هذا العمل لا يرضي فاطمة !!
08-18-2017 09:50 AM

سلام يا وطن

هذا العمل لا يرضي فاطمة !!
*رحم الله الاستاذة فاطمة احمد ابراهيم التي ضربت اروع الامثال في الوطنية وارست اعلى القيم في الاعتراض السياسي بجسارة المواقف وقوة الارادة والترفع عن الدنايا السياسية ،فما عرفنا عنها هبوط عبارة ولا سقوط كلمات ولا هشاشة مواقف ،كانت انسانيتها الغلابة تجعل للاعتراض السياسي مذاقا خاصا، وللاختلاف ادبا خاصا، وللحوار معان خاصة ، فليس غريبا ان يتنادى لتشيعيها اهل السودان فقد حرموا منها عندما اختارت المنافي مأوى لها فكانت عطشى للوطن وكنا عطشى لها وهي في منفاها لذا خرجنا لتشيعيها وفاء لما قدمته من وفاء في هذا الوطن المحزون ، وحملتها الاعناق الي مثواها الاخير لانها حملتنا في اعماقها وفكرها وكنا محور حياتها وحتى رحيلها الاخير .
*والاحداث التي صحبت تشييعها والاحتجاجات التي قوبل بها السيد النائب الاول الفريق بكري حسن صالح والسيد والي ولاية الخرطوم الفريق عبد الرحيم محمد حسين وهما يواجهان بهتاف ( يا فاطنة دغرية ..ديل الحرامية ) علي اي حال ان المشهد وحرمة الميت وعظمة فاطمة في سمتها وسلوكها لو كانت بيننا لادانت هذا المسلك الذي يتنافى واخلاق وقيم الانسان السوداني وعندما اتى رئيس الوزراء و والي الخرطوم لم يأتيا لانهما اعضاء فى الحزب الشيوعي السوداني لكنهم جاءوا لتشييع فاطمة المرأة الانسان التي سجلت بحضورها ايقونة وفقدها* فقد حقيقي لكل بيت سوداني ، والمؤسف انه لو اراد اي فصيل سياسي الاعتراض على الحرامية لما اختار المقابر ، ولم نكن ننتظر من المعارضة ان تتخير المناسبات بحثا عن طريقة لايصال* صوتها للحرامية ، وهذا الاسلوب لا يرضي فاطمة بالتأكيد لانها كانت من مدرسة تواجه الحرامية في معاقلهم اما طريقة سوق عكاظ السياسي في هذا البلد المنكوب فهو امر مؤسف ومحزن فالسيد رئيس الوزراء و والي الخرطوم قد قاما بالعمل الذي يفخر به كل السودان وهو الاحتفاء بفاطمة وتشييعها لمثواها الاخير فإن ظن اصحاب الصبينة السياسية ان هذه الهتافات التي تخرج من المقابر ستسقط النظام فإنه من الافضل ان نذهب مع فاطمة الي مثواها الاخير بدلا من انتظار هذه المعارضة البائسة .
*عندما سمع الاستاذ محمد احمد محجوب رئيس وزراء السودان الاسبق بنبأ اعدام نميري* للشهداء عبد الخالق محجوب والشفيع احمد الشيخ وغيرهم في مذبحة الحزب الشيوعي السوداني قال المحجوب :(الان انتهى عهد التسامح السياسي في السودان) وعندما رأينا ما حدث لرئيس الوزراء و والي الخرطوم فإننا نقول الان اتسعت شقة الاختلاف السياسي ونخشى ان تصل لدرجة ان يعجز الراتق عن رتق الفتق !! جملة القول : ان ما حدث لا يرضي فاطمة التي لم تفجُر في خصومتها رغم النوائب التي نزلت عليها في مسيرة حياتها منذ شبابها وحتى مماتها، و الذين تصوروا انهم بهذه الهتافات قد اضافوا قيمة نرى انهم قد اهدروا كل القيم ولم يؤذوا بكري ولم يسقطو النظام ولم يريحو فاطمة في مرقدها ..وسلام يااااا وطن ..
سلام يا..
نقلت الاخبار عن السيد الامام الصادق المهدي قوله:(الحكومة شغالة بمنطق الما بتقدر تدوسو بوسو ) ونحن نسأل السيد الامام كم بوسة تلقاها سيادته من النظام ؟! وهل كانت مع البوسات اموال ام كانت مجرد بوس ؟! وسلام يا

حيدر أحمد خيرالله
(الجريدة)١٨/٨/٢٠١٧





تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 1466

خدمات المحتوى


التعليقات
#1684158 [منور]
1.56/5 (23 صوت)

08-19-2017 07:25 PM
يعنى انت ومن معك من المستهجنين لردة الفعل الجماهيرية العفوية على أنها ليست من قيم وشيم وأخلاق الانسان السودانى, بنفس المنطق ربما تستنكرون هجوم الفقيدة فاطمة القوى في البرلمان على معذب وقاتل زوجها الشهيد الشفيع وترون في ذلك أيضا تجاوزا للشيم والأخلاق السودانية, هذا الموقف يشهد على شجاعة الفقيدة فاطمة وهذا ما تعلموه منها محبى ومناصرى فاطمة وفعلوا مثلما فعلت تماما في لحظات الإحساس بألظلم والغبن والغضب دون نفاق أو مواراة.

[منور]

#1684135 [abdulbagi]
2.22/5 (30 صوت)

08-19-2017 06:41 PM
يااستاذ حيدر احد المعلقين سأل سؤال وجيه وهو ؛( هل لو جاكم النميرى والترابى يعزون فى الاستاذ محممود هل كنتم سوف تستقبلونهم؟) ارجو الاجابة بصدق وشجاعة

[abdulbagi]

#1684114 [faisalmukhtar]
1.88/5 (30 صوت)

08-19-2017 05:20 PM
طوالي النطه من المحجوب لدافنه المرحومة فاطمه ليس بينهما شيئ يكدر صفو العلائق لكن عموما الاستحوا ماتوا

[faisalmukhtar]

#1684098 [regardless of people]
2.26/5 (27 صوت)

08-19-2017 04:30 PM
إذا لم يفعلها الشيوعيين واصدقائهم لقلنا على السودان السلام.

منذ متى اصبح الدم ماء يا خير الله.

[regardless of people]

#1684095 [نورة]
2.12/5 (29 صوت)

08-19-2017 04:14 PM
حتى انت يا خير الله ههههههه لولا تاريخك الناصع ولولا انك من الجمهوريين الاعزاء على عقولنا لقلنا ان خير الله ضاعت عليه القضية وربما تشابه عليه البقر

نحن الشيوعيين واصدقاء الشيوعيين، لم ولن نترك الكيزان اللصوص يدنسون حرمة فاطمة حية وميته رضى من رضى وابى من ابى.

[نورة]

#1684061 [الوحدة]
1.85/5 (29 صوت)

08-19-2017 02:18 PM
الاخ حيدر مع احترامي لرأيك ولكني اعتبر هذه سقطة صحفية منك وكأنك تقول كان و اجبا علي نميري ان يعزي في الشهيد محمود محمد طهوكان علي الجمهوريين ان يتقبلوا العزاء وكان علي نميري و ابو القاسم و اركان نظامه ان يقدموا العزاء في شهداء يوليو و كان علي المغفور لها باذن الله فاطمة السمحة ان تتقبل منهم العزاء
و كان علي البشير و زبانيته ان يقدموا العزاء في رفاق السلاح شهداء رمضان و كان علي اسرهم ان تتقبل العزاء
ارجو ان تراجع نفسك و تعتذر عن هذه السقطة الصحفية التي لا تشبهك الا اذا كان .............

[الوحدة]

#1683985 [امدرماني]
2.09/5 (29 صوت)

08-19-2017 10:30 AM
الواضح انك متعاطف مع االاسلاميين يا استاذ حيضر خلاص حصلت صلاح عووضه المعايش جباره انكشف المستور

[امدرماني]

#1683761 [Abu Fatima]
3.00/5 (34 صوت)

08-18-2017 06:51 PM
استاذ حيدر
رغم علمنا التام بما تقول إلا أننا لم نتفق معكم في طرحك هذا للاتي
إلا تتفق مع ان هذا جزء جزئي مما زرعوا انه حصادهم المر و تمظهرات لمحاولات بائسة لصياغتهم لعقلية الشعب السوداني .
أقر انه ليس من الخلق السوداني ولكن بالله عليك كيف تتمالك نفسك وانت تنظر لقائل عبارة (اقتل امسح أمسح ما تجيبوا حي) تظل ساكنا
كيف تتمالك نفسك وانت تنظر وجها لوجه من سرق أموال مستشفي الشرطة و تهدمت قبائل أن تتفتح.
إنهم ليسو بقدرة لنا ولكنه بعض دواء من صيدليلتهم فليجربوه

[Abu Fatima]

ردود على Abu Fatima
Canada [امدرماني] 08-19-2017 10:32 AM
بعت القضيه يا استاذ حيضر


#1683740 [أبو وليد]
2.47/5 (37 صوت)

08-18-2017 05:23 PM
يا حيدر الناس ديل لو كان مشو البيت لتقديم العزاء كان يكون الأمر فى يد أهل الراحلة فاطمة إستقبلوهم طردوهم لكنهم تهوروا وجاءوا الى المقابر وهى مكان عام لا تستطيع ان تسيطر فيه على مشاعر الناس الموجودة وفيهم الموتور وفيهم المظلوم من النظام وفيهم ... وفيهم.....
حضورهم للمقابر فيه إستفزاز كبير وواضح لمشاعر الحاضرين ..ألم يتم طرد نافع من قبل فى عزاء الشهيد السنهورى؟؟ ألا يتعظ هؤلاء القوم ؟؟
لا تلوموا الجماهير بل لوموا من أساءوا الى الجماهير فى مناسبات عديدة ..

[أبو وليد]

#1683691 [متفائل]
2.00/5 (30 صوت)

08-18-2017 01:57 PM
اختلف معاك تماما هذا الموقف الشجاع والعفوي والذي جاء من الجماهير هو نفسه من قيم الفقيدة فاطمة ولقد كانت شجاعة و جريئة وغير هيابة ولا خوافة وهذا الموقف بعبر عن عواطف الناس المغلوبة على امرها والنظام ماخلى ليها منابر للتعبير والمكاشفة والمناصحة لهم لذلك الرسالة وصلت لافراد الحكومة وقدت اضانهم !! الشعب ماعايزكم وحايحاسبكم !!!

[متفائل]

#1683665 [abdulbagi]
1.85/5 (36 صوت)

08-18-2017 12:26 PM
ياسيد حيدر اين كانت هذه الاخلاق والقيم السودانية عندما اخترع الابالسة اساليب تعذيب لم يستعملها حتى هتلر اساليب قذرة تنافى الدين والاخلاق السودانية لاتصدر الا من اصحاب النفوس المعقدة وهذه تضع تحتها خطين .اين كانت هذه الاخلاق السودانية والنخوة عندما طادوا البنات فى شارع لان لبسها لم يعجبهم هل هكذا يتصرف اخوان البنات . اين كانت هذه الغيرة على الاخلاق السودانية والقيم الدينية عندما اعدموا 28 ضابطا ليلة العيد واخفت مكان دفنهم الى اليوم بل منعت اسرهم إقامة العزاء . هذا الكلام عن القيم والاخلاق بعموميات وعاطفة وبدون موضوعية لايصدر إلا عن ناس عفا الله عما سلف هذه الجملة القصيره هى سبب إنتكاسة اكتوبر وابريل وظهرت ايضا كالسم فى الدسم لاجهاض الثورة .إنتهى عهد عفا الله عماسلف . وقد وصلكم راس السوط , اين كانت هذه القيم والاخلاق عندما اعدم الاستاذمحمود؟هناك طريقين لا ثالث لهما اما طريق الثورة الى النهاية مهما كلف والمحاسبة بالعدل وإما طريق عفا الله عما سلف واناشيد وعاطفة جياشة وينفض المولد.

[abdulbagi]

#1683654 [خالد حسن]
1.85/5 (35 صوت)

08-18-2017 12:06 PM
وهل يرضي فاطمه حضور جنازتها من رقوا قاتل زوجها لرتبة فريق في يوم تشيعها؟

[خالد حسن]

#1683627 [خالد حسن]
1.84/5 (37 صوت)

08-18-2017 10:33 AM
يعني ياحيدر داير الناس تقابل اساءات الحكومه بالحسني؟
ناس ماتجيبوا حي اكسح امسح مفروض نصفق ليهم؟
وناس بيوت الاشباح واغتصاب الرجال والنساء نقول ليهم احسنتم؟
الناس البتدفن الناس احياء وبدون محاكمات نقول ليهم بارك الله في عملكم؟
الناس النهبت وافسدت واتحللت نقول ليهم بارك الله في رزقكم؟
الناس القالت هي لله ومالي دنيا قد عملنا نقول ليهم تقبل الله؟
البستنكروا اعمال الحكومه اعمالهم صبيانيه والناس البتخنع وراضيه باعمالهم ديل الرجال والحكماء؟
مبروك عليك الرجاله والحكمه من اليوم ياود خيرالله

[خالد حسن]

حيدر أحمد خيرالله
حيدر أحمد خيرالله

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة