الأخبار
أخبار إقليمية
القاهرة ترد على سد النهضة الإثيوبي: لن نقبل بمشروعات تمس تدفق مياه النيل
القاهرة ترد على سد النهضة الإثيوبي: لن نقبل بمشروعات تمس تدفق مياه النيل


05-29-2013 06:15 AM
قالت الحكومة المصرية أمس، ردا على إعلان إثيوبيا المفاجئ بدء تحويل مجرى «النيل الأزرق»، أحد أهم روافد نهر النيل، من أجل بناء «سد النهضة» الإثيوبي، إنها «لن تقبل أي مشروع يؤثر بالسلب على تدفقاتها المائية الحالية»، مؤكدة على أن «هناك سيناريوهات جاهزة للتعامل مع كل النتائج المتوقعة لهذا المشروع وفقا للتقارير الفنية التي ستقدم خلال أيام». يأتي هذا رغم قول أديس أبابا إن تحويل مجرى النهر لن يستقطع من حصة مصر المائية، وإن الغرض منه توليد الكهرباء لا الزراعة. وبث التلفزيون الإثيوبي أمس مراسم واحتفالات بدء تحويل مجرى «النيل الأزرق»، لبدء بناء «سد النهضة»، بحضور وفد رفيع من الحكومة الإثيوبية. وتطمح إثيوبيا في أن يساهم السد، الذي يتكلف 4.8 مليار دولار، في توليد نحو 6 آلاف ميغاواط من الكهرباء، لكن خبراء حذروا من خطورة تأثيره على حصة دولتي مصر والسودان في مياه النهر، خاصة في ظل النقص الشديد للموارد المائية. وتبلغ حصة مصر من المياه نحو 55.5 مليار متر مكعب سنويا، من تدفق النهر الذي يقدر بنحو 84 مليار متر مكعب سنويا، بموجب اتفاق وقع عام 1929، وتحتاج مصر 21 مليون متر مكعب إضافية من المياه سنويا بحلول عام 2050 للوفاء باحتياجات سكانها المتزايدة. وتتوقع تقارير مبدئية أن يخزن سد النهضة، عند اكتماله، نحو 73 مليار متر مكعب من المياه.. ما يمكن أن يتسبب في عجز في حصة مصر من المياه بنحو 20 في المائة. ووقعت دول حوض النيل، ومن بينها إثيوبيا، على اتفاق عام 2011 يلغي سلطة النقض (الفيتو) من جانب مصر على مشاريع السدود على النهر، واعترضت كل من مصر والسودان على الاتفاق ولم يوقعا عليه.

ويقول خبراء إن الإعلان الإثيوبي بتحويل مجرى النهر، جاء بمثابة خطوة استباقية لنتائج تقرير متوقع أن تقدمه لجنة خبراء ثلاثية، تضم خبراء من مصر والسودان وإثيوبيا، إلى جانب استشاريين دوليين، لبحث آثار «سد النهضة» على الدول الثلاث، والمزمع الانتهاء منه نهاية شهر مايو (أيار) الجاري.

وبدأت في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا أمس الجولة الأخيرة من اجتماعات لجنة الخبراء الثلاثية، ووفقا لوكالة «أنباء الشرق الأوسط» المصرية الرسمية فإنه من المقرر أن يجري أعضاء اللجنة خلال هذا الاجتماع، الذي يستمر ثلاثة أيام، مناقشات فنية تشمل مراجعة الدراسات الخاصة بالتأثيرات المحتملة لهذا السد على الدول الثلاث، وإجراء مراجعة لتصميماته، على أن تعد اللجنة تقريرها النهائي الذي سيتم رفعه إلى السلطات المعنية بدولهم. ومن الممكن أن يؤثر المشروع الإثيوبي بالسلب على شعبية الرئيس مرسي الذي بدا أن موقفه أقل تشددا في هذا الأمر من موقف الرئيس السابق حسني مبارك الذي رفض المشروع خلال العقد الماضي. كما رفضه الرئيس الراحل أنور السادات صراحة أمام الرئيس الإثيوبي الأسبق مانجستو هيلاماريام باعتبار أن بناء سد على منابع النيل في إثيوبيا يهدد الأمن القومي المصري.

وقال محمد بهاء الدين، وزير الموارد المائية والري المصري، إن «البدء في إجراءات تحويل الأنهار التي تجري منذ فترة لا تعني موافقة مصر على إنشاء سد النهضة»، مؤكدا انتظاره ما ستسفر عنه أعمال اللجنة الثلاثية. وأضاف بهاء الدين، في بيان صادر عن الوزارة أمس: «إجراءات تحويل الأنهار عند مواقع إنشاء السدود هو إجراء هندسي بحت يهدف إلى إعداد الموقع لبدء عملية الإنشاء»، مشيرا إلى أن «عملية التحويل لا تعني منع جريان المياه التي تعود من خلال التحويلة إلى المجرى الرئيسي مرة أخرى». وأكد الوزير أن «موقفنا المبدئي هو عدم قبول مصر بأي مشروع يؤثر بالسلب على التدفقات المائية الحالية»، مشددا على أن «هناك سيناريوهات جاهزة للتعامل مع كافة النتائج المتوقعة والمبنية على التقرير الفني الذي سيقدم».

وقال إن «أزمات توزيع وإدارة المياه التي تواجهها مصر هذه الأيام وشكاوى المزارعين من نقص المياه، تؤكد أننا لا نستطيع التفريط في نقطة مياه واحدة من الكمية التي تأتي إلينا من أعالي النيل»، موضحا أن موقف مصر من عدم معارضة أي مشروع تنموي في أي دولة من دول الحوض ما زال قائما ومستمرا، مع التأكيد على عدم الإضرار بدولتي المصب مصر والسودان.

وجاءت الإعلان الإثيوبي بعد يوم واحد فقط من عودة الرئيس المصري محمد مرسي من أديس أبابا، حيث كان يحضر قمة الاتحاد الأفريقي هناك، وقال مرسي في تصريحات له على هامش القمة إن «مصر حريصة على توحيد الصف بين دول حوض النيل وتحقيق مبدأ المنفعة للجميع، ودعم جهود ومشروعات التنمية دون الإضرار بأي من دول الحوض».

وقال السفير عمر عامر، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية أمس إن «أي مشروع هندسي على نهر النيل يتطلب تحويل المجرى المائي، قبل البدء في أي إجراءات إنشائية، وإن هذا لا يؤثر على حصة مصر من المياه»، مؤكدا أن الرئاسة في انتظار تقديم اللجنة الثلاثية تقريرها ثم ستحدد ما هي الخطوة التالية لذلك.

يشار إلى أن برهان جبر كريستوس، وزير الدولة الإثيوبي للشؤون الخارجية، أكد الليلة قبل الماضية أن سد النهضة سيكون لغرض توليد الكهرباء فقط وليس للزراعة، وأنه لن يستقطع من حصة مصر المائية.

وشدد كريستوس، في تصريحات على هامش القمة الأفريقية بأديس أبابا، على أن إثيوبيا لا يمكن أبدا أن تضر بمصالح الشعب المصري، حيث تعلم جيدا أن إلحاق الضرر بالمصريين سيؤدي إلى إلحاق الضرر بالإثيوبيين، خاصة أن إثيوبيا لا تزعم على الإطلاق أنها تمتلك نهر النيل وحدها.
الشرق الاوسط


تعليقات 9 | إهداء 1 | زيارات 3454

التعليقات
#681879 [موجاف]
5.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 06:26 PM
يا جماعة
أنا بقترح تتصلوا بالسفارات الإثيوبية كل حسب الدولة الموجود فيها
وتقترحوا عليهم يفتحوا حسابات لدعم بناء السدود الاثيوبية كلها
كل شخص حسب مقدرته، أدعم السد بطوبة، تعيش عزيز مكرم في بلدك

وليكن شعارنا (حلايب قبل الماء السايب)

الناس ديل ما يمشوا إلا بالجزمة أولاد المصرية


#681412 [كتاحة]
4.50/5 (3 صوت)

05-29-2013 12:51 PM
متين مصر بقت وصية على اثيوبيا عشان تسمح ولا ما تسمح
والله كان مصر بقت دولة المنبع كان تبيع لينا موية النيل بالجركانة


#681394 [عبدالاله (شلك )]
5.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 12:40 PM
لو كان المنبع فى ارض المصاروه كان حولوا المجرى الى اسرائيل ما تشوفوا المسلسلات وتقولوا ديل احسن ناس ديل اتفه بشر على وجه الارض اعوذبالله منهم


#681362 [محمد علي]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 12:11 PM
وين السودان من كل البحصل ده .. في انتظار تقرير اللجنه الثلاثيه


#681227 [حلايب سودانية]
5.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 10:56 AM
الاثيوبيون شعوب فقيرة والمياه تجري من تحت ارجلهم وهو عطشان ، هذه تعاليم المستعمر البريطاني للحفاظ علي عميلها التاريخي الذي نصب جاسوساً علي الاقطار الضعيفة من حولها من الذي دلّ الخديوي محمد علي باشا علي الرجال الاشداء و الذهب الي بلاد السودان وكذلك عمر بن العاص واخيرا الانجليز النجوس


#681100 [ثورة محمية بالسلاح ( كاودا وبس)]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 09:38 AM
يا حلبي أضحك على نفسك وحب شنو وعفن شنو ... نحن بنكرهكم عمى والمصري زي الثعبان إذا لم تقتله لدغك وإندس وإنحشر في جحره ... أنتم ثعابين والثعابين جزاها القتل ... نبـــــــــــــــــارك للشقيقــــــــــــــة والحبيبــــــــة إثيوبيا بناء سدها المنيع ونتمنى أن يبني السودان سد عالي وعريض للاستفاده من حصتنا الضايعة في رشيد ودمياط والمتوسط ... حصة مصر 51 مليار م. م – وحصة السودان 18 م.م – والسودان يستهلك فقط 14 مليار م.م – والباقي يقول الحلب سلفة مستردة ... لازم نلغي الاتفاقية ونعيد النظر فيها من جديد وكمان لا تنسوا يا حلب الجنوب سوف يطالب بحصته في مياه النيل كمان والتسويه كريت في القرض تلقاهو في جلدها ... المصريين ساعدوا وحرضوا الجنوبيين على الانفصال مكايدة للسودان ةحتى نصبح دولة صغيرة مفككة ولكن حمكة عجيبة أن يصبح للجنوب كيان مستقل ويطالب بحقه ومن حصة مصر ودقي يا مزيكة وظز في الحلب الفتانين وسوف يعود الجنوب غصبا عنكم ويكون السودان دولة كبرى وعظمى بإذن الله العلي القدير وموتوا بغيظكم ... ونتلاقى في النيل الآزرق ...
أمس في جامعة القاهرة طالبات مصريات طلعن في مظاهرة مطابات باستبعاد الطالبات السودانيات وتقول لي حب وقرف ... وبعدين موضوع حلايب ... أنت بتحلمي واقفه ولا شنو ... أول حاجة نشيل الكابوس البعير ونوديهو السعير ونقبل عليكم ونطردكم زي ما طردنا الانجليز وأنتم متآمرين علينا قبل ألف عام وشغالين جمجرة وتعرصة للخواجات وكان دوركم زي الجرسون في المطعم يودي ويجيب الطلبات يعني معرصين وحلايب راجعة راجعة سوا كان تطلعوا منها أو نطلع زيتكم ... والله لو نموت كلنا حلايب لن ولم تبقى مصرية ... البشير هوان وضعيف ولعبتوا برأسه ... يا مصرية لم تسمعي بقصة المصري القتل وذبح وسلخ زوجته الطبيبة السودانية وللاسف يطلب من أهلها 1000 جنية فديه لها وبعد أن شفط كل القروش العندها وهو عرسها عشان قروشها وهو عاطل وفاقد مرؤة ... والله أهلها غلطانين كيف أزوج بنتي أو أختي لواحد حلبي مصري ما بقدر الحياة الزوجية ولا النسب وقصص كثيرة مصري تزوج سودانية وسرق الذهب وشرد ... ومصري تزوج سودانية وباع بيتها في حي راقي بحجة إستثمار القروش وشتت ومصري لعب واستغل صاحب صرافة عملات وخطف 10,000 وشتت والقصص كثيرة ... أعملوا حسابكم من المصريين .


ردود على ثورة محمية بالسلاح ( كاودا وبس)
European Union [عبدالاله (شلك )] 05-29-2013 12:36 PM
مشكووووووووووووووووووووووووووووووووور حقيقه اتفه شعب على وجه الارض تف عليهم


#680787 [محمد]
5.00/5 (2 صوت)

05-29-2013 06:34 AM
مصر دولةانانية لماذاتاخذ اكبر حصة من المياه ولماذا دول المنبع لا تستفيد من مياه النيل سواء كانت لتوليد كهرباء او المشوعات الزراعية ولماذا لاتقوم بتحفيز اثيوبيا الاثيوبيين قوم يعملوا فى صمت وسينجزوا ما بدواء صنعه ومصر لن تستطيع فعل شي حيال قيام هذا السدوالسودان مصلحته فى قيام سد النهضة وكان عليه ان يلعب كوسيط بين مصر واثيوبيا مقابل بعض التنازلات المصرية وااثيوبية مثل حلايب والفشقة هذا السد يخنق مصر ولن ينفع اللجوء الى المحاكم الدولية او مجلس الامن فهى ليس ديها الاختصاص فى هذا ثم ان كبار الممولين لقيام سد النهضة هى بنوك امريكية وصينية واسرائلية قيام السد يشكل بعدا اخر فى سياسة المياه القادمة ومصر ليس لديها كروت ضغط فى هذا غير الاذعان والتنازل.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة