المقالات
السياسة
كسلا انها السجن في زمن الكوليرا
كسلا انها السجن في زمن الكوليرا
10-18-2016 10:20 PM



سيدي الوالي

تقول الاخبار انكم جلستم مع ثلة من قيادات الاحزاب السياسية في كسلا لمناقشة مخرجات الحوار الوطني ..

لا تبدد اموالنا سيدي على هؤلاء العاطلون فنحن اليوم احوج لمواردنا من اي وقت مضى
سيدي الوالي..

هؤلاء لا يمثلون كسلا ... خذ حذرك منهم هؤلاء جشعون منافقون ( أكالون ) هؤلاء تجمعهم الولائم وتفرقهم المصلحة . جاؤوا ليباركو ( الوثبة) وليناقشو مخرجات الحوار الوطني؟ لو كان هؤلاء الرجال عاقلون لحدثوك عن ماذا يجري في كسلا ....
ولكن هؤلاء سيدي من جنس السابلة الذين أن حملت عليه يلهث وان تركته يلهث

سنقول لك سيدي الوالى من هو مواطن كسلا.

مواطن كسلا سيدي .. لايعرف ماذا تعني الوثبة ولا يعرف لماذا يتواثب ذلك الرجل ومواطن كسلا غارق في ثالوثه المميت ( الجهل والمرض والفقر )

فرجاء سيدي الوالى ...ولقد اتيت كسلا من تلك الجهة التي تقابلنا من البلد حين توسم فيك من اختارك خيرا ولا نزيع سرا اذا قلنا ان اهل كسلا يفعلون ..
وهم اهل كسلا واهل تلك الجهة التي تقابلنا يتقاسمون نفس المرارات. ولكن سيدي انسان كسلا شخصية استثنائية قليلا فهذا الانسان سيدي قد رفع السلاح مرة واحزر على من ؟ على ذلك الذي يدعى ملكيته لنصف كسلا وجميع ظلالها والذي طالما مد يده الشوهاء ليقبلها انسان هذه المدينة الطاهر . عندما جاءنا من جهة الشرق يحمل بندقية ويصطحب رجال طوال ومخمورون ليقتلنا ... هرول انسان كسلا يتسلح ليدافع عن ارضه . وكان الاستثناء عندما اعاد هذا الانسان بندقيته طوعا بعد دحر الغزاة برغم الفوضى التى صاحبت التسليح ...
هذا هو انسان كسلا الذي نلفت اليه انتباهكم سيدي . متى ما عرف انكم على حق سيحملكم في حدقات العيون ولا يهمه مرجعيتكم السياسية . وسيلفظكم متى ماتهاونتم معه.


سيدي الوالى توارثنا ولاة في هذه الولاية عرفنا معهم معنى ان يبتلى الله العباد ... سامونا اصناف البؤس واورثونا اطنان من الخيبات لهذا ترى هذا التحفز في انسان الولاية .. بكل بساطة لم يعد ينتظر خيرا .. ولكن ..

رجاء سيدي الولى ..

اسمع لهذا المواطن المسكين فهو يصرخ .. والصرخة هذه المرة سيدي تأتي من ركن يتوسط المدينة هذا الركن سيدي ترتفع حوائطه وكأنها سيدي تشفق على اهل المدينة من ما في باطنها ..
انه السجن سيدي يصرخ ....

الكوليرااااااا

تقول الاخبار سيدي

انكم تذهبون الى ذلك المكان الذى يسمى مستشفى كسلا**لتجلسون مع اصحاب الشأن هناك ..

سيدي بعد ان دخلتم برجلكم اليمنى هل رأيتم ذلك البئر القذر الذي كلمناكم عنه سيدي..

هل اخذت اصحاب الشأن هؤلاء واقترحت عليهم ان يكون الاجتماع في ذلك العنبر الذي تنعبث منه رائحة كريهة تأتي من على جهة اليمين بعد الزقاق . هل جلستم هناك وسط تلك الملائكة الصغيرة وطمأنتموهم بأنكم تجتمعون هناك لاجلهم . هل رأيت سيدي نظراتهم الفارغة .. هل لاحظت سيدي ان هنالك امهات منهكات يرقدون بجانب هذه الملائكة هذى الامهات لا تتحدث سيدي .. لا ادري قد يكون اصابها الوجوم مما اختبروه في هذا المكان .. هؤلاء النسوه سيدي لن يتحدثو معك عندما تسألهم .. فقط ستشيح بوجوهها تجاه اطفالها وهي تسحب الغطاء عليهم**( هذه رسالة صارخة اخرى سيدي ) ..

سيدي....

اصحاب الشأن هؤلاء ايضا منهكون نحن لا نلومهم كثيرأ فهم واحد من مواطن هذه الولاية المغلوب على امره ولكن سيدي ..

اذا لم يذكر هؤلاء شيئا عن الكوليرا فهم يتسترون لا محالة .. اسألهم سيدي لماذا؟

هل ذهبت الرياح بتلك الصرخة التى انطلقت من عند تلك الحوائط العالية ..

السجن سيدي..يصرخ

الكوليراااا

وابناء كسلا الغيورون يراسلونا ويطلبون منا ان نتكلم عن هذا ... ونحن الذين لا نملك لكسلا سوى كيبورد وقلب معطوب**لا نملك الا نصرخ معهم

الكوليراااااا

هل ستسمعني سيدي الوالي ..يقولون أن هناك اربعون حالة يوم امس مات واحد منها وتقول الاخبار الغير جيدة .. لا توجد ( كرنتينة ) في مستشفى كسلا ... ماذا ستفعل سيدي .. هل ستعلن كسلا منطقة كوارث ام ستتسر كما يتستر اهل الشأن هؤلاء ..
ام ستصرخ معنا
الكوليرااااا
هل ستعتبر السجن كرنتينة وتترك نزلائه يواجهون شبح الموت وحدهم ام ماذا انت فاعل ؟ نعم سيدي السجن مكان لشرار القوم ولكنهم بنو ادم ويجب أن يعاملوا على هذا الاساس . اما أن نتركهم هكذا يموتون فهذا الاجرام بعينه ...
الكوليرا سيدي ....
ستتسلق اسوار السجن لتسكن المدينة ...
هل تسمعني سيدي ...
كسلا ... انها السجن في زمن الكوليرا

حيدر الشيخ هلال
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 966

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1534232 [الفهد]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2016 11:37 PM
ياولد ياكوليرا


حيدر الشيخ هلال
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة