07-02-2011 10:17 AM

داك كمان تيَّارة واهد..!!!

صلاح عووضة

ـ القيادي الشيوعي الراحل ـ فرع الصين ـ أحمد شامي كان مولعاً بإطلاق الدعابات في حق ابن عمه الشاعر الدبلوماسي سيد أحمد الحردلو..

ـ فالحردلو هو شايقي من جهة الأب، ونوبي من جهة الأم..

ـ فأبوه الحردلو شامي من تنقاسي، بينما أمه فاطمة كتّاب من ناوا..

ـ وشاعرنا ـ حسب أحمد شامي ـ كان نوبيَّ اللسان في صغره تأثراً بعشيرة والدته..

ـ فقد عاش طفولته وصباه بناوا..

- وناوا هذه - في مصادفة عجيبة – هي التي هاتفني أحد أبنائها، وهو (الحبيب) عبد اللطيف سلطان، يسألني عن سبب احجامي عن الكتابة في موضوع (الطيارة) في اللحظات نفسها التي كنت أهم فيها بكتابة كلمتي هذي..ٍ

- وحين علم أنني عاكف – في تلك اللحظة – على الموضوع عينه طالبني بأن أقود بـ(حرفنة) تجنباً للـ (مطبات)..

ـ عندما زار سيد احمد تنقاسي مرةً بصحبة والده ـ يقول الشامي ـ كان مألوف الوجه واليد وغريب اللسان..

ـ و(غرابة) اللسان هذه عن (مألوف) كلام الشايقية جعلت الحردلو يصيح حين رأى طائرة تعبر الأجواء :(داك كمان تيَّارة واهد)..

ـ هذا ما قاله أحمد شامي ـ على أية حال ـ وأنكره الحردلو..

ـ ولو كان أحمد شامي هذا حياً لاهتم كثيراً بزيارة البشير للصين..

ـ فهو ـ كما قلنا ـ كان شيوعيا (جناح) الصين..

ـ وبحكم انتمائه الأيديولوجي (صارخ) الإحمرار هذا فقد كان ابن عم شاعرنا الحردلو (صارخ) العداء لنظام الإنقاذ..

ـ ولكن قائد هذا النظام الذي يعاديه يزور الدولة التي يحب شيوعيتها..

ـ فكيف يمكن ـ إذاً ـ حل هذا الإشكال؟!..

ـ ثم لكان الاهتمام هذا من جانب الشامي ـ حسبما نتخيَّل ـ قد بلغ قمته مع تواتر الأنباء و(التكهنات) عن مسار الطائرة المقلة للبشير والوفد المرافق له..

ـ ولكان قال بطريقته الساخرة: (يعني جماعة هيئة علماء المسلمين ديل بتكلموا من فراغ؟! فمن المؤكد أن فتواهم تلك كانت بعد تمحيص وتدقيق واستبصار)..

ـ والفتوى المعنية هنا هي التي حذَّر بموجبها علماء السودان من سفر الرئيس إلى خارج البلاد عقب قرار الجنائية الذي اعتبرته الإنقاذ مؤامرة خارجية نفَّذها أوكامبو..

ـ وربما بعض العلماء هؤلاء يغمغمون سراً الآن بعبارات من قَبيل: (قبيل شن قلنا؟!)..

ـ فحرج لحظات ما أصاب طائرة البشير انعكس قلقاً على أجهزة الإعلام الرسمية كـ(حدث) هو الأول من نوعه منذ أن طفق الرئيس يطير إلى خارج البلاد غير عابئ بأوكامبو وقضاة المحكمة الدولية..

ـ فالرحلة هذه المرة طويلة طويلة - على قول المغني ـ وليست مثل (الخفسات) السابقة..

ـ و(تأمين) مسار رحلة إلى الصين ليس بالأمر الذي في (يد) حكومة الإنقاذ بعيداً عن الرهان على (الحظوظ) و(البركات) و(لطف الأقدار)..

ـ والحال هكذا ـ إذاً ـ كان من الأجدر أن يأتي رئيس الصين إلى بلادنا بدلاً من ذهاب رئيس السودان الى بلده ..

ـ هكذا يقول علماء السودان ومتحزبو الوطني ولا شك..

ـ أما ما كان سيقوله أحمد شامي فهو توجيه أسئلة تلو الأخرى لابن عمه الحردلو ـ بصفته دبلوماسياً عالماً ببواطن أمور مثل هذه ـ عما إذا كان هنالك (خبر) عن طائرة البشير..

ـ ولا نستبعد أن يغتنم الشامي هذه المناسبة لتذكير الحردلو بعجمة لسانه السابقة ـ من باب الدعابة ـ سيما وأن الخبر ذو صلة بالطائرات..

ـ لا نستبعد أن يسأله إن كان هنالك من قال: (داك كمان تيَّارة واهد).


اجراس الحرية

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2429

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#170867 [عبدالواحد المستغرب جدا!!]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2011 05:14 PM
ومتين يا ودعووضة (الملحدون) بقوا بالنسبةالينا أقرب مودة ؟ وأم ياترى النفط بعد ظهوره (نسخ بعض آيات القرآن الكريم )؟!! والله للبيفهم ده دليل دامغ على ان الجماعة ديل مراوغين ليس إلا !! يأأخوانا ديل أخرجو الحزب الشيوعى السودانى من البرلمان بكلمة قالها أحد منتسبيهم وليس جميعهم !! وربما كلمة هى أخف فى وطأتها من التعامل مع من سبق وصدعونا بأنهم (ملحدين) ثم نرى رئيس (دولتنا الاسلامية يخاطر بسمعة البلاد ) فحياته لا تهمنا كثيرا وهو يعلم ذلك جيدا ،ليسقط فى احضان (الشيوعية الملحدة ليستجلب السلاح ليقتل به المسلمين أبناء جلدته شركائه فى الوطن !!أى عقل يستطيع أن يصدق او يستوعب ما يجرى من (أمير المؤمنين المكنى بعمر حسن احمد البشير ) وعندما يعلم بأن غيره حل المشكلة فيصر هو وخاله على قتل الناس دون أى وازع دينى واخلاقى وربما سيرى بأن السلاح الذى ذهب ليتعاقد عليه سيكون خسارة ولا بد من إستعماله!!!!!!-


#170828 [الساير]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2011 03:45 PM
الأخ صلاح: تأكد لى الآن أنك كنت خارج الشبكة تلك الليلة تكتب عن الجوامع وخطب المساجد وأنا حاولت لفت إنتباهك للطيارة ديييييك المزرورة بين السماء والأرض زرة الكلب فى الطاحونة،، لكين عليك الله الزول دة تانى بيفكر فى السفر وعلى الأقل ناس هيئة علماء السلطان يرتاحوا شوية وبعدين أوكامبو بدأ يسد كل المخارج تونس ليبيا وقريبا مصر وجنوب السودان،،، امسكوا الخشب


#170747 [awooda]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2011 01:22 PM
صاحبك دا ما قصر معاك فى النصيحة الغلية خلاك تتحرفن فى الكتابة لحدت ما خليتنا ما فاهمين اى حاجة غايتو المرة دى نعتبرو موضوع انشاء ونديك ستة من عشرة عشان انت حبيبنا عووضة


صلاح عووضة
صلاح عووضة

مساحة اعلانية
تقييم
1.88/10 (12 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة