المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
تشكيل عصابي في حزب الأمة القومي!ا
تشكيل عصابي في حزب الأمة القومي!ا
04-28-2011 06:30 PM

حروف حرة
تشكيل عصابي في حزب الأمة القومي!
لنا مهدي عبدالله
[email protected]

• محمد حسن المهدي الشهير بمحمد فول الذي ما إن يدخل مكاناً حتى يشمله بنظرة ماسحة ويلم بكل شاردة وواردة فيه، مخ العصابة الوقاد و(المتكتك) لها ومصدر المعلومة (الكاربة)، خالد عويس(ياهو زااااتو زولنا مجنون الكتابة داك اللي الإبداع طير برج من نافوخه) منظّر العصابة والذي ما أن يضع رجلاً فوق الأخرى ويثني كف يده اليمنى في وضع الكوبرا إلا ويثق من هو أمامه أنه موعود ب(كلام من الوزن التقيل)، وفتحي مادبو (ذو النظرة المخترقة الساخرة التي تجعل محدثه يحس فوراً أنه متهم مزرور وعليه الدفاع عن روحه) الخبير الاستراتيجي للعصابة بعيد النظر ثاقب الفكرة.
• مثلث عصابي في حزب الأمة القومي و(ريسين هوس) وكلمة (عصابة) يطلقها عليهم من هم حولهم واصفين بشكل مرح تجمعهم وعروتهم التي لا تنفصم ولن تنفصم بإذن الله؛ فما أن يشاهدوا سوياً حتى تتطاير التعليقات (أها إتلميتو يا العصابة؟) ، (الليلة ماشين يا العصابة تبهدلوا الكيزان وين؟).
• هذا التشكيل العصابي صداقتهم مضرب مثل لا يشاهد واحد منهم إلا ومعه فرد على الأقل من أفراد العصابة وبرغم ذلك لا تحكمهم روح القطيع بل ليس لها مكان البتة بينهم، الشيء المدهش أن لكل منهم تفرده وتميزه وروعته ولكن (ساعة الجد) يذوب في الآخرين لأجل الوطن والكيان والمبدأ!
• عصابة الثلاثة أعضاؤها شديدو الترتيب والنظام، يشتغلون على أنفسهم جداً، لا يهملون ترقية ذواتهم وتطويرها، مستقبلهم جد مشرق خاصة لو عادت الديمقراطية للوطن، شديدو الذكاء، شديدو الرقي، شديدو الانضباط التنظيمي، سديدو الرؤى، حظوا بتدريب حزبي وتربية تنظيمية على أرقى مستوى، (محل ما يتختو بيسدو) فهم يشرفون الحزب في كل محفل!
• عصابة الثلاثة نموذج حي على المحبة في الله ونصاعة القلوب وقوة المباديء والثبات والإقدام وكل المعاني السامية الجميلة، يمتد تاريخ تآلفهم وتآزرهم للمرحلة الجامعية حين كانوا يافعين يخططون للوطن ويخطون معه الهوينى برغم حداثة سنهم، وحين سطت الانقاذ على الوطن بليل لم تشغلهم كسائر الشباب هموم الشباب بل علا لديهم هم الوطن على كل هم وكانوا خير مثال للشباب الطليعي الثوري المناضل وكانت صولاتهم وجولاتهم في أركان نقاش وندوات الجامعات السودانية يتناقل أنباءها الجميع!
• العصابة ثلاثية الأضلاع ومنذ مرحلة الدراسة في جامعة الخرطوم كانت ولا زالت شديدة على النظام ومنسوبيه وأجهزته لا تخش في الحق لومة لائم وشديدة كل من يؤذي الوطن ويمس المواطن، رحيمة على كل الوطنيين الشرفاء، بين أفراد العصابة ميثاق أبدي غير مكتوب بنوده حب الآخر وحب الخير وحب السودان وعشق ترابه وأرضه وسمائه ونيله وإنسانه!
• والكوارث الثلاثة أقرب الناس في الأسرة و الحزب و الحياة و الميول، وأردد هنا مقولة العزيز عماد عبدالله (إنا لله)...حقيقي (إنا لله)..عدد ثلاثة من (توائم الروح) يملأون حيوات من هم بقربهم ويفيضون من أنهار عطائهم الثر فلله درهم.
• وإذا ما قرر أحد من أفراد عصابة الثلاثة غمس ريشته في دواة والكتابة فعلى القراء الحرص، فنشرة الأحوال العصابية تنبي بزوابع و زعابيب وكل ما هو غير تقليدي و لكنه صحو مشرق بديع!
• الآن العصابة تصول تجول في كردفان الغرة أم خيرن جوة وبرة، بمعية أحد كبارهم الذين علموهم السحر د. محمد المهدي حسن نائب رئيس المكتب السياسي لحزب الأمة القومي (بالله ما تلخبطوا بينو وبين محمد فول، الإتنين محمد مع شك أسماء الأبهات والجدود)، يؤدون ضريبة الوطن في جزء غال من أرض الوطن، يبذرون بذور التوعية ويحملون رسالة السلام في كل مناطق كردفان ويحملون بعض هم جنوب كردفان التي حولتها الإنقاذ لبرميل بارود أوشك على الانفجار، يغرسون شتول المواطنة والتسامح والإخاء والمحبة ويشنون الحرب على كل من أوقد طبول الحرب، فلله درهم.
• عصابة الثلاثة لم يكتفوا بكونهم كوارث، بل استقطبوا بدون تعمد كوارث جدد، يحبونهم جداً ويحترمونهم جداً ويقتدون بهم جداً، مثل الحبيب الراقي عبدالمجيد الكونت الوريث الشرعي للعصابة من الجيل الجديد وهو مثلهم (كارثة وراس هوس) ، والحبيب الكونت كان من الممكن جداً أن يحظى بمستقبل مريح جداً، لكن طالما اختار مصير المثلث العصابي فليبشر بالشلهتة والتلتلة والقلق المستدام ووجع القلب وحمل هم الوطن آناء الليل وأطراف النهار!
• نحبكم جداً نحترمكم جداً نثق فيكم جداً وننتظر منكم الكثير ونأمل فيكم الكثير ونقدر أدواركم جداً يا عصابة الثلاثة ومن اقتدى بكم، حفظكم الله من كل سوء وبلية وأبقاكم ذخراً للوطن، فأنتم من طميه معجونون وله تبذلون العرق والوقت والجهد وحتى الأرواح لو اقتضى الأمر وكلنا ثقة في ذلك، وأبقوا عشرة على روحكم.
مع محبتي؛

تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 7987

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#144321 [ملاح بشير]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2011 01:51 PM
الفضلي لنا مهدي، كان الأجدر بك كتابة خواطرك هذه وإرسالها مباشرة إلي فرسان حزب الأمة التلاتة دونما ضجيج وبذا تكونين قد وفرت علي قراء الراكوبة الغراء عنت قراءة مقالك الذي لن يجد فيه احد شيئ مما يهمه غير \"لربما\"أفراد \"عصابة ابو تلاته\".
ودونما حجر او مصادر لحقك في التعبير عن ما يختلج في نفسك كيف واينما تريدين ، ارجو ان تلتزمي المهنية وتوضحي للقارئ بانك تكتبين هذه الخواطر وغيرها بصفتك \"المتحدث بإسم حزب الأمة في المهجر\" كما هو واضج من عنوان بريدك الإلكتروني. وبذا يمكن لمن يقرؤك من غير عضوية حزب الأمة القومي نزع\" دسم حزب الأمة\" من مقالاتك وعمل الفلتر الواقي من الدراب! ودمت


#136506 [lana fan]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2011 08:48 PM
كتابة مجنونة ومذهلة كتابة متفردة كتابة لا تشبه اى كتابة اخري


#136454 [Iesam Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2011 05:49 PM
شكرا استاذة لنا مهدى التى اتابع كتاباتها دائما فهى قلم سودانى شريف


#136102 [ابوهاله]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2011 11:10 PM
يا امبره هو مش مثلث بل مربع والضلع الرابع لنا بس انك متواضعة


#135711 [عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2011 05:10 AM
بعدين النجيضة جابه ليكم ود الريف ده , اها الناس الفعلا مثقفة و قارية و مبدعه دي , ممكن في يوم من الأيام تنزل في الحزب قصاد مريم و رباح و أم سلمة و عبدالرحمن و تفوز أو تقدم عليهم ؟ لنا و عويس يجقلبوا و المناصب للاشراف بس !! رحم الله عبدالنبي , خدم الناس دي و اداهم شبابو و عمرو , النتيجة كما رأيتم , العنقريب الفيهو جثتو دايرين يرموهو اولاد الأشراف عشان ما يدفن مع ال البيت في نفس المدافن ؟؟ اها نطلع من الكيزان و الدكتاتورية , نقع في الطائفية و العبودية ؟ نهي , يعني لا !!


#135632 [ود الريف]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2011 09:44 PM
عندى إضافة تانية
إذا المذكورين أعلاه كما بـ(الذكاء الخارق) دا ف لشنو ما إستخدموا القليل من الذكاء وفكروا فى وضعهم كمثقفين، و ثوريين كمان، وخدمتهم لأجندة حزب طائفى زى حزب الأمة؟
هل فى إستطاعة خالد عويس أو أى واحد من اللى فى القائمة أعلاه من إنه يبقى رئيس حزب الأمة فى يوم من الأيام؟ حزب الأمة دا عبارة عن رابطة آل المهدى ومعجبيهم .. دا ما حزب سياسى
ياخى د. عبد النبى لما أتوفى آل المهدى رفضوا يدفنوه فى مقابرهم! إنتو كـ(ثوريين )بترضوا كيف بوضعية زى دى؟


#135624 [ود الريف]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2011 09:17 PM
سلام يا الحقانى
أنا زول ريفى من أرباع المتعلمين وفهمى على قدرى ... لنا مهدى كاتبة جادة ، وُفترص تواصل فى الطريق دا دايماً ... لكن المقال دا مقال بتاع علاقات عامة \"فى وجهة نظرى\" ... بيشبه الكلام بتاع (يا سلام على ذوقك يا رائع) .. و (نورتى النواحى يا وريفة)!

الفكرة يا أيها حقانى إنو الناس تهتم أكتر بالشأن العام وهموم الشعب ... ونسة الصالونات والأصحاب والمجاملات دى عندها أماكن أحسن من هنا!

البلد كل يوم فى مصيبة جديدة والناس بتموت هم قبل يومها عشان كدا لو كتبنا فى هموم أهلنا المساكين ديل بيكون أجدى!

وأعذرنى مرة تانية على فهمى الريفى المحدود


#135622 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2011 08:55 PM
هل تعتقدي يااستاذه ياموقره ان تتكرر في حزبكم شخصيات كاريزميه اسطوريه امثال الاساتذه طيبي الذكر جمال محمد احمد ومحمد احمد محجوب وعبدالله بك خليل وباقي العقد الفريد؟؟؟؟؟؟؟عندكم عويس وهريدي وشندويلي هل حزب الامه فتح فرع في الصعيد ؟؟؟لكي الود والاحترام


#135570 [حقاني]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2011 05:39 PM
ود الريف اظاهر عليك فهمك بطيء وما لماح اقرا المقالة من الاول حتلقى معانى كتيرة وما شايف لى تكسير تلج لاكين شايف تجني منك على استاذه لنا لانو مافى زول طالبا تملا ورق


#135528 [ود الريف]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2011 03:08 PM
غايتو ما فهمت الفكرة شنو من \"كسير التلج\" الموجود هنا!
نحنا شغلتنا شنو بإنضباطهم التنظيمى وتربيتهم التنظيمية وتدريبهم الحزبى؟
نحنا كرأى عام ح نستفيد شنو من تهذيبهم وذكاءهم الخارق؟
ولا دى فوبيا الورقة الفارغة؟ ملء مساحة والسلام؟


#135432 [سودانية ]
0.00/5 (0 صوت)

04-29-2011 07:28 AM
شكارتها دلاكتها بت امها وخالتها


لنا مهدي عبدالله
لنا مهدي عبدالله

مساحة اعلانية
تقييم
7.44/10 (16 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة