06-19-2011 04:23 PM

22 سنة إنقاذ مع الشغل والنفاذ

عمر الفاروق عبد الله
[email protected]

أيام وتطفئ الإنقاذ الشمعة ال 22 من عمرها حيث نحتفل جميعاً بما حققته من إنجازات يأتي علي رأسها محافظتها علي وحدة الوطن والتراب ترسيخاً لمبدا لا شمال بلا جنوب ولا جنوب بلا شمال حيث لم تلتفت لدعاة الإنفصال في الشمال من شاكلة \" ديل ما بشبهونا!\" وجعلت الوحدة جاذبة لأبناء الجنوب الذين صوتوا لصالحها بنسبة 99.98 % نحتفل بعيد الإنقاذ ال 22 وهي التي وفرت لمواطنها الحياة الحرة الكريمة من مسكن وتعليم وصحة وعمل حيث فجرت الثورة الصحية وأنشأت الكثير من مستوصفات العلاج الفاخر بالمجان ومرقت فاتورة العلاج بالخارج إلي غير رجعة ووفرت للإطباء من أبناء الوطن البيئة المناسبة للعمل فلم نعد نسمع بتعاقدات خارجية مع أطباء من السودان .. وفجرت الثورة التعليمية الحديثة ولأول مرة تملك كل طالب جامعي لابتوباً ووفرت مختبرات علمية حديثة ومصادر تعليمية مواكبة لآخر طفرات التكنولوجيا وزادت من نسبة المستخدمين لشبكة الإنترنت إلي مايزيد عن ال 30 % من مجموع السكان!! نحتفل بعيد الإنقاذ ال 22 التي أهتمت بإعادة تأهيل كافة المشاريع الزراعية بالسودان وعلي رأسها مشروع الجزيرة العملاق بل وملكت الكثير من الشباب السوداني الآلاف من الأقدنة حيث إتجهت جموع الشباب للفلاحة والزراعة من غير إنتظار للوظيفة المكتبية المريحة!!

نحتفل بالعيد ال 22 للإنقاذ وهي التي جعلت السودان يحكم فدرالياً ولا مركزياً حيث قامت بتنمية الأطراف والأرياف مما حدا بالكثير من أهل هاتيك الديار ترك العاصمة والعودة لحقولهم ونخيلهم ونيلهم وبهمهم مما زاد من عجلة الإنتاج بجانب ما تم أكتشافه من المزيد من الحقول النفطية والثروات الذهبية واليورانيمية الشيء الذي أدي لرفع مستوي الدخل السنوي للمواطن السوداني بصورة تفوق نظرائه في دول الشرق الأوسط والأقصي والخليج!!
22 سنة أنقاذ والأنقاذ جعلت السلام يعم ربوع السودان من أقصاه لأدناه حيث يعيش الجميع سواسية تعمهم العدالة الأجتماعية وحق المواطنة

نحتفل مع الإنقاذ بعيدها ال 22 وهي التي يكفيها فخراً في المجال الرياضي إنشاء عددا من المدن الرياضية في الخرطوم والجزيرة وبورتسودان وجوبا بصورة تؤهل السودان لإستضافة أي دورات إقليمية أو قارية في كرة القدم والإنقاذ في عهدها كرر السودان فوزه ببطولة الأمم الإفريقية للمرة الثانية وفاز الهلال بدوري الأبطال والمريخ بالكونفدرالية وصعد أهلي شندي لدوري المجموعات وحصدت ألعاب القوي المئات من الميداليات الذهبية و الفضية والبرونزية في مختلف المسابقات وفي دورة أولمبياد بكين!!

نحتفل مع الإنقاذ بعيدها ال 22 وهي التي هيأت للكثير من الكوادر السودانية في بلاد الأغتراب والمهجر العودة الطوعية للوطن الذي صار أجمل وأكمل واشمل بلغة صدي الملاعب MBC ولم تعد دول المهجر ولا اللوتريات تغريهم بالغربة عن وطنهم بعد أن تحقق لهم المراد في البلاد.

يحمد للإنقاذ في عيدها ال 22 نقاء سريرة رجالها وطهارة أيديهم وخلو ذمتهم من أي قضايا وملفات فساد حيث لم يكتنزوا الذهب والفضة والدولار في بنوك ماليزيا وسويسرا ولم يتملكوا فاخر العقار في السودان وخارج السودان

وهنالك الكثير في سفر الإنجاز لثورة الإنقاذ مما دفع الملايين من أبناء هذا الشعب التمسك بثورته والخروج في مسيرات مؤيدة تهتف \" الشعب يريد تثبيت النظام\" ولكن قائد المسيرة ومن خلفه صحبه الكرام أعلنوها داوية \" هي لله هي لله لا للسلطة ولا للجاه\" وأعلنوا زهدهم في السلطة وأكتفاؤهم بال 22 سنة وتقدموا برحيل جماعي عن السلطة لجموع الشعب التي هتفت باسمهم في ميدان الشهداء أمام قصر الشعب لإفساح المجال لوجوه جديده تواصل الإنجاز والإنقاذ.

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1174

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#163027 [abuamin]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2011 12:42 AM

نسيت ما تم انجازه فى صعيد الحياة اليومية و تطبيق الشريعة الغراء :

- تم حل جهاز الامن و المخابرات و إلقاء بيوت الاشبا ح و تم تمليكها للكانو شاغلنها تمليك حر....

-إلغاء حكاية البودى قارد و الحراسات المشدده حول كبار رجالات الدولة و لم تعد حاجة لهم ... و قد شوهد السيد الرئبس وقت القيلوله نائما تحت شجره فى حدائق مايو .....

- تم حل ديوان الزكاة نسبة لانتفاء الحاجة له و المحتاج حاجة يمشى وزارة المالية عدل حيث سيجد الاستقبال المحترم و تلبى حاجته فورا ..........

- استحداث و تعميم بدل العيدين بما يساوى راتب 5 اشهر و بدل لبس لجميع العاملي بواقع ما يعادل راتب 6 اشهر وبدل نثريات الاجازة مع 5 تذاكر سفر على اى خط طيران عالمى و سيارة وموبايل تتحمل الدولة منصرفاتها ...............

- القرار مع التنفيذ الفورى لمجانية العلاج فى كل المؤسسات العلاجية العامة و الخاصة على ان يتحمل صندوق التامين الصحى كافة تكاليفها بالكامل ..............

مجانية التعليم فى كافة المستويات مع دعم الطلاب بمنح شهرية تعادل 950 جنيه بالجديد ..لكل طالب ..

- الغاء نظام الجمرة الخبيثة للكهرباء و تقرر مجانية الغاز و بالنسبة للمياه لا تحصيل اساسا عملا بفقه ( الناس شركاء فى الماء و الكلأ و الهواء) ..........

- الغاء اى رسوم و منع الجبايات و القبض وحبس اى شخص يقوم بهذه المهام و جلده 100 جلده فى ميدان عام بحضور طائفة من الناس ثم فصله من العمل ...........

- حل ادارة الحج والعمرة واحالة القائمين بامرها و كل من حج على حساب هذه الادارة من قبل و كل الامراء السابقين للمعاش للصالح العام و النظر فى نفيهم من الارض جزاء لافعالهم السوداء .......

- انشاء كبرى بين مدينة بورسودان و جدة فورا لتسهيل الحج و العمرة لمن يرغب و تمكينهم من السفر حتى على الدراجات ...............

-تكوين لجنة من كبار رجال الدين و العلماء للنظر فى تخفيض عدد الصلوات المفروضه لصلاتين فى اليوم ما امكن و تخفيض ايام الصوم لاسبوع ورمضان يجينا كل 4 سنوات زى الاولمبياد ............


#163018 [wahied]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2011 12:01 AM
يا سلام والله الواحد شدة ما متفائل اندمج مع هذه الامنيات الطيبة الغالية والشيىء الذى يتمناه كل مواطن لوطنه ولأهله لكن هيهات هيهات . احلام طيبة لكنها لا تتحقق الا بنفوس طيبة ورجال طيبة لك الله يا وطنى حكموك اولاد الحرام ولم يحكمك اولاد الحلال .


#163001 [ahmed abdelrahman]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2011 11:20 PM
احلام زلوط


#162930 [وحدوي]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2011 08:28 PM
\" هي لله هي لله لا للسلطة ولا للجاه\" وأعلنوا زهدهم في السلطة وأكتفاؤهم بال 22 سنة وتقدموا برحيل جماعي عن السلطة لجموع الشعب التي هتفت باسمهم في ميدان الشهداء أمام قصر الشعب لإفساح المجال لوجوه جديده تواصل الإنجاز والإنقاذ.
هههههههههههههههههههههههههههههه في المشمش ياحبيبي ....
يزيد فضلك مقال رائع استاذي : عمر الفاروق عبد الله


عمر الفاروق عبد الله
مساحة اعلانية
تقييم
5.50/10 (4 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة