في



ثم ماذا بعد فاطمة عليها رحمة الله؟
08-19-2017 09:43 AM

سلام يا وطن

ثم ماذا بعد فاطمة عليها رحمة الله؟
*عندما تحدثنا بالامس عن السلوك الذي تم في تشييع طيبة الذكر ام الوطنية الاستاذه فاطمة احمد ابراهيم ورفضنا نضال المقابر الذي قام به نفر من الناس واعلن الحزب الشيوعي موقفه بقوله ان هذا السلوك مرفوض فاننا بالتاكيد لم نكن ندعو لمهادنة النظام ولم نكن ننادي بالانكسار امامه فلم نقل ان الكيزان ليسوا حرامية ولم نقل انهم لم يدمروا هذا البلد لكن قلنا ان من يجارونهم في اساليبهم فانهم اغتالوا فينا اخر واعز ما عندنا الا وهو قيمنا المتوارثة التي ميزت اهل السودان عن سائر اهل الارض ,فإن الذين انطلقوا فينا هجوما وسبابا لا يعجزنا الرد عليهم فان بعضا منهم عرفناهم في سبتمبر عندما كنا نقول لهم اخرجوا قعدوا مع القاعدين والقاعدات وفجأة اليوم بدأو رحلة التباكي علي الوطن والمواجهة* ظنا منهم ان الهتاف في رئيس الوزراء ووالي الخرطوم هو اعلي صور اسقاط النظام* فلا اسقطوا حكومة ولا حافظوا* على حرمة ميت .
*اما اؤلئك النفر الذين ينعون علينا ما كتبنا ويعتبرون انفسهم (زعلانين) اقول لهم : خسئتم فما عرفناكم الا من القواعد وفي اواخر الركب البشري حين ينادي المنادي بوقفه احتجاجية او بمناصرة مظلوم لا نجد لكم اثرا ولكنكم تستاسدون خلف الكيبورد وهذا قصاراكم من النضال ، وعندما قلنا ان ما قاموا به في التشييع بانه عمل لا يرضي فاطمة لانه فعل بلا نتيجة، والذين ساقوا الحجة علي ان قيادات الانقاذ سواء كان نافع او رئيس المجلس الوطني السابق او اي من عاهات الانقاذ قد تعاملوا بذات النهج* فان مجاراتهم تعني نجاح نهجهم في تفتيت مثل وقيم هذا الشعب ، وها هو بكري قد ذهب ومعه والي الخرطوم فما الذي حدث لاهل السودان ايها الابطال هل سقطت الانقاذ ؟ ام اننا مضينا خطوة نحو التغيير؟ هل توحدت المعارضة وقدمت برنامجا واحدا لاسقاط النظام ؟!
*اما ذلك العاطل فكريا وسياسيا من اصحاب الجنسيات المزدوجة والذي بدا حياته انصار سنة وانتهي الي بوق غير مفهوم ترك** رأيي ورؤيتي ليذكرنا بان الاخوان المسلمين يطلقون علي الاستاذ محمود محمد طه الهالك , فالمحاولة السمجة للزج بالاستاذ محمود تبقي هي الغباء المجسد فان الرجل عندما ترك انصار السنة ذهب الي الحزب الشيوعي ثم بعده الي ياسر عرمان لكنه لم يأتي للاستاذ محمود ولا للاخوان الجمهوريين انا اولي الناس بالاستاذ محمود لذلك اقول انما حدث في تشييع فاطمة ضد قيم اهل السودان وضد اخلاقهم وضد دينهم واعني الدين الحقيقي وهذا مارباني عليه الاستاذ محمود ،واكرر* ان هذه اللغة المستخدمة ضدنا لن ترعبنا والتلويح بالانحناء للانقاذ لن يزعجنا لانها تعرف تماما من نحن وماذا نريد وسنسقطها ولكن ليس من المقابر وانتهاك حرمة الموتى وهاهى فاطمة قد عاشت حياتها وادت دورها ومضت لرحاب ربها راضية مرضية* ,وياتى السؤال ماذا عندكم بعد فاطمة ؟!* وسلام ياااااااااا وطن.
سلام يا
رحم الله الدكتور رفعت السعيد المفكر والمؤرخ للحزب الشيوعي المصري والرئيس الاسبق لحزب التجمع ،الذي انتقل عصر الامس وبغيابه تغيب قامة فكرية كبيرة عليه رحمة الله وسلامه، وسلام عليه فى الخالدين..وسلام يا.

حيدر احمد خيرالله
(الجريدة) السبت ١٩/٨/٢٠١٧





تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 856

خدمات المحتوى


التعليقات
#1684603 [الوحدة]
1.92/5 (20 صوت)

08-20-2017 03:48 PM
الاخ حيدر
من قال لك ان الجماهير التي هتفت ضد القتلة كانت تعمل علي اسقاط النظام بهذه التظاهرة هذه الجماهير عبرت و عفويا عن غضبها و رفضها للقتلة و هذا ليس له علاقة بالاخلاق السودانية التي تتباكي عليها انت اليوم
مرة اخري نقول لك اين كانت الاخلاق السودانية عندما تآمر هولاء السفلة علي قتل الشهيدمحمود محمد طه
لماذا لم تطابهم بالحفاظ علي القيم السودانية و قتها
اين كانت هذه الاقلام التي تتكلم عن الاخلاق و القيم السودانية عند ما فعل الكيزان ما فعلوا و ما فعلوا و ما فعلوا

اظنكم تنسون القيم السودانية و الاخلاق السودانية محفوظة عندنا و الدليل ان حسبو و عبدالرحيم عندما حضروا لبيت العزاء قبل حضور الجثمان لم يطردهم احد
و لكن ان يأتو للتشييع و استفزاز الجماهير و محاولة المتاجرة السياسية بتششيع فاطمة مرفوض مرفوض مرفوض
لا نقول لك خسئت كا لفظتها في مقالك و هذه لغة تشبههم و لا تشبهك اظنها غلطة الشاطرولكن نقول لك لا تاخذك العزة بالاثم و الاعتداد بالرا] وان كان مجانبا للصواب
و دمتم

[الوحدة]

#1684269 [Simba]
2.00/5 (25 صوت)

08-20-2017 05:17 AM
وها هو بكري قد ذهب ومعه والي الخرطوم فما الذي حدث لاهل السودان ايها الابطال هل سقطت الانقاذ ؟)ستسقط الانقاذ عندما يسير الجميع فى درب هؤلاء الابطال بطرد اصدقاءك المجرمين من بيوتنا. لقد فشلتم انتم بقيمكم الباليه فى اسقاطهم سنينا عددا. لم تنجحوا حتى فى تسجيل حزب.وين نتيجة افعالك. وكمان بتهدد بالرد على من واجه الطغاة وجها لوجه يعنى حا يخافوا منك؟ اما منطقك فمرتبك.فانك تقول وها هو بكري قد ذهب هل توحدت المعارضة وقدمت برنامجا واحدا لاسقاط النظام ؟ ولكن المعارضه منقسمه بالرغم من انه لم يطرد احد قبل ذلك. كذلك تارة تصف الاخرين بالاستئساد خلف الكيبورد وفى اخرى تعيب على اخرين الهتاف فى المليان.سؤال. هل الكاتب من الذين يدسون السم فى الدسم.

[Simba]

#1684250 [منور]
2.66/5 (27 صوت)

08-20-2017 02:42 AM
يعنى أنت ومن معك من المستهجنين لردة الفعل الجماهيرية العفوية على أنها ليست من قيم وشيم الانسان السودانى, بنفس المنطق ربما تستنكرون أيضا هجوم الفقيدة فاطمة القوى في البرلمان على أبوالقاسم معذب وقاتل زوجها الشهيد الشفيع وقد ترون في ذلك أيضا تجاوزا للشيم والأخلاق السودانية هذا الموقف كان شاهدا على شجاعة فاطمة ورفضها السكوت على الظلم مهما يكن وهذا ما تعلموه منها محبيها ومناصريها وفعلوا مثلما فعلت تماما في لحظة الإحساس بألظلم والغبن و الغضب دون نفاق أو مواربة.

[منور]

#1684175 [abdulbagi]
2.66/5 (29 صوت)

08-19-2017 09:17 PM
استاذ حيدر شخصنة الامور ليست من الموضوعية فى شىء . الذين تتهمهم بالعجز عن المواجة و الاختبأ خلف الكيبورد انت لاتعرفهم شخصيا ولاتعرف كيف ضحوا وساهموا فى الهم الوطنى. التعميم سلاح العاجز . هؤلا عبروا عن رأى مخالف لرأيك نقطة على السطر . كان يجب ان ترد بموضوعية دون تشنج . التشنج والهيجان ادى الى أان يطيش سهمك . مثل ما تتهمهم بانهم يستأسدون خلف الكيبورد انت ايضا تختبىء خلف عمودتك الصحفى وتستغله لمهاجمة من يخالفك الرأى . لقد عرفنا الاخوان الجمهوريين مستنيريين موضوعيين كما كان الاستاذ محمود عليه الرحمه واخيرا ارجو ان يكون شعارنا إختلاف الرأى لايفسد للود قضية .

[abdulbagi]

#1684060 [Abufatima]
2.95/5 (25 صوت)

08-19-2017 03:10 PM
لقد أخذت النقد بشكل شخصي . وللأسف ردك هذا لا يرقي لمستوي من كنا نتابعه وبنا شغف لقراءة ما يكتب . ونرد عليك بمثل ما قلت (ان كنت أولي الناس بالاسنتاذ محمود كما تقول سنحاسبك بما قلت وادعيت ورميت) فهل ردك هذا يرضي الاستاذ محمود
ؤلقد إفتأت علي المجاميع و رميتهم بالجبن والتستر خلف الكيبورد حيث افتقدهم عند الوقفات والاحتجاجات والخروج الي الشوارع فإنتهجت هنا منهج البشير وأعوانه واقتفيت أثرهم حذو النعل بالنعل. وأنكرت علي جموع المشيعين رد الفعل العفوي الجمعي للمظلومين والمغلوب علي أمرهم وادعيت بأنه تبني لمنهج الإخوان المسلمين وبالتالي نجاح مسعاهم. ما هكذا تورد الإبل يا استاذ . ولكن ما حدث يعتبر إحدي تجليات مظاهر الغبن و فورة مرجل وثورة بركان . حيث لا أحد يدرك أو يتصور كيف تكون و بأي شكل سوف تبدو . ولولا لطف الله ثم وعي الشعب لقتل هؤلاء القتلة سارقي قوت الشعب.
لقد اسئت لنا و (خسئتنا) بلا وجه حق و لمجرد إبداء وجهة نظرنا تعليقا وردا علي مقالكم والذي نتفق في بعض ما جاء فيه ، فلا أنت تحتكر الحقيقة المطلقة ولا نحن نمتلك شطرها فلاولي لنا جميعا ان نلتقي في وسط الطريق .

[Abufatima]

#1684028 [قنوط ميسزوري]
1.97/5 (30 صوت)

08-19-2017 01:51 PM
و الله الأستاذ نبيل أديب المحامي ما غلطان عليك لما حاول تأديبك على العلن و تعليمك أصول الأدب و الكتابة و الصحافة يا صحّافي الغفلة

[قنوط ميسزوري]

#1684001 [خالد حسن]
2.23/5 (32 صوت)

08-19-2017 12:12 PM
يا استاذ حيدر راجع نفسك لانه البقرا مقالك ده بفتكر انه بقرا للظافر ولا الطيب مصطفي ولا حسين خوجلي ولا اي من الرجرجره والدهماء والارزقيين بتاعين الانقاذ والكيزان
ونحن نربأ منك من أن تكون مثلهم ولكن لكل جواد كبوه .. قبول النقد ومراجعة النفس هو مفتاح النجاح .. والعناد قرين الحماقه ..
من العيب ان تصف من عارضوك بمعارضي الكيبورد .. فماذا ابقيت للرجرجه والدهماء ناس الظافر والطيب مصطفي وحسين خوجلي؟
وانت تعليم الشهيد الراحل محمود محمد طه؟
انت لاتعرف اي ممن إنتقد مقالك السابق معرفه شخصية حتي تتهمهم بأنهم معارضة كيبورد وانهم كانوا من القواعد في سبتمبر؟
هذه اساليب الكيزان والجداد الالكتروني للتقليل من المعارضين لهم .. فمالي اراك تتبع نهجهم في النيل ممن انتقدك؟
عد لنا كما عهدناك قلما مصادما لايهادن ولايساوم .. حتي لاتخسر اراضيا بنيتها بصدق قلمك وانحيازك للجماهير والوقوف في صفها ضد الظلم والظالمين

[خالد حسن]

ردود على خالد حسن
United Kingdom [خالد حسن] 08-19-2017 07:51 PM
نربأ بك
خطأ مطبعى


#1683982 [مهدي اسماعيل]
2.67/5 (30 صوت)

08-19-2017 11:28 AM
ظننت أنني كتبت هذا المقال.
لم تترك لي شيئاً أقوله.
تغيرت النظام فمتى تتغير المعارضة؟

[مهدي اسماعيل]

حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة