في



يا طالع الشجره
08-15-2017 05:14 PM

٭ يا طالع الشجره
جيب لي ماك بقره
حلابه العشره
تحلب تعشيني
في كوره الصيني
والكوره انكسرت
وأنا مين يغديني
أنا مين يعشيني
٭ كنت أهدهد ابن أخي الصغير بهذه الكلمات التي كنا نسمعها ونرددها.. إلى أن كبرنا ولم نفكر يوماً في معناها لم نفكر من طالع الشجرة ومن أين يأتي بالبقرة وكيف انكسرت الكورة ومن هو حبيب الله الذي تحيط به أسراب الحمام الأخضر
طلعت بيت الله
لقيت حبيب الله
جنبو حمام أخضر
٭ هكذا كنا نسمع ونقول.. ولكن ابن أخي الصغير سألني مندهشا «البقرة قاعدة وين في الشجرة» وأسقط في يدي وتساءلت بدوري «هل لهذا الكلام معنى؟ ما هو المعنى الذي يمكن أن يكون له؟ وما هو المعنى الخفي؟.
٭ يا طالع الشجرة.. الشجرة الرمز للحياة والنماء.. البقرة.. اللبن.. الفطرة إذن انها صورة للحياة بأبعادها الجوهرية.. الخضرة.. الماء.. اللبن.. العبادة.. الأمل.. التمني.. الندم.. الكورة انكسرت أريتني كان ضقتو..
٭ يا ترى كم من الزمن قطعه الذهن الجمعي ليأتي بهذه الصورة للحياة وللأمل.. الذي يطلع الشجرة ويأتيه بالبقرة عندما تنكسر الكورة يتجه لبيت الله ليجد حبيب الله جالسا في البنبر وحوله الحمام الأخضر.. يطعمه بموية السكر ويدعوه ويعتذر ليندم بعدها
جنبو حمام أخضر
يشرب في موية سكر
قال لي تعال ضوقو
أريتني كان ضقتو
كنت الرسول زرتو
٭ اتضحت الرؤية في الهدهدة.. انها رؤية منامية تصور ذلك الذي يخاطب طالع الشجرة ليأتي بالبقرة التي تحلب اللبن وتنقله رؤيته إلى بيت الله القداسة والحمام الأخضر السلام.. موية السكر الحلاوة.. الأمنية.. أمنية تذوق تلك الحلاوة.. حلاوة العبادة والسلام والنوم والأمن.
٭ هذه الأهزوجة رؤية جمالية للحياة أدركها الحس الشعبي وعبر عنها.. انها كلمات فنان أو فنانة أدرك مناطق عميقة وغامضة من مناطق التعبير الفني بالفطرة السليقة.
٭ فعلاً قد أدركها جدي أو حبوبتي قبل أن يدركها الشعراء والكتاب والتشكيليون في القرن العشرين ويزحمون بها الدنيا عن المعقول واللامعقول وقبل أن يناقشوا التعبير الفني ذاته فإذا هو واقعي أو غير واقعي وما سر اللامعقول وقبل أن يتحدثوا عن امكانية أن الانسان يريد أن يقول شيئاً عندما لا يقول شيئاً.
٭ ما هدف حبوبتي وجدي وحبوبتك وجدك من هذا اللون من ألوان التعبير؟ ولكن الحقيقة هي انهم أدركوا البعد الفكري للواقع الاجتماعي في التعبير الفني قبل أن يفعل ايسن وبرنارد شو وسارتر والحكيم.
هذا مع تحياتي وشكري

الصحافة





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 913

خدمات المحتوى


التعليقات
#1682842 [حامد الشيخ]
3.00/5 (2 صوت)

08-16-2017 07:53 AM
شدرة ايه ياست " مافيش كلام عن فاطمة ؟؟ عهدنا بك عمودك الذي لاننساةمن العمق العاشر )حين كانت فاطمة في أوج النضال اكتبي حاجة عن فاطمة الله يسترنا آمين

[حامد الشيخ]

أمال عباس
أمال عباس

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة