إنتا إلا تكون جنيت ! إنتا قايل الكتابه الكتيره دى ما بتجنن؟

نظرت إلى أم الأولاد مندهشاً فاغراً فاهى بما معناهو :

- والله إنتى الجنيتى أنا هسه مالى !

إلا أنها سرعان ما وضعت النقاط على الحروف قائلة :

- مالك؟ إنتا ما واعي بى نفسك وللا شنو ليك نص ساعة تتكلم براك زى المجنون .. وتقول : أسجنوها بالله .. أسجنوها بالله ... أسجنوها بالله (مواصلة) دى منو كمان يا راجل العاوز الحكومة تسجنا ليك كمان؟

لم أنبس ببنت شفه (كما يقولون) بل مددت لها (صحيفة الأخبار) التى كنت أطالع فيها والذى جاء فيها :

أحالت المباحث الجنائية أمس السيدة المتهمة ببيع أطفالها الثلاثة الى نيابة حماية الأسرة والطفل لتوجيه التهمة لها واستكمال التحقيق معها وإحالتها الى محكمة الجنايات، وقال مصدر مطلع لـ(الأخبار) إن السيدة أبدت الندم على فعلتها، وقالت لولا الظروف لما فرطت في أطفالها، وأضافت \" الحالة صعبة \" وكانت السيدة قد أقرت للمباحث أنها باعت ثلاثة من أطفالها الستة لأثرياء بمبالغ مالية متفاوتة لضيق ذات اليد لسد رمق إخوانهم بموافقة زوجها .

بعد أن قرأت (أم الأولاد) حتى صاحت هى الأخرى :

- والله صحى الإختشوا ماتوا ... أسجنوها بالله .. أسجنوها بالله



عزيزى القارئ ... يا بختنا .. يا بختنا فبعد أن إجتزنا بنجاح كافة مراحل البؤس قد دخلنا إلى مرحلة (فلذات الأكباد) وبئس لها من مرحلة تكشف عن مدى التردى والضياع والهوان الذى بات واقعاً يقتات منه المواطنون ، وقال أيه (إحالتها إلى المحاكمة) !!

أنظر عزيزى القارئ إلى أى حد بلغ الفقر والمسغبة وضيق ذات اليد (لو فضل فيها يد) ؟ كيف يتم تقديم هذه السيدة إلى المحاكمة لأنها قامت ببيع نصف أبنائها ؟ هل قامت بذلك من أجل إجراء عملية (تجميل) ! أو شراء (ثياب وفساتين) أو (عدسات لاصقة) .. حاشا وكلا فهى لم تبع فلذات كبدها (قلة أدب ساااكت) لكنها باعت نصف ابنائها الستة لتستطيع ان توفر (للمباعين) حياة كريمة وللنصف الآخر الذى لم يشملهم البيع أيضاً حتى يكبروا ويترعرعوا وينعموا بعدل الدولة الإسلامية الراشدة !

ليست هنالك أم فى الدنيا تتخلى عن أبنائها هكذا ما لم يتملكها الياس ويبلغ بها الخوف على حياتهم أى مبلغ حيث تجد أن بيعهم لميسورى الحال يضمن لهم حياة كريمة (وأهو أقلها ياكلو ويشربو) كما أن العائد من البيع يمكن أن يقيم أود (الما إتباعو) ولو إلى حين !

نعم .. لم يكن أمام هذه الأم الرؤوم إلا (البيع) ولا شئ (غير البيع) فلو أنها حاولت الذهاب إلى ديوان الزكاة (واكيد فعلت ذلك) لرمي لها (شيوخ الديوان) بعد مساسقة وأمشى وتعالى بضعة جنيهات لا تكفى (حق المواصلات) الذى سيعيدها إلى منزلها هذا إذا لم يصدها (الديوان) ويعيدها خالية الوفاض !

.ولو حاولت هذه السيدة أن تقوم بمقابلة (والى الولاية) لشرح حالها فلن تستطيع (قطع شك) مقابلة سيادتة مش لأنو (مقابلتو صعبة أو مستحيلة لا سمح الله ) لكن لأنو (هو ما فاضى ليها) الوالى يا جماعة الخير ما فاضى لى جنس الحاجات دى لأنو وراهو حاجات أهم بى كتير .. كإفتتاح مفوضية نشجيع الإستثمار والحاجات الزى دى .. وبعدين يعنى هو يقابل منو؟ ويخلى منو؟ ما معظم الشعب السوداني الفضل فايت (المرا دى ) بالصبر .. .

ولو قامت هذه السيدة (عزيزى القارئ) بعرض حالها فى شكل نداء لذوى القلوب الرحيمة عبر الصحف اليومية موضحة ما صار إليها حالها الذى دعاها إلى بيع فلذات كبدها فلن ينتبه إلى ذلك الإعلان (زول) فالصحف تعج بإعلانات المواطنين (العايشين نفس الظروف) من طلاب لا يستطيعون دفع (مصروفاتهم الدراسية) ومرضى لا يستطيعون دفع (حق العملية) وأسر تعجز عن سداد أجرة المنزل ومعاق يبحث عن (عجلة معاقين) !

ثم لو أنها أرادت أن تذهب إلى أثرياء الغفلة كى يساعدوها على حل مشكلتها فلن يستمع إليها أحد (إلا تكون ثيردباك) لأنهم مشغولون بدفع الملايين (دولارات طبعن) لتسجيل (المواسير) أقصد (المحترفين) !

ولو فكرت هذه السيدة فى الحاجات الفوق دى كووووولها وقالت أحسن ما أمشى للناس ديل وأعتمد على نفسى وعملت ليها (كفتيرة شاى) لخسرت من أول (كشة) الجنيهات التى أنفقتها فى شراء (الكبابي) والمنقد والفحم وقامت السلطات التى تحرص على (وجه المدينة الحضاري) بالقبض عليها وتغريمها و(إحتمال) سجنها!



كسرة :

- قال أيه .. يحاكموها .. والله إنتو العاوزين محاكمة !!






تعليقات 29 | إهداء 3 | زيارات 6480

خدمات المحتوى


التعليقات
#128461 [احمد القهران]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2011 06:34 PM
والله يادكتور والله الناس ديل زهجت خلاص من اليلد ده وانا نموذج لذلك ماجستير محاسبه دبلوم برمجه لغة انجليزيه لغه صينيه بعد ده ماباقى لى شى حسب التعين الحكومى الااعمل دكتوره فى العطاله عشان اشتغل والله نقول الى الاخت الحال من بعضوا $$$الظروف ذى الزفت والاكتاب فرب خشى خلاص والله انا بيقت منتظر القبر لكن حتى القبر اتاخر اعمل شنو


#128193 [abo rami]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2011 10:10 PM
حسبي الله ونعم الوكيل
انا ماعارف الناس دي راجية شنو وين ناس المعارضه وين منظمات المجتمع المدني وين جمعيات حقوق الانسان من لهؤلاء الطغاة واااااااااااااااااااااااااااا سوداناه لا اله الا اللهز


#127960 [ودجوله]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2011 01:41 PM
الاستاذ جبرا..........لك التحيه.....كلامك فى الصميم...يااستاذ ياهميم


#127881 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2011 12:02 PM
يا استاذ جبرة الا تعلم ان دولتنا ترفع شعارات الشريعة و انها تطبق الشريعة؟ و دولتنا و مجاهديها الابرار - اطال الله اعمارهم حتي يتمرغوا في الاثام و الفساد - هؤلاء قوم مشغولون بتنزيل قيم من السماء حتي يربطوها بالارض ، و قد ظلوا لاكثر من عقدين في محاولة تنزيل قيمهم تلك و لم يخلصوا حتي الآن، و من ملاحظاتنا تاكد لنا ان ما يريدون انزاله هذا لا يعدو ما تتخطفه الشياطين قبل ان يصيبها شهاب لازب... لذلك يا سادة هؤلاء القوم مشغولين في \"التنزيل و الربط\" ربط الزكاة و ربط الجبايات و التنزيل في سويسرا .... و صغائر الامور مثل العدل و الرحمة و المسئولية و بؤس الحال التي وصل اليها شعب السودان الذي صار معظمه شحاتين حقيقة و بعضهم يبيع ابناءه و كثيرين يبيعون اعراضهم اذا لم ينتهكها الامن و آخرين ماتوا من الجوع في شرق السودان ....هذه اشياء ثانوية لا تعني اصحاب المشروع لان مشروعهم اكبر من ذلك، الزكاة تستثمر في البنوك لتخرج \" القروض الحسنة\" او الربوية حسب موقعك من التنظيم ، و تبني بها القصور الشوامخ و تشتري بها السيارات الفارهة و يساهم بها في محطات التلفزة و يدعم بها اعضاء التنظيم و ما تبقي فللعاملين عليها و المستشارين الشرعيين و مجلس ايه كده مش عارف....
اما امام المشروع الحضاري فغايته ان يجد حشدا فيرغي و يزبد و يلوح بعصاه و يرقص... و يدغمس
اما هيئة العلماء المبجلة فلا يعنيها ان يقام عدل او ينصف فقير، فما دامت حوافزهم تصل و مناصبهم محفوظة، فغاية علمهم الفتاوي في الكورة و حفلات راس السنة و سفر الرئيس و تحريم التصويت لغير اصحاب المشروع


#127873 [ساري الليل]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2011 11:53 AM
ودي اختارت التلاته ديل كيف عملت قرعه ولا شنو


#127793 [ديك العدة]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2011 09:55 AM
التساؤل الذي يتحاشي الجميع عنده هو هوية واخلاقيات الناس الإشترت دي
أثرياء...لا تكفي...كيف يكون مصير هولاء الأطفال لو وقعو في نفوس مريضة
جنسيا أو ساديا...أعتقد كان في تحري يركز علي الحته دي

دا بلد شنو دا


#127683 [wahid ragil]
0.00/5 (0 صوت)

04-14-2011 01:16 AM
If she is to be prisoned, who will take care for the remaining three chlidren


#127632 [دعد]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 09:59 PM
ياجبره عندى اقتراح :-

انو الحكومه تعمل شركه لشراء الاطفال من اسرهم وكدا تكون حلت مشكلتين ....الاولى ذادت عدد الكيزان والتانيه حلت المشاكل الماديه للشعب السودانى الفضل :D :D :D


#127625 [istanbuli]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 09:19 PM
لاحول ولا قوة الا بالله .. نصدق منو في الناس .. ولا واحد
نرجوا من الجماعة بتاعين التحقيق يخلوا حكاية دليرة تبيع ليه .. لو فتشنا بنلقى ليها عذر.. واحتمال سند من اثر السلف ................ واذا ثبت انها جادة في البيع وانا فاهم انو ناس التحقيق معترضين على عمليتها .. إذا لازم يساعدوها ان شالله بي شوال عيش ولا سكر ولا اي حاجة .. انا ما عارف التحقيق دا فيهو (دي ان ايه) عشان يتأكدوا من نسب الاولاد (اباً وأماً)
ولا تحقيق عادي زي زماااااااااااااااااان..


#127602 [فدورة]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 08:39 PM
يا استاذ جبرة دي تحمد ربها العندها شيتا تبيعه الناس كملت البتبيعو


#127598 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 08:33 PM
الموضوع الاخطر يا اخ الفاتح جبرا اختطاف الاطفال اختطاف الاطفال واختطاف البنات اختطاف البنات والحكومه نايمه والحكومه نايمة ومستشفياتنا باالاخص بمدينة الخرطوم تباع فيها اعضاء هؤلاى المختطفين


#127593 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 08:20 PM
استاذ الفاتح جبرا هناك قضية اكبر من ذلك وهى اختطاف الاطفال والبنات عمر 17 سنه ، المره دى احسن باعت اولادها عديل عينى عينك لكن هناك قضية أخطر والحكومه نايمه ،يا جماعه ارجو الانتباه اليها وهى قضية اختلاف الاطفال والمتاجره بأعضائهم البشرية ارجو يااخ الفاتح ان تحقق فى هذا الامر ونحن ابناء منطقة الجزيرة حصلت لنا ان اختطفوا بنت من قريتنا ولحقناها فى آخر لحظه وكانت مواصفات المختطفين شوام واقولها شوام لغتهم (بدى مصارى حسب قول البنت)


#127548 [ساحد]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 06:39 PM
_بس اوعا يكون اشتراهم المتعافي للاستثمار!!!ا !!!! المشكلة دي ممكن تفتج اذهان تجار البندقية لاستثمار في الاطفال فبدل كل واحد يبع جناه بدون دفع ضرائب!(طبع البيع ده معفي من الذكة!!اوعا تقواو حاجة) تتولي الولاية تسويق البضاعة اقصد العيال!!! وممكن يعملوا شركة ذي شركة الاقطان وتتولي تصدير الشفع! طبعا لاننسي وزارة الصحة التي ستقوم بدورها من كشف وتتطعيم للمصدر!! فهي خبرة برضو في التصدير اكثر من وزارة التجارة فاطبائها يملاؤؤن المرافي!! فلن نغمض لها حق السبق!! وبالمناسبة ياجبره دي مستشار الجباية فاتت عليهو!! لانو ممكن يحاسب بالراس علي الصادر منذ الولادة!! فاكيد حيتم التصدير وان لم يتم فهي جباية عقابية علي عدم اكمال المشروع!!! مش هو مشروع حضاري!! لازم يكون فيه ابداع وهاهو الابداع يتدفق!! يعني بيع الشرف بقي مابجيب قروش !!بس بيع الجنيات!!!ده طبعا لاحقا لبيع الاعضاء الذي خف سوقه!!! يعني الحكاية بقت لحم كامل مع العضم!!!!


#127510 [ودنهر النيل]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 05:30 PM


اللهم اللهم اللهم يارب كل شى اهدنا


اللهم ابتليتنا بحكومة المؤتمر النفعى

اللهم سلط عليهم اسرائيل واوكامبو

اللهم سلط عليهم القذافى وطالح والاسد

اللهم اللهم سلط عليهم كل شرير يارب العالمين


#127505 [النواهي الحامدي]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 05:26 PM
لا أصدق مطلقاً أن امرأة أو حتى رجلاً يمكن أن يعرض أبناءه للبيع , ذلك أن امرأة ( حملتهم تسعة ومسكت بيهم النسعة )تتصور أن تفقد فلذات كبدها طوعاً بل تسعى إلى ذلك سعياً !! هل باعت الكبار أم الصغار , فالكبير لا يقل عمره عن اثني عشر عاما وهو بالتالي واع ولن يقبل بأن يباع , ولن تبيع الأصغر لأن أحب أبنائنا إلينا هم أصغرهم سناً !! ولذلك التفسير الآخر لعملية التحقيق معها : هو التأكد مما إذا كان هؤلاء الأطفال هم فعلا أبناؤهما لا سيما أن الزوجين اتفقا على البيع فمن الجائز أن يكون الزوجان / إن كانا زوجين حقيقة / قد حصلا على هؤلاء الأطفال بطريقة ما كأن تكون الخطف مثلاً , خاصة وأنه ومنذ سنوات كانت هناك بلاغات كثيرة لأطفال خرجوا ولم يعودوا أو ألقي القبض على الخاطفين بعد فترات أو أنهم تحصلوا على الأطفال (هاملين ) من الشوارع مثلا ً في أيام المجاعات والنزوح والنزاعات ثم تبنوهم وفيما بعد أرادوا التخلص منهم وربما بعد أن أخذوا منهم مع بعض العصابات قطع غيار بشرية !! وهكذا ومن ثم فلا ينبغي للساخر الفاتح جبرا أن يظن أن الأمر مجرد حاجة للمال يباع الأولاد في وطن عرف مواطنوه بالتكافل وتقاسم اللقمة !! ولهذا لا بد من التحقيق لمعرفة الحقيقة !! أليس كذلك؟؟؟:o


#127492 [ابو سامي]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 04:52 PM
الجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوع كـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــافر
الجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوع أكبر الوجـــــــــــــــــــــــــــــــــوع
وكما قال سيدنا علي كرم الله وجه ( والله لو كان الفقر رجلا لقتلته ) هذه البغلة ( هذه المرأة أقصد كما قال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب : ( لو عثرت بغلة في العراق لسئالت عنها يا عمر لماذا لم تعبد لها الطريق فكيف بعمر بن حسن بن احمد ال البشير طيب الله ثراه كيف لا يسأل عن هذه البغلة ( اقصد المرأة ) هل خرج ليلا وتفقد سكان كافروي ( اقصد حوش بانقا ) ليسمع أنين المريض وشكوى الجائع وبكاء الفطيم الذي لم يجد ما يسد الرمق ناهيك أن يمر ليلا بأطراف الاحياء العشوائية وأظنه فعل ولكن في حوش بانقا بكافوري لم يسمع أنينا ولا صراخا ولا بكاء طفل لأن أهالي حوش بانقا هم الاسرة المالكة والحاكمة والمتحكمة في كل شيء فرجع إلى سريره الوثير نام نوم غرير العين هانيها لذا أقول طيب الله ثراه ورحمه رحمة واسعة اللهم ابعثه مع الصديقين والصالحين وذلك لقول الشاعر :
الناس صنفان موتى في حياتهم ****** وآخرون ببطن الأرض أحياء
ارقص ..... أعرض ....... غني ...... أطرب ........ وياما يا كوم ليك يوم
هذه الانقاذ تذكرني بتيس قبيلة (......... ) جابوه يعشر الغنم قعد يرضعهن ......


#127483 [امين الشريف]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 04:31 PM
الاخوة اعضاء الراكوبة لكم التحية والتجلة واساله جل في علاه ان يفرج على هذه المسكينة وعلى فلذات اكبادها وعلى كل الضعاف في وطني الذي استعمره ثلة من الشياطين قاتلهم الله واقترح ان يتولى الاخ الفاتح جبرا قضية هذه المكلومة بمتابعتها الى نهاياتها والتحقق من حال ابنائها خاصة وهي بين السجان والجلاد و ادعو الاخوه اعضاء الراكوبة في الداخل والخارج مد يد العون لها وابنائها خاصة وكما علمنا بأن زوجها رجل كبير في السن وعاجز عن العمل والله في عون العبد ما كان العبد في عون اخيه وهذا بريدي للتواصل aboalishe@gmail.com


#127473 [وجع الزمان ]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 04:10 PM
مشكلتها بسيطة جدا السيدة الغلبانة دي والحل بكل بساطة هو تشتغل ست شاي في فندق قصر الصداقة وتحصل علي حصانة من وزير الخارجية من الكشات وكدة تقدر تربي عيالها.


#127472 [وليد دارفور]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 04:05 PM
لقد هممت في كتابة تعليق يليق بمقام هذا المقال الذي لو علم به المغفور له عمر إبن الخطاب يوم القيامة لظن أن كل ما تركه النبي (ص) من قرآن و حديث لم يصل أرض السودان بل و سوف يسألكم عن هبلكم و اللاتكم وعزاكم و أزلامكم و يسألكم عن إسم هامانكم و فرعونكم الذي بدلا عن أن يذبح أبناءكم غير الموضة (في عصر العولمة) إلى يبيعكم أبناءكم في سوق الله أكبر
رئيسنا الكريم هل سمحت لك نفسك بأكل لقمة حينما سمعت بهذا الخبر؟

تخريمة: حسبنا الله ونعم الكيل 51 مرة


#127468 [باحث استراتيجى!!!]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 03:57 PM
رغم هذا اللقب الذى اكتب به الان حتى اننى لضيق المساحة لم اكتب باقى ما اتمتع به ولا فخر من مقدرات تحليلية واستراتيجية و ازى ترونى حاشر نفسى فى كل موضوع الا ان الموضوع اعلاه جعلنى اقف عاجزا عن النطق ناهيك عن الكتابة واشهد الله باننا فى عهد الانقاذ راينا على راى شاعر حقبة النميرى عليه الف رحمة ونور (جديد ما كان على بال!!) ويبدو ان الشعب سوف يدفع ثمن صمته الذى سيكون من جنس هذا العقاب اللانسانى !! وعجبى فيما يعترض النظام اذا عندما تقول المنظمات العالمية بوجود مثل هذه الماسى بالكوم وتطلب منها اى الحكومة بالقيام بدورها تجاه شعبه !! والله المنظمات دى ما فضل ليها الا ترسل دعاة ليعتلوا منابر المساجد عشان الحكومة تصدق بان الشعب (خلاص وصل بعد الميس) و(التلم الابله) المدعو وزير الخرمجة بيقول العالم مستهدفه هو شخصيا مع (العرة العوقة) ووزير خارجيتهم يذكرى (عوير الافلام الهندية) قال ايه (سنحتفظ بحقنا فى الرد) ويا قادة اسرائيل الكلام ده على مسئولية قائله ويحاسب عليه وحده والشعب برئ منه والمره الجايه ادينا خبر قبل الهجوم عشان ما تغلط فى الشعب وتقتل من طرف ونحن عارفين هدفكم واضح وقاصدين تحديدا منو -


#127431 [asabangi]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 03:05 PM
الأم باعت أولادها لأنو فىناس باعت ذممها ‘ بعدين المحاكم ياها دى فلاحتها ، ما بعرف إلا الضعفاء أما الجماعة إياهم ( إطرشنا) .


#127403 [الزبير عبد الداذم]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 02:30 PM

كل يوم ونحن خارج البلاد نسمع بأخبار تسم البدن عن بلادنا الحبيبة وعن أهلنا الطيبيين ومعاناتهم مع هذه الحكومة التي أوصلتهم مرحلة الكفاف، فالجوع والفقر والمرض تكرست وتجذرت ( مثلث التخلف ) في هذا الشعب ولا حول ولا قوة الا بالله
وفي المقابل نسمع بأعضاء النظام وهم يزدادون ثراءً وتخمة إنه الظلم بعينه ... إنني في كثير من الأحيان أحس وكان هولاء الطغاة أتوا للإنتقام من هذا الشعب ...


إذا الشعب يوما أراد الحياة
فلا بد أن يستجيب القدر
ولا بد لليل أن ينجلي
ولابد للقيد أن ينكسر
....


#127396 [Almotamerid]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 02:15 PM
انا لله وانا اليه راجعون
حسبنا الله ونعم الوكيل
نسأل الله ان ياخذ كل متكبر اخذ عزيز مقتدر
قال ايه والي قال حسبنا الله علي الوالي والمواليه والرئيس والمرئسو


#127392 [Saif Al Hagg]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 02:12 PM
الذين طغوا فى البلاد فاكثروا فيها الفساد

نيابة عن المرأة التي قيل انها باعت اطفالها
سيف الدولة حمدناالله عبدالقادر
http://www.alrakoba.net/articles.php?action=show&id=7126


#127375 [حمدالنيل]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 01:47 PM
استاذ الفاتح جبرا دقس .. أي نعم دقس عديل كدة.
فمنذ مجيء الانقاذ، وأنت تعلم يا استاذنا جبرا، أن حكومتنا الرشيدة لم تترك منفذا لسد رمق المواطن المسكين، من باقي الشعب الفضل، إلا وسدته في وجهه ولهفت ما يمكن أن يأتي به من رزق. وقد مر هذا الشعب الفضل بمراحل خطرة، ومنعطفات حرجة ومحن عظيمة وابتلاءات لا حصر لها، ظل يتجاوزها الواحدة تلو الأخرى، مرات بالصبر، ومرات بالصمت، وأخرى بالموت، وتارة بالجنون، ثم بيع الشرف، وبيع الكرامة، وبيع الذات، فكيف تستغرب وينفغر فاك - لا فض فوك - أن يصل الحال إلى بيع فلذات الأكباد!!؟ وماذا كنت ننتظر في نهاية مسلسل المآس المستطالة هذا.
ماذا تنتظر أن يفعل يا مبدع\"الشعب الفضل\"
يجب أن لا يقف أمر المحاكمة والسجن على هذه السيدة المبتلاة فقط، بل يجب أن تحاكم أنت وتسجن ويهشم قلمك على رأسك حتى لا يكتب مثل هذه الترهات، وحتى لا تزعج أم عيالك المسكينة بتمثيلية الدهشة والجنون هذه.
ألم تعلم طوال سني الانقاذ هذه أن كل شيء لله، فهي لله، والروح لله، والاختلاس.. لله، والفساد..لله، والظلم ..لله، والجهاد لله.. وفلذات الأكباد .. لله.. والعمارات الشواهق .. لله، والسيرات الفارهت الرباعيات .. لله. فماذا يضير هذه السيدة لو باعت فلذاتها لله.. أليس كل شيء لله.. واستغفر الله .لنفسي .و استغفر الله لك قبل أن يطالك غضب الخبير الوطني والمستشار بوزارة الإعلام، كما تطاول محرضا زبانيته على أخونا الطاهر الساتي وقلمه...
وآخر قولي كما قالت أم يعالك أولاً \"إنت يا راجل جنيت؟!!!!!


#127322 [ابو مهاب]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 12:41 PM
والله يااستاذ الناس ديل اعلنوهم للمحكمه ورفضوا المثول امامها
انت ما عارف الناس ديل جلدهم تخين


#127318 [ابو كره]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 12:37 PM
والله يا جبرة المحامي بتاع الست دي ( دا لو تطوع محامي للدفاع عنها ) ما مطلوب منه شئ سوى يقرا المقال بتاعك امام المحكمة الموقرة .. وانشاء الله تكون المحكمة موقرة فعلا ما تقوم تجلدها في الشمس الحارة خمسين جلدة عقوبة الاتجار في اللحم الحي .


#127313 [أبورماز ]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 12:33 PM
والله يا جبرا أخشى ما أخشى أن يطلع لينا واحد بكره بعد بكره من الجماعه إياهم ويقول لينا الحرمه دى باعت أولادها لدكتور خليل عشان يحارب بيهم الجيش بتاعهم الرمى طيارة بورتسودان ...!!!!!!!!

بس نفسى أعرف الحرمه دى محبوسه على ذمة التحقيق أم أفرج عنها بضمانه .. لأنو فى تلاته فى البيت منتظرين ياكلو من ريع بيع أخوانهم ....


#127305 [ود التوم ]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2011 12:24 PM
االه يستر الجماعة الباعت ليهم اولادها مايكونو كيزان


الفاتح جبرا
الفاتح جبرا

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة