3 أسباب تجعل من ريال مدريد بطلا على حساب برشلونة


08-11-2013 11:49 PM


بعيدا عن الأهواء والانتماءات والانحياز لأحد قطبي الكرة، يبدو ريال مدريد الأوفر حظا للتتويج بلقب الليغا لموسم 2013-2014 على حساب برشلونة من وجهة نظر حيادية بناءا على معطيات منطقية من واقع استعداداتهما للموسم الجديد.



1 – فترة الإعداد

خاض ريال مدريد فترة إعداد مثالية لعب فيها الكثير من المباريات القوية وواجه خصوما من العيار الثقيل وتغلب عليهم، وأجرى تجارب كثيرة على خطط اللعب.

بدأ الريال مبارياته الودية بفوز على بورنموث الإنكليزي 6-0 ، ثم تعادل مع ليون الفرنسي 2-2 ، ثم فوز على مواطنه باريس سان جيرمان 1-صفر، وفي معسكر الولايات المتحدة هزم لوس أنجلوس جالاكسي 3-1، وإيفرتون الإنكليزي 2-1، ومواطنه تشيلسي 3-1، وإنتر ميلان الإيطالي 3-صفر.

أما برشلونة فانشغل بجولة آسيوية بهدف اقتصادي بحت من أجل الربح وجمع الأموال، أما فائدتها على الصعيد الفني ضئيلة إن لم تكن معدومة.

المباراة الوحيدة القوية التي لعبها البرشا كانت أول مباراة أمام بايرن ميونخ في ألمانيا وخسرها صفر-2 ، ثم توجه إلى النرويج لاكتساح فاليرينغا المغمور 7-صفر، ثم تعادل بصعوبة مع ليخيا غدانسك البولندي 2-2.

وتوجه الفريق الكتالوني للأراضي الفلسطينية ضمن مبادرة سلام لكن لاعبيه لم يشاركوا في أي مباراة هناك، قبل أن يسافر لاحقا إلى تايلاند وماليزيا لخوض مباراتين مع فريقين من المحليين فاز بهما 7-1 و3-1.



2- الصفقات

تخلى ريال مدريد عن الصفقات التجارية مؤخرا، وبات يركز على سد الثغرات لديه وشراء لاعبين يحتاجهم حقا، كما أوجد في كل مركز أكثر من خيار وبديل، وزاد الاعتماد على عناصر شابة حققت نجاحات فعلية.

الريال يملك تشكيلة مكتملة، فقد عالج مشكلة الظهير الأيمن بالتعاقد مع داني كارباخال، وعزز خط وسطه دفاعيا وهجوميا بأسيير إياراميندي وإيسكو، وكلاهما حقق نجاحات مع ريال سوسييداد وملقا ومنتخب إسبانيا بطل أوروبا تحت 21 عاما.

وانضم للفريق الأول رسميا خيسي رودريغز وألبارو موراتا وناتشو فرنانديز، وكلها أسماء واعدة أثبتت نجاحها بالفعل مع منتخب الشباب، كما برهن البرازيلي الصاعد كاشيميرو على أنه نجم المستقبل في الميرينغي.

وحتى لو لم يتعاقد فلورنتينو بيريز مع النجم الويلزي جاريث بيل أو رأس حربة جديد، فإنه ليس في حاجة ماسة إليهما.

أما برشلونة فقد اكتفى بصفقة النجم البرازيلي نيمار، وهي إيجابية دون شك لبطل الليغا لإيجاد مزيد من الحلول الهجومية وتخفيف العبء عن الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي، لكن الفريق لا يزال يملك ثغرات دفاعية كبيرة، إن لم يعالجها في أسرع وقت فسيكون الفشل مصيره بنسبة كبيرة.

ولا يختلف اثنان على أن البرشا في حاجة لقلب دفاع متميز لإدراك الأخطاء الفادحة التي وقعت في الموسم الماضي، لا سيما مع الإصابات المتكررة لبويول، وهبوط مستوى جيرارد بيكيه وخافيير ماسكيرانو وأليكس سونغ وعدم الاقتناع بالناشئ مارك بارترا.

في حال لم يوقع ساندرو روسيل مع مدافع قوي فإن النتائج ستكون كارثية، كما أن هناك تخوف من مستوى ناشئي مدرسة لاماسيا، فالأسماء المتاحة حاليا لا تقارن بموهبة الخريجين السابقين مثل ميسي وتشافي وإنييستا وبويول وغيرهم.

على البلاوغرانا أن يتوقف عن إمدادات خطي الوسط والهجوم، فلديه ما يكفي، وبجانب قلب الدفاع يحتاج بشدة لمحور ارتكاز مميز بقيمة سرجيو بوسكيتس الذي عانى من الإرهاق للقيام بهذا الدور المهم بمفرده طوال السنوات الماضية.



3 – خبرة المدرب

الإيطالي كارلو أنشيلوتي يملك باعا طويلا في عالم التدريب بالقارة العجوز وخبرات كبيرة اكتسبها من العمل في إيطاليا وإنكلترا وفرنسا، أما الأرجنتيني تاتا مارتينو فمنعدم الخبرة بالكرة الأوروبية، ولا يعرف شيئا سوى عن الكرة اللاتينية، لذا فإن كفة الأول أرجح في التفوق فنيا.

لكن الميزة التي يتحلى بها كلاهما هي الهدوء وخلق أجواء من الاستقرار داخل غرف الملابس، كما أنهما يتعاملان مع لاعبين ذوي خبرات كبيرة ستساعدهما في إدارة الدفة.

ورغم تلك العوامل، إلا أنها كلها توقعات قد تصيب وقد تخطئ، فكثيرا ما تكون النتائج الودية غير معبرة عن القوة الحقيقية للفريق وقد تتغير كليا في المباريات الرسمية، والدليل أن فترة الاعداد في الموسم الماضي كانت أفضل بالنسبة للريال أيضا، لكن البرشا حسم الليغا في النهاية بفارق 15 نقطة.

لكن في الواقع فإن برشلونة استفاد كثيرا من تعثرات ريال مدريد في الجولات الأولى من الليغا الماضية والميرينغي دفع الثمن باهظا، لأن البرشا لم يهزمه في كلاسيكو الذهاب أو الإياب على غير العادة بالنسبة لفريق بطل.

بالطبع لا مجال للحديث عن خروج اللقب من بين يدي الغريمين، فمهما بلغ طموح أتلتيكو مدريد وفالنسيا فإن معركة النفس الطويل لن تكون في صالح أي منافس ثالث، فزمن المفاجآت قد ولّى في بلاد مصارعة الثيران.

كووورة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1620


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة