05-25-2011 10:39 PM

ولو من باب التكتيك!!

الصادق المهدي الشريف
[email protected]

•لم يكن أعضاء المجلس الوطني موفقين (من ناحية سياسية.. ووطنية) ومو يُهلِّلون ويُكبِّرون عند إستدعائهم لوزير الدفاع أمس الأول طالبين الإحاطة بما حدث في أبيي.
•وقلت من الناحية السياسية والوطنية... لاضع فاصلاً بينها والنواحي العاطفية او الإستراتيجية، فلرُبّما هاجت عواطف بعض الأعضاء فكبروا وهللوا وبكوا.
•لكنّ في عالم (ساس يسوس) ليس هناك مواقف نهائية.. ولا صداقات دائمة، بل المصالح هي التي تحكم المواقف والآراء.. والشعوبُ لن تنتفع بتلك المصالح إلا وهي مصحوبة بالإستقرار.
•لذلك كانت الحكومة في حاجة لجهةٍ ما ذات موقفٍ مخالفٍ للموقف العام الذي يؤيد إجتياح أبيي من قبل القوات المسلحة... حتى لو كانت تلك الجهة هي إتحاد المرأة.. فلربما (أخطأ عمر واصابت إمراة).
•فحزب المؤتمر الوطني يؤيد... ومجلس الوزراء يؤيد... والإعلام الحكومي يؤيد... وأخيراً جاء البرلمان ليؤيد.
•وزير الدفاع قال للبرلمان (إنَّ القوات المسلحة لن تغادر أبيي شبراً، وأن الجيش على إستعداد لدخول أيّة رقعة حال صدور قرار سياسي.. والسودان جسمٌ واحدٌ ولن نتحدث عن جزء صغير أو كبير حتى نحتاج لنقاتل).
•ومن يرى الصورة الكاملة لخارطة السودان يدرك الى أيِّ مدي يمكن أن لا نأخذ حديث وزير الدفاع على مأخذ الجد.
•فالجنوب إنفصل.. دعك من الجنوب، هناك جزء صغير اسمه حلايب، مازال بعيداً عن السيادة الوطنية.. بجانب جزء صغير آخر اسمه أراضي الفشقة.. هي أيضاً بعيدة عن السيادة الوطنية ولكنّها ليست بعيدة عن القلب.
•في موجه تكبير البرلمان تلك.. كان هناك عضو واحد حاول أن يقول ما يجول بخاطره، لكنّ هاجس إنتماؤه للمؤتمر الشعبي جعل رئيس المجلس الوطني يوجه إليه إنتقاداً.. والإنتقاد طاله بسبب إنتمائه وليس بسبب ماقال.
•ولو ظنّ المؤتمر الوطني أنّ إستغلال أحداث أبيي قد ينفعه في التعبئة السياسية لمواجهة (يوم 7 يوليو) يوم الإنفصال العظيم... لو ظنّ هذا فمن المؤكد أنّه يرى جزءاً صغيراً من المشهد الكُلي.
•فالقوات المسلحة سوف تنسحب من مدينة ابيي... حتى لو قال وزير الدفاع أمام البرلمان (إنَّ القوات المسلحة لن تغادر أبيي شبراً).
•اليوم... أو غداً... أو بعد غدٍ... الإسبوع القادم أو الشهر القادم.. أو السنة القادمة... ستغادر القوات المسلحة مدينة ابيي.
•لهذا كان من الأوفق سياسياً للمؤتمر الوطني (وهو صاحب الأغلبية البرلمانية) أن يأمر عضويته في المجلس الوطني بتسجيل موقف يطالب الحكومة بإيجاد مخرج من مطب ابيي... وليس مجرد التكبير والتهليل.
•ستقول الصحف في اليوم التالي انّ (البرلمان يؤيد القوات المسلحة... ويطالب القيادة السياسية بإيجاد حلول عاجلة تحقق الإستقرار في ابيي).
•هذه هي المواقف التي تتوقعها الأممُ من برلماناتها ومجالسها الوطنية والتشريعية... هذا ما تنتظره الشعوبُ من ممثليهم البرلمانيين: أن يعلو صوت العقل على صوت العاطفة.. أن يصبح إستقرار الوطن هدفاً أعلى عندهم من التعبئة السياسية.
•كان أجدر بهم أن يفعلوا ذلك.. ولو من باب التكتيك السياسي!!!.

صحيفة التيار

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1425

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#149344 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2011 02:40 PM
و الله انت صحفى ممتاز
مشكلتك الوحيدة ان رئيس تحريرك هو عثمان ميرغنى و ان زمايلك هم الظافر و منى ابو سليمان
لو اتخارجت من الناس دى ما حيكون عندك عوجة


#149330 [بوشنب]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2011 02:25 PM
حتي انتوا عندكم لسان يتطاول علي الناس ما تخلوها مستورة
يا قرشي قلت لي هم عايشين في امريكا ال سودانيين ال


#148935 [kamilia agag]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 11:49 PM
الشعب السوداني شعب معروف بالجدل البيزنطي وشعب او قول خكومة حمقاء مثل حماقة صدام الجابت اخرته والحكومة دي حيجيب اخرتها الحماقة وحتى خروج البشير باننا لن نغادر ايبي برضوا حماقة اعوذ بالله رئيس احمق وكل الحوالينه حنقي هم مفتكرين بلوي الايد حيقنعوا العالم بانهم حكومة فاهمة وذكية ولكن حتى الان هم حكومة من الحنقي قادونا للانفاصل وسوف يقودونا لاسوا من ذلك


الصادق الشريف
الصادق الشريف

مساحة اعلانية
تقييم
1.73/10 (23 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة