الأخبار
أخبار إقليمية
هيئة شئون الأنصار تحذر من انزلاق البلاد إلى منعطف خطير
هيئة شئون الأنصار  تحذر من انزلاق البلاد إلى منعطف خطير


نحن المخرج من الأزمة المتفاقمة التي تعاني منها البلاد،
06-24-2013 07:22 AM
أ ش أ

أكدت هيئة شئون الأنصار السودانية للدعوة والإرشاد أن البلاد تمر بمنعطف خطير، وتواجه مخاطر ومهددات وتحديات جسام في هذه المرحلة.

وذكرت الهيئة - في بيان صحفي نشر يوم الأحد - أن البلاد لا تحتمل الصراعات، وقالت "إن الأوان قد آن لكي نتحد لنعبر بر الأمان"، موضحة أن السودان أحوج ما يكون لجمع الصف وتوحيد الكلمة حول الأجندة الوطنية التي تجنب البلاد ويلات الحروب والتمزق والانهيار.

وأضاف بيان الهيئة أنها هي المخرج من الأزمة المتفاقمة التي تعاني منها البلاد، وأهابت بالأنصار وجماهير الشعب لحضور الحشد الجماهيري الذي يخاطبه الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي وإمام الأنصار يوم السبت القادم بمدينة أم درمان وذلك لوضع الحلول الناجعة لمشاكل البلاد.


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 1915

التعليقات
#705645 [عاصم]
5.00/5 (1 صوت)

06-25-2013 12:03 AM
انت المخرج الوحيد يا الصادق اختشي يا نغل يا حقير انت التافه ده انت اصلا سبب بلاء السودان و بلوته الله ياخدك الى جوار مسيلمة في جهنم انت والترابي عدو الاسلام .قال المخرج الوحيد روح اجري عايز تسوط و تعجن و تغسل ايدك من العملتو لا دي ما بتلقاها


#705616 [من الجذور إلى البذور]
1.00/5 (1 صوت)

06-24-2013 11:07 PM
01- ( وأضاف بيان الهيئة أنها هي المخرج من الأزمة المتفاقمة التي تعاني منها البلاد، وأهابت بالأنصار وجماهير الشعب لحضور الحشد الجماهيري الذي يخاطبه الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي وإمام الأنصار يوم السبت القادم بمدينة أم درمان وذلك لوضع الحلول الناجعة لمشاكل البلاد ) ... إذا جاز لنا أن نعلّق على هذا الكلام ... فبإمكاننا أن نقول ما يلي .... ؟؟؟

02- المطلوب من السيّد الصادق المهدي ... هو ليس وضع الحلول الناجعة لمشاكل البلاد ... فحسب ... إنّما المطلوب منه كرئيس شرعي لجمهوريّة السودان الديمقراطيّة الواحدة المُستقلّة من داخل البرلمان ... هو .... أوّلاً ....أن يعلن عن بطلان نظام الإنقاذ الإخواني الإنقلابي الفاشي الحرامي الإجرامي .... وعن بطلان كلّ ما ترتّب على إنقلاب الإنقاذ ... بما في ذلك الإتّفاقيّة الفوقيّة ... بين الحركة الإخوانيّة والحركة الشيوعيّة ... على إقتسام ثروات وأطيان وسلطان ... دولة أجيال السودان ... ؟؟؟

03- وثانياً ... أن يواصل دعوته لكلّ السودانيّين المعنيّين بوحدة السودان وبنهضته ... إلى المُشاركة في المؤتمر القومي الدستوري ... الذي رفضه الدكتور جون قرنق الماركسي الينيني ... ثمّ شارك الإخوان المُسلمين ... فأصبح سلطان سلاطين الجنوب ... لمدّة 22 يوماً فقط ... ثمّ ذهب إلى ربّه ... تولّى الله أمره ... ؟؟؟

04- وثالثاً ... أن ينفّذ السيّدالصادق المهدي ... ذلك البرنامج الإقتصادي ... الذي أجازه ذلك البرلمان المُنتخب .... الذي غيّبته الإنقاذ ... وشاركتها الحركة الشيوعيّة في ذلك التغييب ... حتّى الآن ... أعني تعطيل وتغييب البرلمان ... والعبث بدولة أجيال السودان ... عبر الإقتسامات الآيديولوجيّة العنقوديّة الغبيّة .... غير الشرعيّة ... التي شرعنت نفسها بشرعيّة الغابة والدبابة والبندقيّة ... ليس إلاّ ... ونحن الخرّيجون السودانيّون لا نعترف بها ... على الإطلاق ... نهائيّاً ... ؟؟؟

05- أهم ملامح ذلك البرنامج ... هي تعلية خزّان الروصيرص ... وإقامة مشروعين إنسيابيّين على جانبي النيل الأزرق هناك .... للمواطنين ... ثمّ لجميع للسودانيّن ... وليس للإنصار فقط .... مع السكك الحديديّة المطلوبة والإهتمامات البيئويّة المعروفة ... والأفضل أن تكون في شكل تجمّعات حضريّة إنتاجيّة ذكيّة ... ولقد أنجزت الإنقاذ برغم الحصار .... مشكورة ... تعلية الخزّان ... ولكنّها لا تريد أن تنجز المشاريع الإنسيابيّة هناك ... لأنّها ليست من أولويّاتها ... إنّما أولويّاتها كانت تسوّل أموال المُغتربين لترعتي الرهد وكنانة غير الإنسيابيّتين ... قبل التعلية .... وكانوا يفعلون بتلك الأموال أشياء أخرى لا علاقة لها بالترعتين ... ولا علاقة لنا بها ... وعندما أنجزوا التعلية ... وأصبحت هنالك إمكانيّة للري الإنسيابي ... سكتوا عن الترع الإنسيابيّة ... ؟؟؟

06- الملمح الثاني في تلك الميزانيّة المُجازة برلمانيّاً ... هي إقامة خزّان الحامداب على الشلاّل الرابع لتوليد 1250 ميغاواط من الطاقة الكهرومائيّة المتجدّدة ... وإقامة مشروعين إنسيابيّين على جانبي النهر هناك ... للمواطنين ... ثمّ لجميع السودانيّين ... وليس للأنصار فقط ... مع الإهتمامات البيئويّة المطلوبة ... والسكك الحديديّة المطلوبة ... ولقد قامت الإنقاذ ... برغم الحصار ... مشكورة ... بإقامة الخزّان ومحطّة الكهرباء ... ولكنّها لا تريد إقامة مشروعين إنسيابيّين هناك ... لأسباب معلومة ... هي نفس الأسباب التي جعلت الإنقاذ تهمل مشروع الجزيرة ... وتقول إنّه ليس من إهتمامات الإنقاذ ... ؟؟؟

07- الملمح الثالث في تلك الميزانيّة هو إقامة خزّان على نهر ستيت .... وإقامة مشروعين إنسيابيّين ... المواطنين هناك .... الآن الإنقاذ برغم الحصار .... مشكورة ... تشيّد خزّان تمع اعالي نهر عطبرة ونهر ستيت ... لإنتاج 320 ميغاوات ... ولكنّها غير جادّة في إقامة مشروعين إنسيابيّين هناك ... ؟؟؟

08- المطلوب من السيّد الصادق المهدي ... الرجل الإقتصادي ... أن يقيم خزّان الشريك على الشلاّل الخامس ومعه لتوليد الطاقة الكهرومائيّة المتاحة هناك ... ثمّ قامة مشروعين إنسيابيّين ... للمواطنين هناك ...... وللشعب السوداني .... وليس للأنصار فقط .... ثمّ يقيم أربعة خزّانين على الشلاّلين الثاني والثالث ... لتوليد الطاقة الكهرومائيّة المتاحة هناك ... ثمّ إقامة تجمعات حضريّة إنتاجيّة ترحيليّة تسويقيّة تصديريّة ... للمواطنين هناك ... ثمّ لجميع السودانيّين ... ؟؟؟

09- المطلوب من السيّد الصادق المهدي ... إقامة أربعة خزّانات على شلاّلات النيل الأبيض في الحدود السودانيّة قبل مدينة جوبا ... لتوليد الطاقة الكهرومائيّة المُتاحة هناك ... ثمّ إقامة ثمانية تمّعات حضريّة إنتاجيّة ترحيليّة تسويقيّة تصديريّة ... للمواطنين هناك ... مع الإهتمامات البيئويّة القياسيّة المعروفة ... ؟؟؟

10- حتّى إذا ما اكتملت فترته البرلمانيّة ... التي منحها له الشعب السوداني عبر الإنتخابات ... يشرف الصادق المهدي وحكومته المُنتخبة ... على الإنتخابات البرلمانيّة الجديدة ... التي تسمح للشعب السوداني الكريم ... بأن تكون له حكومة مُنتخبة .... وأن تكون له مُعارضة مُنتخبة ... ؟؟؟

11- ولكنّ ذلك يقتضي .... أن يعيد السيّد الصادق المهدي ... والمعنيّين بشأن السودان ... هندسة الأحزاب السودانيّة ... وهندسة الجيش السوداني ... وهندسة الخدمة المدنيّة ... وهندسة المؤسّسات الإستثماريّة ... قبل إنتهاء باقي الفترة البرلمانيّة .... والحساب ولد ... ؟؟؟

12- وكلّ ذلك يقتضي ... أن يبتعد السيّد الصادق المهدي عن حركة الإخوان المُسلمين ... وعن حركة الرفاق الشيوعيّين ... وعن فهلوة القوميّين ... وعن غلوائيّة الوسطيّين ... وأن يعيد هندسة حزب الأمّة القومي المشخصن ... بحيث يصبح حزب الأمّة السوداني غير المُشخصن ... لكيما يضطّلع الخرّيجون السودانيّون ... والخصوصيّات الإداريّة السودانيّة الأخرى ... بأدوارهم الطليعيّة ... التي تمكّنهم من التحدّي والتصدّي الحقيقيّين لكلّ العابثين بدولة أجيال السودانيّن ... ؟؟؟

13- الجدير بالذكر أنّ الصادق المهدي ... الرجل الإقتصادي ... كان قادراً على جلب الأموال والخبرات العالميّة ... خاصّة اليابانيّة والأميريكيّة والأوروبيّة والكنديّة ... والدليل على ذلك أنّ الكبري الذي شيّدته الإنقاذ على النيل الأبيض في منطقة الفتيحان .. وأطلقت عليه إسم ( الإنقاذ ) كان هديّة من الحكومة اليابانيّة للحكومة السودانيّة المُنتخبة ... وكان ثلاثة طوابق ... وشغلانيّة سياحيّة .... كدعاية يابانيّة ... وضعت اليابان من خلالها أرجلها على أرض السودان ... من الناحية الإستثماريّة ... وليست الإستعماريّة ...؟؟؟

14- واليابات قادرة على إقامة التجمّعات الحضريّة الإنتاجيّة الكهرومائيّة ... والتجمّعات الحضريّة الكهروبخاريّة ( المصحوبة بتحلية المياه وتوليد الهايدروجين وإنتاج الصوديوم هابوكلورايت لتعقيم المياه من الأحياء المائيّة الدقيقة ..... واليابانيّون أيضاً قادرون على إقامة التجمّعات الحضريّة الكهروشمسيّة ... التي يمكن إقامتها في شمال كردفان ودارفور وشمال السودان وشرق السودان وفي كلّ أنحاء السودان .... بطريقة إقتصاديّة حديثة ... تعتمد على أبراج شمسيّة وطريقة تخزينيّة يستعمل فيها الملح المصهور ... واليابات كذلك قادرة على إقامة الشبكات الحديديّة الكهرومغناطيسيّة الترحيليّة السريعة ... سرعتها أكثر من 500 كيلومتر في الساعة ... واليابات قادرة على إقامة الأساطيل التحيليّة البحريّة والنهريّة والجوّيّة ... بمواصفات خرافيّة ... يعرفها السودانيّون المعنيّون بها ... والذين عملوا ومازالوا يعملون في تلك المجالات ... مع اليابانيّين والأميريكيّين والكنديّين والأوروبيّين ... وعلي السيّد الصادق المهدي ... أن يبحث عنهم بكراع كلب ... حتّى يجدهم ... ويقنعهم بالعودة إلى السودان ... و المساهمة في بنائه ... لمصلحة السودانيّين ... أجعين ... ولمصلحة أجيال السودانيّين ... برغم أنف الشيوعيّين والإخوان المسلمين .... وكلّ الإختزاليّين والتمكينيّين ... والعفنانين ... والله نشتغل معاك بدون مُرتّبات .... لأنّك بتشتغل بدون مُرتّب ... وخلّيك من تعويضات نساء آل المهدي الإخوانيّات .... وخلّيك من التعويضات بتاعة الأمين العام لحزب الأمّة الإخواني ... وجماعته الأمنيّين القالوا إنّهم أنصار ... وإنّهم حزب أمّة قومي .... وبعدين طردوا الأنصار من حزب الأمّة القومي ... ولن يعودوا إليه إلاّ إذا منحتهم بطاقات ورتب أمنيّة وعسكريّة وشرطيّة .. بدون مُرتّبات ... عشان يقدّوا ليك الحراميّة ... بتاعين الحيازات الدولاريّة والشاهقات الإستثماريّة ... الذين يعبثون الآن بدولة الأجيال السودانيّة .... وكان مغالطنا ... يا سيدنا و إمامنا وشيخنا ... أسأل العنبة الرامية فوق بيتنا ... ؟؟؟

15- التحيّة للجميع ... مع إحترامنا للجميع ... ؟؟؟


#705575 [انصاري]
0.00/5 (0 صوت)

06-24-2013 10:05 PM
فرصة اخيرة وذهبية..!! وانظام منهار تماماً التاريخ يفتح صفحاته الناصعات.. كما يفتح مزبلته تماماً....!!؟ ننتظر لنسمع ونرى.....!


#705418 [حسن سليمان]
5.00/5 (2 صوت)

06-24-2013 06:08 PM
خمسون عاما كلام في كلام في كلام في كلام في كلام
خمسون عاما اخذ دون عطا دون بناء دون مبدأ
خمسون عاما من الفهلوة تكفى سيدي الامام


#705306 [mansour]
4.00/5 (3 صوت)

06-24-2013 03:17 PM
اوع تصقوهو اوع تجوهو قولوا حضرنا ولم نجدك


#705248 [Sabir]
5.00/5 (3 صوت)

06-24-2013 01:52 PM
أحزاب الآمة والإتحادي, هما السبب في فشل السودان ليكون دولة مستقرة, إذ ليس لديهما أجندة واضحة سوي السلطة والتبعية وإستعباد البشرية... آن الآوان ليقود الجيل الجديد ثورة تصحيحية شاملة,,,


#705124 [Amin]
5.00/5 (1 صوت)

06-24-2013 11:30 AM
أعتقد إنه مزاج ''' الحردان '' في السياسة السودانية غير مفيد
كل واحد زعل سوى ليه حزب براه . امتلأت الساحة بعشرات الأحزاب
ولما تقرأ البرامج .. كلها نسخة واحدة طبعت '' بمعامل أنيس عبيد بالقاهرة ''

نحن مفروض نلتف حول الأحزاب التاريخيةالوطنية في السودان ،، ونجتهد في الاصلاح والضغط من الداخل
كما في العالم الديمقراطي

وجود احزاب كبيرة يلتف حولها الناس .. ترقى بمستوى العلاقات من العشائيرية والقبلية والاثنية الى مستوى أعلى في التعامل

حزب الأمة خطى خطوات مقدرة نحو المو'سسية .... والعافية درجات
وعقد عدة م'تمرات وضعت الحلول -بمشاركة الخبراء -لكثير من مشاكل السودان
عنده امتداداته في ما يعرف بالهامش .. وهو ما نحتاجه في الفترة المقبلة
له علاقته الأقليمية والدولية والتي يحتاجها السودان لاعادة صورته الزاهية للعالم ، وفك الحصار
واعفاء الديون وجذب الاستثمار المفيد
عنده وطنيته والتي لا يزايد عليها أحد

وهناك النظرة المعتدلة للدين وللدولة المدنية .. واي محاولة لجرنا لاحد الأطراف ستكون وبالا على السودان


مشكلتنا كلها في المثقف الذي يترفع عن مجاراة جده وأبيه ( مع إنه بكونوا أكثر ذكاء منه سياسيا) ويبحث عن دوره الخاص .جابوا لينا الجبهة الاسلامية وكثير من الأفكار و الأحزاب الدخيلة وما بتشبهنا


#705052 [سوداني والسلام]
4.50/5 (4 صوت)

06-24-2013 10:25 AM
من ما قمنا في وجوه ما اتغيرت منهم الصادق المهدي عاوز يفضل زعيم طوالي ، شوف الفرصة جاتك عديتا منضمة ساكت ، لا انت نافع ولا نافع زاتو نافع .


#704980 [كاره الكيزان محب السودان]
5.00/5 (2 صوت)

06-24-2013 09:29 AM
يا الصادق، الله يرضى عليك أسكت بس، الناس الرومانسيون مثلك لا يمكنهم تخليصنا من رجس عصابة الجبهة الاجرامية ولصوص المؤتمر البطني. لذا عليك الله نقطنا بي سكاتك وراغب الأمر عن كثب لترى أبطال الجبهة الثورية ماذا يفعلون في هؤلاء الخونة السافلين.

منذ أن جثمت هذه العصابة على صدر الشعب السوداني، صرحت وبالفم المليان أنها لن تغادر السلطة إلا بالسلاح الذي أتت به، وكل هذا الوقت وأنت تنشد السلم معهم؟؟؟

عندما كنت شابا أتيت بالمرتزقة من أجل استلام السلطة والآن لا تستطيع إقناع اتباعك لحمل السلاح ضد هؤلاء الخونة المارقون؟؟؟

ولكن الذي يرى انك تدفع بإبنك للمشاركة في سلطة الكيزان البغيضة، قد أيقن أنك لم تكن تنشد السلم من اجل السلم ولكن لمآرب لك مع هذه العصابة البغيضة.

أسكت وأترك الرجال تتلكم بالغة التي لا تفهم عصابة الكيزان غيرها.


#704943 [ودالبلد]
5.00/5 (3 صوت)

06-24-2013 09:01 AM
الصادق أخوي ، بعد شنو ؟؟ أنت كانت عندك (الفرصة) عشان تعمل حاجة للبلد لكن للأسف (فرطت) وعملتها كلها (منضمة) و (تعويضات الأسرة). براك أعطيت فرصة (للكيزان) المجرمين ليغتصبوا الوطن وأبناءه وضياع الأمة على يد (مجرمي الجبهة).


#704890 [النمر ابو قرون]
5.00/5 (2 صوت)

06-24-2013 08:08 AM
لوضع الحلول الناجعة لمشاكل البلاد ؟ اين ستوضع هذه الحلول؟ وضعها في الرف؟ او الكف؟ بس على الصادق المهدي ان يكون واضحاوليس رمادياً ان يمسك العصاية من احد طرفيها حتى نرى الطرف الاخر.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة