المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الخلافات المدعاه بين قادة المؤتمر الوطنى
الخلافات المدعاه بين قادة المؤتمر الوطنى
05-01-2011 12:28 AM

الخلافات المدعاه بين قادة المؤتمر الوطنى ليست حقيقية ويجب على الشعب السودانى ان لا ينخدع بها

عبدالعزيز يحيى (دانفورث)
[email protected]

هذه الايام اجهزة الاعلام المقرؤاة تعج بالحديث عن خلافات بين قادة المؤتمر الوطنى وخصوصاً بين صلاح قوش مستشار الرئيس لشؤن الامن ونافع على نافع نائب رئيس المؤتمر الوطنى، وهذه الخلافات تزامنت مع اعفاء قوش من موقعه فذهب الكثيرين فى تحليلاتهم بأن هنالك خلاف حقيقى فلكل الحق فى ان يحلل من الزاويه التى يراها صحيحة، ولكن المرجح فى مثل هذا الحدث الذى اعطى اكثر مما يستحق من تحليل واحتمالات لا يعدو اكثر من ان يكون سيناريو جديد قام به المؤتمر الوطنى لصرف انظار الشعب السودانى عن فضائح قادة المؤتمر الوطنى وكذلك لشغل الشعب السودانى من اى تفكير فيما يتعلق بمحاولة القيام بأحتجاجات لاسقاط النظام،وواضح من احاديث الكثيرين ان النظام بدأ يتآكل من داخله الامر الذى يحقق رغبات هؤلاء التغمة التى اجادت خداع الشعب السودانى لمدى اكثر من عقدين من الزمان، الذين يدعون انهم مختلفون كلهم صقور فى منظومتهم الارهابية، فاذا كان الصراع حول مراكز قوة هذا وارد ولكنه لم يكن خلاف مبدئى فى الحزب فاذا كان كذالك وهو كذالك هذا لا يغير فى سياسة المؤتمر الوطنى فى شىء فكل هؤلاء متفقون على استعباد الشعب السودانى وقهره، وخاصة انهم يواجهون تحديات كبيرة فالسودان الان كله جبهات والراقص البشير فتح جبهة جديدة عند زيارتة لجنوب كردفان حيث اعلن الحرب امام العالم متحدياً بذلك الاتفاقية التى وقعها فى نيفاشا، ودارفور هى الاخرى التى تشكل له كابوس فالجبهات كثيرة لذا يحاولون دون جدوى اختلاق خلافات صورية لاقعاد الشعب السودانى من ثورته المرتقبة وخاصة ان بلغ به الضنك مداه فهو اقرب من اى وقت مضى بالقيام بثورة تطيح بتغمة 30 يونيو 1989، انا لا ارى فرق بين نافع وقوش والبشير وعلى عثمان فكلهم فى الثرى دوافع شرٍ الجعلى شقيق الشايقى والكوز اخو الكوز، ففى سبيل الاستمرار والمحافظة على السلطة سيؤلفون عدد كبير من المسرحيات الهزيله التى لا تمتع الجماهير فعليهم البحث عن اساليب اخرى ليطمئنوا بها انفسهم، اذهب الى الذى ذهب له بعض المحللين بأن اقالة قوش من المستشارية الامنية الهدف منها هو تمهيد لاسناد مهمه اخرى له ليواصل اهانة الشعب السودانى عبرها فلماذا البعض يتحدث وكأنه يتباكى على اقالة ذلكم السفاح هل طيبة الشعب السودانى ام جهل بسلوك وخداع المؤتمر الوطنى،مع العلم بأننى متأكد من وعى الشعب السودانى لكننى اود تذكيره فقط بأن لا ينجر وراء تلك المسرحيات الهزيله من قبل النظام فى الخرطوم فعليه ان يواصل نضالاتة دون الالتفات الى تلك الشائعات التى تطلقها تلك التغمة.
عيدالعزيز يحيى (دانفورث)
حركة وجيش تحرير السودان
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1866

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#136460 [اسامه]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2011 06:10 PM
قرأت مقالك وانا كلي تعاطف معك وكره للكيزان ونافع وقوش ولكن...... (طبزتها ) (الكوز اخو الكوز والشايقي اخو الجعلي !!! ما هذه العنصريه ومن مناضل وقيادي !! ياخي اذا كنتم ضد الديكتاتوريه والشموليه والظلم والتهميش فنحن معكم لكن اذا كنتم ضد الشايقية والجعليه فأنا (ومثلي كثر ) شايقي وسأجد نفسي مضطرا ان اكون في صف قوش والطيب مصطفي !! (والعياذ بالله ) !! يجب ان تحترسوا في عباراتكم لان العنصريه بغيضه وسوف تكونون مثل أعدائكم وأعدائنا الكيزان فما الفرق !!


ردود على اسامه
Sudan [teuer] 05-02-2011 10:49 PM
that is true


عبدالعزيز يحيى
مساحة اعلانية
تقييم
2.13/10 (25 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة