الأخبار
أخبار إقليمية
الأزمة المصرية كشفت جزءاً من المستور ، وهو الرباط المقدس بين حزبي الترابي والبشير
الأزمة المصرية كشفت جزءاً من المستور ، وهو الرباط  المقدس بين حزبي الترابي والبشير


الشيخ إبراهيم السنوسي في ميدان رابعة العدوية
07-20-2013 09:22 AM


سارة عيسي

التسونامي الذي حدث في مصر أربك جميع المراقبين للأزمة المصرية ، فقد أربك حتى الولايات المتحدة صاحبة التنبؤات السياسية وصانعة الزعماء ، بعد ثمانين عاماً من السجون والمطاردة عاد الإخوان لنفس المربع الأول ، وما تبقى لهم من حكم مصر هو ميدان رابعة العدوية حيث يختبئ المرشد وحواريه وهم يجأرون ويدعون الله ليل نهار حتى يعود رئيسهم محمد مرسي لسدة الحكم ، وهذه العودة أشبه بدخول الجمل في سم الخياط ، وهذه مرحلة تجاوزتها الأحداث ، وميدان رابعة العدوية الذي يحتشد فيه الإخوان أشبه بجحر الأرنب التي تحفر الأرض ثم تهيل التراب في المدخل مما يجعل دخولها للمسكن الجديد أمرٌ فيه مشقة وعنت ، وقريباً لن يعدم النظام وسيلة في تشتيت هذا الخليط الغريب من البشر ، فالأجهزة الأمنية في مصر إستعادت زخمها القديم ، وخطوتها القادمة تعتمد على خطوة مجنونة يقدم عليها الإخوان مثل تنفيذ عملية إغتيال أو تفجير عبوة ناسفة يسقط من جرائها عدد من الأبرياء ، وبعدها يكون رد الفعل الأمني أضعاف مضاعفة لما حدث لهم بعد حادث المنشية في زمن الرئيس جمال عبد الناصر ، ولقد لجأ النظام الجديد حالياً لسياسة تجفيف المنابع المالية لتنظيم الإخوان المسلمين ومصادرة الأموال التي في حوزة الجماعة . وهذه السياسة سوف تأتي أكلها على المدى البعيد ، ولا أعتقد أن ميدان رابعة العدوية سوف يمثل نقطة ضغط على النظام الجديد .

نعود للمشهد السوداني ، فهذا التسونامي فعل فعله أيضاً في الظل السوداني ، وحتى هذه اللحظة يُعتبر موقف الحكومة السودانية محايداً من الأزمة عندما وصفت بأن ما يجري في مصر هو شأن داخلي ، ولا أنهم كانوا صادقين في هذا الزعم ، فقبل الثلاثين من يونيو أكد الرئيس البشير أن زيارته لمصر قائمة ، ومن هذا التأكيد نحس أن الرئيس البشير لم يكن يتوقع سقوط أخيه المسلم محمد مرسي بهذه السرعة ، وهذه الزيارة كان الغرض منها تقديم الدعم المعنوي لنظام الإخوان في مصر الآيل للسقوط ، و لا زال هناك غموض يكتنف موقف الحزب الحاكم في السودان ، فالحكومة السودانية مثلاً لم تهنئ الحكومة الإنتقالية الجديدة في مصر بمناسبة التشكيل ، وصحف النظام في الخرطوم تتحدث عن الإنقلاب الذي وقع في مصر وتروج لأطروحات حزب رابعة العدوية ، إذاً لا زال النظام مرتبكاً وحائراً ولكنه لم يندفع ببقره وخرفانه كما فعل مع ثورة الخامس والعشرين من يناير ، وقتها طار البشير للقاهرة وهنأ النظام الجديد وتمكن من مقابلة المرشد في قصر القبة ، بل أن الرئيس البشير تنكر وقتها للرئيس حسني مبارك وشتمه بأقذع الألفاظ ، والغريب في الأمر أنه أعتبر نفسه جزءاً من الربيع العربي وصاحب سابقة فيه .

لكن الأزمة المصرية كشفت لنا جزءاً من المستور ، وهو الرباط المقدس بين حزبي الترابي والبشير فيما يخص الأزمة المصرية ، فالترابي مهندس إنقلاب 30 يونيو 89 يقف الآن ضد إنقلاب 30 يونيو 2013 في مصر ، والغريب في الأمر خروج مظاهرة هزيلة بقيادة الشيخ إبراهيم السنوسي في الخرطوم ، وقد رفع المتظاهرون على قلتهم صوراً للمخلوع محمد مرسي ثم توجهوا نحو القنصلية المصرية وقاموا برفع مذكرة إحتجاج تطالب بإطلاق سراح المعزول مع عودته للحكم !!!! وبذلك يكون الشيخ إبراهيم السنوسي قد غبّر رجليه في سبيل الله وقام بالمطلوب ، وكما يقول المثل السوداني ابو (كوكتين ) يعترض على حكم أبو (كوكة ) – مع الإعتذار في التوصيف ، وربما يكون الشيخ السنوسي قد نسى مقولة الدكتور الترابي الشهيرة في يونيو 89 عندما قال للبشير : اذهب للقصر رئيساً وانا سوف اذهب لكوبر سجيناً ، وربما يكون الشيخ السنوسي قد نسى بيوت الأشباح والمشانق التي اقامها نظام البشير وهو ينكل بمعارضيه ، وربما يكون قد نسي حروب نظام البشير في دارفور والجنوب ، وهذا غير عملية التمكين والتي تسببت في طرد العديد من وظائفهم بسبب ولائهم السياسي ، فلا أعتقد أن عيون الشيخ السنوسي تعتبر أن في ذلك حرجاً ، فهو كان مؤيداً لتلك السياسة الإقصائية ، يباركها في السودان ويرفضها في مصر ، ما حدث في مصر هو ثورة نفذها الشباب الواعي والمدرك ، وليس اؤلئك الشباب السودانيين الذين أوهمهم الإخوان بدخول الجنة عن طريق الموت في حرب الجنوب ثم تنكروا لهم بعد ذلك ووصفوهم بالفطائس ، فأزمة الإنقاذ أنها ترى الأزمة في مصر بنظارة مرسي ولا تعير إنتباهاً للحشود التي خرجت ضده . كان المرحوم الزبير محمد صالح وهو يعيش أوج المشروع الحضاري : يجب أن يموت ثلثي السودانيين ويحيا ثلث واحد من أجل إقامة الدولة الإسلامية ، ولا أعتقد أن مصر يُمكن أن تضحي بستين مليون مصري مقابل مئة ألف مختبئ ومتواري عن الأنظار في ميدان رابعة العدوية .


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 7049

التعليقات
#726215 [الجعلى]
0.00/5 (0 صوت)

07-21-2013 10:12 AM
اولا ياسيسى مبالغه - اما الساده الاخوان ولا اريد ان اقرنها بالكلمه الطيبهحتى لا يدفعنى غضبى لا زف لسانى بكلمه - المسلم هو فى عمق ديانته ومعاملته وليس فى مايفعلونه هؤلاء الفاقد التربوى هل فى تاريخ الاسلام الاول حدث مافعلوه هؤلاء الشرزمه والله ياسيسى انت مسئول لتكمله المشوار ولا بد من دثرهم وابادتهم هؤلاء اسؤا من يمشون على الارض اين حلوا فى السودان او مصر


#726038 [nagatabuzaid]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2013 11:47 PM
فهمونا ابراهيم السنوسى ده من اى المخلوقات انتماء للوطنى ولا الشعبى البعرفوا انه شبه

الترابى وبع الترابى هو بتاع قصر الابيض ولا اسم على اسم


#725988 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2013 10:04 PM
مقابل مئة ألف مختبئ ومتواري عن الأنظار في ميدان رابعة العدوية .

ال100 الف مختبئون خلف الناس اولا اين هي الرجولة الاسلامية هنا


#725933 [الجمبقلى]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2013 06:40 PM
ههههههه الشيخ السنوسى قبض ثمن المظاهره من المؤتمر الوطنى وطلع العواطليه الفى الصوره معاه

ده كل الموضوع


#725874 [sami]
5.00/5 (2 صوت)

07-20-2013 05:01 PM
هو الوسخان الحرامى دى ما بيطلع فى مظاهرات فى السودان عشان النظالم ايهما احسن الوضع فى السودان ولا مصر عشان انتى يا وسخ يا تجار الدين تطلعوا والله صحيح قوم لوط (اللهم انى صائم )كرهتونا والله الجنسية السودانية زاتها


#725813 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2013 03:24 PM
بالله الناس الطالعين مظاهرة فى الصورة دى مش داعرين سياسيا؟؟؟؟؟؟
وطيب الحصل من الحركة الاسلاموية بت الكلب وبت الحرام فى 30 يونيو 19889 كان شنو؟؟؟؟؟؟؟
والله العظيم مافى ارجل منك يا السيسى فى الوطن العربى وجيشك تمام وادى الكيزان بالجزمة لانهم ناس غير محترمين بتاتا!!!!!
لمن اولاد الكلب قتلوا فى سيناء جنود مصريين مرسى ما عمل اى حاجة ويبدو ان الموضوع فيه سر مع حركة حماس الواطية!!!!!!!!!


#725806 [سيد إبراهيم محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2013 03:10 PM
التحية لشعب مصر هذا الشعب الذي قهر الظلم والظلام هذا الشعب الذي أرهب الطغاة في العالم وليس في مصر فقط ، هذا الشعب الذي يفعل ما يريد ، هذا الشعب الذي لا يعرف المستحيل هذا الشعب الأبي العنيد ، هذا الشعب المعلم هذا الشعب القائد هذا الشعب الذي فرض إدارته على حكامه وجيشه وشرطته وإعلامه وقضاته وأزهر وكنيسته......إلخ هذا الشعب الذي أمر الجميع بتنفيذ رغبته وإرادته ، هذا الشعب الذي أتى بالحاكم ثم تمرد عليه عندما إنحرف الحاكم عن جادة الطريق ، هذا الشعب الذي أذهل العالم هذا الشعب الذي يذل الطغاة ويسطر نهايتهم بحنجرته فقط وإصراره بنيل حقوقه وتحقيق أهدافه ، هذا الشعب الذي سجل أكبر رقم جماهيري في الشارع على مستوى العالم لم يسبقه شعب في ملايينه التي هزت اركان الطغاة ، فكل طاغية في العالم العربي وفي العالم أجمع يخاف من مثل هذا الشعب ، هذا الشعب ألقم الطغاة درساً لن ينسوه ، هذا الشعب ، علم الشعوب كيف يتحرر من الطغاة هذا الشعب أسجى للجميع دروساً لن ينسوها ، فالتحية لشعب مصراً أولاً وأخيراً والتحية والتجلة لشهداء ثورة 25يناير 2011م وثورة 30يونيو 2013م التصحيحية أو المكملة لأهداف الثورة ، التحية لجيش مصر العظيم وللقائد المبجل الفريق أول عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع لإحترامه إرادة الشعب والوقوف معه ، التحية لرجال الشرطة البواسل ووزير الداخلية الذين ظلمناه في بداية ثورة 30 يونيو حتى أثبت العكس ووقف مع الجيش والشعب ، التحية للأزهر الشريف التحية للكنيسة المصرية ، التحية وتعظيم سلام لشباب وشابات حملة تمرد التي كانت القائدة والرائدة لثورة 30 يونيو ، التحية لجميع أحزاب مصر الوطنية وعلى رأسها جبهة الإنقاذ التحية لرجال ونساء وشباب وشابات وأطفال مصر ، التحية لكل مصري قال لا للظلم التحية لجميع إعلاميي مصر التحية لكل فناني ومثقفي مصر التحية لقضاة مصر الشرفاء التحية لمحامي مصر الشرفاء التحية لصحفيي مصر الشرفاء التحية لعمال مصر العظماء التحية لكل من نزل للميدان وصبر فيها حتى جلاء المحتلين الجدد لمصر (((الإخوان الشياطين) التحية لمصر شعباً وارضاً ونيلاً التحية لكل مصري قال لا للظلم التحية لكل مصرية قالت لا للظلم والتحية للمناضل أحمد دوما ولكل الثوار الأحرار الذين زج بهم في السجون من قبل إخوان الشياطين. والخزي والعار لكل إسلامي جبان من الإخوان الشياطين وجميع الأحزاب الإسلاموية فرداً فرداً لأنهم لا يشبهون مصر ولا يشبهون شعب مصر ولا ينتمون لأخلاق شعب مصر ،.
وعلى الشعب المصري القصاص من قتلة الإخوان وعدم إتاحة الفرصة لهم للنمو مرة أخرى فمكانهم الطبيعي السجن لأنهم قتلة ومجرمون ومنافقون ولصوص ولا يمتون للدين الإسلامي بصلة. 0503476087 الرياض المملكة العربية السعودية.

وأرجو من الجميع إحترام إرادة الشعب الذي ظل وما يزال في الشارع منذ عام 2011 حتى تاريخه فالشعب هو الذي أزاح مبارك وخلع مرسي وأجبر الجيش والشرطة والقضاة والأزهر والكنيسة........إلخ للوقوف بجانبه ، حيث لا يمكن أن تجهض الثورة للمرة الثانية بالمجاملات والسذاجة السياسية والكرم المبالغ فيه والمثالية المبالغ فيه تجاه حزب النور وحزب مصر القوية ، فحزب النور لو لا غدر الإخوان بهم في حكومة مرسي ولو منحوهم أي وزارة لكانوا مع الإخوان وقد كانوا معهم في الرابعة العدوية وكذلك عبد المنعم فتوح الذي يحاول تحميل السيسي نتيجة هجوم كلاب الإخوان على الحرس الجمهوري ويطلب من الرئيس المؤقت أن يستقيل...... فالأمر واضح أيها الأحباب الكرام فلا وقت للمجاملة وإنتظار من له رجل مع مرسي ورجل مع القوى الوطنية ، فليذهب حزب النور إلى الإخوان غير مأسوف عليه وكذلك فليذهب أبو الفتوح وحزبه لمرجعه القديم ((( الإخوان الشياطين))) فلتمضي ثورة 30 يونيو قدماً دون تردد ((( لا مصالحة مع القتلة الكدابين ))).


#725782 [kalifa ahmed]
5.00/5 (1 صوت)

07-20-2013 02:51 PM
يجب إستئصال نهج الأخوان بجميع طوائفهم...أثبتت تجربتنا وتجارب غيرنا من الدول أن الخلل في الفكر فهو الذي يولد هذة الشخصيات التي لا تمت للأسلام بصفة مثل نافع وقوش والبلتاجي والعريان والسنوسي ومرسي وغيرهم من قادة العنف وشراء الدمم والفسادوالمتدثرين ب مبداء الغاية تبرر الوسيلة الأخواني هؤلاء هم الخطر الحقيقي على دين الأسلام الحنيف!!! لا دهشة في توافق موقف أهل الإنقاذ بشقيهم(وطني وشعبي) فكل منهم يملك بذرة اللولوه تزييف الواقع والتاريخ والتي تقنعهم أن ما قاموا بتنفيذه في 30 يونيو89 بحفنة من الجنود والمليشيا هو ثورة وأن خروج 33 مليون مصري في 30يونيو 2013 لخلع رئيسهم وإنحياز القوات المسلحة لهم بعد أيام من محاولات ( أعقل يابخبت الكوز) يسمون هذا إنقلاب!!!!!!!


#725710 [الصليحابي]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2013 01:40 PM
أولا نهنئ الشعب المصري على إنقاذ مصر وسحب البساط من تحت أقدام تجار الدين الكذابين المنافقين ، لكن مهما كانت سوءات إخوان مصر وموبقاتهم فلن يستطيعوا منافسة إخوان الشياطين في السودان ، وإليك القليل جداً من إنجازاتهم الفاشلة التي يفتخرون بها :
1- قتلهم أكثر من مليون نفس من إخواننا الجنوبيين في حرب كاذبة سموها جهادية
2- تشريد أكثر من 3 مليون مواطن جنوبي وجعلوهم يهيمون في كل بقاع السودان وخارجه
4- التفريط في وحدة أرض السودان وتقسيمها لدولتين حفاظا على كراسيهمومصالخهم الشخصية .
5-إزهاق أكثر من 300 ألف نفس مسلمة من مواطني دارفور وإشعال حرب قبلية أحرقت الحرث والنسل والشجر والحجر . وتهجير تشريد أكثر من 3 مليون أسرة وحصرهم في معسكرات حرب .
6- قتل آلاف وآلاف من مواطني جنوب كردفان والنيل الأزرق وأصبح معظمهم لاجئين داخل السودان ودولة جنوب السودان
7- إعدام 28 من ظباط القوات المسلحة الكبار، وأكثر من 150 جنديا برتب مختلفة في نهار رمضان بتهمة الإنقلاب على الشرعية الخاصة بهم
8- قتل بلا هوادة لمواطني كجبار وبورتسودان ونيالا
9- تجييش جميع الشعب السوداني لمقاتلة بعضهم البعض باسم الحفاظ على وحدة الوطن وحماية الشريعة والمكتسبات كذبا وافتراءً
10- نهب وسرقة خيرات الوطن - تدميرالخدمة المدنية والعسكرية والشرطية والقضاء . وتدمير وبيع أصول مشروع الجزيرة والرهد، والسكة حديد ، والنقل البحري ، والنقل النهري ، والفنادق الحكومية والمستشفيات ، والميادين والساحات العامة والخطوط الجوية السودانيةو..............)
11- اثقلوا كاهل المواطن بالضرائب والجبايات التي ما أنزل الله بها من سلطان ، كذبا وبهتانا( ضريبة الدفاع والشرطة والفضائية والشهيد والتعليم ودعم القوات المشلحة و.............)
12- نشروا ورسخوا ثقافة القبلية والعنصرية والجهوية والقتل والاغتصاب والتعذيب بأدوات القرون الوسطى وبالتالي دمروا نفسية المواطن السوداني وأصبح جسدا بلا روح
13- أدخلوا مفردات ما كنا نعرفها ولا آباؤنا منذ أن أوجد الله السودان ( عرس الشهبد ، الجنجويد ، أبو طيرة ، مال مجنب ، فقه السترة في إدارة الدولة ، نظامي ، بيوت أشباح ، اغتصاب ، لحس الكوع ، شذاذ آفاق و............ )
الأخوة الأعزاء الكرام أرجو تكملة إنجازات المؤتمر اللاوطني الفاشلة في جميع مناحي الحياة

خــاتمـــة:
أحد الظرفاء المصريين من شباب ثورة الإنقاذ المصرية يقول لزميله السوداني ( حكومتكم ليها 24 سنة تنقذ فيكم ولسة إنتو صابرين عليها ، لكن نحن أنقذنا مصر في ليلة واحدة )


ردود على الصليحابي
European Union [ابو ابراهيم] 07-21-2013 03:02 AM
اولا نعزي الشعب المصري لقتله للديمقراطية و عودته لحكم العسكر و اهل السياحةو كان بامكانه التعلم من أشقاءهم السودانين و تحسين التجربة تجربة حكم رجل يخاف الله . مرسي كان يجب ان يذهب ليس لانه رئيس فاشل بالعكس لانه اخاف الجميع بما فيهم الغرب لانهم كانوا سيروا حكم الاسلام الصحيح فمرسى لم يقبل ان تسكن عائلته في القصر و رفض علاج اخته علي حساب الحكومة ففزعت حكومات الخليج المستعبدة لشعوبها و طالقة لهم العنان في كل شي ماعدا السياسة و الحرية و الديمقراطية فسارعوا بارسال المليارات لطمس عيون المصرين بمعاونة اللبرالين و الذين يلفوا في محراب الغرب.
مرسي كان يجب أن يذهب ليس لانه فاشل بل العكس. فمرسي كان يدير الحكومة المصرية بعقلية الرجل الذي يخاف الله في شعبه و هو أول رئيس عربي جاء للحكم عن طريق إنتخابات حرة نزيهية شهد بها العدو قبل الصديق

European Union [ابو ابراهيم] 07-21-2013 03:01 AM
اولا نعزي الشعب المصري لقتله للديمقراطية و عودته لحكم العسكر و اهل السياحةو كان بامكانه التعلم من أشقاءهم السودانين و تحسين التجربة تجربة حكم رجل يخاف الله . مرسي كان يجب ان يذهب ليس لانه رئيس فاشل بالعكس لانه اخاف الجميع بما فيهم الغرب لانهم كانوا سيروا حكم الاسلام الصحيح فمرسى لم يقبل ان تسكن عائلته في القصر و رفض علاج اخته علي حساب الحكومة ففزعت حكومات الخليج المستعبدة لشعوبها و طالقة لهم العنان في كل شي ماعدا السياسة و الحرية و الديمقراطية فسارعوا بارسال المليارات لطمس عيون المصرين بمعاونة اللبرالين و الذين يلفوا في محراب الغرب.
مرسي كان يجب أن يذهب ليس لانه فاشل بل العكس. فمرسي كان يدير الحكومة المصرية بعقلية الرجل الذي يخاف الله في شعبه و هو أول رئيس عربي جاء للحكم عن طريق إنتخابات حرة نزيهية شهد بها العدو قبل الصديق


#725601 [معاويـــــــــــــــــــــــــــــــة]
5.00/5 (1 صوت)

07-20-2013 12:06 PM
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه غايتو ابوكوكتين دى ظريفه ومثل فى قمة التطابق
الله عليك ياساره عييسى


#725581 [prof]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2013 11:35 AM
ten thousand only not more please be accurate natsi Brotherhood use this to misslead people


#725541 [د.حميد قنيب]
5.00/5 (1 صوت)

07-20-2013 10:39 AM
بس والله اجمل مافي المقال ابو كو----- يعت
علي ابو كو---- ههههههه والله ضحكتيني يابنيه اس منو ابو الاثين ومنو ابو واحده



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة