المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
القطاع الصحي بالمؤتمر الوطني.. نقطة التهاوي ونذير شؤم الانقاذ!ا
القطاع الصحي بالمؤتمر الوطني.. نقطة التهاوي ونذير شؤم الانقاذ!ا
05-21-2011 12:18 PM

رأي

القطاع الصحي بالمؤتمر الوطني.. نقطة التهاوي ونذير شؤم الانقاذ!!

د/ فتح الرحمن محمد الفضيل

٭ المراقبون لتداعيات الحراك الجماهيري وحركة القطاعات وتفاعل الرأي العام.. قد لا يقطع بميعاد محدد لنهاية ثورة الانقاذ ولكنه لا يختلف في أن النهاية تبدأ من أطباء السودان الذين ينذرون الحكومة بجرعة من الموت الرحيم ولو بعد حين لجملة مستحقات تهاوي لهذا القطاع المريض والغارق في السلبية تجاه قضايا منسوبيه بشكل أحرج معه كل قطاعات المؤتمر الوطني وأجهزة الدولة.
وتبقى الأزمة في العلاج ( التخديري) ومداواة الاعراض التي تُمارس من القيادة في الدولة بسبب غياب المعلومة الذي تسببت فيه حالة إزمان المرض الذي خلق حالة من (اللوبي) الذي (تصهين) على كافة الاماكن بشكل اخطبوطي جعل كل الاجهزة تُخرج قراءة واحدة وكاذبة ولكنها جذابة وتجعل غيرها نشاذاً وكذباً بواحاً.
مضافاً لغياب المعلومة حالة التشظي التي ضربت القطاع بسبب محسوبيات هذا (الفريق) الذي لا يخشى في التنظيم ولا الدولة إلاً ولا ذمة ولا يتذكرون تضحيات من ضحوا ولا يتذاكرون سيرة من مضوا.
ولقد ذكرت في مقال سابق في اليوم التالي لإقالة السيد وزير الدولة السابق والوكيل تحت عنوان:( إقالات وزارة الصحة: ذهاب العرض وبقاء المرض) وكنت قد نشرته بصحيفة ألوان والشاهد بمثابة رسالة للسيد وزير الدولة بالصحة الحالي: د. الصادق قسم الله.. الذي جاء بروح طيبة وذكاء متقد ولكن كما ذكرت غالباً ما ينتصر الخُبث على الذكاء، ولكن تبقى للثاني قيمة واخلاق يحفظها التاريخ.. لذلك كان يقول عنترة :( اذا لاقيت صاحب الجهالة فأجهل) فكثيراً ما يحتاج الانسان لادوات الخصم لأجل الانتصار أو حتى البقاء.
فالذين يسيطرون على أجسام الصحة يحيطون بكل من يأتي إحاطة السوار بالمعصم ويصورون كما قال أحد المخلوعين أن الناس جميعهم خلفك بسياسة ( كلو تمام سعادتك) ومستوى تغطية المستشفيات (90%) (واضراب الاطباء غير مؤثر) ووا.. ووا...
في وقت يعاني فيه الطبيب من فاتورة علاجه بالداخل تجد الذي يصاب بصداع يذهب للخارج في حين أن فحوصات مستشفى الخرطوم محرمة على شريحة الأطباء إلا بعد دفع الرسوم والوقوف في صف مرضاهم مع أن اصابته اصابة عمل.. في وقت لم يعرف فيه الاطباء من المسؤول؟؟ الاتحاد أم النقابة في حالة تداخل مسؤوليات مُربك فعندما يتحرك الاطباء نحو اتحادهم لاقتلاعه من جذوره غير الضاربة في الارض تجد عرابي الاتحاد ينكرون المسؤولية ثم في اليوم التالي يذهبون لبناء مستشفى الطبيب الذي لا يعالج (01%) من جملة الاطباء.. لماذا لا يدفع السيد الوزير بتوجيه لكل مستشفياته بعلاج الأطباء مجاناً ببطاقة الطبيب فقط؟؟!!
لماذا ندفن رؤوسنا في الرمال ويتبنى الوزير قضايا مطلبية تاركاً خلفه مسؤوليات إدارية جسيمة ومرهقاً إصطافه بقضايا خلق لها التاريخ والسابقين أجساما لهذا الغرض.. ولماذا لا تتخذ الدولة رأياً واضحاً في الاجسام المتخلفة عن دورها النقابي في زمان الثورات واقتراب موعد الانفصال أم أنهم ينتظرون السؤال الذي مفاده :( هل كل هؤلاء ضدي؟؟).
مشكلة وزارة الصحة لا تتلخص في وزير أو وزير دولة حتى تُحل بمقدم وزير همام مثل د. الصادق قسم الله فمشكلة الوزارة في الاجسام التي لا طعم لها ولا رائحة والكل يعلم كيف تكون الاتحاد وكيف تمت الحبكة لجسم النقابة (فكيف ننتظر من اجسام الموات سوى النوم العميق).
الآن اكثر الوكالات زحمة بالسفر هى العاملة في مجالين فقط:
1/ وكالات سفر المرضى للعلاج.
2/ وكالات سفر الاطباء للعمل بالخارج.
فتجد الأطباء يمتطون طائرات الخليج ويجاورهم في المقاعد مرضانا الذين يحملون آلاف الدولارات لاجل العلاج.. لماذا نفقد الكوادر والمال؟ ما هى الحلقة المفقودة في هذا الحجم من الفشل؟؟ من المسؤول؟؟ مشكلة القطاع الصحي بالمؤتمر الوطني والذي أنا عضو فيه حتى كتابة هذا المقال الذي قد يكون سبباً في الاقالة بإذن الله.. تكمن في (إزمان المشكل) وتحتاج الى علاج صعب يكون ثمنه غالياً لاخطبوطية المصالح فأتت لكي تُضحي بشخص فاشل في إدارة ما أو مستشفى ما.. تحتاج إقتلاع كل الجذور المرتبطة التي يتصبح مصدر أزعاج كبير..!! لا يفهم كثير مما اقصد إلا من تابع كل الأزمات السابقة.
ولتعلم قيادتنا أنها ترهن المعالجات الحقيقية وإحراز التقدم وحل الاشكالات ورضا الأطباء وغيرها لمزاج اشخاص يرهنون ذلك لبقاء اشيائهُم على ما هى عليه.. ولتعلم أن افضل كوادر الصحة إما أنها لم تشارك بعد او أنها تأت بنفسها عن الفساد أو أنها ضعُفت واصبحت جزءاً من المنفذين لقرارات (اللوبي) لاستمرارية وجودها هناك.. لذلك صدق الاستاذ حسين خوجلي حين قال:( الحركة الاسلامية لم تحكم بعد).
نحن كشباب بالقطاع الصحي وانا كنت ممثلا للشرفاء منهم داخل القطاع الصحي لسنا صامتين وستكون لنا خطوة واضحة.. ترضي الله وترضينا وترضي ارواح شهدائنا الابرار ثم جموع الاطباء الذين لا يطالبوننا بسوى العدالة التي ستكون سبباً في بقائنا او ذهابنا لأن الله سبحانه وتعالى يريدنا ان نحكم بالعدل (الله يدمر الدولة المسلمة بظلمها وينصر الدولة الكافرة بعدلها).. نحن لسنا مسؤولين عن اسلمة الناس بقدر ما مسؤولين عن نشر العدل وإقامته بينهم.
وعندما نعدل ونتواضع ونقود الناس بالحق والمستحق سيحتار فينا المعارضون والآخرون كما احتاروا زماناً طويلاً.. ومن العيب أن نحسب كل هؤلاء الاطباء ضدنا وإلا فسلاماً علينا وعلى دولتنا.

(نواصل)

* عضو الدائرة الصحية بالمؤتمر الوطني

الصحافة

تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3407

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#146667 [حمزة الدارحامدي]
0.00/5 (0 صوت)

05-22-2011 05:35 PM
الا ينبغي على الجميع كبار وصغار الاطباء الاحترام المتبادل بدل الحقد والحسد واحفر لي واحفر ليك وتظن بي واظن بيك......الا يجب ان ياخذوا العبرة من معلميهم الانجليز,,, ووالله ان لم تتغير هذه المفاهيم وغيرها.....واصبحت المحبة والمودة والعدالة والشفافية والتعاون والتواضع بينكم لا ينفعنكم وزير ولا وكيل ولا لجنة ولا اتحاد ولا نقابة ولا خفير.... ولا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم
وتمشوا وتجوا لكلامي دا حتى كان ادوكم كل الحقوق والامتيازات....ومافي داعي للفضائح وضرب الامثلة.....
انتم يامعشر ملائكة الرحمة الامل انتم الامل لهذه الامة.....فلا تتضيعوا هذه الامة كما ضيعها كباركم من حقلكم.....فاصبحت لا حقوق لكم


#146105 [مختار]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2011 09:46 PM
مشكة القطاع الطبي بالمؤتمر مثله مثل كل الاجنحة الاخطبوطية بالحزب!يعاني من تكتل الانتهاذية والبحث عن المصالح والبطولات للحصوال! علي مكاسب اكثر !!! فكما قال الترابي اصبح الشعار قلبهم معنا وجيوبهم مع الحكم والدولة!!! فاي تمللمل او اضراب يسعد هؤلاء بعودتهم لدائرة الضؤ!! وحصولهم علي الدعم والامتيازات والالتفاف لهم لكي يكبر مكسبهم ويزداد تكسبهم!! فالكثيرين ان لم نقل الاغلبية مجموعة متكالبة علي المصالح والمنافع والاراضي والعقارات واحوافز التي تدرها عليهم توليهم لمناصب يعينوا بها او يوكل لهم ادارتها بفقه القوي الامين والذي اضحي القوي السمين!!! وهم اكثر سعادة من م من يعارض الدوله عندما يضرب الاطباء وتعود لهم الدائره بمزيد من الامتيازات والادوار مدفوعة الاجر!!! فمن منهم لم يخصص لنفسه العلاوات والحوافز!!! بل بعضهم ضربا مثلا بتسجيل زوجاته ضمن المستفيدين من الاراضي التي تقسمها بينهم وهو من رجالات القطاع الطبي بالموتمر!!! فيسيدي انه تضارب وتصارع المصالح!!! لايهم ان تؤتي الدوله في مكامنها او يهج الاطباء بقدر الاهم ملأ الجيوب ونفخ الاوداجا كذبا علي الله وعلي المسئولين!! اما النقاية والتي هي جزءمن النسيج المهترء لا تحتاج حديثا!!! عن الذين يسيطروا عليها!!


#146081 [محمد احمد دافع الضرايب]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2011 08:52 PM
\"وانا كنت ممثلا للشرفاء منهم داخل القطاع الصحي\"!!!


#145978 [Sudan MD]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2011 04:25 PM
الغريب يا فتح الرحمن أنت شخصياً كنت أكبر معادي للأطباء , بلجنتك التي تسمى لجنة إصحاح المسار ..
ألست من قمت بالإعتداء على الأطباء بميزهم مردداً شعار :
فلترق منهم دماء .. فلترق منهم دماء .. فلترق كل الدماء .. ؟
أنت تتحمل وزر كل من مات وفصل وضرب في الإضراب السابق ..
يا فتح الرحمن إن نسيت فلن ننسى نحن ..
ألست أنت من ملأت القنوات حديثاً أن الإضراب غير مؤثر وأن أطباء الإمتياز غير معنيين به ..
إسمح لي أن أقول لك أنك أكبر إنتهازي في القطاع الصحي بالمؤتمر الوطني ..
لكن يبدو أنك تريد أن تكسب من طريق آخر ..

يبدو أن اللوتري الذي معك أغناك عن ربائب نعمتك الذين كنت تفول لهم ..
كلو تمام 100% سعادتك ..
قد تملقت كل من جلس في أحقر كرسي في الوزارة وحتى الآن تتملقهم ..
حتى (موظفي) إتحاد الأطباء تملقتهم واحداً تلو الآخر , حتى أصبحت (موظفاً) فيه ..

فلا تتملقنــــــــــــا رجااااءاً


#145912 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2011 02:23 PM
حتى العداله ريحناك منها انت وحسين خوجلي


#145863 [abuamin]
0.00/5 (0 صوت)

05-21-2011 01:13 PM
الاخ د. قتح الرحمن كلامك عين الحقيقة و الواقعية ........
موضوع الاطباء دا موضوع مطلبى نقابى و سعى لاحقاق حق ما فيهو شئ سياسى الا فى منظور الانتهازيين و المتسلقين النفعيين ..و قبل لحظات كتبت معلقا على هؤلاء و انا فى حيرة من الامر متسائلا هل ما فى ولا واحد حقانى وسط هؤلاء القوم فى ذاك القطاع الطبى ؟؟؟؟ و لا واحد يدافع بوضوعية ؟؟؟ هل حقيقة هؤلاء اعضاء القطاع الطبى فى المؤتمر الوطنى اطباء و ليهم برضو ناس لجنة الطباء بجاهدوا كده...أتسئل اذن لماذا يـخـوّنـون زملاء مهنتهم بدلا من على الاقل اللوذ بالسكات وهذا اضعف اليمان.... و جزاك الله خيرا طــمّــنــتــنا.........

أرجو أن يقراء كل من يهمه الامر بيان و مطالب لجنة الاطباء بتروى وهدؤ وعقل مفتوح فاللجنة تقول ( تحسين شروط الخدمة وحق العلاج المجاني للأطباء والوظيفة الدائمة، وتنفيذ قرارات رئيس الجمهورية بخصوص الارانيك الجنائية وشهادة الخبير التي حال عليها الحول دون تنفيذ، إضافة لتنفيذ جميع الاتفاقيات السابقة (حقوق الاختصاصيين والنواب والعموميين ونواب التعليم العالي والنواب الجدد وأطباء الامتياز).)) و إنهم يضربون لان من اوكل اليه امر تنفيذ قرارات السيد رئيس الجمهورية والحكومة يرفضون تنفيذ هذه القرارات …. ( يعنى معارضنها )…. و اعتقد بانو ماقى زول عاقل يقول ليس للاطباء حقوق يستحقوها . و هؤلاء المعارضين لاضراب الاطباء هل هم فى واقع الامر ضد اكرر ضد تنفيذ قرارات السيد رئيس الجمهورية ؟؟
الأطباء يرون ان هذه هى الطريقة التى بها يمكن تحقيق مطالبهم و قد يرى اخرون خطاء هذا الاسلوب, إذن لماذا يحاولون فتنة الدولة على قطاع هام من البلد اذا لم تكن هناك دسيسة يعملون لها , بوصف هذا العمل (( بيان ادعاءات وزارة الصحة بان اللجنة تنفذ أجندة سياسية وان غالب عضويتها أكملت اجراءتها للهجرة )) و ان جهات سياسية تعمل على تحريض هؤلاء …. الغريبه دا نفس تبرير المسئولين فى مرفق المياه لما ناس برى طلعوا يتظاهروا احتجاجا على انقطاع الماء و مسئولى المياه فى الولاية قالوا انو دا فعل فاعل وجهات سياسية قفلت البلوفه !!!!! لغاية ما السيد الوالى ذكر الحقائق المرة …(( عزت ولاية الخرطوم، نقص المياه الذي تعاني منه العاصمة القومية، لإدارة مصادر المياه وإهتراء الشبكات، وأقرّت بأنّ بعض شبكات المياه أنشئ في العام 1925م ووصفتها بالمهترئة، وأن (20%) من المياه المنتجة تضيع في (الشوارع)، وأن عمرها الإفتراضي (إنتهى)، ووصفت الشبكات بأنها تثير الإشمئزاز، وأوضح د. عبدالرحمن الخضر في مؤتمر صحفي عقب جلسة مجلس الوزراء برئاسة الرئيس عمر البشير أمس، أن أن مشاكل المياه تنحصر في الإدارة، المصادر والشبكات، وأكد عدم وجود أزمة في المياه، ولكنه شح وإشكاليات في بعض المواقع، ووصف الخضر، شبكات المياه في العاصمة بالمهترئة وقال إن تاريخ تركيب بعضها يعود إلى العام 1925م، وقال: (إذا عرضناها عليكم ستشمئزوا)، وزاد: مشكلة المياه في الشبكات، وأرجع مشكلة المياه الحالية في بعض المناطق لضعف الشبكات وإهترائها، وقال إن معدل الكسورات بالشبكة تصل إلى (200) كسر يومياً. وإن بعض الأشجار تخترقها، وربما تلوث المياه التي بداخلها. وأوضح الخضر و أ قـــــر بضعف الكفاءة البشرية والآلية في مسألة المياه. وقال: (نـحـن مـعـتـرفـــون بـضـعــف الـكــفــاءة ، ولكن المجهود في المياه كبير). ونـفـى الخضر ما تَردّد بأن أزمة المياه بسبب مجموعات سياسية تغلق الـ (بلوفة)، لإصطناع أزمة سياسية، وقال: (أنا لم أقل ذلك، وهذا الأمر سياسياً كلّفنا كثيراً)……
العجيب فى الأمر ان يتصدى لازمة اضراب الا طباء بعض المتسلقين فى المؤتمر الوطنى( زى الشخص الذى سمى نفسه بالناطق الرسمى للجنة الاطباء فى المؤتمر الوطنى معتز حسن بخيت) جاهلين بل اقول مؤيدين لمعارضة بعض المتنفذين فى وزارة الصحة تنفيذ قرارات السيد الرئيس.



د.فتح الرحمن الفضيل
مساحة اعلانية
تقييم
3.63/10 (4 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة