08-17-2017 08:35 PM

فى تذكار رحيل الاستاذ محمد مهدى احمد على

سرد فى قمّة الابداع يا اخ او( ربما ألأبن) يا فوزى..اقول الابن بجكم انك كنت من بين من سعدوا بالجلوس الى حلقات درس استاذك المرحوم محمد مهدى الذى كفيت واوفيت باحياء ذكراه.. والذى انكأت كلماتك عنه ذكريات ماض كانت ايامه بكل المقاييس وافرة الاشراق..ذكريات زمان طيب عايشه شخصى الضعيف فى ذلك الوادى الزاهى الجميل حيث كان الفقيد العزيز الراحل واحدا من الذين سعدت بزمالتهم داخل حجرات الدراسه وفى ارجاء الوادى الاخضر وتعلّمت منهم الكثير الوفير اضعاف ما سعيت مع رفاقى المعلمين تدريبهم على تجويده من مهارات اللغة الانجليزيه او غيرها من العلوم والمعارف واكسابهم من سابق ما اتصل بما اكتسبنا من تجارب وخبرات معلمينا الاخيار فضلا عما كان نتاجا لذلك التفاعل مع ما ورثناه ومن الحياة اكتسبناه على مر الزمان ..
فى سردك وفاء واى وفاء من "فتى لأستاذه الشيخ".. ليتنى احظى بالقليل منه اذا ما جاء الاجل المكتوب والكتاب المسطور..( وان كان لبعض رفاقك سبب للاعتقاد ان شخصى الضعيف ونفر من رفاقى غير ذوى استحقاق له ) وههما كان الامر فانى احمد الله كثيرا وافخر اَن كنت واحدا ممن عملوا (1965 -1967) فى تلك الواحة المعطاءة.. والمؤسسة التربوية الساحرة..الشقيقة الكبرى ل "الجميلة حنتوب والخور الخصيب" حيث سعدت بالعمل وفى غيرهن من مؤسسات تعليم "ذوات الثدى".. كانت جميعها شوامخ امكنه فى اطيب ازمنه.. فى رفقة اكرم الرجال فضليات المعلمات وافذاذ المعلمين الكبار (رحمة الله على من انتقل الى دار الخلود والقرار يجنون الخلد والاجر من رب رحيم وكريم جزاءا وفاقا على ما قدّموا وبذلوا تعلّيما وهداية وارشادا.. واحمد الله ان ذاكرتى لا تزال تختزن وما تننفك تذكر الكثيرين ممن وردت اسماؤهم بين من ذكرت من رفاقك وزملاء الفقيد العزيز الراحل محمد فى ذكرى رحيله وقد حوت وشملت وجمعت واوعت كلماتك الكثير من تاريخ واحدات تلك الحقبة
*رحم الله الاستاذ محمدا ومن سبقه فى الفردوس الاعلى وحفظك الله والاحياء من رفاق دربك ومد فى ايامكم ومتعكم بالمزيد من الصحة والعافيه. وانّا لله وانّا اليه راجعون!

الطيب السلاوي
[email protected]





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 709

خدمات المحتوى


التعليقات
#1683679 [ابن الشرق]
3.00/5 (3 صوت)

08-18-2017 01:14 PM
انت الشامخ يا -الطيب - الذي احبه جميع خريجي حنتوب والوادي الخصيب وزملاؤه الذين درسوا معه في تلك المرافق.
احبك ابناء خريجي تلك المرافق بما تذكره عن ابائهم وعن نشاطهم في تلك المرافق كطلاب وقد ظنوا ان تاريخ اسدل الستار عليهم, وصاروا شيئا منسيا, فنخفت فيهم الروح واعدتهم للحياة.
اعدت لحنتوب سيرتهاوحيويتها, فنري مستر بروان, والسني, ومصطفي جرس, والصفرة, ودريج ابن الغرب وعبدالله عثمان ابن الشرق وكرة القدم والكنتري ريس ومسابقات السباحة والمراكب الشراعية .. وقد دبت الحياة فيهم.
لولاك لندثر كل هذا التاريخ.
انت احببت حنتوب وخلدت ذكراها, فأحبك من تبقي من خريجيها وابناؤهم واحفادهم.

[ابن الشرق]

الطيب السلاوي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة