10-12-2016 12:08 PM

image


*انطلقت يوم السبت الاول من اكتوبر، الحملة العالمية للتوعيه بمخاطر سرطان الثدي ،في مايعرف بالشهر الوردي ،والذي ترتدي فيه ابرز مدن العالم ، اللون الوردي لمدة شهر ،اذ يعتبر هذا اللون ،رمزا عالميا للتوعيه بمخاطر هذا المرض ،الذي يصيب مليوني امرأة حول العالم سنويا ،كما يعد اكثر امراض السرطان المسببة للوفيات بين النساء .

*التوعيه احد اهم ادوات الانتباه واليقظه، بالصحة والعافيه ،ففي كل انحاء العالم يزداد الحراك الاجتماعي في هذا الشهر للاهتمام بصحة ثدي المرأة، والعمل على نشر ثقافة الشريط الوردي، الذي يتم استخدامه كرمز للامل ،وكاداة تذكيريه للمرضى بضرورة تلقيهم للعلاج ،اذا تم تشخيص المرض لديهم-لديهن ،كما انه يرمز لتشجيع غير المرضى ،على التطوع والمشاركة ،في زيادة الوعي في مجتمعاتهم عن هذا المرض،حتى لاتنتشر الاصابات اكثر ...



*لقد بدأت فعاليات الشهر العالمي ،للتوعيه بمرض سرطان الثدي ،منذ العام 1985 والتي نادت بها ،جمعية السرطان الامريكيه ،وشركة الادويه العالميه (استرازينيكا) ،وهي شركة ادويه انجليزيه سويديه ،مقرها في لندن ،لنشر مزيد من التوعيه عن المرض ،وتشجيع السيدات ،على الفحص المبكر عن طريق الكشف الذاتي وجهاز الماموغرام .



· وفي خريف 1991 ،قامت مؤسسة سوزن جي كومن ،بتوزيع شريط وردي على المتسابقات ، الناجيات من سرطان الثدي ،في اطار حملة توعويه ،بمخاطر المرض في مدينة نيو يورك ،وفي العام 1992 ،تم اعتماد الشريط الوردي ،كرمز في شهر اكتوبر للتوعيه السنويه بخطر سرطان الثدي ،والذي يصيب الرجال ايضا بنسبة (1.0-05) .

*ان الصمت والانكار والخوف والفقر ،كلها عوامل تؤدي الى استفحال المرض ،وتقف في طريق القضاء عليه ، لذلك تأتي فرصة العلاج من مرض سرطان الثدي ،في مراحله الاولى عاليه جدا ، وفرصة استجابة المريض للعلاج كبيرة ،على عكس المراحل المتاخرة ،التي تمنح المرض فرصة الزحف نحو اماكن اخرى من الجسد ،لذلك لابد من اذكاء الوعي بضرورة الفحص المبكر، الذي يساعد كثيرا في العلاج السليم واعادة التأهيل وهنا لابد من كسر حاجز الصمت في وطني ،وتشجيع النساء للاهتمام بالكشف المبكر ، بتكثيف الدعوة للتفاؤل والامل .....



*شاركت يوم السبت بمعية منظمة صدقات ،في تظاهرة ضاجه بشارع النيل ، في احتفال تحت شعار (عشان بنحبك ) من اجل الارتقاء بوعي المرأة والتعريف بمخاطر سرطان الثدي، وكعادتها دائما ، جمعت منظمة صدقات الرجال والنساء والشباب ، فاكتسى المكان ،باللون الوردي، فكانت التظاهرة رسالة حقيقيه تؤكد الاهتمام بصحة المرأة ، واهمية التوعية ،ورفع مستوى المعرفة لدى الجميع بالمرض ،وتصحيح المفاهيم الخاطئه حول التشخيص والعلاج .



*بينما يتعاظم دور منظمة صدقات ،في العمل التطوعي ، وايمانها برفع مستوى الوعي لدى افراد المجتمع ،يتقازم دور وزارة الصحة --ولو-- التذكير بالشهر الوردي .....



همسة



اصوات تئن في الشارع الخلفي ..

وليل يرخي سدوله ...

وطفلة تائهة في الظلام ....

تنادي ..اين امي ...؟؟؟؟؟

[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1033

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1531824 [م المكي]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2016 08:16 PM
الله يحمي نساء السودان من هذا االكابوس ويشفي من اصبن به ويأخذ بأيديهن الى شاطىء الامان ويحفطهن لازواجهن وبناتهن واولادهن ببركة هذا الشهر الذي نراه اخضرا ويرونه كذبة بلقاءبلون الدم


اخلاص نمر
اخلاص نمر

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة